مكتبة طه جعفر و الهام عبد الخالق

صور لصلاة العيد للسودانيين حول العالم.....و عيد سعيد
جالية NYC تدعوكم لحفل عيد الفطر والفنانة سامية العسل وعروض خاصة بالاطفال-الثلاثاء 7/29
دورة الاتحاد السوداني الأمريكي لكرة القدم ساسف الكبرى بفرجينيا، عطلة عيد العمل، 30-31 أغسطس
مكتبة الكونغرس تنظم برنامج لتكريم الراحل الطيب صالح في يوم 4 أغسطس

المنبر العام

آراء و مقالات ابحث

منتدى الانترنت

تحديث المنتدى

المتواجدون الآن

English Forum

تحميل الصور اكتب بالعربى

دليل الخريجين

اجتماعيات

الاخبار

أرشيف المنبرللنصف الثانى05 مكتبةالدراسات الجندرية الارشيف والمكتبات مواضيع توثيقية ومتميزة قوانيين و لوائح المنبر
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 28-07-2014, 07:27 PM الرئيسية

مكتبة طه جعفر و الهام عبد الخالق(TahaElham)المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « الموضوع السابق | الموضوع التالى »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
10-08-2004, 10:03 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد

    ورد في كتاب (حرب النهر) لمؤلفه السير ونستون شيرشل ترجمة الاستاذ عزدين محمود الصادر عن الهيئة المصرية للكتاب عام 2002 في سلسلة تاريخ المصريين الكتاب رقم 221
    ص164
    احضر الخليفة عبدالله التعايشي زعيم الجعليين عبد الله ود سعد و اخطره بنيته في الدفاع عن المتمة و انه قد قرر ارسال جيش محمود ود احمد لذلك الغرض و علي قبيلته ان يمدوهم بكل ما يحتاجونه من مؤن و اغذية و مسكن هنا احتج زعيم الجعليين و ذكر الحالة البائسة التي عليها اهل المتمة و قال انهم علي استعداد لصد العدو و طلب الا يتم ارسال جيش محمود ود احمد ليزيد الاعباء عليهم . هنا فقد الخليفة اعصابه و نعت عبدالله ود سعد بكل الصفات السيئة و قال انه كان يشك منذ مدة في ولائه و انه يستحق ابخس ميتة و ان قبيلته لا تستحق الا ان توصف بانها لطخة علي الارض وانه سيرسل محمود ود احمد لتأديبهم هم و زوجاتهم .رجع ود سعد الي المتمة مخبرا اهله بما دار بينه و بين الخليفة قرر الجعليون الاستسلام لجيش السردار الغازي و كتبوا خطابين الاول للسردار يطلبون فيه الدعم و المساندة لمحاربة الدراويش الذين سيحاربهم الجعليون اذا وصل الدعم او لم يصل. و صل الخطاب الي الجنرال رندل في مروي يو في 24-6-1897 استجاب الجنرال و ارسل الدعم اللازم 1100 بندقية و كمية كبيرة من الذخيرة محملة علي الجمال علي طريق كورتي . الخطاب الثاني ووجه الي الخليفة و كان خطاب سباب و شتم للخليفة ..
    وقع هجوم محمود ود احمد في اول يوليو من نفس العام كان جيش محمود ود احمد مكونا من حوالي 10-12 الف مقاتل و جيش ود سعد لم يكن اكثر من 2500 مقاتل . انهال جيش محمود علي الجعليين من الجهة اليمني و الشمالية و كانت مذبحة حقيقية لم يسلم فيها النساء و الاطفال و كان الزعيم ود سعد احد قتلاها و( شهدائها الابطال.. من كاتب البوست ) . و صل بعض الجعليين الي ابار جقدول و هنا وجدوا قوة النجدة التي المرسلة من الجنرال رندل لكنها و صلت متاخرة بعد ان قضي محمود ود احمد علي جيش ود سعد . انتهي
    تحليل للاحداث
    كان جيش السردار مكونا من المصريين و السودانيين و الهنود تحت قيادة انجليزية كان متفوقا و لقد انزل الهزائم بكل من لاقاه في فركة و دنقلة و في ابو حمد او بربر كان قائد المهدية هو ود بشارة كان الغزاة يستخدمون مدفع المكسيم الفتاك و الاسطول النهري و البنادق الالية و لقد عقد الغزاة المذابح لجيوش ود بشارة من الانصار و لم يكن امام الاخرين الا الاستسلام للغزاة .
    في عشرينات نفس القرن و اجه المك نمر نفس المصير لكن بصورة مختلفة كان جيش اسماعيل قد اوقع الهزائم بالشايقية في كورتي وكانت سلطة الفونج مترنحة لذلك قرر المك نمر التسليم امام الاتراك مع ان المك نمر لم يطلب مساندة من سنار و لم يمد يد العون لاحد في الشمال .
    اعتقد ان ما دفع كليهما للتسليم للغازي كان بسبب المكان الذي يقع بين الغزاة المنتصرين اصحاب الالة العسكرية المتفوقة و العواصم الضعيفة .
    لذلك لا اجد أي اساس لقصة الغليون لماذا يضرب الباشا المك بغليونه!!!!؟ هل هي رؤية الرواة لمهانة التسليم للباشا!!!!؟ الباشا تم احراقه عن طريق اعداء المك نمر الذين كانوا قد رفضوا مهانة التسليم للغازي ليس عندي اسانيد تاريخية لتلك القصة لكنني احس ان المك نمر لم يحرق احدا و لم يصب بأي سوء من غليون الباشا الغازي لقد... احرق اسماعيل عن طريق اعداءه و ليس عن طريق من اقام مأدبة العشاء احتفالا بالتسليم . اما ود سعد فقد رفض جيش محمود ود احمد سيء السمعة و لم يجد ما اراد من الخليفة و لم يكن امام الجعليين من خيار غير الاستسلام لابل طلب المساندة من الغزاة
    متمة ود سعد ليست هي متمة المك نمر و الشبه بينهما في الخراب الذي اصابها و الاذلال الذي وقع بأهلها كان بأيد سودانية لم تقو علي الغزاة لكنها فتكت بالجعلية


    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

10-08-2004, 10:24 PM

قرشـــو

تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 11323
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الأخ طه جعفر


    لك ان تعكس التاريخ وتقلبه رأسا على عقب فنحن فى بورد ابيح فيه عرض السودان وكرامة السودان ولمن شاء ان يهين عزة السودان كما يشاء هنا ...
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 01:21 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الاخ قرشو ليس هنالك من تحريف و لكنها الحقائق .او اراء مؤرخين و علينا بالتقصي و البحث للوصول للحائق .مذبحة المتمة علي يد الامير محمود ود احمد واقع لا يمكن انكاره و حقيقة سارت بها الركبان و حادثة المك نمر حقيقة معلومة لكنها مكتوبة باسلوب ساذج و مبسط و سخيف في كتب المدارس . بالمنطق البسيط لماذا يضرب الضيف المكرم و المحتفي به مضيفه بالغليون !!!!
    الاخ قرشو رغم انك زعلان شوية لكن علي من اراد النهوض عن الارض الاعتراف بأنه ملقي عليها
    علينا الاعتراف بالمخازي و علينا ايضا التشرف بمجد الاجداد لكن لا مكان للكذب و النفخات الكذابة .
    كتبت اكثر من مرة عن التاريخ و كتبت عن الرق في الخرطوم و اذا لم نفتح هذا الملف المقفل بعناية لن نصل الي حل مع كل مشاكل المعاصرة
    و لك شكري و تقديري اولا و اخيرا يا عزيزي قرشو
    و لا داعي للزعل
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 02:09 AM

Nagat Mohamed Ali

تاريخ التسجيل: 30-03-2004
مجموع المشاركات: 1244
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الأخ العزيز طه جعفر

    من المؤكد أن هناك الكثير من الملفات التي يجب فتحها، والمسكوت عنه الذي يجب نبشه.
    "كتلة المتمة"، صفحة حقيقية من تاريخنا لا بد لنا من إعادة كتابتها بالرجوع لكل المصادر التي تؤرخ لها، السودانية وغير السودانية. وإذا كان شهود العيان الذين عاصروها أو كانوا من ضحاياها، قد رحلت آخر أفواجهم خلال العقدين الماضيين، فإن الذين عرفوا هؤلاء الشهود، من سلالتهم، وأهلهم وجيرانهم، لا يزال الكثيرون منهم على قيد الحياة. وأنا من الذين استمعوا إلى حكايات من شهود عيان مستهم حملة محمود ود أحمد في عظمهم ولحمهم، وألقت بآثارها على تاريخهم الخاص والعام.

    لقد مات تحت حراب جيش محمود ود أحمد ستة عشر رجلاً من بيت جدي القاضي جلال الدين، قاضي شندي والمتمة في ذلك الحين. وكاد والدي الذي كان في ذلك الحين في عامه الأول (من مواليد عام 1896)، أن يكون آخر ضحايا أسرته من الذكور ونهايةً لسلالتها، إلا انه نجا بأعجوبة من حرابهم. غادر جنود محمود ود أحمد بيت جدي بعد أن تأكد لهم أن الوليد قد لحق ببقية الذكور من الأسرة، لكنه كان مغمىً عليه فلم تكن الحربة قد أنغرست في جسده الغض. وحينما صرخ بعد أن فاق من غيبوبته، عاد الجنود مرةً أخرى للبيت، لكنهم وجدوا جدته في تلك اللحظة تحتضنه وهي تولول وتتظاهر بالبكاء على موته تتبعها جدتي وشقيقتها وبقية النسوة في البيت، فاختلط صوت أبي مع أصواتهن، فلم يستطع الجنود تمييزه..

    هذه حكاية من تاريخ أسرة والدي، من جهة أمه، وفي تاريخ كل الأسر في المنطقة والقرى المجاورة حكايات مماثلة تتشابه مشاهدها. وأستغرب من الذين يحاولون التعتيم على هذه الصفحات من تاريخنا، بل وإنكارها.

    لقد ظلّ والدي حتى وفاته في عام 1971 ، وكنت حينها صبية يافعة، يروي لنا تفاصيل هذه الحكاية، متشابكة مع تاريخ أحداث "كتلة المتمة"، دون أن يستهين على الرغم من ذلك بتاريخ المهدية، أول دولة في تاريخنا الحديث. تاريخ نعتز ونفخر به وبصفحاته المضيئة، دون أن ننسى صفحاته المعتمة التي تصل لحد البشاعة في أجزاءٍ كثيرةٍ منها.
    فهذا هو تاريخ الشعوب.
    يبدو أننا نحتاج لكثيرٍ من الجسارة لنعيد كتابة تاريخنا بكل الوضوح والصدق اللازمين.

    لك تحياتي وشكري وأنت تساهم في إحياء المسكوت عنه من تاريخنا، وأعتذر عن عدم تمكني من العودة لبوستك الآخر عن تاريخ الخرطوم. لكنني عائدة إليه دون شك.

    نجاة

    (عدل بواسطة Nagat Mohamed Ali on 11-08-2004, 02:20 AM)
    (عدل بواسطة Nagat Mohamed Ali on 11-08-2004, 03:13 AM)
    (عدل بواسطة Nagat Mohamed Ali on 11-08-2004, 05:52 AM)
    (عدل بواسطة Nagat Mohamed Ali on 11-08-2004, 05:58 AM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 02:31 AM

saif massad ali

تاريخ التسجيل: 10-08-2004
مجموع المشاركات: 19036
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: Nagat Mohamed Ali)

    الاخ طه جعفر
    تحية لك ولاسرتك الكريمة
    يا اخوي انا قريت في كتب التاريخ السوداني واذكر بالاخص كتاب مندور المهدي واقعة المتمة بي شقينها الاولي والثانية الاولي تحكي موت اسماعيل باشا بالفخ الذي اوقعه فيه المك نمر وعلي اثرة قام الدفتردار صهر الباشا بي الحملات الانتقامية والثانية مجزرة محمود ود احمد شبيه بي مارويته انت هنا,ولي سؤال هل الكتب في المدارس في السودان ليست صحيحة هل مادرسنا عبس؟ةلانو دي المرة الثانية تحدث لي ربكبة في المناهج المدرسية حين ذكرت قصيدة النخلة الحمقاء
    ونخلة غضت الافنان باسقة قالت لاترابها والصيف يحتضر
    اني اكلف نفس فوق طاقتها وبل لغيري الظل والثمر
    سألت الاستاذ وقتها ياستاذ النخلة ماعندها ظل ضحك علي وبعد خروجي من السودان وجدت القصيدة هي التينة الحمقاء وليس النخلة الحمقاء.ارجو منك ايضاح حقيقة كتاب مندور المهدي ولك شكري
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 06:04 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: saif massad ali)

    الاستاذ سيف شكرا و لكم كل التقدير
    ما يكتب في المناهج غالبا ما يكون راي واضع الكتاب المعين لان الطريقة الموضوعية في دراسة التاريخ تهتم بكل التحليلات للحادث المعين ليس عندي امثلة الان لكن مثل سياسة البلد تكون المناهج .
    لا تشتمل كتب المدرسة عن المهدية عن معلومات عن مذبحة المتمة او ابعاد الاشراف و لا تذكر اي معلومة عن اخوة الامام المهدي و اعمامه و مصيرهم مع الخليفة لان الكتب المدرسية ارادت المهدية ان تكون تاريخ مفاخر و امجاد و فقط و لم تردها ثورة بها قبح و مرارة كل الثورات المسلحة
    طه
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 05:58 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: Nagat Mohamed Ali)

    الاستاذة نجاة شكرا علي المساهمة .
    تكوين صورة حقيقة و عميقة و موحية عن تاريخ القريب اعني منذ الفونج 1505 الي الان احد اهم احلامي لان الواحد عندما يشاهد ملاحم الشعوب مجسدة سنمائيا يصاب بنوع مرير من الحسرة لان بتاريخنا الكثير الكثير الذي يمكن ان يجسد سنمائيا بصورة عميقة و التجسيد السنمائي سيعطي التاريخ نوع من الحياة الجديدة التي ستجعل الناس اكثر قربا من الموضوعية .
    هذا الجهد سيحتاج الي نتوع من البنية التحتية التاريخية اذا جاز التعبير من عمل اركيولوجي و ابثروبولوجي للاجابة علي الكثير من الاسئلة .
    هذه الايام اقرأ الكتاب الصعب حرب النهر و هوكتاب مع كتاب سلاطين و بقية الكتب بقلم اجنبي يعطي المشهد المغاير حول الدولة المهدية
    مذبحة المتمة و مصاعب الدناقلة و النوبيين مع ود بشارة و قصة اسرتي الشخصية جدا مع النور عنقرة قصص يجب ان تضاف بروح موضوزعية الي تاريخ الابطال الذي نقرأه رسميا يجب ان نخلط طعم البطولات بالمخازي و المظالم المخازي و المظالم يجب ان تدان ليكون الفخر بالبطولات حقيقيا و مستحق
    لك شكري استاذة نجاة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 08:02 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: Nagat Mohamed Ali)

    الاستاذة نجاة اسف جدا لقد فات علي ان انقل اليكم فائق الاسف في ان يروح ضحية مذبحة الامير محمود ود احمد بالمتمة 16 من بيت القاضي جلال الدين و الحمد لله الذي حفظ والدكم ليكون تيرابا لتلك السلالة من الاماجد الذين دفعهم للاستسلام امام الغازي و طلب العون منه سوء تقدير الخليفة للامور .
    بعد عام من تلك المذبحة القي القبض علي الامير محمود ود احمد من قبل الغزاة في موقعة سماها شيرشل معارك نهر عطبرة الذي توفي بعد ذلك سجينا في سجن الرشيد عند الانكليز في مصر
    الغريب ان بعض الجهادية قد انضموا لجيش الانكليز بعد تلك الموقعة . و لقد تمكطن الجعليين من الانتقام عندما طردوا و قتلوا افراد حاميتي شندي و المتمة التين تركهما الامير محمود ود احمد خلفه عندما ذهب الي معركة نهر عطبرة
    طه جعفر

    (عدل بواسطة TahaElham on 11-08-2004, 08:06 AM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 03:32 AM

ahmed haneen

تاريخ التسجيل: 20-11-2003
مجموع المشاركات: 7867
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الأخ طه جعفر
    والأخت نجاة
    تحياتي

    نعم انتم فتحتم المسكوت عنه من اختلاقات واكاذيب
    عبر التريخ المزور الذي كتب ارضا للسادة
    ولطمس حقيقة المجازر والمذابح والأغتصابات التي
    ارتكبتها جيوش المهدية في جميع انحاء الوطن
    وكتلة المتمة تعتبر من اسواء المجازر التي
    شهدها الوطن حتي الأن ،،
    وقد تطرقت لهذا الأمر هنا

    هل شهد تاريخ السودان إغتصابات جماعية قبل دارفور؟؟ اين .. ومتي ؟؟؟!

    وهناك عضوا يملك معلومات قيمة عن هذة المذابح
    وهو العم شوقي بدري والذي اتمني مشاركته

    لن نسكت بعد الأن عن اي تزوير لتاريخنا
    ومحاولة كتابته برؤية طائفية من اي جهة
    فقد حكت لنا الحبوبات في بربر م لا يصدق
    من انتهاكات ومذابح
    ولي عودة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 06:07 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: ahmed haneen)

    الاستاذ احمد حنين سارجع للنك .
    و اتقف معك ان التاريخ له وجه اخر تماما كما للعدو وجهه الاخر .اذا لم نكن ديمقراطيين في نظرتنا الي التاريخ لن نكون ديمقراطيين الان
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 02:18 PM

saif massad ali

تاريخ التسجيل: 10-08-2004
مجموع المشاركات: 19036
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الاخ طه والدتي من اسرة الامير ابوقرجة والفرس الصغير عبدالله سلمان وللاخير كتاب اسمه الفارس الصغير ليس لي علم بمرارة الجهادية الا عندما بلغ جدي الكبر وفي يوم من الايام صاح الجهادية جو ادويني حربتي سألت عن السبب قالو الجهادية عملوا معارك مع الدناقلة وخصوصا الاشراف . وليت هذا الشي يوثق
    ولك تحيتي
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 07:40 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: saif massad ali)

    الاخ الفاضل سيف مسعد . انا مقيم خارج السودان في سلطنة عمان و الكتب المتوفرة الان هي السيف و النار و حرب النهر و كتاب عن حياة الزبير باشا.
    كل هذه الكتب لو تلاجظ لمؤلفين اجانب قراءتهم لا توفر الا جانب من الحقيقة . ساقوم بانزال ما فيها حول دنقلا و و صراع الخليفة مع الاشراف و اذا كان للمتداخلين مراجع اخري سيكون ذلك اثراء لا بد منه للحوار
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-08-2004, 08:18 PM

tabaldy

تاريخ التسجيل: 27-04-2003
مجموع المشاركات: 1008
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الأخ طه جعفر سلام

    زمان كنا نقعد جمب حبوبة تحكي عن كتلة ود سعد , جدي ما بزيد بي غير الإبتسام , رحمهم الله , تضحك لحدي الدمع يجري من ود عينها , وتواصل كلام عن الفظايع المروا بيها ..
    ونحنا ..
    مستغربين ومستنكرين وضاحكين معاها علي تعليقات من هنا وهناك ..

    مستغربين قدرتا علي قطع المسافة من دار جعل لحدي حدود امدرمان الحالية ..

    مستنكرين أصل الحكاية وعدم إستناد حبوبة لي مرجع واضح , القريناهو في المدرسة عن تاريخ المهدية مخالف , المنهج العكس لينا الثورة المهدية وإتجاوز كتلة المتمة ومجاعة سنة ستة ووقوف قبايل الجنوب مع الثورة في الحين داك وغيرو وغيرو ..

    وضاحكين علي تعليقات عمي , عن الموت الوصّـل الجعلية لي ديار كردفان .

    مصادرنا حبوبة وكتابات مشتتة ..
    واصل تسليط ضوء ..
    ولك خالص شكري ..


    أبنوسي
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

12-08-2004, 03:03 AM

Mohamed Adam

تاريخ التسجيل: 21-01-2004
مجموع المشاركات: 2945
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    *
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

12-08-2004, 10:28 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    شكرا محمد ادم
    في نفس الكتاب الذي جلب للقلب احزان كتلة المتمة و مأساة الغرور بالسلطة من الحكام ضد الاخرين من ابناء الوطن فقط بدافع المطامع المحدودة و المخزية .
    قرأت عن بطولة الاجداد في كرري و حسن التنظيم في الدفاع عن امدرمان و الموت الفدائي العظيم الذي جعل منا اناس بهذه الملامح .
    لقد اقر شرشل بان خطط الانصار الرامية الي الحاق هزيمة مفجعة بالغزاة لم ينقصها الا السلاح المتطور . لان النزال وجها لوجه لم ينتصر فيه غير الانصار . كانت حرب الالة العسكرية المتقدمة ضد الالة العسكرية غير المتطورة لكنها حرب تجسدت فيها البطولة بكافة معانيها من قبل الانصار.
    حتي في الرؤية العميقة في الهجوم النهاري كان الهدف منها استدراج العدو ( العدوفي تفكير الانصار كان بمقدرات جيش هكس باشا استدراجه الي المحرقة )
    لان جيش الانصار كان يحتاج الي ضوء النهار اكثر من ظلمة الليل
    يسعي شيرشل الي اتهام قيادة الاننصار بالقصور و الجهل لانه لم يدركوا حجم التطور الذي صار في الالة العسكرية الغربية .
    كان يطالب الانصار بمعرفة ما يجهله حتي هو اعني شيرشل لم يكن يعلم ان القذائف لم تكن محشوة بالبارود العادي و لا حتي ال TNT كانت محشوة بالTNP المدمر الفتاك
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-09-2004, 01:05 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    ............ز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-09-2004, 09:17 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: شندي تحت حكم المك نمر(حفيد السلطان عجيب سلطان الفونج) (Re: TahaElham)

    الاوضاع في شندي ابان حكم المك نمر
    في كتابه الرحالة الاجانب في السودان الصادر عن مركز الدراسات السودانية الطبعة الاولي 1995 اورد الدكتور نسيم مقار افادات الرحالة السويسري لويس يوركهاردالذي زار السودان مبتدا رحلته من دراو في صعيد مصر مرافقا احد قوافل سنار في مارس عام 1883
    في نفس العام وصل الرحالة الي شندي الصفحات من 60 الي
    المك نمر والده من الجعليين و امه من دم ملكي من ولد عجيب نفس الاسرة الحاكمة في سنار
    كانت حياة المك نمر سلسلة من المعارك و الحروب تارة مع الشيايقية الذين اضطروا لعقد الصلح مع المك نمر للتفرغ لحربهم مع المماليك و تارة اخري مه اخيه .
    دامت حروبه مع الشايقية عدة سنوات و قد قتلوا عددا كبيرا من اقرباءه و اجتاحوا بجموعهم الكبيرة من الفرسان مقاطعاته و خربوا كل الشاطيء الغربي و في ذلك الوقت اعلن اخوه الذي كان حاكما للشاطيء الغربي العصيان علي المك نمر و استمرت الحرب بين الاخوين عدة سنوات دون ان ينتصر احد و اصبح كل من الاخوين منفصلا عن الاخر و لا يستطيع احد من كلا الفريقين عبور النهر الا برفقة جماعات صغيرة ص61
    *من الافادتين اعلاه نستطيع ان نستنج ان الشايقية كانوا يحاربون كل غاز يأتي من الشمال لان الغزاة ربما كانوا يهددون مصالحهم في تكل النواحي من جنوب مصر الي تخوم شندي لذلك ليس غريبا ان ينازل الشيايقية جيوش الغازي التركي و معلوم ايضا ان الشايقية كانوا مستقلين بأماراتهم عن سلطان سنار و حروبهم مع المك نمر كانت ربما لتأمين جنوب منطقتهم ضد اطماع سلاطين سنار .
    *الشيء الثاني الذي يمكن استنتاجه هو ان المك نمر لم يكن حائزا علي اجماع اهله في مساندنه بدليل الحرب مع اخيه و انفصال الشطين بما فيهم من اقارب .
    يصف الرحالة مجتمع مدينة شندي كالاتي :
    اكثرية السكان من الجعليين و يليهم في العدد العبابدة ثم البطاحين ثم الحامدية . اكثر الطبقات احتراما في شندي هم التجار الاجانب و هم من سنار و كردفان و دارفور و دنقلة و هم يشغلون حيا باكمله في المدينة ( كانت المدينة تنتشر علي السهل بصورة غير منتظمة و المباني ليست من الاجر و البيوت واسعة و لها جدران عالية )
    يلي التجار في الاهمية اصحاب الحرف من حدداين و صياغ و دباغين و نجارين و صناع الاواني الفخارية . ورد في ص62 من نفس الكتاب المجرمون يسمح بالرجوع الي بيوتهم و هم اللصوص بعد ام يدفعوا غرامة مالية للمك ورجاله و لقد استشري نظام الاخذ بالثأر و في حالة القبول بالدية عند القتل تصل الفدية الي الف ثوب من قماش الدمور .
    *من هذه الافادة نجد ان عدم سيادة حكم القانون كانت احد اهم ملامح فترة حكم المك نمر و نعلم ما يمكن ان يترتب علي ذلك من احقاد .؟
    كان اهم محاصيل شندي هو الذرة و يليه الدخن و القمح الاخريين كان يستخدمهما التجار الاجانب و الوافدون . كانت ماشية السكان جيدة جدا كما يصف الرحالة و كانت اعداد الخيول اكثر من التي في بربر. و كان الناس يفضلون ركوب رناث الخيل اكثر من ذكورها . لا يوجد نساجون في شندي و لكن جميع الناس و الاطفال و كثير يشاهدون و المغزل في ايديهم ( بمعني ان نسيج القطن كان نوعا من النشاط الجماهيري )
    تجارة شندي مع مصر : السلع التي ترد من مصر كانت هي السمبل و المحلب و هي الاغلي و الاكثر رواجا و يليها السكر الذي كان يستخدم كهدايا للاعيان و في المناسبات . اقمشة زرقاء سميكة يستخدمها نساء الريف كغطاء اسمها التاكات و الاقمشة البيضاء المصنوعة في المحلة كان يستخدمها الشخصيات البارزة في المجتمع . جلود الضأن المصرية تستخدم ك فروة او بردعة للخيا او الجمير و تستخدم ايضا كابسطة و فرش في البيوت . الخرز و الزجاج . و السلع الاوربية مثل الورق و القصدير و سلك النحاس الذي كان يستخدم في تزيين القلادات . يصف الرحالة ملخصا افادته عن التجارة بين شندي و مصر بأنها تدر ارباحا عظيمة ص72.
    يتضح من ملخص النشاط التجاري بين شندي و مصر ان المك نمر و رجاله كانوا يجنون ثروات طائلة من هذا النشاط .
    *تلخيصا لما سبق .
    اولا عدم سيادة القانون في شندي لا بل التسامح مع اللصوص
    اتساع المصالح التجارية مع مصر
    عدم توفر العلاقة العشائرية الجيدة للمك مع اهله
    الحرب مع الشايقية
    رسوخ العلاقة مع سنار بلد اجداده لامه . التي تسمح بايصال النجدة اللازمة اذا قرر المك النمر الحرب ضد الاتراك الغرزاة
    مما سبق اجدني مصرا جدا علي ان حادثة الغليون لا اساس لها و ان مصالح المك نمر ورجاله الاقتصادية كانت تدفعه للتصالح مع الجيش الغازي . و ان الحريق قد تم بأيد اناس كانوا يكايدون المك نمر ة ليس لهم مصلحة في استمرار حكمه .
    يحاول كتاب التاريخ المدرسي المستخدم في التعليم العام ان يقول انه كما حارب الشايقية الاتراك كذلك فعل المك نمر اضعف الايمان بأن لم يحارب لكنه مارس المكيدة لاغتيال اسماعيل باشا في حريق شندي الذي وقع اثناء مأدبة عشاء . لم تكن هنالك أي اشارات لاي نوع من الحس الوطني او الجماعي الذي يوحد بين المتحاربين من الشايقية و الجعلية بل ما كان يحرك الجيوش و يقعدها هو مصالح المجموع ممن يحتكمون لرجل واحد لم تكن مصالح الشايقية و الجعلية متشابهة حتي يتشابه رد فعلهم تجاه نفس الخطر .
    الاعزاء المتداخلون هذا رأي حول تاريخنا الرجاء المناقشة بنفس بارد و موضوعي حتي نتعلم جميعا
    و ليس من وراء هذه الكتابة أي نوع من الاشياء الذاتية . لكنه النص التاريخي و تفكيري الحر
    طه جععر الخليفة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-09-2004, 09:59 PM

Saifeldin Gibreel

تاريخ التسجيل: 25-03-2004
مجموع المشاركات: 4028
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: شندي تحت حكم المك نمر(حفيد السلطان عجيب سلطان الفونج) (Re: TahaElham)

    الأخ طه جعفر آثمن لك هذا المجهود فى التعريف بما لم يزكر من تاريخنا الذى كتب تحت كثير من المؤثرات، أسرية ودينية وعاطفية منها.لضيق الوقت سوف أعود غدآ أنشاءلله ولكن أحب أن أزكر أن هنالك الكثير من المخالفات التى أرتكبها الأمام المهدي,مخالفات دينية وفقهية تدعونا للتفكير والتمحيص فى هذه الدعوة من مرتكزات عدة وندرس ونقيم هذه الفترة تقييم علمي وموضوعي وهنالك الكثير من الكتب والمراجع التى غطت هذا الشأن منها على سبيل المثال كتاب الدكتور عبدالله على أبراهيم(الصراع بين المهدى والعلماء) والذى قدم له الدكتور العالم مكى الطيب شبيكة.
    ألى الغد.

    سيف الدين جبريل
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-09-2004, 11:09 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: شندي تحت حكم المك نمر(حفيد السلطان عجيب سلطان الفونج) (Re: Saifeldin Gibreel)

    شكرا الاخ الاستاذ سيف
    المشكلة ان المراجع المتاحة الان بالنسبة هي كتابي سلاطين باشا و تشرشل و ربما يجد الناس ان هذه الافادات متحيزة . رغم احساسي الخاص بانها افادات مهمة جدا مهما تكن جارحة علينا التعامل معها.
    لان الحقيقة كما يقول عضو البورد الغالي عماد الامين الحقيقة مثل الكعبة يمكن استقبالها من جميع الجهات
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

12-09-2004, 08:04 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    ************
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

13-09-2004, 08:18 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

16-09-2004, 08:41 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    """""""""""""""""
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

16-09-2004, 11:19 PM

Omer54

تاريخ التسجيل: 10-02-2003
مجموع المشاركات: 783
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الاخ طه جعفر
    الشكر لك لهذا الجهد

    اقتباس
    المك نمر والده من الجعليين و امه من دم ملكي من ولد عجيب نفس الاسرة الحاكمة في سنار

    انتهي الاقتباس

    حسب علمي – المتواضع - ان عحيب المانحلك كان يسكن في منطقه قري و الحلفايا (شمال الخرطوم) و ليس في سنار و ايضا ان علاقته بالاسره الحاكمه في سنار هي علاقه حلفاء و ليس علاقه رحم. و اعرف ايضا ان عجيب المانجلك هو في الاساس رجل دين فقيه و لم يكن حاكما.

    رأي انك تنكر بعض الاشياء التي تم التسليم بها منذ زمن طويل و لا تثريب علي ذلك طالما اقمت الدليل علي رأيك اما دحض الحقائق التاريخيه تأسيسا علي الاحساس بصوره رئيسه , هذا امر لا يمكن قبوله و الامر يستدعي مزيدا من البحث.

    و لك كل الشكر مجددا و انت تبتدر هذا الخيط المهم.
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

17-09-2004, 01:07 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: Omer54)

    الاستاذOmer54 المحترم من المفاخر العزيزة التي احسها فعلا انني زرت ضريح الشيخ عجيب المانجلك عند سفح جبل الرويان و اعتقد ان القرية نفسها اسمها الرويان . و كان ذلك ابان رحلات العمل الحقلي التي ينظمها قسم الجيلوجيا الي منطقة السبلوقة حيث معسكر طلاب كلية العلوم جامعة الخرطوم . و اذكر ان اول رحلة لي الي تلك الاماكن كانت بمعية الصديق و الزميل بكري عبدالرحمن (الريس) امين الموقع و كان الاخ بكري قد تعرض لحادثة غرق مؤسفة كادت لولا رحمة الله ان تذهب به الي حتف محزن الحمدلله .
    و تكررت هذه الزيارة مع مجموعة اخري من ضمنها عضو البورد الصديق الغالي العضو مهدي .
    زرنا ايضا اعلي جبل الرويان الشامخ حيث محاجر تعرف بمحاجر العنج او الهمج و هم اما رقيق فونجاوي و لكن وجدنا رموزا و اثارا ليست عربية الحرف لذلك دار حوار شاركنا فيه الدكتور المثابر و الكريم عبد الحليم النادي الذي قال ان قسم الاثار في كلية الاداب له علم بهذا الموقع . و هو موقع عمل لقطع الاحجار استخدم منذ الدولة النوبية و الممالك المسيحية . و بالمناسبة جامعة الخرطوم و المستشفي العمومي و القصر و كل المباني القديمة بالخرطوم التي تم بناءها في العهد التركي و ابان حكم الانكليز احجار نقلت من خرائب مدينة سوبا العظيمة التي بنيت من من محاجر العنج هذه !!!!؟
    و من المزارات ايضا في تلك المنطقة (فرق السريج ) و هو انكسار طولي في لسان هضبة السبلوقة و يقال ان فرق السريج هذا قد انجزه الشيح ودحسونة في احد كراماته .
    لا علم لي بعلاقة الشيخ عجيب بعائلة عجيب الملكية الفونجاوية و لكن سأبحث في الموضوع و هذا البحث لن يطول لانه يتطلب مشوارا الي بيت صديق له كتاب الطبقات و منه سأجد معلومات عن الشيخ عجيب المانجلك .
    عائلة عجيب المالكة في الفونج من اصول دنقلاوية و هي امتداد لعائلة (فنيةFaneya علي حسب افادة الرحالة وادنجتون الواردة في كتاب الدكتور نسيم مقار الصادر عن مركز الدراسات السودانية عام 96 بعنوان الرحالة الاجانب في السودان في الفترة ما بين 1730 الي 1851 و معلوم لدي ان الشيخ عجيب المانجلك يعود تاريخه الي قبل ذلك
    و شكرا صديقنا عمر54 و الرجاء المواصلة .
    سؤال البوست الاساسي هو ماهي مصلحة المك نمر في حرق اسماعيل باشا
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-09-2004, 05:46 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    +++++++++++++++
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-10-2004, 09:00 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المك نمر بعيون رحالة آخر (Re: TahaElham)

    كنت قد ذهبت في المساهمة السابقة بعد التحليل للمعلومات التي سجلها الرحالة بيركهاردت حول شندي ايام المك نمر انه لم يكن للمك نمر أي مصلحة واضحة من نصب حفل الحريق للغازي اسماعيل باشا تحت يدي الان كتاب النيل الازرق لمؤلفه الان مورهيد تعريب الدكتور ابراهيم عباس ابوالريش الصادر عام 1969 عن دار الثقافة بيروت و مكتبة النهضة الخرطوم في ص 273 يورد المؤلف هذا الوصف و التعليق
    (( و كان الجالس علي العرش في سنة 1814 يدعي المك نمر و رغم ان بيركهاردت لم يذكر الكثير عن هذا الرجل (ربما لان المك نمر قد جرده من سلاحه القيم الذي كان يحمله) الا انه من الواضح كما ذكر اخرون انه كان رجلا مهابا طويل القامة يبلغ طوله نحو الستة اقدام متكبرا و محافظا في عاداته و كان يرتدي في المواكب الرسمية فروا من جلد النمر و هو علامة الملك في وادي النيل و كان يسير في ركابه غلام يحمل مظلة يظله بها . اما قصره الذي يقع بالقرب من النيل فكان عبارة عن بناء من الآجر مطلي بالجير و كان البناء الوحيد المكون من طابقين في المدينة و كان مؤثثا بأسرة مطهمة بالصدف.. و كان المك نمر متعلما بالنسبة لبيئته ووسطه فهو يقرأ و يكتب و يحفظ القرآن الا انه عرف بقساوته البالغة . و يستطرد الكاتب في سرد الاحداث المتعلقة بموقعة كورتي
    و خط سير الحملة الغازية و يقول في صفحة 305 ( و هنا في شندي ارسل أي اسماعيل باشا في طلب المك نمر نفس الرجل المحافظ المتكبر الذي اذل قبل قبل ثمانية عشر شهرا _(( الكلام في سنة
    1822 يعني ان حادثة الغليون قد وقعت عام 1820 )) و يستطرد المؤلف و عندما حضر نمر تقدم اليه بطلبات غير معقولة ثلاثين الف ريال نقدا و ستة الالاف راس من الرقيق و كميات كبيرة من المؤن رفض المك نمر اجابة هذه الطلبات و هنا قام اسماعيل بلطمه بالغليون علي وجهه .
    و في مساء نفس اليوم من عام 1822 اقيم حفل ساهر فيه خمر ورقص و غناء و بينما كان الحفل مستمرا اشعل المك نمر و اعوانه النار بمنزل اسماعيل حيث اقيم الحفل و كل من حاول الفرار من الاتراك اجهز عليه رجال المك نمر . و يستطرد المؤلف واصفا حملة الدفتردار و في شندي كان السكان قد اقاموا حائطا حول المدينة و صمدوا بعض الوقت الا ان النار اشعلت في منازلهم و اقتحمهم الاتراك و تمكن نمر من الهرب بعائلته في اللحظة الاخيرة .
    الهدف من هذا التصيحيح هو اثبات الروايات التاريخية عن طريق الرحالة ربما تغفل الكثير من التفاصيل المهمة و تشين بذلك ذكري رجال ليس من وصف يمكن ان ينبطق عليهم اكثر من البطولة و الجسارة سأعود لمزيد من التفاصيل
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

10-10-2004, 04:24 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الان هنا
    الخ
    ........
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

10-10-2004, 06:38 AM

Gazaloat

تاريخ التسجيل: 14-05-2003
مجموع المشاركات: 891
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    العزيز طه
    وجملة الذين جذب انتباهتهم هذا البوست الطيب

    يطيب لنا دائما ان نشرع اعذارنا الجاهزة والتى نحتناها على مر السنين ووفرناها لاستخدامها عند الحاجة
    وبالنسبة لى فانه من دواعى الامان والسلامة الشخصية الاختباء خلف درعى الواقى من الاحن والمحن والمتمثل فى الانشغال بقضايا المعيشة
    جربته مرات ومرات ووجدته ناجعا جدا فاسمحوا لى باستخدامه مرة اخرى

    قلت ذات ونسة لاستاذنا الكبير نقد فى حضور استاذى الكتور القدال ان تاريخ السودان مزور ويحتاج الى اعادة كتابة
    ضحك وقال ان تاريخ البشرية كله مزور وانه لاجدوى من اعادة كتابته

    الرجل محق الى حين!!

    التاريخ يكتبه من له مصلحة فى كتابته
    ويعيد كتابته من له مصلحة فى اعادة الكتابة
    وفى الحالتين يتأثر الامر( التدوين واعادته) بموقعية المدون
    فحيث لاتوجد حقيقة مطلقة وحيث ان الحقيقة حزبية ( دائما) فسيظل التاريخ يكتب وتعاد كتابته وفقا لاغراض المنفعة المرجوة من الفعلين (الكتابة واعادتها) فى الزمان والمكان المعينبن

    فى مداخلته فوق، قال الاخ عمر

    Quote: رأي انك تنكر بعض الاشياء التي تم التسليم بها منذ زمن طويل


    وهذا التسليم بالتحديد هو مادفع الصديق الحبيب ادوارد لينو للاتفاق معى فى مكتب استاذنا الدكنور حيدر ابراهيم بالقاهرة حول ضرورة اعادة كتابة التاريخ
    قال ادوارد ان كتبة التاريخ كانوا دائما من موظفى السلطة الاكاديمية السائدة وهى بنت شرعية للسلطة السياسية والتى هى بالضرورة حفيدة نجيبة للسلطتين الاقتصادية/ الاجتماعية

    علق استاذنا الدكتور حيدر بانه فى هذه الحالة يتطلب الامر الاستعانة بملائكة متخصصين لاعادة الكتابة لان من سنستعين بهم سيكونون هم ايضا ابناء نجباء للسلطة الاكاديمية السائدة اى سلالة صالحة لمزاجنا الجمعى والذى بالضرورة سيختلف مع مزاج من سيأتون بعدنا

    رأى ادوارد اعلاه وتعليق دكتور حيدر يفسران حيرة الصديق تبلدى حين تسائل فزعا
    Quote: القريناهو في المدرسة عن تاريخ المهدية مخالف , المنهج العكس لينا الثورة المهدية وإتجاوز كتلة المتمة ومجاعة سنة ستة ووقوف قبايل الجنوب مع الثورة في الحين داك وغيرو وغيرو


    وقد ضحكت كثيرا من حيرة صديقنا العزيز طه وهو يتحسر على عدم تصوير تاريخنا سينمائيا
    Quote: بتاريخنا الكثير الكثير الذي يمكن ان يجسد سنمائيا بصورة عميقة و التجسيد السنمائي سيعطي التاريخ نوع من الحياة الجديدة التي ستجعل الناس اكثر قربا من الموضوعية


    لاحظ هذا الجزء من المقطوع اعلاه
    التجسيد السنمائي سيعطي التاريخ نوع من الحياة الجديدة التي ستجعل الناس اكثر قربا من الموضوعية

    نحمد الله يارجل ان ذلك لم يتم للان والا لاصبح التزوير صورة وصوت !!

    حوالى سنة 84 امسكت بخناقى رغبة عجيبة فى كتابة مسلسل اذاعى عن المهدية ونقلت هذه الرغبة للصديق الخاتم عبدالله ولعله حينها كان مديرا للاذاعة او لاذاعة صوت الامة السودانية ( لاأذكر)
    وتحمس الرجل للامر وامدنى بالمكاتيب الرسمية التى تسمح لى بالدخول الى حيث الوثائق وساعدنا المرحوم على المك بالاتصالات والمتابعة والمراجعة والتوجيه والاشراف حتى اصبح بالفعل امامنا نحوا من تسعين حلقة جيدة الصنع لنكتشف حينها استحالة بثها من خلال الاذاعة الرسمية لانها كما قال الخاتم تشكك فى التاريخ الرسمى المعتمد للبلاد[/U].

    متع الله جمعكم بالعافية
    منعم الجزولى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

11-10-2004, 10:06 AM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد (Re: TahaElham)

    الاستاذ الجزولي لكم الشكر الجزيل علي الكتابة و التعليق
    لكن اود ان ابتديء من فكرة بسيطة جدا اساسها التفاؤل و الامل في ترتيب اوضاع عامة ذهبت بالبلاد الي ما هي عليه
    سأبتديء من جانب متعلق بكتابة التأريخ المزور او غيره
    كلنا يعلم ان كلية الاداب جامعة الخرطوم بها قسم للاثار و الدولة ترعي مصلحة اثار و السؤال البسيط جدا اين الجهد البحثي لكل من له علاقة بهذا المجال لانه كما معلوم اذا جاز التعبير الكشف الاثاري و التنقيب هما البنية التحتية لدراسة تاريخية مسؤولة و اكاديمية .
    هذه الايام مثلا اقرأ كتاب الدكتور القمني حول النبي موسي و ما اعجبني في الكتاب هو ان بعض الكشوف الاثارية الجديدة التي يعتمد عليها الكاتب في اطروحته هي ثمرة جهد اثاري لعلماء و الباحثين مصريين .
    اين جهد حملة الشهادات الجامعية الاثاري .
    لا يمكن اصلاح العوج الثقافي الا بعمل و جهد شديد الاستقامة
    و سأعود
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

المتمة ..مابين المك نمر و عبدالله ود سعد فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·

Home الصفحة الاولى | المنبر العام | | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2014م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م |
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م | نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م |أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م |
مدخل أرشيف العام (2003م) | مدخل أرشيف العام (2002م) | مدخل أرشيف العام (2001م) | مكتبة الاستاذ محمود محمد طه |مكتبة البروفسير على المك | مكتبة د.جون قرنق | مكتبة الفساد| مكتبة ضحايا التعذيب | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة دارفور |مكتبة الدراسات الجندرية | مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور |
مواضيع توثيقية متميِّزة | مكتبة قضية سد كجبار | مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي | مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م |مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani) | مكتبة عبد الخالق محجوب | مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد |مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم |مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا | مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد |
مكتبة العلامة عبد الله الطيب | مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008 | مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن | منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم |مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح | مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية | مكتبة من اقوالهم |مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين | منبر الشعبية | منبر ناس الزقازيق |مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى | اخر الاخبار من السودان2004 |
اراء حرة و مقالات سودانية | مواقع سودانية | اغاني سودانية | مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد | دليل الخريجيين السودانيين | الاخبار اليومية عن السودان بالعربى|
جرائد سودانية |اجتماعيات سودانية |دليل الاصدقاء السودانى |مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان |الارشيف والمكتبات |
Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها

© Copyright 2001-02
Sudanese Online
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de