صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Dec 28th, 2010 - 22:11:20


مرة أخرى : أرفعوا أيديكم عن كوش بقلم أ. د. أحمد عبد الرحمن
Dec 28, 2010, 22:10

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

مرة أخرى : أرفعوا أيديكم عن كوش

بقلم أ. د. أحمد عبد الرحمن     abdrahman@cba.edu.kw

 

 

قبل فترة كتبنا منبهين  أن قادة الحركة الشعبية سيطلقون اسم كوش على دولتهم الجديدة وأثبتنا بالمراجع الموثقة أن لاصلة جغرافية أو تاريخية لاسم كوش بالمنطقة الجغرافية التي ستقوم فيها دولة الجنوب الجديدة ونبهنا أن ذلك ليس فقط سرقة هوية بل أن له مضامين ومدلولات خطيرة أهمها زهدنا في تحديد هويتنا وترك الاسم للآخرين رغم كونه عنصرا أساسيا في هويتنا والشيء الثاني هو أنه ستنشأ في تلك الدولة الجديدة أجيال تحلم باستعادة الأرض إلى الشمال التي تحمل ذلك الاسم تاريخياً على أساس أنها أرض أسلافهم وأن من يقيمون فيها مغتصبون. وكنا قد نشرنا ذلك في صحف الانترنت وصحيفة الأحداث (3/9/2010).

 

        ولقد تلقيت بضع تعليقات أغلبها إيجابية بل إن الأستاذ فيصل محمد صالح كتب داعماً لذلك وأشار إلى ما كتبناه ( كوش والمنطق الانفصالي: صحيفة الراكوبة الالكترونية (20/9/2010).  غير أن الأستاذ كمال الجزولي كتب مستنكراً دعوتنا ومتهماً إيانا باستعجال الانفصال مضيفاً أن كوش موروث انساني لايحق لأحد أن يحتكره ووصف طلبنا بأنه في غاية الاستعلاء كما اختار أن يضع كلمة (نا), ضمير المتكلم, أينما وجدها في مقالي ليوحي للقراء أن الكاتب ينطلق من نظرة ذاتية أنانية.  وأضاف معلومة لم يقل بها المؤرخون وهي أن أصحاب الدولة الجديدة في الجنوب لا يعرفون لهم انتماء سوى هذا الموروث.

 

        وختمها باستنباط كلمة جديدة هي "الاستتباع" وصف بها ذهنية كلينا (كمال الجزولي: فصل، يفصل فصلاً: سودانايل 19/10/2010).

        دعني أولاً أقول أن إصرارنا على اسم كوش هو محاولة جادة لمواجهة موضوع هويتنا خاصة أن الدولة المسماة السودان فشلت لأنها لم تملك مقومات الاستدامة حيث أنها خارطة وضعها أولاً المستعمر التركي المصري "واستعادها" لهم المستعمر البريطاني ووضع حدودها لخدمة أغراضه.  ومسألة الهوية ليست ترفاً ذهنياً بل هي أهم أسس بناء الدول (Nation-Building) .  ونحن نحاول مرة ثانية أن نخلق دولة مستدامة علينا أن نواجه هذا السؤال حتى لا تفشل دولتنا القادمة.  وأنا لا اعتذر عن استخدام ضمير المتكلم (نا) لأن القومية (التي هي أساس الدولة القومية Nation-State) هي في النهاية كما يقول علماء السياسة (us vs. them) نحن – ضد-هم، هي: "أنا وأخوي على ابن عمي"هي: "السودان للسودانيين " فهي تستبعد الآخرين بالضرورة.  وكما قال أحد الكتاب:

أن أساس بناء الأمم كان دائماً هو توحيد وتعبئة مجموعة دينية ثقافية عرقية ضد أخرى... وإن ذلك مازال فاعلاً حتى في أمريكا وأن الاعتقاد بأن السودان أو أي دولة أفريقية نامية يمكنها أن تصبح دولة تحتفظ بتنوعها ومساواتها العرقية والسياسية هدف زائغ لم يتحقق حتى الآن"  Antony Marx: Faith in the Nation: The Exclusionary Origin of Nationalism

       

وقد كان الفكر الماركسي تجاهلها كمرحلة برجوازية سيتم تجاوزها في الطريق إلى الأممية لكن وبعد بناء اتحاد سوفيتي على ذلك النموذج إنهار بعد سبعين عاماً كبيت من ورق إلى  خمس عشرة دولة قومية ومازالت بعض تلك الدول تتفتت.

 

        نحن بلا هوية محددة وذلك أمر يعيرنا به الكثيرون بما فيهم من احتكوا بنا فها هو د. فرانسيس دينج في كتابه الأخير (Sudan on the Brink, 2010)، يكتب أن شمال السودان  يعاني أزمة هوية وكذلك صرح مسئول حكومة الجنوب في مصر حديثاً بأن "السودان لا شخصية له". أليس علينا إذن نحن متعلموا ومثقفوا الشمال أن نفكر في ذلك ونبلور لنا هوية. وإذا ما فكرنا في ذلك سنصل إلى أن كوش هي ركن أساسي في هويتنا. وكما ذكر الكاتب نفسه في نفس المقال:

إن الهوية السودانية هي في حقيقتها وعلى حد تعبير صاحب اركماني ناتج عمليات التماثل بين الثقافات الكوشية في الشمال الجغرافي مع الثقافة العربية الإسلامية الواحدة".

وأنا هنا أضف تمازج العرق النوبي مع العربي. فإذا كان الأمر كذلك ما الخطأ في المطالبة بأن يكون اسم كوش لمن هم شمال سنار.  نعم أنه موروث انساني ولكنه مرتبط بمجموعة بشرية معينة ومنطقة جغرافية معينة وتلك المجموعة وتلك المنطقة أحق بذلك الاسم.

 

        ولقد رأينا حديثا كيف منعت وزارة الثقافة المصرية المؤسسات العلمية الألمانية من التنقيب في المناطق الأثرية المصرية إن لم تعد المتاحف الألمانية تمثال نفرتيتي! لماذا لم يتركه المصريون للألمان ؟!  أليس ذلك تراثاً إنسانيا أيضاً ؟! ولماذا رفضت اليونان الاعتراف بدولة ماسدوينا الجديدة إن لم تغير اسمها؟ لأن ماسدوينا هي المنطقة التي ولد فيها اسكندر الأكبر ؟! أما نحن فتفرج على موميات بعانخي وترهاقا في المتحف المصري بميدان التحرير بالقاهرة وكأن لا صلة لنا بهم، دعك من المطالبة بعودتهم.

 

        هدفنا من الإصرار على الاسم هو توعية أهل شمال السودان "الذين أمحت نوبيتهم تلك منذ قرون ولم تعد ذات دلالة كبيرة بالنسبة لهم " كما ذكر الكاتب نفسه، هدفنا هو توعيتهم بأصلهم النوبي والاعتداد به. وليست هنالك تذكرة واعتداد أكثر من اتخاذ كوش في اسم الدولة والاسم الذي اقترحنا هو "كوشنار" المكونة من دمج كلمة كوش وكلمة سنار  مثلما احتضننا المزيج العربي – النوبي في اتخاذ العرنوبية كأصل لنا في مقال سابق (الأحداث  9/6/2010).

 

        أما القول " بأن أصحاب الدولة الجديدة في الجنوب لا يعرفون لهم انتماء سوى هذا الموروث (كوش)" فنسمع به الآن لأول مرة.  ولنتمعن في موروث كوش كما نعرفه حتى نحكم على هذا الادعاء.  موروث كوش في نظرنا هو موروث معماري (أهرامات، معابد وقصور) واقتصادي (صهر المعادن) وإداري سياسي ( نظام حكم مركزي غطى وادي النيل من الدلتا حتى سنار في فترة) وتسامحي ( تقبل وتمازج مع الوافدين من كل الجهات).

 

        حقيقة نحن لا نتعجل الانفصال فالمتعجلون أقاموا له ساعة في وسط المدينة تحسب الزمن دقيقة بدقيقة وأنا لا ألومهم في ذلك. نحن لا نتعجل الانفصال ولكننا نتعجل التفكير فيما بعد الانفصال ونحث المفكرين أن يبادروا بذلك ويبلوروا لنا أسس دولة جديدة مستدامة بدلاً من الفرجة وانتظار الفرج.

 

        أما اتهام الكاتب لنا بالاستعلاء والاستتباع، وأن نظرتنا عربو إسلاموية منغلقة " فهو قول مردود.  تخيل أن تدعو إلى التمسك بكوش النوبية وتتهم بالعروبية ! أم هل يفترض أن ننكر المكون العربي في عرنوبيتنا. أنا شخصياً كتبت منذ مدة أن أهل الجنوب ينظرون إلينا كمستعمرين مثلما كنا ننظر إلى المصريين وأن الوحدة  أضرت بالطرفين وأن الجنوب هو الخاسر الأكبر لأنه بعد خمسين سنة وأكثر لن تجد في العالم منطقة أكثر تأخراً منه فالمدارس والطرق والمستشفيات إلخ هي أشياء نادرة وحتماً كان حالهم سيكون أحسن بمراحل لو لم يجدوا أنفسهم في وحدة معنا.

 

        أما الاتهام بذهنية التعالي والاستتباع فهي ذهنية الكاتب نفسه فالاستعلاء يظهر أولاً من أسلوبه التهكمي.  ليس ذلك فحسب بل في استخفافه بنضال أهل الجنوب الذي استمر فوق خمسين عاماً وتقديم مليوني ضحية حينما يصف اختيارهم الانفصال (الاستقلال على الأصح كما نرى) بأنه "إنما تعبيراً مغاضباً في لحظة تاريخية مجنونة".  تخيل بعد كل تلك التضحيات يصبح خيارهم قد تم وهم غير واعين. كذلك تظهر ذهنية التعالي والاستتباع في تصديه للرد علينا بينما خطابنا موجه إلى أهل الجنوب فهو يرد نيابة عنهم وكأنما هم بدون لسان. دعني أقول أن ليس هنالك شعب يرضى أن يكافح شخص أو جماعة نيابة عنهم أو أن يفكر لهم أو يتحدث باسمهم لأنهم مثل أي جماعة يريدون أن يكونوا “Their own men!”  وفي هذا أذكر إجابة الزعيم الشهيد مالكوم اكس (الذي أشعل ثورة السود في أمريكا الستينات وغير وجه أمريكا بذلك) عندما أعلن عن قيام منظمته (منظمة الوحدة الأفروأمريكية) إذ سأله صحفي "هل تقبلون البيض في منظمتكم الجديدة؟ " فأجاب لا ! باستثناء جون براون لو كان حياًً"


مقالات سابقة مقالات و تحليلات
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى bakriabubakr@cox.net كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • مقالات و تحليلات
  • ذكري احداث مأساة السودانيين بوسط القاهرة تتجدد فينا .. /ايليا أرومي كوكو
  • ربـّك ســـتر!! /عبدالله علقم
  • أحدث نظـرية مؤامـرة /عبدالله علقم
  • السودان وولاية «الفقير»! / حسين شبكشي
  • رد و تعقيب علي مقال الأخ الأستاذ جون سلفادور في ما قاله السراج/خضر عمر ابراهيم
  • دموع على الطريق...بكائية الانــفـصال عن الجنوب/شعر د. كمـــال شــرف
  • مكافحة الفساد فى السودان واجب وطنى وأخلاقى بقلم / آدم جمال أحمد – أستراليا – سدنى
  • ماذا قال الفرعون وملك الملوك والشنقيطي للرئيس البشير ؟/ثروت قاسم
  • خطاب البشير في (عيد الشهداء) وقصة الشجرة الحزينة..!/عرمان محمد احمد
  • امل العاثم .. حضور فارع على جدارات الزمن /عواطف عبداللطيف عبداللطيف
  • مستقبل السودان بين الوحده والانفصال/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • السراج المفترى الكذاب/الاستاذ/ جون سلفادور
  • تفاصيل ما دار في حوار باقان.. حتى لا يغضب غازي سليمان!!/ضياء الدين بلال
  • ياسر عرمان... وتهديد أمن السودان/د. تيسير محي الدين عثمان
  • سودان ما بعد يوليو(تموز)2011م ......... إستدعاء لذاكرتنا قصيرة المدى/كوري كوسا / السودان
  • الحدث الكبير يحتاج رجالاً كبار/أحمد المصطفى إبراهيم
  • دوائر الخوف للكاتب المفكر المصري نصر حامد ابو زيد
  • الملك مشار؟؟/إسحق احمد فضل الله
  • مقترح جيد ومقتراحات أخري (إذا عجبك مقترح واحد خلاص كفاية ما تقرأ الباقي)/حسن الصادق أحمد
  • شرعية الرئيس في الميزان/محمد عبدالله الطندب
  • الشريعة..لكن ...فقط...عــنـــدمــا/ عباس خضر
  • ظرف طالق.....وفتاوى مُطلْقة/البراق النذير الوراق
  • السودان.. الجمهورية الإسلامية الناقصة
  • حديث الإفك.. عندما يدخل الطاعون على الجسد المعافى!! «2 ــ 2»/الطيب مصطفى
  • الاشتراكيه والاسلام بين التناقض والتطابق/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • الدوحة المخاض العسير للتوقيع على وثيقة السلام ومحاولات الاجهاض من حركة العدل مجموعة خليل ؟ اسماعيل احمد رحمة الاختصاصى فى شئون حركة العدل
  • قطار الفساد الاداري والانهيار السياسي في السودان ........اين يرسو؟ بقلم :حنظل ادريس حنظل
  • دمعة قلب /ياسر ادم عبد الرحيم ( ابوعمار
  • الانتحار السياسي والاقتصادي المشكلة الحالية والحل المقترح/عبد الحليم أنور محمد أحمد محجوب
  • السودان بلد الأمان/عبد الحليم أنور محمد أحمد محجوب
  • "موسى" البنك الإسلامي رداً على موسى يعقوب/عبد الحليم انور محمد احمد محجوب
  • السودان في العقد الثاني من القرن الواحد والعشرين 2010 - 2020 ما هي خططنا لهذا العقد الجديد؟/عبد الحليم أنور محمد أحمد محجوب
  • عن خيبة المحصول الاسلاموى وبواره...الشرائع والذرائع: سمسم القضارف وشريعتها/مصطفى عبد العزيز البطل
  • لله ثم التأريخ ثم الوطن هنالك فرق كبير بين المثقف المستقل والمستغل/عثمان الطاهر المجمر طه
  • موهوم من يظن بنهاية اتفاقية نيفاشا مع انفصال الجنوب !!/عبدالغني بريش اللايمى//الولايات المتحدة الأمريكية
  • طالب الصيدلة الذي قرر الانفصال من دولة الانقاذ/سيف الدولة حمدناالله عبدالقادر
  • ابوقردو وخليل ابراهيم وجهين لعمله واحدة كما شيخهم و النظام/جعفر محمد على
  • أملوا الحِلة كوراك..((2)) /خالد تارس
  • ابوبكر القاضى : مغزى اعلان لندن بتحالف قوى المقاومة الدارفورية المسلحة
  • ليلة القبض على مذيع يتغزل في عيون الانقلابيين./عبد ا لمعين الحاج جبر السيد
  • مذكرة المسيرية بالمهجر للسفير الامريكى بلندن (1) بقلم : حامدين أبشر عبدالله .. المملكة المتحدة
  • لعن الله المحتكر يا والي الجزيرة/ أحمد المصطفى إبراهيم
  • رؤية مستقبلية لإنهاء أزمة دارفور/محمد احمد محمود
  • مرة أخرى : أرفعوا أيديكم عن كوش بقلم أ. د. أحمد عبد الرحمن
  • إستفتاء منطقة مشايخ دينكا نقوك التسعة (منطقة أبيي) ... كـذب المـسيرية و لو صــدقوا ...!/نقولويط دوت فيوت نقولويط-جنوب السودان – منطقة أبيي
  • استقلال واستقلال/ا لسيدة إبراهيم عبد العزيزعبد الحميد
  • مبادرة شرقية خجولة، لكن مسئولة/محمد الأمين نافع
  • إستـخبارات الحركة الشعبـية تفتح تحقيقا سـريا فـى كيفية دخـول جمـال السراج ( جــوبا)/جمال السراج
  • الى زعماء وقادة المعارضة السودانية ( الكبار) ..!!؟؟؟؟ / محمد فضل ........!!!!!!!-السعودية
  • ان فجعنا في الوحدة فهناك الف وحدة و حدة /أزهري عيسى مختار