يوسف السماني رئيساً لـ لجنة بورداب الرياض

المعارضة من اجل المعارضة

هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟

مهرجان البركل لم يلبي طموحاتنا

المبدع الفنان أسامة الشيخ يعطر سماوات ( DALLAS) تكساس في الكريسماس

مرحبا بكم فى حفلة رأس السنة..بتورونتو... الفنان عمر بانقا والفرقة الموسيقية.

المنبر العام ابحث

اغانى مختارة

English Forum

تحديث المنتدى

الحضور

تحميل الصور تحميل الفيديو والأغاني أغاني مختارة الصور المختارة التبرع للموقع
كيبورد عربي دليل الأصدقاء أغاني سودانية

دليل الخريجين

اجتماعيات

آخر الأخبار

دراسات ومقالات الأرشيف والمكتبات أرشيف النصف الثاني للعام6 مواضيع توثيقية قوانين ولوائح المنبر
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 19-12-2014, 08:57 PM الرئيسية

مدخل أرشيف العام (2002م)أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
28-04-2002, 05:17 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 17-04-2002
مجموع المشاركات: 0
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد

    بين الموجة والخزان حلم إنسان

    محمد الحسن سالم (حميد)

    هردت لهاتي بالغنوات ... وقُتْ يبرد حشاك يا امي
    ومن التعب البلا صالح .. تفيقي .. تروقي ... تنجمِّي
    تسوي مكانسك المطرة .. تضوي البيت وتنحمي
    تمرقي صبوحة للجيران ... قدح فوق ايد وفي ايد أَلمْي
    يلاقوك شُفّع الكُتّاب نُضاف وظُراف بلا النّسْمي
    ويغنولِك ... يغنّولِك غناوي السّابْ
    وفي بيّوضة مافي سراب
    جبال كَجَبي وفيافي الكاب ... تميد بالخضرة منقسمي
    ولا غابار .. ولا هو سحاب .. وتنهجمي
    من الدّهشة وتحاحيهُن ... غناكُن نيي ... غُنا الوهمي
    ويهتفوا زي كلاب الحي .. على الأغراب
    حوافي الصّي وبيوضة
    البراسيم فيها مفروضة
    خدارا يراري شوف عيني على الأبوابْ
    قماريها وحواريها وطواريها بقت روضة .. بقت تشرب من الحامدابْ
    تشربي عافيي من إيديّ ... تدوي اليوية بي حشمي
    تسوّي السّي وتبتسمي
    تشوفي رهاب بُعُد نجمي
    واشوفو قريب قُرُب نضمي
    اشوف العالم التحتاني .. هيلا هوب وقف ناهضْ
    دكّ عمايد الفوقاني ... جوه الُّجب رمى العارضْ
    وفي السابو الدمار أفراق عريق الحب نبض قابضْ
    متل قبض الحروف في اسمي
    غناوينا القبيل رقراق علينا تصب برد قارضْ
    أَلُكْ طيناتا من دمّي .. وارمِّلها من عصب عشاق ..
    أنط تُلُّبْ واجيك عارضْ
    واجر نمي
    أدودي لهاتي بالغنوات ... عقب يبرد حشاك يا امي
    تسوي السي وتبتسمي
    تسمِّي الشعب وتعتصمي
    بحبل الشعب تتفرق ظلمةً فيها تتحرق .. صُرُمةً قالوا ليك قسمي
    أدودي لهاتي بالغنوات عقب يبرد حشاك يا امي
    تقلبي الكلمة بي الكلمي
    ضراعك يرمي ما يدمي
    تقيفي بعيد عن الشمات تكوني اقرب لي من اسمي
    واضمك بارتياح يا امي
    أحبك صاح وصاح حلمي
    ولاكي سعية للضباح ولا شمش الصباح حزمي
    ولا كتف السلاح سواح ولا نزف الجراح ألمي
    هيا انحزمي .. هيا انخلقي .. هيا انعتقي ..
    متين مو دايرة ري تسقي
    ولا في إيد النزيف نبقى ... ولا في إيد الخريف تبقي
    ولا الفيضان يبضِّع بِكْ .... ولا في القيفة تنهدمي
    ولا ان جات حاره تنهزمي
    ولا يغشى الغلب قلبك ولا تشقي
    ولا انت تخافي لا تدمي
    ضراعك يرمي ما يدمي
    فيا حزن البلد عوك كَرْ
    ويا سعد الولد ضَرْ ضَرْ ... مع النسمي
    ولي قيمة العمل عمي .. وافتحي ظلمتك للضي
    سِنِّي على النضال إيدي
    سوِّكي بالهتاف فمي
    شوارعك لي دويها علي
    اذا ما اخر العلاج الكي ... مراويدك حمر صمي
    مراويدك حمر يا امي
    بليلتي ولا ضبايح طي
    قليلتي ولا كُتُر سّمي
    وطني ولا ملي بطني
    سكاتي ولا الكلام الني
    سلام يا امي .. سلام يا امي .. سلام لا هكمي لا دكمي



    -----------------------------------------------------------------------كرويات الصبر البيضاء

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    كرويات الصبر البيضاء انهزمت ووجمت وخرّ جوادك ... قبل يقرّبْ
    حمُيّات القلب السوداء إنلمت وضمت وبَرَت أجسادك .. وبتّ تهضْرِبْ
    من هضريبك ومُر تعذيبك .. بين النخلة ومجرى النسمة انساقط طاير ...
    فَتْفَتْ حَتْحَتْ ريشو قُصادَكْ ... وكان ده حبيبك ... وقُمت تجقلب
    بين القيفة وباب النهر ..
    دبيب الريح من دبش القهر ..
    اتلوى اتلبّدْ ولدغ الشيمة
    الشيمة انكفت ..
    البحر انخجّ ..
    الزبد انعجّ .. الطين انحترب ..
    ومرقت عقرب ورفعت شارة .. اندفعت فارة تجاه المركبْ
    ووقعت سارية على صنقور رواسي قريبك
    وقام مِنْوهدِبْ
    وكابسو الجندبْ ..
    وكان دي امجادك
    بين الميضنة والإرصاد انجرحت غيمة .. الغيمة الطيبة وحاملة حلالْ
    من ألق البسمة الفي الأطفالْ
    من عَرَقْ النسمة الفي العمالْ
    والناس الفالْ
    انسرحت فيها شظايا آذان الوقت الواقع بين تقريبك وسرقة زادكْ
    مَدّتْ إيدك تالا القبلة رشاشها يصيبكْ ..
    تسبي نديهتك ..
    تفقد جيهتك
    تنزف تنسف دانات دعت الهوس الديني الطيني
    تجيني قوافل اورادكْ
    تقضف .. تركُض تالا جنازك ونعش أولادكْ
    باري نحيبك .. ترجف تتعب .. تغضب تهتف ..
    تلقى قصادك سد ومرابي
    ارزقي .. رباطة
    وكور همباتة ..
    لحى ونخاسة .. وكل الساسة الباعو نصيبك باستشهادكْ
    عاد ان شاء الله تكون الجنة الماهلة ميعادكْ
    إلا الحاصل ديل حُسّادكْ
    بعضِ يقول الله لا عادكْ
    وبعض إن لاقي طريقة يعيدك تاني عشان الموت يصطادكْ
    يا مجلوب في سوق الآخرة .. ويا متقلب تحت جهادكْ
    خرّ جوادك .. مات الطاير .. لدغت شيمة
    كرش الغيمة إنبعجت دمّت ..
    عينيك طمّت ..
    وغمّ قليبك .. وكان دي بلادكْ
    وين مستغرب .. تقدر تكسر حمرة عينك .. تنكر سيفك تابى جفيرك ..
    دابك تقوى
    يا بني آدم .. تفقد مرة مريرة .. ضميرك تكسب ثروة ..
    وتلقى العالم تحت سريرك تشبع تروى ..
    ترضع ذاتك .. من لذّاتك .. وحلو الحلوى
    من ما تبلع يوت تتبرع .. وكلك نخوة ..
    صدقة لعمرك وباقي حياتك ونصر الدعوة
    حبّة جوامع .. وقبة صوامع .. وكوتة وكوتة تفوت الفوتة بأسرع صهوة
    عُمرة وحجة وتسأل ربك يقبل توبتك يغفر ذنبكْ
    يمسح سفّك .. خيرات شعبك .. اصلها كانت عترة في دربك
    لما تعبت وفاتك ح######
    لما ضهبت وخانك قلبك
    كانت هفوة في لحظة سهوة
    عن الإنسان والحال الأسوأ
    ودابك فُقت .. وجاتك صحوة
    وجيتَ تكفّر .. يا رب تغفر .. اغفر .. اغفر
    عبدك خاسر شيء ما بيسوى
    انت القادر ... إنت الأقوى
    يا البتخادع حتى الله ..
    وين الشهرة المال والجاه
    وين السطوة .. الجشع .. القسوة ..
    اركز .. اركز لا تجيب رخوة
    يا متلبّك في الأدران .. الحجر الأسود ما هو البروة
    وما ها مكاوى الكعبة تجيها .. حين ينكرفس توب التقوى
    ومافي خرط للجنة تودي .. لا في خطط ممهورة برشوة
    والمشروع الديني الخالص ... ما محتاج لدراسة جدوى
    يا من قال يارب من قلبو .. رد الخالق دائماً أيوة
    اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة
    اركض .. اركض .. تالا اشجار العملة
    واقصف .. اقصف من اوراقها ..
    يمكن تستر عورة شينك وما سواهو زمانك جملة
    اركز .. اقوى .. ولِفْ بشكيرك فوق الرأس النشّف غيرك
    لا تستهون .. قضّي منافعك وتم العمرة
    وفوّر موية زمزم قهوة
    اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة
    ماك غلطان ..
    غلطان الشعب الجزّ جراد الغفلة كفاحو
    الجنى أرباحو .. ضياع أرواحو
    وجيد للحاصل وبخت الحاسد
    ماك غلطان
    غلطان الشهداء الراحو .. الواحد .. واحد
    ماك غلطان
    غلطان الحزب الجمّ سلاحو وخيلو تناهد
    ماك غلطان
    غلطان زمنك واصلاً وطنك ياها جراحو وعندك شاهدْ
    رفضك .. سجنك .. شان الكادح والمتكادح يلقى صراحو ويبرأ السّاعِدْ
    تهتف لامن تقضف دم .. وشارع هازيء .. يهز اصفاحو .. وبرضو تجاهدْ
    لامن صَقّرْ سن منقارك .... لامن طيرك قصو جناحو .... وخرّ يكابدْ
    ما حَسّابَكْ إلا عذابك وليلاً دائماً كاتمو صباحو .. ونجمك ساهدْ
    لما بديت تفرز لي عيشتك .. لاكو عويشتك .. واجمعوا جملة بأنك تالف
    وانو سقطت مع أنك واقف فوق اسمنت وتحتك عملة
    هم ساقطين في البرد الناشف .. وجاهم زاحف قوز الرملة
    الإملاق العيش الشاظف ..
    وفي ظلمات الزمن العاصف ... قاسي عبور اليم يا نملة
    وهسه غلابة الدنيا الكنت بتتعب غنية عشان يرتاحو ..
    المنك راحو .. الكجنو حِنّك وعنك أشاحو
    ضراعم غادي
    عليك يتجارو .. بدون ما تنادي ..
    وصاروا نفيرك وقت حصادك .. ورابى نصيبك
    هرِّب .. هرِّب .. خير بلادك برة وسيبكْ
    يا أوعية البلد القطّتْ .. ما بيسقيك الدم الفاسدْ
    يا أودية الولد الشطّتْ .. ما بيشفيك اليم الراكدْ
    إلا الدم البدأ يلقّط .. واحد .. واحدْ
    إلا اليم أب غيماً نقّط .. وجاييك قاصدْ
    يا محبوبة في وضع خريف .. شالع دجلو .. وكضباً راعدْ
    بيت راكوبة .. وحوشو صريف .. سَوّسْ مِرْقو .. وسقفو يناهدْ
    احسن تحت المطرة نقيف .. بي كفيك .. كفي .. والساعدْ
    وراسنا نضاري الطفل الواعدْ
    لامن يبقى سمانا نضيف .. من تخويف .. تسويف .. من زيف
    ونلقى الوطن الحِنْ .. مو الطاردْ
    واللا الموت الدغري الواحدْ

    -------------------------------------------------------------------------تفاصيل ما حدث

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)


    سكتّ .. نضم غُناي .. ورّاك ..
    بدابك باتّكالي عليكْ
    خَتَمْ بِكْ .. بي هروبي إليكْ
    وكيف طفّرت صقر الآفة .. ما يلفح جناياً ليكْ
    ولا يدخل مجال عشاً .. نسجتِ حنانو فوق إيديكْ
    وكيف كوترت ريح الآهة .. ما يقرب فرح عينيكْ
    وراء جبل الصّبر .. فضّيتو
    والمطر الِحرِد .. رضّيتو
    سُقتو على البلد ورّيتو .. ما لمّابا .. لمّا بياّ ... لمّا بيكْ
    هادي الحفرة .. كانت بير .. وكان متكابي فوقها حراز
    وتحتو الصخرة كانت حوض .. وكانت للقبيلي ملاذ
    كانت ملتقى العُربان .. وكانت مُتّكا الِحبّانْ
    ومركز دورة الإنسان
    مِنّها هبّت الفرسان .. وعندها ربّت العرسان
    وكم شِهدت غرام وغرام
    وحِفضت كم كلام وكلام
    تعكّر حين خصام وملام
    تروّق حين وئام وسلام
    تراشق أعين الأطفال .. تراهق للعصافير يوت
    ترشرش لي تياب بنوت
    جنّها من أعزّ بيوت
    لا رفعت عليهن سوط .. ولا رفعهن عليها الصّوتْ
    حين تملا القِرَبْ .. تِنْمَنّى .. تدّها صَنّة ... حتى تفوتْ
    تسوِّي الصّجْ .. تَلِمْ الطّورْ
    مديح الحج .. غُنا الطّمبورْ
    تقوم تحتجْ .. تقيف طابورْ
    هنا الشُّفع .. يمينك دورْ
    هنا المارشات .. هنا الدّستورْ
    هنا اللِّبّيشْ .. تدور وتدورْ
    قريش يا قريش .. حبابا قريش
    نزل مَلْك الحَبَشْ والدّيشْ
    تدور وتدور .. قواها تخور
    تلم أنفاسا زي عصفور
    تِنَفّضْ ... تمش بالدور
    بشيش وبشيش .. تشاقق بين تقانت العيش
    وبرسيماً .. سمح مفروض
    وما تهبش دوابا قشيش
    بِنيّات الغُبُش شقيش
    تودّي تجيب .. مع الدّوبيت
    تِنْضَكّرْ خِدِمْة البيت .. مشى الواقود .. في كل عصير
    لُقا المريود .. بدور بِدّيرْ
    من الأخّير.. تخاف وتخاف .. تخُب السّير
    عشان في كلام وراهو كتير
    عشان باكر تعود وبخير
    عويش في عويش
    بنالو عشيش
    حِدَيْ وجناهو ربّى الرِّيشْ
    جناحو هبيش .. تملِّي ينيشْ
    طفش قُمرِينا طار شقّيشْ
    مطر يا خير .. مطر
    ورا طرف الُحقاب كان روض .. وكان بيناتو خاوي غديرْ
    كل الصحراء كانت غابة .... بي شُدرا الكتير وغزيرْ
    صباح وهجير .. يهبهب ناز ..
    حلاتا وفرفرات الطير .... وقت يغشاها مرة رذاذْ
    قطيع غزلان .. نعام وأسود .. وروض وورود دليبن رازْ
    مَترَْ مد البصر جنّات ..
    خُدر رباها تور الساقية .. حرقت حين جاء بابور جازْ
    دغيش في دغيش
    حصدنا العيش
    طلعنا مطالبين الخيش
    والبتشوفو من أطلال .. دي كانت ذات وطن حَلاّلْ
    بيوت ناساً كُرام وعُزاز ..
    سوا سوا في رخا واملاق
    منطقوا لوعة الإخفاق ..
    قدر ما ظنّو في الجايين .. تمطّقو روعة الإنجازْ
    حويش في حويش .. سكنّا الدّيشْ
    أوضنا بقت نقاط تفتيشْ
    هادي المملكة المحروقة .. كانت جيهة
    وكنا نجيها
    مستشفانا .. كم كفانا .. منو نطيب ويتوفانا
    كانت نادي ... كانت ورشة .. بوسطة ألّتنا
    كانت مدرسة وقبلتنا
    لي حِلّتنا كانت سُوقا
    لا وقعت صواقع فوقا
    لا غضب الله شلّ عروقا
    ما من حرب قامت فيها .. لا سقطن قنابل وغازْ
    كريش في كريش .. سِعِرْ درويش
    دوانا علمنا بات مافيش
    كُنّا وكُنّا .. ياما عُزازْ
    ولحظات التلاقى لُذاذْ
    هِلِكْنا وكت وِكِرْ تورنا .. ودهتنا بصيرة الإنقاذْ
    هويتنا إتلغت فينا .. بقينا اعجازْ
    زمن خاوي وحقيقتو مجازْ
    بشيش في بشيش غلبنا نعيش
    قبض والي البلد بقشيش
    في الزول الخرب لي بيتو
    غالطني المطر .... هَدّيتو
    لاواني الفراغ .... لاويتو
    وكان أقوى الفراغ ما لاي
    شَهّدتَ البرق .. مَضّيتو
    نشّن قوس قزح ... تالاي
    اندرقتّ باللاّشيء .. وبالمافي اتحويت في قفاي
    وقعتَ وراي .. رفعني يقين .. وَقَفْ فوق راي
    بأنو الحال مغير زين .. مغير كان قِصِرْ كان طالْ
    وإنو الأرض للكادحين ... ومفتاح الحياة العُمّالْ
    رَكَزْتَ على غناوي الفال ..
    لساني سنين .. وحاضر بال
    فنّا لي التعب .. موّالْ
    شهرت على المناحة غُناي
    فزع صبر الغلابة معاي
    وكت ناديتو
    كيد الكايدين رديتو
    خاواني المطر .. خاويتو
    فوق ضهر الهوا .. الشدّيتو
    سقتو من الخراب .. وديتو
    لي تالا العمار منصاب
    فما كان العمار قدامو .. غير قَلَبَاتْ حلمنا الخابْ
    طشّ ضباب .. رهاب ورهاب .. شال نفسو المطر .. ختاهو زي ممكون
    خَنَسْ .. لحظة خنس قُتْ مات .. رفس تَوّر بخاراً باظْ
    رطن بي كل لغات الكون .. وبوّخ .. دوّخ الألفاظْ
    كيفن كان .. وكيف حا يكون .. تافقني الغُلُب حين قالْ :
    (هربتو ونمتو .. قمتو اعجاز
    إنورطتو يوم فرطتو في ماريل بنية الماظْ
    ترباة عِزّها التاريخ .. ضراع الكُدّح الأفذاذ
    حبيبة جملة الشهداء .. الصِّح الإعجاز)
    قال قولو المطر .. وانعدّ فوقي بخار
    ركضت وراهو حتى النار
    وانترتعت بين التار وبين الشارع الما ثار
    وسدّ قصاد عيوني شعار
    رافعاتنو في إصرار .. نقابات الهوى الأشجار
    بنات الواطة والأنهار
    خيوط العنكبوت .. وحمامة خَبّو الصاحبين في الغار
    رافعاتنو حتى الشوق وقع من فوق ... وجاهِن تار
    صرخت .. فركت للأشجار
    في الأنهار نفخت النار بالهواء .. يا جماعة الغار ..
    اعصروا على بعض ساريتنا لا تنهار
    نشد الحيل .. نعد الخيل .. نسن الصارم البَتّارْ
    وكلها كمّها الربّاطة .. بي لُقاطا واحنا كتارْ
    صفاً واحداً كالنيل .. وقلباً حارْ
    نضاري الواطة بالضرعات .. من الزمن الكركي الضّارْ
    وهاكُن شتِّتُوني بِذارْ
    صرخت .. صرخت .. حتى النار
    كشحت على الطناش مسدار
    أجابني الصّي .. وأبو التي تي .. كلاب رمل الهجير الحارْ
    وبديت احتارْ
    انا نمل المهل قد ضاق .. أم ارضة وجربت حُجّارْ
    بديت احتار .. وقام فيني الجرح تاوارْ
    رجعت نزفت .. صابني دوار
    قضفت حشاي .. جرت بطني .. ووقعت جنازْ
    تحت صوت الصنين الراز
    بقيت بين الأرض والغيم .. والدم الجمد والغازْ
    مطفح زي هتاف مهزوم .. مطلوح طوف نجاتو الضيم
    جبدت جنازتي للحجرة ..و وقدتها نارْ
    لمحت وراء دخانا غبار خيول كاكية تنخابت ..
    يكون من تاني دفتردارْ
    طريت تاريخي في لحظة .. نسيت ما طريت ..
    وفي طيف بيت دُمى واصنام
    تكلت جبيني تالا السام
    جعرت شديد .. وبي ساسوية ... فكيت راسي من قدام
    لقيتو ضلام
    لقيت ذاكرتي معطوبة ومعضّي كلام
    مفوتة في انفلاتة سلام
    صدى الأيام معمّاها
    خواخي الكتمة غاماها
    خيوت النسمة مشطوبة
    خطوط النسمة مشطوبة .. ومداراها حطام
    خفت من انفصام .. قوام قفلت دماغي واستلقيت على طوبة
    ورجالة غفيت
    نجيت من سهد كمين عام باعجوبة ..
    غشاني منام
    في أول دفرة في الأحلام
    حلمت .. جمعت في راس خيط .. أمان وسلام
    حلمت صحيت
    وطن منضوم بلا حظرِ وطواريء تحوم
    أتَكْرِن بالخبر لفيت .. شوارع المدهشة الخرطوم
    نطحت من الفرح للطابية .. طرت دموم
    فَتْ .. فتّحت وانشلوحت .. عِن جفلة حمار النوم
    على الحصحاص .. شهق بي احساس
    حماس في كل جيهة حماس
    وما من راس فجيعة الناس
    وانا الراس الفجيعتو الناس
    نخجت براي .. بكيت وبكيت
    بُكاي قلب الغضب تبكيتْ
    انلفتّ غادي وجاي
    تبنت أساي
    في الوضع الحطب
    لا فاس معاي لا قشة من كبريت
    ولا من يرفع الأنقاض .. يثبت بي لمينة القُدرة مِرْقْ البيت
    تفاديت الصنين الفاض .. وِكِرْ في دوشة الديناميت
    نتقت خطاي .. تجاهي جريتْ
    جريت قدام .. لقيت ساقيني دون أقدام
    رجعت أمام .. بركت حبيتْ
    وفي حجرة غناي الغاض .. وحلت جريتْ
    جبدت ايديني في اصرار .. تجيني كُدُر بلا كفين
    اتحسست للما فيّ ... شكيت إني حيّ .. ما حيّ
    شكيت إني جيت ما جيت وكيف ومتين .. ورايح وين
    رقص وسواسى واللاّوازْ
    رقص في سخف ... باستفزازْ
    على النيل التمطّى جنازْ
    رقص بالسونكي والسكين .. وسوط الدين
    صرخت معاذ .. ندهت معاذ
    معاذك يا وطن .. يا فازْ
    جناك منّك .. عليك وملاذْ
    خطاوي الكفت إيدا جوازْ
    مكثت صراع ترابلة وطين
    أقاوم في الغبينة سنين
    ولا قدميني لاالكفين ... ومقطوع راسْ
    لا نوبة وزنوج وحجازْ
    لا بجة لا كُتُر طيبين .. ولا عُكّازي لا حجازْ
    ولا زال المطر في سماهو في طور الدعاش ورذاذْ
    قرضت عمر غُنايا لقيتو ... باقي فرد وتر مشدود .. ضحكت حزين
    أنا المسدود في فتح مبين
    وأنا الفاتح سدى الجايين
    شفقت على الشُّدر في حين
    عِرِق فالوا اطمئن .. تحين تباشير الصباح ويبين
    بعد ما نموت .. بعد ما نشيخ
    أبيت حتمية التاريخ
    بلا عرقاً يخدر ودم
    وانا الباغتني ريح الغم
    وابيت انغم
    وصادَنِّي الجراح الجم
    وابين إنجم
    ما بضّعت .. لا ساومت فيك مين كان
    تعبت من المطر خليتو
    ما بين البيوت الطين .. وما بين التضوي قزازْ
    يرايي ويبدي .. وين ينحازْ
    ولى يات جيهة يبقى حبيب
    ولى يات جيهة يبقى حزازْ
    غرست انفاسي في الزيفة .. الخريفا بجيك
    معطر بي لهث شفتيكْ
    خمشت من الدعاش لونو وهرعت إليكْ
    لقيت كبد البلد مقشور .. وغامدة عينيكْ
    دخلتك بي مسام الرعشة .. من فرقات اصابع ايديكْ
    مَرَقْ بِكْ .. وفُتّ بِكْ .. تالاك .. مضبلن والمطر جا عليكْ
    أتيرب في أوج العينة .. تربال التوحّدو فيكْ
    إرادة وقدرة الإنسان وقد يبقى انبعاثو وشيكْ

    -------------------------------------------------
    مطر الشوارع

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    هبّت نسّام جيتك .. ضوّا لحظاتو البكانْ
    زين أركانو الزّمانْ
    فرهد الشوق المضارع
    البلد بقت الشوارع
    دافرة من كل المواقع
    زي مطور هَتَكَتْ سماها وسَيّلت ملت المزارع
    لهفة الزول الّجا راجع
    من نخيجو تقول موادع
    الفرح في أعين الصابرين دموعو
    الهتافات التندد بي عوارضو والتأكد لي رجوعو
    والتبدد خوفو .. جوعو
    والتجدد بخّة الدم في عروقو .. وبين ضلوعو
    تطرد الهم من جموعو .. من خطابِن ..
    لافتات أعلام بشابِن
    موكب العرسان شموعو ... الأصابع البي ترابِنْ
    الأكف الدم خضابن
    لافتات اعلام تهبهب زي صفق
    الاناشيد .. يشتهنِّك في سَبَقْ
    المناديل التلوّح والطِّرحْ
    البنفسج والبراسيم التراقص في مرح
    العصافير الملونة في مرايات الفضا المتكابي تالاك قوس قزح
    استحمّت غيمة في بحر الأُفُقْ
    كان دعاش الغيمة بوقة وكانت الرغوة الشفق
    جفّفْ اطرافو النسيم .. جرّ بشكيرو الغَسَقْ
    ختّ في كف المسا حنة الزمن القديم
    قالت الريح العجوز
    ما استحت .. قالت يجوز
    كالصبا ارجع صبية واسري بي عطر العروس
    ابرى فستانا البياضا .. نية الطيب حنين
    بي ندم صادق أمين
    عقّبَتْ قالت واتوب
    ما أغُش الأوكسجين بالأعاصير العبوس
    إلا شان للظُّلم ادوس
    آه يا عشمي الحزين .. لو ترجِّعني السنين
    باركنها نسمتين .. بَاخَتن بالا الرزين
    آجَرَنّها في اللّي راح .. وطيبن نزف الجراح
    وعمّدنها ريح صلاح .. من طرف شق الصباح
    قاطعنها نجمتين .. يمة عقبالنا .. ومتين
    من زفاف الغيمة وين .. ونحنا نشرق مرتين
    انتشى العشب الصغير .. وتاوق القمرة التغيّر بين ضفاير تمرتين
    وخفّ يتصنت مزارع ..
    دخلة المطر الموله أو زفافو على الشوارع
    وحّم القمح اليراهق في المتر .. جبّد شتولو .. نوّر القش في المراتع
    نوّرت كل الخمائل .. السحر فوق راسو جايل
    زي تخاليل الأصابيع .. بين سبيب محبوبة طالع ومرة ونازل
    زي رسائل بينو بين الجاي راجع ... لى حصاد العمر شايل
    ضوّا في كل النفوس .. حُبْ تحت كل الشرائع
    والشعائر والطقوس
    جمّة العشق المضاجع ... حتى أصوات الضفادع
    سنّ حنجرة المغني في قلب زولو الحجر .. العنيد الما مطاوع
    ضحّى من أجلو وصبر .. صبُر زمانات التدني والمناحات التجنّي
    سنّ حنجرتو المغني .. وغنى غاية ما انفجر
    شاحب الليل الألق ... الفَجُر فرهد بهر
    جديد الفرحة يا دابو انعتق .. فك قيد جرحو ونتق
    لي جواد شوقو انطلق .. قولب الضُّل والصقايع
    الوجود قدامو رايع .. خالي من صُرمة وفجائع
    العصافير التطالع في كتاب الصبح طالع
    الندى في سرابو ناقع .. الزهر يا دابو فاقع
    انطلق للحلة شافع .. شال بشارة يوم جميل
    الفراشات للأصيل .... والبنفسج للشفق
    املو عينيكم غميد .. يا مجاريح لا أرق
    ضمّو لي ليلكم شديد .. ضمّو بي عد ما وسق
    لا تجمّوها السيوف .. لا ترمّوها الدرق
    المطيرة الفي وشيكم .. هبّ نسّاما وبرق
    ماها بي الساهل تجيكم إلا بالدم .. بالعرق
    يا مطر يا نار حبابَك ..
    خدِّر القصب المعوبِس بلّل التعب التشابَك
    روحنا شبّت بالقضية وتاوقت برقَك سحابَك
    أيوة يا مطر الغلابة المن زمن صابر ترابَك
    والقلوب عشرق سرابَك

    -----------------------------------------------
    مطر الشوارع

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    هبّت نسّام جيتك .. ضوّا لحظاتو البكانْ
    زين أركانو الزّمانْ
    فرهد الشوق المضارع
    البلد بقت الشوارع
    دافرة من كل المواقع
    زي مطور هَتَكَتْ سماها وسَيّلت ملت المزارع
    لهفة الزول الّجا راجع
    من نخيجو تقول موادع
    الفرح في أعين الصابرين دموعو
    الهتافات التندد بي عوارضو والتأكد لي رجوعو
    والتبدد خوفو .. جوعو
    والتجدد بخّة الدم في عروقو .. وبين ضلوعو
    تطرد الهم من جموعو .. من خطابِن ..
    لافتات أعلام بشابِن
    موكب العرسان شموعو ... الأصابع البي ترابِنْ
    الأكف الدم خضابن
    لافتات اعلام تهبهب زي صفق
    الاناشيد .. يشتهنِّك في سَبَقْ
    المناديل التلوّح والطِّرحْ
    البنفسج والبراسيم التراقص في مرح
    العصافير الملونة في مرايات الفضا المتكابي تالاك قوس قزح
    استحمّت غيمة في بحر الأُفُقْ
    كان دعاش الغيمة بوقة وكانت الرغوة الشفق
    جفّفْ اطرافو النسيم .. جرّ بشكيرو الغَسَقْ
    ختّ في كف المسا حنة الزمن القديم
    قالت الريح العجوز
    ما استحت .. قالت يجوز
    كالصبا ارجع صبية واسري بي عطر العروس
    ابرى فستانا البياضا .. نية الطيب حنين
    بي ندم صادق أمين
    عقّبَتْ قالت واتوب
    ما أغُش الأوكسجين بالأعاصير العبوس
    إلا شان للظُّلم ادوس
    آه يا عشمي الحزين .. لو ترجِّعني السنين
    باركنها نسمتين .. بَاخَتن بالا الرزين
    آجَرَنّها في اللّي راح .. وطيبن نزف الجراح
    وعمّدنها ريح صلاح .. من طرف شق الصباح
    قاطعنها نجمتين .. يمة عقبالنا .. ومتين
    من زفاف الغيمة وين .. ونحنا نشرق مرتين
    انتشى العشب الصغير .. وتاوق القمرة التغيّر بين ضفاير تمرتين
    وخفّ يتصنت مزارع ..
    دخلة المطر الموله أو زفافو على الشوارع
    وحّم القمح اليراهق في المتر .. جبّد شتولو .. نوّر القش في المراتع
    نوّرت كل الخمائل .. السحر فوق راسو جايل
    زي تخاليل الأصابيع .. بين سبيب محبوبة طالع ومرة ونازل
    زي رسائل بينو بين الجاي راجع ... لى حصاد العمر شايل
    ضوّا في كل النفوس .. حُبْ تحت كل الشرائع
    والشعائر والطقوس
    جمّة العشق المضاجع ... حتى أصوات الضفادع
    سنّ حنجرة المغني في قلب زولو الحجر .. العنيد الما مطاوع
    ضحّى من أجلو وصبر .. صبُر زمانات التدني والمناحات التجنّي
    سنّ حنجرتو المغني .. وغنى غاية ما انفجر
    شاحب الليل الألق ... الفَجُر فرهد بهر
    جديد الفرحة يا دابو انعتق .. فك قيد جرحو ونتق
    لي جواد شوقو انطلق .. قولب الضُّل والصقايع
    الوجود قدامو رايع .. خالي من صُرمة وفجائع
    العصافير التطالع في كتاب الصبح طالع
    الندى في سرابو ناقع .. الزهر يا دابو فاقع
    انطلق للحلة شافع .. شال بشارة يوم جميل
    الفراشات للأصيل .... والبنفسج للشفق
    املو عينيكم غميد .. يا مجاريح لا أرق
    ضمّو لي ليلكم شديد .. ضمّو بي عد ما وسق
    لا تجمّوها السيوف .. لا ترمّوها الدرق
    المطيرة الفي وشيكم .. هبّ نسّاما وبرق
    ماها بي الساهل تجيكم إلا بالدم .. بالعرق
    يا مطر يا نار حبابَك ..
    خدِّر القصب المعوبِس بلّل التعب التشابَك
    روحنا شبّت بالقضية وتاوقت برقَك سحابَك
    أيوة يا مطر الغلابة المن زمن صابر ترابَك
    والقلوب عشرق سرابَك

    -----------------------------------------------

    ضياع الدم / أو الدم الضائع

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)


    زي دم البُشرى الوديع
    أحمد القرشي وصحابو
    هاشم الواضح حبابو ..
    وابتسامات الربيع
    زي دم المحجوب وجوزيف .. طيب العشرة الشفيع
    سيدي المحمود مشاعر .. أمنا الطفلة .. وجميع
    ما كنس بالروح ترابو .. رشّا بي دمو ودموعو
    دفّا بي ضمة ضلوعو .. حين سقط بالنار صريع
    فيهو ما استكتر شبابو .. لا تعذر بي عَقابو
    ولا حسب للموت حسابو .. لاقاهو في غبطة وشجيع
    دمو كان عربون لدمك .. ودمِّ جايي ..
    همو كان انساني همك للنهاية
    يا زبون الشارع الما بيرضى ظلمك .. وعزمو عزمك .. يا هوايا
    خوفي يا منبث في حلمك ..
    فينا من إنبتّ نجمك .. خوفي في كل الربيع
    ما نلقى نسمك .. وننسى رسمك .. حتى اسمك .. يا بديع
    يا كوان أهلي الفقارى .. ونارها في البرد الصقيع
    يا ملاذهم .. يا وجيع
    وراحة المشتاق لضمّك .. وانت زولك مستطيع
    خوفي يا علي يا ابن أمك .. خوفي دمك من يضيع
    أيوة يا أطهر عريس .. يا وريث كل الشرائع والشعائر والطقوس
    وانت سعدك .. لام مواكب
    المناكب في المناكب
    القطارات ... المطارات .. البحارات .. المراكب
    والصحارى .. كرنفالات المدارات .. مهرجانات الكواكب
    والفقارى بالفرح .. زي السكارى ..
    العصي .. الصقرية .. السوط .. المواويل .. الزغاريد .. البلاليل
    المناديل التأشِّر
    خوفي من مرضى النفوس
    الأباليس النجوس
    الجواسيس اللصوص
    يشغلوك بالقرمصيص .. ولما تبرى الداره بابشر .. هُمّ يختطفوا العروس
    عطر افراحك يزفِّر .. نورك المشرق بصيص
    من سمح محياك ينفِّر .. حافي جايع .. ودون قميص
    في زحام سوقار تدفِّر .. من بعد سيرة ورقيص
    أو تكاد تشبه غناي .. البائس الرث .. الرخيص
    البالي والمهزوم معاي .. لما انت تروح فطيس
    العديل والزين مقطّم .. بي ضريرتو الحُق محطّم
    والوتر خانس تعيس
    الطيور شُدرن يبيس
    كل فرع ساوالا ميتم .. وانت زولك مستطيع
    خوفي يا علي يا ابن امك .. خوفي دمك من يضيع
    خوفي من غفلتنا اكتر .. ونحنا عزّل .. محض محضر
    بعض منشور .. عرض بوستر
    أو قصائد جوة دفتر
    الوتر بينن مدردر
    ميكرفونات .. صوت مودّر
    في زمن لاهوت وعسكر
    وانت زولك مستطيع
    خوفي يا على يا ابن امك .. خوفي دمك .. من يضيع
    وخوفي من عزلتنا عنو
    شعبنا الإنساني ظنو
    والتعالي الماهو منو
    خوفي اكتر .. من تواصل خطوة يفتر
    خوفي عذراً يا حبيبنا .. من ديالكتيك مدجّل
    سيل ضجيج الأيدولوجيا اللاّوكِي والليل المهرجل
    نهج عجّل ... بالتسامح والتصالح والتصافح ... والصراع زي المؤجل
    يا حمام الوعي أكبر .. بي اللي خنجر واللي منجل
    ويا جواد الشارع الدم المبجل .. كالحمى
    بدأ الوقت المكرس للنماء
    انتهى الموت الإضافي كما
    آن للفارس فيك أن يترجل كالدمى
    آن للراجل فيك أن يتفرس في السماء
    والتراب الما اترمى
    والسحاب الما هما
    أو يحمّر بالغبينة .. في الشعارات المهينة
    في العمائم والتمائم .. وينو دينا ؟؟؟
    ده البيصطاد الحمائم من عوينا
    البيقتاد النسائم والغمائم من جبينا
    ونحنا نعتاد السمائم والهزائم والسكينة
    والسكاتات الحزينة على العمايل والمهازل والتفاهات المشينة
    وننتظر حسم المسائل من كتر .. كضب آبيجينا
    سُبّة في أُولي الأمر فينا
    في مقاطيع المدينة
    سُبّة في بعض القبائل .. سُبّة في كل القطيع
    لما يا ود أمي تارك من اصابعينا ويضيع
    سُبّة في البفرش عليك .. والبيقبل فدية فيك .. يرضى بالوضع الوضيع
    بيت إيجارك يبقى دارك من قصر سلطان وهيع
    آه يا علي يا ابن امك ... خوفي دمك من يضيع
    يا حُلانا ومُشتهانا المر .. فراقك .. مر مريع
    كل حاجة ولا الحقارة وفيك يا واحد جميع
    المغابين والفقارى .. يلقوا ايه ساعة تضيع
    يبقوا زي طير الصحارى ينسوا صيادهم سريع
    وانت زولك مستطيع .
    خوفي يا علي يا ابن امك .. خوفي دمك من يضيع
    آه دمك لو يضيع
    ياما تتسع الحياة .. لما خلق الناس تضيق
    وتنفجر في القال حياة .. والجاء للتاريخ يعيق
    من وليدات حلتك لي بنيات الفريق
    تدخل البسمة اللّتك ... تمرق الحزن الغريق
    يا شمس هبدت بكانا .. شان توقينا الحريق
    أو أريج البرتكانة .. فاح يشهينا الرحيق
    خطوتك سبقت خطانا .. دار تورينا الطريق
    ويبقى في الآخر لقانا .. والوطن فوق يا رفيق
    ..
    لا يحيق المكر السيء إلا ....
    الزمان العفو عنهم فات .. ولّى
    والزمان الثأرو ..رد الصاع .. حلّ
    فالذي لم يعرف الإنسان .. لن يعرف الله
    أيها المبعوث فينا .. بالتجلة
    سلم الدرب عليك .. الشعب صلى
    خُذهُمُ بين يديك .. يا إلهي ما أُحيلى
    شهداء الوطن الآتين .. يلا
    يلا غنو ... ولا تضنوا ..
    غنو للباسق كأنو .. شيل تميراتاً تكنو
    رغم إنو .. المطور ما ترّو عنو
    والرياح ما ريحنو
    الحجار الفي قلوبن .. تندهش للحتحتنو
    وحين تصنقع للمعلق واللوامين وهطنو
    فوق جريداً مو مفرق .. لمة الزافين يهنو
    شوكن السهم المطرق .. والصبيط نشاب حننو
    التقول لا طير جاء حلق .. لا إيديات لقطنو
    من نجاضو تقول محرق .. ماهو شيل مرسوم تظنو
    في امو خلقة رب معتق .. خمر باخوس محننو
    ساقن الفي الطين مغرق .. ثابت اكتر صبّحنو
    سبّح التربال ورقرق .. من كَتر ما فرّحنو
    غنا صفق يلا غنو .. يللا غنو
    في السنين في اياماً اصدق ..... بالتعب ظلمك محنو
    بالعرق يلا غنو
    غنو عقبالكم جميع
    غنو فالكم ما بيضيع

    --------------------------------------------
    الجابرية

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)
    كان ضحوية ... وكنّا نسنّد في المحروت
    فجأة يدوي مكبر صوت
    قال الريس مار بي فوقنا
    من شغلتنا قلعنا عروقنا
    إن شغلتنا بلا ماروقنا
    فكّينالو حبل واسوقنا
    وإنماسكنا يطمّن روقنا
    قمنا جميع الحلة مرقنا .. البيشوفنا يقول وا شوقنا
    كان ضحوية .. وكانت عين شمش الله قوية
    وكان الريس في عربية .. واقف طولو تحت شمشية
    هللنالو وهلجنالو .. ولوحنالن بالطورية
    فرّ عبايتو وهزّ عصايتو .. وهزّو بنادقن الضابطية
    صفقنالن صفقة قوية
    زغردنالن .. وهّدن عندنا خمسة دقائق
    قدمنالو كتاب الله درقة وسيف .. تبروقة هدية
    قفة تمودة .. وفاس دهبية
    وكنا قبل بيّتنا النية
    وبين بنتين علّينا اليافطة .. اليافطة ام زيق الدمورية
    وانعبينا هتافاً واحد :
    (الجابرية تحي الثورة ..
    دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
    والشفخانة وسوق منضبطة)
    روح باسم .. قام خاطبنا بنهج الثورة الصارم وحازم
    أمّن لازم من شفخانة والتعمير بالعون الذاتي
    أمّن لازم من شفخانة ومدرسة وسطى
    والتعمير بالعون الذاتي .. إلا البوسطة دي ينظر فيها
    اما السوق .. السوق منضبطة
    وبالتأكيد .. للتجار الأسعار واضحة
    للمستهلك باينة وواضحة .. وإن جاملتوهن تبقى الغلطة
    إنكيفنا .. رفعنا إيدينا وهزيناهن بالتأييد :
    (لا تفريط في قوت الشعب ..
    سحقاً سحقاً للرجعية
    الجابرية ضراع الثورة ..
    بالإنتاج حا نبني بلدنا)
    وكانوا في جيهة ونحنا في جيهة
    هُن إنهببو بالكابات .. وما همانا الصيف وعرقنا
    فات الريس وانفرتقنا
    انفرقنا على الجابرية .. كلنا ننضم وما صدقنا
    بالجابرية تجيها البوسطة
    الشفخانة ومدرسة وسطى
    قلنا يا ريت لو زارنا فطور
    وانحزمنا ضبحنا التور
    كنا اقلاّ ضمنّا النور
    أو ياريت لو زدنا الصفقة وعاش .. ويسقط ويوية اليوية
    كنا أقلاّ ضمنا الموية
    كنا بننضم بي إيدينا .. (ده أحسن ريس مرّ علينا)
    من الله خلقنا وشُفنا خلقنا .. ده أول ريس ذاتو يجينا
    وكونه يجينا يقنّب بيننا .. يشوف البينا .. كفاية علينا
    آ الجابرية يجوكي الحكماء
    آ الجابرية تواصلي البرة
    آ الجابرية ولادك تقرا
    نمشي الليلة نصاقر الرادي
    نمشي الليلي نحضر النشرة
    كنا نرجع في كلماتو
    إلا في ستة من الجابرية .. قالوا تعبكم خارم بارم
    يذهب حاكم خلف الحاكم
    والجابرية تظل في حالا .. حلة حياتها تسر الظالم
    صدفة تموِّت وتحيا اطفالا
    لا جلكوز لا تقرا رسالة .. لا راح يطلع منها عالم
    ما بينصفكن إلاّ ضراعكن .. عبّو ضراعكم يا رجّالة
    وخلو بصركن دغري وسالم
    حكم العسكر ما بينشكّر
    كلّه درادر .. كلّو مظالم
    ما هو قدركن تحيو همالة
    مقصودين والقاصد فاهم
    وقاطعناهن .. حاربناهن
    تمّيناها البينا شتائم
    حالَتُن احسن ناس في الحلة
    إيدا نزيهة .. عقولا نبيهة
    وقلنا يفرزوا وقلنا فواهم
    يطلعوا فالصو وقطاع رحمة
    عينة شماتة وخارم بارم
    وإحنا القصّر واثقين فيها
    وقطعناها معاهم جملة وقاطعناهن
    وصاروا في جيهة ونحنا في جيهة
    مرّ اليوم .. الشهر .. الحول .. والجابرية بلد في حالا
    قواسي شيوخا .. مآسي أطفالا
    عذابات ناسا .. حلة تعافر ومقطوع راسا
    من القُرّاصة ولي قَرّاصا .. حلة تعافر ومقطوع راسا
    عشرين كيلو من الجابرية .. صبية تساسق بي كرّاسا
    آ الجابرية عذابك فينا .. لاكي القرية ولا كي مدينة
    وفد في وفد يقوم ويجينا
    عايزة دراسة واجراءات
    عون امريكي قرض ألماني وحاحاءات
    وحد ما نشوفلنا مسعولين .. مسعولين أو خواجات
    نجري نلم قدحاتنا عليها .. ترطن ترجع زي ما جات
    الشفخانة وعايزة دراسة .. ومدرسة وسطى وإجراءات
    لما المطوحة طالت بينا .. إنذكرنا العون الذاتي
    إنحزمنا وقلنا برانا .. نبني نقوم لي الشفخانة
    طوبة في طوبة .. وقومناها
    ويوما التمت جات السلطة عربي وعجمي ومرة رطانة
    الشفخانة ده ما هو بُكانا
    هاك يا تلتلة هاك يا ورطة
    وغصباً عنك يا الجابرية .. غصباً عنك يا أحوالا
    وحمياتا وموت أطفالا
    وحمرة عينكن يا رجالة
    قوة إنشكت بيننا النقطة
    وفي الجابرية تحوم الشرطة
    هووا كلاب الحلة وصنّوا
    ومن يوم داك ما شفنا الستة
    وفد الحلة السافر جانا .. قال إنأكد شاف الخرطة
    ونحن بدل نبني الشفخانة .. إنسرعنا بنينا النقطة
    الشفخانة ده ماهو بُكانا .. وكانت غلطة إنقلبت ورطة
    إنفاهمتو مع المسعول ؟؟؟ إنفاهمنا مع المسعول
    وقال حا يقوِّم للشفخانة ؟؟؟ أو يدفع لنا حق الطين
    مع إنو النقطة وكت بُنيانا قومتوها بلا زنزانة
    في تقديرنا كلام معقول .. كون يقوِّم لي الشفخانة
    حاجة تضحك .. محرقة ... هانة
    انتو تقيفو مع المسعول
    واللا الكنتو تقيفوا معانا
    وقلنا وخفنا نصد الجاي .. خفنا نفشل باقي الخطة
    فضلت جايي .. هي فضلت خطة
    وانفرقنا على الجابرية .. وانعلقنا تجينا البوسطة
    ومدرسة وسطى والشفخانة قصاد النقطة
    تجينا .. تجينا .. تجينا ... تجينا
    وما إنيقنّا ..
    ناس إنولدوا وواحدين ماتو
    لمّا الريس ودوشتو فاتو
    فاتو العسكر .. وجو الأحزاب
    ونفس الحلم إنجدد تاني
    نفس الوجع الراح تحتاني
    حتّلناهو جمعنا رفاتو
    نفس اليافطة في نفس الحتة :
    (الجابرية تحيي الشعب
    دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
    والشفخانة بديل النقطة)
    فينا إنكلم شيخ الحلة
    صنقع .. دنقر .. سلم وصلّى
    وكانوا كلاب الحلة بهووا
    وقال كلمتنا تكون فد واحدي .. شان ننقوى ما ننزلا
    شان مشهادنا وعدل الحلة .. نحن نفوِّز حاج البلة
    وزاد هوهيو كلُّوب الحلة
    وبعضنا عارض .. ردّ وفاوض
    شيخ الحلة القام حمسنا .. بلة الحمش الزول ما دلة
    أول فاهم وقبلوا ولدنا .. وراح يحكملنا بي شرع الله
    هو .. هو .. هووا كلابنا .. لمّا استغرب شيخ الحلة
    وانفرقنا على الجابرية
    انفرقنا ويوم الليلة إنجمعنا عموم الحلة
    شيخ الحلة قرا القرآن .. صنّوا كلاب الحلة وهووا
    وبلة إنقدم سمّ وصلّى .. صنّوا شوية .. وهو هو هووا
    وقام إنكلم .. وعند إنكلم كان بينقسم
    النسوان الجاي تنهامز
    الصبيان الجاي تنغامز
    وكان بينبسّم
    وكانو كلاب الحلة بهووا
    شكّر وشتّم .. هو هو هووا
    حلّل وحرّم .. هو هو هووا
    هود سابنا .. وفات ودانا الآخرة وجابنا
    قاطعناهو وصوتو إنوطّا
    اصلاً واطي وتاني إنوطّا
    دايرين بوسطة ومدرسة وسطى .. والشفخانة بديل النقطة
    التموين وزيادة الحصة .. كهربا موية وسوق منضبطة
    بلة انبرع وقال ببنيهن .. هو هو هووا كلابنا واستغربنا قبل بالمرة
    لامن نهتف ترسى كلابنا .. لامن ينضم بلة يهووا
    بلة انحمس وقال بسقينا .. وبي إذن الله يضوّى الحلة
    هتف الشيخ وهتفنا وراهو :
    لا تبديل لشرع الله .. هو هو هو
    ولا ولاء لغير الله .. طاء طاء طاء
    عاش الفارس امل الحلة .. بلة الطاهر علي حسب الله
    بلة الطاهر علي حسب الله
    كبر فينا وقام إندلّى
    ولسة كلاب الحلة بهووا .. وزاد هوهيون
    كبشاً ضاع .. من مرحاتو وفاقع باع
    بلة الطاهر على بلاّع
    كانت أول مرة نشوفو .. يومنا الشفنا اللاندكروزر
    اللونا مخطط .. والبنوت الراسا مربط .. التنبوبر
    لوري مكوش أقمشة .. سكر .. حتى الفوفو
    وعتِّل تؤجر .. وامحى المنكر بي معروفو
    بلة الطاهر علي بلاع .. اكرمناهو .. اكرمنا ضيوفو
    يشبة مَرَتْ الشيخ في وشيو .. لولا الدقن الدشدش صوفو
    بلة خبارك ما بتشبهنا وعامل زولنا
    تاني نقول الزول برّانا نغير قولنا
    إلا كبار الحلة بقولوا .. بلة ده هولنا .. بلة ده أصلاً من ها الحلة
    إلا إنربّى وقرا في الخارج .. ورافق جدو الفتح التركي
    وسيرتو انقطعت في المهدية
    ومرة سمعنا استوطن برة .. وقام إنزوج من مصرية
    جابت علي .. علي جاب الطاهر .. حتى الطاهر خلّف بلة
    جدو اشيطن اخير ما لانا
    وبلة انسركن جاء وبرانا
    أقرب واحد لي حاج بلة .. أقرب واحد شيخ الحلة
    بلة الطاهر علي حسب الله
    أول مرة يصلي معانا .. قدمناهو وقام أمانا
    صوتو مرخرخ لمن يقرا
    يقرا ويقطع زي البطرا
    لامن يركع جسمو متختخ
    عند السجدة سجودو ممخمخ
    شيخ الحلة يقول عن امرو
    زول غرقان في الدين من عمرو
    ستة سنين قابض في جمرو
    ما فكاهو طريق الله .. صوتو وِدِرْ من كترة ذكرو
    وجسمو التختخو شدة صبرو
    قلنا حقيقة .. الزول بي عذرو
    وفتنا قناعة .. ومانا قناعة
    إلا الستة الصارو جماعة
    قالوا ده زول ترباتو مياعة
    ما بيشبهنا ورفعو وضاعة
    زول زول دنيا ودنيا صياعة
    قصة دينة ودقنو بضاعة
    واحنا اصواتنا .. يا إما مضاعة
    يا إما جهالة وناس متباعة
    وفي الحالتين آمالنا مضاعة
    وخارم بارم
    كونها بوسطة ومدرسة وسطى ..
    والشفخانة وموية نور
    كونو يجينا ده ما منظور
    وزيادة الحصة .. الزول زول سوق .. زول من جدو يلف ويدور
    ويا الجابرية ده مطلب عادل كونو تطيبي تكاتبي وتقري
    ضوك يشلع .. دشك يرشع .. واحنا دفعنا ضرائب بدري
    ولسه بندفع .. لسع .. لسع
    بس يا جماعة .. إن قضينا حياتنا تباعة .. وصنّيت رادي
    وقول في الفاضي .. خوفنا نقوم ما نلقى أراضي
    ونحنا أساسنا وراسنا زراعة
    والجابرية إن دايرة شفاعة
    ما بيشفع لها إلا ضراعا
    عبو ضراعكن يا رجالة .. وخلو بصركم دغري وسالم
    عبو ضراعكن يا رجالة
    شيخ الحلة أضلّ وضلّ
    واسألوا بُرّة وحاجة السُّرة
    عن التيبان وحكاية الصُّرة
    اللمّ البلة وشيخ الحلة مع شرع الله
    والناس ديل العارضين برة
    جرّبناهن كمين مرة
    تاني نجرب شان ننضرّ
    ويا الجابرية معاكي سلامة .. كان الفوقك ما فات مرة
    كان كلماتن ناشف ريقا .. وكانت مرة
    إلا حقيقة .. غلبنا نطيقا .. وين في الصرمة وقل القدرة
    سكتناهن بس ما صنّوا .. وقاطعناهن تاني المرة
    وبلة طريق الناس وخيارا
    فوزناهو وجانا زيارة
    كرمنالو التور وعرضنا .. وخليناهن برة الدارة
    دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
    موية وكهربا والشفخانة .. زيادة الحصة وسوق منضبطة
    وصدوا كلاب الحلة يهووا .. ينضم بلة يهووا معاهو
    نهتف نحنا يزيد هوهيوا
    مافي شهر جاتنا الخرسانة .. جان السيخ .. الطوب .. الرملة
    جا الأسمنتى شكارة شكارة
    عديناهن ألف شكارة
    كرمنالن خيراً جانا
    وكل كلاب الحلة الهوّن .. طفشنالن بالجبخانة
    وفي صنانة تدودي الزانة
    انغالطنا كتير في بعضنا .. أولى المدرسة ؟ واللا البوسطة
    أولى المدرسة والشفخانة .. الشفخانة محل النقطة
    ونان النقطة .. نحنا أهالي .. وودنا صافي
    بينا معزة جرائم مافي
    وما بنحتاج لي شرطة ونقطة
    تحصل علة .. في شيخ الحلة وناس السلطة
    نحنا الإيدنا بنت لي النقطة .. والجيرنا زبالة اطيانا
    ناس السلطة إن دارو النقطة .. شي بُكان أرض الشفخانة
    وما طالبانا خلاف زنزانة
    مدرسة بوسطة
    ستين طلبة وعشرين اوسطى .. شغالين ما ملو سخانة
    مدرسة بوسطة .. وقلنا غُنانا
    يا الجابرية .. الله أدانا
    حاج البلة المبروك جانا
    جاب المدرسة .. جاب البوسطة .. وبكرة يرجع للشفخانة
    نصحى نصابح موية الدُّش .. نمسى نلاقي الضو عمانا
    مدرسة بوسطة .. مدرسة بوسطة
    وتاوق .. تاوق .. تاوق ..تاوق .. تخ
    وفجأة تبين في السطح الخرطة .. وكب تنتصب الميضنة أخ
    أخ من حظك يا الجابرية
    سابع جامع بالجابرية
    وصدوا كلاب الحلة يهووا .. أخ يا الناس الحالُن قطّ
    هو .. هو .. هو .. هووووا
    في البلدان الحظها فاجع
    بق يا الصاح الماك متراجع
    حرِّق دبش الدنيا الغلطة
    بق وانفرق في الجابرية .. بق في ارحامنا في شافع نافع
    ترفعوا امو في حيطة الجامع
    يكتب يسقط دجل السلطة .. يسقط بلة وشيخنا التابع
    وكشفناك وكشفنا الخطة ..
    تحيا كلابك يا الجابرية .. يحيا ضراع الزيتُن طالع
    غُلب يصارع مر الواقع
    يحيا ترابك والطورية .. الجابرية تحيي الشارع
    دايرين كهرباء دايرين موية .. دايرين سلطة وسوف منضبطة
    دايرين هسة زيادة الحصة .. الشفخانة بديل النقطة
    دايرين بوسطة ومدرسة وسطى .
    ----------------------------------------------
    اتبرا الطيبة

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    بينما نحن نقاسي بين رمضاء الماسي
    و أقاصي المقبرة … فأجتنا اتبرا
    فإذا بالمقبرة تتنامى سنبلات
    و الماسي قبرة
    دوزنوا لحن المبادي فالأيادي حنجرة
    لونوا قوس الأماسي كيف كاسي محبرة
    وطني … أو اتبرا
    خلف ليلاي قصاصي أي فجراً يا ترى
    وطني … أو اتبرا
    اتبرا الطيبة يا منجم الثورات
    كيفك بعد غيبة وغربة ووطئ جمرات
    رجالتك الهيبة … نسوانك الحارات
    قالن لي قولا تسر … تنفع زمان الضر
    كل البلاد أم در .. والمهدي حي ما مات
    الخطوة في الشارع منبثة ثورية
    بق الغضب طالع .. أبرول وطورية
    شافع ورا النافع .. طلبة وأفندية
    الجوعو كان دافع .. لي هبة شعبية
    ما الصبر ما نافع في أيام كركية
    ذات وضع همباتي .. وأحوال متل دية
    كهان وجهدية .. وكابات هي ما هيّ
    حموني اغرودة والدنيا عيدية
    حرموني زغرودة في فرحة عادية
    حظروني من عودة .. أو مرقة ليلية
    منعوني من ذاتي .. واخواني جندية
    للقمع يوماتي سدوبا وردية
    شك في هوياتي .. فتيش وسخرية
    لكناتي .. لهجاتي .. شلخاتي .. عينيا
    أوكير وحمداتي .. باعوضة سل فيا
    تحتاج معاناتي لبطاقة شخصية !
    يا مسخ بعاتي .. وقام لجنة شعبية
    لي حضرة الآتي .. شايل الفرح ليا
    عبيت مساماتي .. من غيمة منفية
    وعلى أرض مأساتي .. فرغت ما فيا
    وضل الوطن شاطيء .. وشمسو المراكبية
    النيل ديمقراطي .. والقيفة جمعية
    بردت غنواتي .. بي نمة مغلية
    بقت هتافاتي .. دوديتا بي إيديا
    في دقن همباتي .. وعسكر حرامية
    طارت حماماتي .. وركت سلامية
    غدروها شماتي .. وكتل الرصاص فيا
    لكن يا مواتي .. يا ذمة مشرية
    يا عسكراً فاتي .. مافيا وطفيلية
    من شرفة الآتي .. وبي كل حنية
    أخدني أماتي .. بي طرحة و أمنية
    ربطن لي جرحاتي .. وبي مرتق واغنية
    سدن لي آهاتي .. فوق وقفة صخرية
    سنن لي إيديا .. وصاحن بي صد صارع
    يا عيش وحرية .. وانغير الواقع
    يا ميتة دغرية
    نار التكل ماتت .. نار فينا شن حية
    و روحك إذا فاتت .. روح الوطن جية
    أماتي يا أمات .. كل الغلابة الجات
    من حلفا لي نمولي .. من بارا لي سنكات
    غضب الخلا اليغلي .. صرصيرة الغابات
    في عب ضلوع النيل .. جيب القلب غيمات
    أشواقا تالا الأرض .. والأرض شوقا نبات
    أماتي يا أمات .. ود الحياة الصنديد
    قولاً لكل عنيد .. وصاحب دقن همبات
    قولنلو نحنا حديد .. زي المرمة شداد
    اللي ضميمتو يخون .. ما أمنوهو بلاد
    يا مستبداً بات .. حارساهو دبابات
    كضاب وكضابات .. هواب وهوابات
    شن ح###### الويحيد .. وضرعاتك ام حجبات
    طظ .. جبهتك وين سيد ... الإشتراكي الفات
    لا البوت ولا النبوت .. لا التوت ولا الكهنوت
    ونقل الفلاشا أفاد
    وكان يحكمونا بيوت .. لو بحكمونا أفراد
    حارين حديث الموت .. والبعث والميعاد
    كل لحظة روح بتفوت .. وكل لحظة كم ميلاد
    وعلتنا يا مسخوط .. مو اسم الله واحنا عباد
    علتنا كيف القوت .. والجيهة والمشهاد
    ما مر قطراً توت .. ما طال للبراد
    الشغلو الكلو زيوت .. ما يلقى زيت لا زاد
    ما يلقى الطِّري .. وضاقنبو السبل
    العجل العري .. النار والبقل
    خيري وسكري .. في الدقن ام قمل
    يا الدقن ام قمل
    شيلي وصدري .. وجيبي دمار دبل
    زير ولباش كيري .. شامبو دلال وفل
    غني وشكري .. يا كوز المثل
    في الضيق منهري .. وحمدك الربل
    وبت السمكري .. جيهتك للرجل
    دهناً كركري .. الطلح الكحل
    هوي يا العسكري .. غيرك من قبل
    عامل فنجري .. وفاكر الناس هبل
    بى اسم الدين يطل .. وبى أسمى المثل
    يرغي وينفعل .. ضاحك بالعقل
    ما داعب طفل .. لو..لو قالو كل
    ينفرطق نعل .. في المرة والرجل
    قاصد ننشغل بي سنن الغسل
    عن موية وأكل .. لا توب لا في ضل
    نقعد ننكتل .. في اوصاف الرسل
    مين برعى الإبل .. وتبرا الغيمة ضل
    والمن دوب طفل .. يفتي ويشفي غل
    والوكتين يطل .. يلفح للعقل
    حيلتك ما بتحل .. في فكرك عطل
    زهدنا فاض فضل .. وما ناقصين مثل
    وين يوجعنا وين .. ماك داريبو كل
    ما شعنف دقين .. شنف حالنا ذل
    عيشة يا مفتري .. ويوم كامل شغل
    نسرق ننكري .. ولا بلاش تكل
    غني وشكري .. يا كوز الدبل
    زير ولباش كيري .. والآية بــ رطل
    بس يا عسكري ..
    يا عسكري التالفين .. ويا تالف العسكر
    يا لايصاً في يمين .. والشعب قد أيسر
    ما جف ساق ابريل .. اكتوبر الأخضر
    يات شيمة ليهو تشيل .. كل ما الرياح تكتر
    فرعو الهطيط بيميل .. بس ما بينكسر
    يتسامى دغري عديل .. كلما الرياح تنتر
    طير الخطى الجايين .. ما بتفزعو الهزات
    لا صقورك النازات ..
    من دم رعاف الطين .. ودنس الحياة ام لذات
    فاكر رقبتك مين ... وفاكرنا مين بالذات
    دي القرشي .. قاسم أمين .. ويا دا الشفيع ما فات
    وما اعظم الجايين .. يا اتبره وجايات
    حاضرنا ما ضنّين .. وكل الدروب صاحيات
    يا لابساً كم وش .. على مين تدور وتحوم
    شغلك ضلالي وغش .. نضمك عسل مسموم
    قاصد عيونو تتش .. ويرغى البلد مقسوم
    طقّت جبهتو شمس .. فارت في راسو دموم
    الجاي بعدو يمش .. يعتب بعيد مكروم
    تطفش طيورو تطش .. وبومك يعشعش شوم
    يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
    ظنك ليالي حراز .. ما دلدل الخروم
    في مزارعو .. لافي رذاذ .. لاغيمة طاشة تحوم
    لا زيت ولا أمباز .. قطّن مصانعو عموم
    وانعكنن الإفراز .. وقد بلغت الحلقوم
    وبرضك تنوني انقاذ .. ينقذنا منك يوم
    بيناتو نمشي عزاز .. زي النبي المختوم
    يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
    من دكة التلفاز .. دايماً تطل ملخوم
    وتنطاير الإنقاذ .. وزبدك يرك متخوم
    عرب الكنانة حجاز .. مستقبلن مهموم
    عشمان في كوتة جاز .. عربونا كم قدوم
    من لذتك تنحاز .. مع غزو ما له لزوم
    كان ماك نتن لذاذ .. فتان ولخبات كوم
    شن غزتك في عكاظ .. شعب الكويت مو الروم
    لا قصباً لا عكاز .. وقت الدميرة تقوم
    لاك نافعاً حجاز .. وشن للعتاب واللوم
    فوق العليك لاواز .. تشهد سما الخرطوم
    غماز ويا لماز .. هماز ويا مفصوم
    ما الفرق بين ملوك .. كادى الرعية تلوك
    وعسكر وراهو بنوك .. ساوى الغلابا حنوك
    طول النهار عوك .. عوك والليل تراب وصكوك
    تملا وتفضي تنوك وتملص ضميرا هنوك
    واسترني يا المبروك متل التكني أبوك
    ناس بي أخوي وأخوك لا اخلاق لا دين لا سلوك
    اخلاق ..دين وسلوك
    يرمي الولد في الشوك أما البلد مشكوك
    يا شعب يسلم فوك .. عطفك رضاك وعفوك
    قول للخزين صل صوم ولا تنكسر مهزوم
    ولو فضلت الخرطوم من تصحى قبل الطير
    بعد النجيمة تنوم
    ومنعاشى يا طيبة بخير مكفية راجية اليوم
    ممنوع عليها السير غير لى كبار القوم
    والسادة الأمجاد ..
    لابد من يجي يوم ساعاتو ما ها بعاد
    يجي من صراع اضداد
    من امة حق الموت ما لا قيا وانتو سعاد
    قول للدعي المتخوم
    يا متفن التفاح .. وشغلك قيافة ونوم
    في شعبك الكداح .. وفي أطفال مو لاقى الدوم
    يا أرزقي ومرتاح .. ما جابهنو هموم
    جاييك زمن كتاح .. جاياك رياح وغيوم
    جاياك مطور الصاح .. جاي الصح المعلوم
    من كل فج في كفاح ..ومو وحدا الخرطوم
    البيننا بينك دم .. تاراً غريق وجراح
    فينا البحرفو السم .. فينا البكفو سلاح
    شهدانا ما قت كم ... لا ياتو فيها فلاح
    لا ارتحت شلت الهم .. لكنو يا سفاح
    لا الإندلق بنخم .. لا بتتوزوز أرواح
    ان النفوس جم .. جم
    ود الفضل ما راح .. وما طال فينا شهيد
    عصيان وإضرابات .. ما بنفع التشريد
    لا بجدي صالح خاص .. لا مسخك الشعبي
    وغنايك الرقاص .. لا دفاعك الحزبي
    لا حيلة ابن العاص .. لا السجن لا التهديد
    يابوت ولاد الناس أشراف وما بتنداس ..
    ما بمشي فيها وعيد .. وفيها الوعد متراس ..
    فيها العشق صنديد .. وصاد أعزلاً دواس ..
    يا أرذلاً رعديد .. يا أبخس الأنجاس
    وسع مجاري الدم .. زيد السجن ترباس
    يا هالكاً مجراس .. مصاص خزا ومصاص
    خازوق بني العباس ..
    زي ما انت عندك دين افريقيا ليها تراث
    وكان تنهري وتنغاظ .. عبداللطيف والماظ ..
    ما حرضم النخاس
    يا رباية المنظمة .. المريبة المسجمة
    دي البلد طيبة ملهمة .. ما بتزوّر ملاحما
    كنتِ خدرا ومنسمة .. جنة طيبات مواسما
    يا ارض جاك مسيلمة .. في ايدو كيزان مخرمة
    فاضية فاضية ومعلمة الله من دين ولا انتما
    بين دهاليز مضلمة .. وبي مراويد مسممة
    تشتك وانتي مرغمة .. يا أرض صابك العمى
    وكل شيء طار السما .. إلا المطر طار من السما
    وما اكتفى السفه انعما .. دكن السفة دردمة
    وقال نشرع نأسلما .. وفي البداية النقسما
    ويا كضب .. لا بتقسما .. لا بتقدر تأسلما
    ويا كضب .. لا دا بلسما .. لا ترابيك مرهما
    كلكم ملة مجرمة .. والبلد في البيكرما
    في الغلابة المنظمة .. في نقابات مصادمة
    أو جماعات مقاومة .. من خصوم المساومة
    واللا أحزاب مصمة .. سلطة الفرد تهدما
    من أساسا وترايما .. وبالبنوك المرمرمة
    من عرقنا ومخمخمة .. مافي خير غير نأمما
    إلا وجعة ملاحما .. الغلابة المألمة
    تنزع السلطة بالدمى .. وأي ثورة نقيما
    الكروش المنعمة .. كش تلملم تخمخما
    تصحى ذاتا المرخمة .. وللعساكر تسلما
    دايرة فعلاً مأزمة .. إلا لابد لازما
    يا الغلابة المأزمة .. من تجارب تعلما
    من دروباً تقدما .. والديمقراطي أسلما
    هو البوضح معالما .. والمعالم تفهما
    إنو سبة مظالما .. في الارض ماهي في السما
    ولو دي أفضل عوالما .. يبقى في خيلها مكرمة
    ولو دي أفضل عوالما .. يبقى غييرا لازما
    وعِن تلملم عزائما .. غيرا ما بيبقي حاكما
    شعبنا وفارس الحمى .. ينطلق بي ملاحما
    تصبح الدنيا سالمة .. والخلائق مسالما
    الحبيب للحبيبة ما .. من عساكر نقاسما
    شعبنا وفارس الحمى .. ينفرد بي ملاحما
    الحبيب للحبيبة ما .. للعوارض يقاسما
    منك براء .. ألديش إيمانو والإخلاص
    يا سم بنوك العيش .. يا أرزقي ولحاس
    ايد تقبض البقشيش .. وايد ترشي للحراس
    يا كرشك القدر ايش .. واكبر فراغ الراس
    ماك جايي منقذ ايش داعي الهلاك للناس
    شن داعي للفتيش .. حالة الطواريء وفاس
    حظر التجول ليش .. ليش كتمة الأنفاس
    وليش جايي أصلاً ليش .. يا جايي من غير ساس
    ما قابلك دقيش .. جوة القطر .. في الباص
    حال حلة تشكي دغيش .. ما عشتو ها الإحساس
    لا جُعْ لبست الخيش .. لا سهدك قراص
    أطفال حفايا تكوس .. للموية في الحصحاص
    يوم ما لبست البوت .. في هيصة الأعراس
    تعب البرد والصيف .. حمى النفس والراس
    طيب حتقدر كيف .. تلمس قضايا الناس
    نار المدن والريف .. الضمة ما بتنقاس
    كم نفنفت نفنيف والأقوى منك فات
    فاكر الحكم طرطيش .. والسلطة قوة راس
    كتيل رقاب في دغيش .. حميس جهالة حماس
    مو رقصة يا درويش .. عليق بخور ونحاس
    ملينا شعب وديش .. ملو الأرض والفاس
    الهبة تبقى بشيش .. والحيطة من فد ساس
    قول للحرامي بريش .. حلتنا مو تكساس
    دم اخويا مو معليش .. وانا ماني نايم حاس
    وين تمشي وين شقيش .. اترك برا القصاص
    واهلي الغبش ديش ديش .. وكل البلد حراس
    ديل نحنا مانا قريش .. وماك ود اخو العباس
    والشعب ماهو قشيش .. حالك يصيدو يباس
    وسوداننا ماهو حويش .. بيقفلو وبي ترباس
    اماتي يا أمات .. قولن لكل عنيد على شعبنا وعاناد
    قولنلو نحنا حديد زي المرمة شداد
    وين تمشي يا رعديد .. وانا يا دا يا جلاد
    جيت من قريب وبعيد .. من ادنى قول في البيد
    وآخر فرع غابات
    هبة رجال و ولاد
    نسوان عزاز وبنات
    أجداد وحبوبات
    جيتك بكل جنس .. أحيانا والأموات
    جيتك بكل لغة .. رطان وصاحب ضاد
    جيتك هجمة السيل .. مطراً بلا ميعاد
    لكني ما جيت ليل .. جيت في الضحى الوقاد
    وما فوقي إلا نشيد ..
    وما تحتي إلا ثبات ..
    ما في إيدي إلا الأيد شعباً جنا حوبات
    وين تمشو يا أوغاد ..يا شرزمة كابات
    خانت ثرى الأجداد
    بي 300 زول في خمشة دبابات
    بدل البطمن خوف وبدل البيلم شتات
    بدل البسند الجوف صفيق ومؤتمرات
    بدل المدارس جات تملأ البلد ثكنات
    بدل القلم رصاص بدل الفهم خوذات
    محضر بدل كراس جيهة النشيد غارات
    حس رنة الاجراس ابواق وصفارات
    تمريناً للجمباز
    بدل الشباطة ابوات الحصة كتم انفاس
    درس العصر كشات
    فتش بيوت الناس واستجوب الاموات
    جز الفرع بالفاس ام العرق هيهات
    انقاذ وما ادراك انقاذنا الاهلاك
    انجاز وما اسماك تكويشة الملاك
    يا مسخرة مأفون ترباية السفاك
    يا مدعي وافاك زمبارات القصبة
    حيكومتكم كعبه
    بموروث الشعب والبسملة مغتصبة
    ضراعات العمال الزراع الكتبة
    سارقين لبس الديش باسم الشعب الطلبة
    يا شناق القول يا ربط العقبة
    يا خناق الزول يا كسار الرقبة
    كنا بنأكل فول نرجى الله في الكربة
    مر علينا الحول ضِقنا وضُقنا الادبة
    وانت تجب كف كف تنضم لمن تغبى
    مؤتمرات السف شكل لجان الضيبه
    شنفت الاحزاب قت كوفية وعذبة
    الجمعية ضراب زي الما منتخبة
    حق الله الاضراب وأي حقوق مكتسبة
    قلتو سياسة غاب
    طيب لية يا كذبة ما وفرتو القوت ها الحالة الصعبة
    ما وقفتو الموت والنهب البى قلبة
    دقن فرشة البوت فوق جوطة وغلبة
    ولانزيف الدم منو عمارة وعربة
    وشر العيشة الغم ليكم خير يا كسبة
    كسبة وضلاليين لي بنوكم الخربة
    تحيو وحلاليين وللغير حرام وربا
    السلطة للاحزاب الشعب ساقا غبا
    ولح######م ده ثواب جاء من الله جابو هبة
    بجيهة الله الجاب وبجيهة الله ابى
    لي بيتو انتو قراب من بحرى بقببا
    تنفرج امدرمان والمهدى في الكنبه
    تنشايت ام ضبان ود الترابى وباء
    فوق تربة السودان في ضرايحو كم غرباء
    يا ملعبة كيزان دنيا وبلاش غلبة
    وجيتاً ظهرتي بيان يا اتبرا التعبة
    ما ضاقت الاديان والدنيا كم رحبة
    وفي حضرتك فتيان ما بدلت جببا
    الدروشة الغليان الهمهمات غضبا
    وكم دوبت بمبان بمواقفا الصلبة
    يا ملطشة فرعون
    موسى الشوارع عاد
    وعلى مين تحلقوا دقون كان اتخلقتو جداد
    الشعب كلو عيون الأمة بالارصاد
    اللي ضميمتو يخون ما امنوهو بلاد
    وكان بيحكمونا بيوت لو بيحكمونا افراد
    يا شعبنا الوقاد يا صاحب اعتى جهاد
    يا ابن الغلابة الحر يا جيهة يا مشهاد
    كتر السكات بيضر وقت المهادنة فات
    بيك يا النضال المر تحلى البواكر هات
    ايدك لعالم حر والتنهض الكلامات
    طول ما الضلالة تضر زي ما هى جات بتمر
    يا مفدر الظلمات يبقى اللقى بيسر
    والمهدى حي ما مات
    يا اتبرا الِبرة يا منجم الثورات
    اتبرا ……. اتبرا
    ----------------------------------------حَق الغُنى
    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    من حقي أغني .. أغني لشعبي .. ومن حق الشعب عليّ
    لا بي إيدك تمنع قلبي .. ولا قلبي كما بايديا
    علمني أغني .. الطين .. المخرطه .. والطورية
    الناس الصابرة .. سنين بالحالة .. الما دغرية
    القابضة الجمرة في إيدا .. والجمرة تلهلب حية
    لا قادرة الجمرة تقيدا .. لا قادرة تولع هيّ
    يا قلبي بلاش نستعجل .. في الدرب شوية شوية
    واصلين الما بتأجل .. لليوم الشمشو قوية
    علمني الشوق نترجل .. نستحمل وجع الجية
    لا القش بيهاب المنجل .. لاطب .. النار .. الكيه
    يا صقر الآه يا ريح .. لا تنفض عش قمرية
    من حقو يغني صريح .. ذرية ورا ذرية
    ومن حقي أغني العالم .. إبداع وعلم حرية
    إنساني شعوب تنسالم .. تنسالم بي حنية
    على نخب الود نتنادم .. لا جنس ولا لونية
    لا عِرق لا آه نتقادم .. سكتنا بياض النية
    مش كلنا جينا من آدم .. مش آدم ابو البشرية
    السجن إذاً يترايم .. نبنيها قلاع ثورية
    عقبال الخير يترادم .. والدنيا تمش دغرية
    مد كفك يا بني آدم .. حرية سلام حرية

    -----------------------------------
    مساورة
    محمد الحسن حسن سالم (حميد)


    يا جمة حشا المغبون .. في الزمن الهلاك منجا
    تكون حانت مواعيدك .. يكون وقت المطر قد جا
    شرق ضو البلد عيدك .. وطابت نسمتو العرجا
    نكون يا طيبة تمينا .. وبدينا ولفنا .. غنينا الغنا الراجا
    وبدت كاس المودة تلف .. عشق من حلفا لي راجا
    ألف في ألف .. حبابك ألف .. إيه يا عنزنا القرجا
    يا لـبّانة في الزمن المراحو نشف ..
    يا جـبّانة للخوانة .. للعوج البدور ويلف
    دميرتنا البتروي جرف
    ضفيرتنا وعرش بيتنا .. تميراتنا اللي كانو وقف
    أصابعين الرجال رصاص .. صمغ راس البنية سقف
    أصابعين الرجال رصاص .. عضم ضهر القضية سقف
    تكون دارة الزمن عمرت ..
    نكون لمينا في الفاتو
    وتكون فاقت ملامحنا وتضاريسنا القبيل غمرت
    دغش ساقت بوابيرنا وندت شتلات بعد ضمرت
    ضراعيك يا الولد كبرت .. مراعيك يا البلد كترت
    خدار .. خدرت
    غزار .. غزرت
    نضاراً زين
    برغم الصيف وصناتو ..
    وسموم البين وأناتو
    عصافير الجلد قدرت تباصر غيمة منتحرة
    تضاير نسمة مندحرة
    تضاير الغابة والصحرا
    من الغمة وضلاماً شين ..
    ومنك يا دقين ننفك .. تكون فكت عقدة الدين ..
    عقب سيرة البلد سارت على الدرب العديل والزين
    بعد ها الحال بلا مرسال .. يجو العمال .. يجوز الزراع .. يجو الكداح
    يجو الناس البخبرو شليل .. وشقيش راح
    وقمريتين جناحن دلّ فوق الصاح
    من الغفلة وعساكر الليل .. ولي الدنيا الجديدة جناح
    صباح نندلّ شدة حيل ... بلدنا وما بنقيف بين بين
    فيا خيالة عدو الخيل .. ولي الطيبة البتملى العين
    مدى ونياه .. في حز القلب غنوة وآه
    حنان بلدو .. وحنين منفاه
    يا بت العز .. يا ست الجاه
    يا هسع دية .. يا بكرانا .. يا ماضينا .. يا بعدين
    نكون كنا .. وبقينا متين
    وكيف تكدح مواعيدك مواعيدنا ونساورك وين

    ----------------------------------------
    السرة بت عوض الكريم

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    جات داخلة .. زي مرقة غضب من جوف حليم .. في زمن صعب
    رمت السلام .. زي شنطة من كتف المسافر .. بي تعب
    زي رُدخة رب .. الله يا رب
    قعدت على طرف العنيقريب المحازي الواطة ..
    ضايرت التراب ، كسر العويش الفوقو .. شالت باصبعا وشختت شخيت
    الله يا رب
    عايننا فيها نكوس سبب .. للكفرنة وفورة الزهج .. من دروة البال الوهيط
    ما عودتنا تدس عوج .. تكتم فرح .. زي حالة الزول البسيط
    صنقعنا في قعدتنا .. راجعت الوشوش ..
    دنقرنا عن رفعة وشيها المتعب الجاد الرحيم
    الطيب السمح المعافى .. رهاب رهاب ينشاف وسيم
    إنوهطت فوق العنيقريب القديم
    من تاني ضايرت التراب ، كسر العويش الفوقو شالت باصبعا وشختت شخيت
    وقالت : تصدقو آ ولادي بقيت
    أبيت الليل أفكر في التميرات القدر فوق راسا ما خمّت صبيط
    غلبا الجرورة الفوق ضهرنا تنزلا ..
    تطلق وشينا مع الجماعة ..
    شن دهانا دي كم سنين والحال وقف قطّ وحلف ما فيهو لو نقاط بسيط
    كان بوشنا في حش التمور .. الليلي دوشنا مع اللقيط
    أي لا حكت دي ولا بقت .. ما كنا قايلين في حياتنا يجينا أقسى من المضى
    ساعة مروق الإنجليز قلنا الظلم فات وانقضى
    تاريهو كمتر .. وقام دقون .. حلفا وعشر .. معيوقة نال
    دمسيس ... ضريسا .... وشوك جمال
    الله يا رب كربك كرب
    عاولى التمور .. الواطة بور .. الناس حطب
    بابور شهور غلبان يدور .. مافيش مطور .. ويجيك بعد ده علم طلب
    الله يا رب العالمين
    الما جحدنا نعمتو في الشوف والسمع راحة الولادة ولا قلوبنا قسن ولا غيرنا دين
    في الجابو ما قصر حمد .. في الشالو ما قلنالو وين ماشيبو وين
    عدلت نعال مقلوبة في الجيهة اليمين .. حدرت شمال
    زمناً مو دا الحيكومة كانت بت حلال
    بي حالا .. بي حرب الجنوب ..
    بي قلة المال في الجيوب
    كانت رخية العيشي .. إلا ترا العوين الكبرو .. كبرو مليسين
    علمن يطير .. إن كان هو ما فدّر عوج ..
    ما فادنا شيء ومحق القبيل لمينا هين .. في هين .. في هين
    يا حليل رجالاً سكتن غدراً غشاهن بالقفا .. ولي الليلة سيفن في الجراب يهرج سنين
    دا زمن قواسي .. زمن ضلالة .. اوانطجية .. زمن حقارة .... زمن مهين
    لاقين هواكن ضروا .. ضر .. يا عسكرياً ما انتعظ .. كتل الرقاب بيودي وين
    ضر .. يا جلاليباً رهاف .. ذمماً خفاف .. ضر يا ضرر .. ضر .. يا دقين
    منصلبطين عرق النبي .. وبالنار بتلعبوا يا عوين
    لي الحول قريب .. درب السلامة .. تخوجوا بي درب الحرب
    غتي قلب واللا الحرب .. بقرة حلب .. والأرض صين
    ما كان عمل .. ما كان دا دين
    يا أرزقية تخمجوا دم .. والدم مو موية .. ومانا طين
    منصلطين في الناس دحين .. لامن يجي اليوم الفصل والحق يبين
    وين تمشوا وين تنسلوا .. وين
    كان طال وكان قصر الزمان .. الحين بحين
    كب يا رجالاً سكتن غدراً غشاهن بالقفا .. ولي الليلة سيفن في الجراب يهرج سنين
    وإنأوهت .. وحسيت بأعماق الشوارع والتواريخ المجيدة إنأوهت .. وأدتني عين
    صنت شويتين .. كوركت .. هيى يا بنيه وكتنا راح .. يا بت شمشنا إدهدهت ..
    شوفيلي شافع ود فطين جاء من الطحين
    الله فترنا من الطحين
    وكان الوقت زالف عصر .. عين الشمش مشغوله بي دوشة سحاب
    عرق المراكبية البعاد راحل مع ريحة التساب
    ما تدري مارقي من البيوت الحلة .. واللا من التراب
    الناس تقول مدقوقة طالعة على الحقاب
    مفلوقة بي حجر الصعاب المرة .. نازلة على البحر مشروقة بي موية السراب
    الفرة .. مشنوقة عقاب .. بالمرة من كتر العذاب
    الحرة في طايوقه داب
    يا المرة كيف بقت الرقاب مسيوقة بي قيد السلاب
    منشرة من نشر الحجاب في عروقا .. وإشتد الخراب
    من بعدما انبلج الفرج من ضيقا .. خدعوها بي حيلة كتاب
    رفعوه فوق سن الحراب
    ودهت الهزائم خلقتا
    فالناس بدل عن نقتا
    التلقى فكة ريقتا
    وبدل القصور الفي خيال .. التبقى ماهلة كريقتا
    وما جاتا راحة طلقتا .. إلا التعمر طلقتا
    بي بندقيتاً حقتا .. بي ها الشوارع وبقتا
    تنسدا منك دقتا .. ودم فلقتا .. ومر شرقتا .. ونار شنقتا
    يا دقن دينك سرقتا
    قطعت وضوها انشرقت .. مسحت وشيها إنشهقت
    قال نست ما تاكت العوضة التحت .. عن مرقتا
    دارت تقوم .. مسك العنيقريب الحنين طرقتا
    رجفت بشيش عن نتقتا
    رجفت بشيش من الغضب واللا التعب .. فتر السنين ..
    واللا الكبر دا الما قدر يمسح سماحة خلقتا
    زي نيتا البيضة الشعر .. وزي موج بحر كان الجبين
    مديت يميني أساعدا ..
    ردت يسارا تباعدا
    وقالت لي : أبوي وفر ضراعك للبلد
    وادخر مروتك آ ولد
    لي يوم بحين
    احفض كرامتك تحفضك .. الموت ولا العيش المهين
    الموت نفاد الما نفد .. الموت حياة الميتين
    أختاها جنة مع الفقر .. وادخل جحيم المتعبين
    وإن ما قدرت على دا أبوي .. رب لك دقين
    وصنت .. رب لك دقين
    وضحكت .. حمدنا الله الحنون .. جيداً خلقنا بلا دقون
    وضحكنا زين
    ساقت حديثا .. على الخراب الشوفتو ما دايرالا عين عقب متاقانا الرياح
    رفعت قران شوك الصنط .. ساسوية جاية من المراح ..
    يا خيري ودي المستراح
    والشوكة تحت الدوكة .. يا داك الركين
    الشوك بمرق الشوك .. شوكاً فينا شين
    مراقو رب العزة .. شعباً ما بيلين
    الجاي حيكومتنا .. لكن الزمن دبوية .. داير النهمة .. وينكم يا الخزين
    ما قلّ حاشى صبرنا .. لكن لا متين
    دعكت عيونا وصنقعت .. كان الغيوم إنجمعت تقلت على الريح النصيح
    كان المطور شو ترعت .. زي باكي فوق دم الحسين
    لكن ده وين .. والتاني وين
    وإنلوعت .. معقول في ناساً ما وعت لي الليلي بالم .. بين بين
    وكيف وإنتو نوحنا من الدعت .. مومنا من جحر الدقون الكاكي يلدغ مرتين
    والتالتة قرصة أبو الحصين
    حسيت بأنها دمعت .. وشهقت عيونا الدمعتين
    حسيت بأني متل حجر .. جدعوهو في نص البحر .. قام البحر بنى فوقو طين
    حسيت بأعماق الشوارع .. التواريخ البعيدة إنأوهت .. وأدتني عين
    الجاي حيكزمتنا .. كيف .. ومتين .. ووين ؟
    ومرقت متل دخلة غضب .. صدر المسامح والحليم
    في أيام عجاف
    دي السرة بت عوض الكريم
    مرة ما بتلاوز .. لا بتخاف .. زي الضفاف
    الما بتهاب ضنب التماسيح والكلاب .. قومة البحر واللا الجفاف
    مرة من قديم .. مرة بت قبائل .. قالوا لا .. وإختارو في الحق الجحيم
    من رفقة الفسل الخلا .. وكانت نعم تدي النعيم
    مرة من صميم ضهر الغلابة الما بتنكس راسا .. غير ساعة الصلا
    أو ترمي تيراب في التراب .. أو تستشف وجه السديم
    السرة بت عوض الكريم
    ما فيها من عادة الحريم .. غير السماحة القدمت قدم الضهب حافضنو في حقاً قديم
    في أقصي كيم
    ما فيها من طبع الرجال .. غير الأيادي الخشنة زي قولة النصيحة وقت يكدب في الصميم
    ساعة يكون الحكم ضيم
    تسعين سنة .. ويا السرة بت عوض الكريم
    بصرك بصير .. سمعك سميع .. نضمك نضيم
    بالك محلو صبي وسليم
    تسعين سنة .. عودك أمداً ما انحنى .. شامخ بلا البان القديم
    تسعين سنة .. ومن فتنتك .. استغفر الله العظيم
    جوك الرجال يا السرة بت عوض الكريم من وين وين
    لا الكلو طين أغراك .. لا السمح الوسيم
    آ السرة صددتي المشايخ والعمد .. مرسالا ليك ..
    ضيعت بي أنفه البشارة عليهو ... كيف قلبك صمد يا بت قصاد المغريات ..
    الجان يجن والهام يهيم
    والبشروك بالجنة من فقرا البلد .. أسقوك بالغفلة المحايات .. ما نفع
    رتباً كبار .. قلتيلا .. لا
    شعراء ومغنين .. خت فيك دوداي غناهو .. ما شفع
    الجان يجن والهام يهيم
    والإنجليزي أسلم في شان خاطر هواك .. ساعة طلعتي تجيبي عود السيسبان
    إتصيدك آ السرة بت عوض الكريم ... مرقنو كرعين الحصان
    والجاكي ناط .. كتفتي بالليل في اللمين .. مع الفجر طلبك عفو وسترة
    وعفيت وسترتي .. يا السرة القوية .. بقتلو توبة سوية من هتك العرض
    يا بت ها كيف بعد الحسن .. ما تاورك قلبك على زول في الأرض
    ستين سنة ..
    ويا بت بلا النيل وحدك واقفاها .. و النيل إنحنى
    ستين سنة
    ما جهجك فقد الحسن .. لا يفقهك فجع الجنا
    فجع الجنا الويحيد تحت خيل ميجر السجم الرماد
    الإنجليزي وقت مرورو على العباد
    وجناكي ناش عين الحصان بالنبلة .. ناش طربوشو
    قيح العسكري إنحم .. وحم بالسوط جناك في إطن المسيمح ما اتلفت
    والهاشم الواقف وقع .. والدم هدر ..
    وكان زي محمر في الكجر
    بي إيدو قابض نبلتو .. وفي التانية غامت للحجر
    صرخت صليحة وشكعت فوق قيحة .. كلْبينا الزرق ومن يوما داك ما شافتن
    صيحة البطان قيح البقل .. نهمت غنا غضب البنات عن زفتن
    فس .. يا كديس الإنجليز .. كلب الترك يطفر من الفارة وينيص
    يا مكري .. صبرك .. يا رخيص
    الفافنوس .. البوص .. لحاية الهردبيس
    تمر البلد شال شيلا جد إلا الحصا تبل مارقة صيص
    كوسلك بلد .. بلدك واباك .. رفسك رفيس
    نفضك نفض .. بلدك تضادي .. ولا مغيث
    قلبت عليك بطن الرجال .. شقيش تقبل .. يا خسيس
    يا قيحة .. حظك في الحياة وفي الميتة مافي .. وموت تعيس
    عفنت كرشتك دون ترب .. منفوخة للغربان فطيس
    وفوق سكة الماظ الصعب .. هاشم - حلالي - قدل عريس
    هيلة آ رجالاً عرستن .. شمش المشارق ليها ميس
    هيلة آ رجال .. هتفت نفيسة وحرّقت توبا الوحيد
    عقدت شديد .. قرقابا حافيي ودون قميص
    جرت الكرارق زي برق .. لفحت من السحارة لي هاشم حريرة وقرمصيص
    وكان الفريق إنخم ما فضل بشر ..
    ما هزا زلزال الفجيعة المرة .. والدماع طفر
    دايرات يولولن الحريم .. صنت وقت صوتك نهر
    وكيفن زفتي وشيي ونعلت قفاهو .. شيخ الحلة عن قال لك قدر
    ولميتي هاشمك ونبلتو .. وفي إيدو الحجر
    صبغ الحريرة .. القرمصيص .. الدم ملاك ..
    لميتي زي لمة ملاك ..
    آخر عمل خير في البشر
    جاك الصبر من وين .. ولا قلبك رجف .. لا آهة .. لا دمعاً طفر
    رشرشتي بي إبريق أبو .. وبي دمو نبلتو والحجر
    خيط الحريرة القرمصيص .. كفنتي بي رفت القماش ..
    الساكوبيس الخاتا لي يوم الطهورة ..
    مرقتي لاقوكي الرجال بين الغلب إنقلبو
    ومتحزمين زي يوم أبو
    دمع الرجال هزاكي
    آه خارت قواكي
    طفرت دموعك والحريم كسرن عليك
    قلدوك رجالات الفريق فوقك ضي الشمش إتكا
    وبعض المراضى المقرفين قلدوكي لي شي بلا البكا
    وكانت دي أول مرة يتبكي في الفريق ..
    وبي حرقة زي كل الرجال الخيرين ..
    درفون ضرب بالنبلة طربوش إنجليز ..
    عور حصان الإنجليز ..
    لا انزح لا زاغ لا جرى
    وكانت دي أول مرة شافع في الفريق بي حرقة .. ذي كل الرجال
    الناس تشقلو ود لحد في مقبرة
    سبلتي ما انقطع الدرب .. دفقتي بي قرعو الطشت .. فنيتي في البير النحاس
    جا طشت جديد .. وقرع جديد .. ونحاس جديد .. وما انترو ناس
    ناساً تقلب الدنيا.. لو لاقية راس
    دور والمعاك ما انفرقو ..
    وين وشك الصعب الصلب .. إن صر في الريح بعذقو
    وإن صر في الموج غرقو
    يا بت كضب ..
    معروفة ما من قوة تحمي الفرح واللا الترح حين إندلاقو على القلب
    لي دور حديث المنغلين ما إندل من فورتو وهبد
    دماً صعد من ها الترب .. لا بد من ينزل مطر .. رحمة وسعد
    ما بروح سراب .. هاشم نجمة الفنجرة .. نشهد على إنك ولد
    طمنت بي فعلك بلد .. من إولها ولي آخرها
    رجعت أبوك من القبر .. قصرت لسنات الكتر .. سكت خشم المسخرة
    هزيت رجال جوغة غريق ..
    بس كيف نضيق ضيقاً عميق
    يبقى الحجر فلخة جبل .. والنبلة تصبح منجنيق
    أو بندقية معمرة
    ساق نخلة في الطين الطري نازف تشق المقبرة
    وقصب التواريخ ينبري ودمك عمار المحبرة
    نشهد على إنك ولد .. بركان جسارة وفنجرة
    زي ما شهدنا على أبوك .. فرسان قبيلتك من ورا
    ويا السرة بت عوض الكريم .. إنك مره
    ولدك جدع ما بندبوا ..
    حي في وليداتنا .. الدشر لعبن .. طعيم النوم أبو
    ولدك بخيت .. ما دام رقد في صدر أبو
    ولدك شفيعنا مع النبي .. ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة
    وهنا دا الدرب .. حرة قلب.. صرة وشي
    ولدك وعدنا بكل شي
    وما في إيدنا حاجة نخسرا
    يا السرة بت عوض الكريم ..
    مع إنو كم سنوات ولا بحراً طمح .. لا سمانا كانت ممطرة
    كان كل ما نحفر .. يلاقينا الترا
    عن جينا لي دفن الترب .. حسينا كم ملك إندفن
    جات غيمة من دون الوقت .. جات نسمة هبهبت الكفن
    بي دمو نبلتو والحجر .. خيط الحريرة .. القرمصيص
    دخرينا نام آ السرة .. في صدر الحسن
    فاتونا بي قدم الصلاح .. سبقوك على جنة عدن
    وسابوكي نخلة وسط رياح .. بين الزمن
    لكن ضراعك هو الضراع .. على رغم أقداراً قسن
    ماسكي الشباطين في الصراع .. لا بودة لا سوس لا وهن
    تعبر قليبك زي شعاع .. ما غيرت لونو المحن
    ضلك متل بالك وهيط ..
    عبرت مراكبك بي شراع صبر إحتمالك كم محيط
    ورونا في الزمن العبيط .. يا تربة .. يا كل الوطن
    مافيش وسيط إلا الصراط المستقيم
    السرة بت عوض الكريم
    الله .. أيا مره من قديم
    سلطان وعن ساعة الفزع مملوك نشيط
    عادية زي قولة سلام .. حلوة لسان .. لكن إذا تغضب سليط
    مره ما بتفرط في الزمن .. وفيها الزمن لحظاتو أبن
    ساعة مروق الإنجليز .. ضبحت غنيماية اللبن
    طلعت على ناس القبور ..
    كشحت ورا طرف القبب عيشا المجودا للطيور ..
    ومن زمزميتا والدموع .. رشت قبر هاشم عقب قبر الحسن
    والباقي لي كل القبور
    في توبا صرت هين من القبرين بعد ما انبركت ..
    بركة عشق .. بركة شكر .. بركة وفا
    غيبة الشمش جبرت خطاها على الرجوع .. والقلب من شوق ما اكتفى
    ولسع في غيمة من الدموع تبراها لي طرف الفريق ..
    شيلة نفس تطلع مطر .. ختة نفس تطفي الحريق
    آ السرة يا دوب يندمل بين الضلوع جرحاً غريق
    فاتو إنجليز فوق دمها .. وعين إنجليز
    مبروك وحمديل السلامة يذكرك ليلة الحسن سار لك عريس
    أو من ضراوتو يذكرك كتل المنيحيس التعيس
    ناس تملا في الأزيار .. وناس في كل كيم واقدالا نار
    ناس نازلة في الحيشان تقش ..
    ناساً ترجع في المضى .. والجايي سودانية مش
    السرة ليلها قلب نهار .. الواطة غبشة الناس غبش
    والروح خدار من حلتها .. النوم فر طار
    باكر دغش شدت على ضنب الحمار
    حموها للميجر تخش
    عقبت على بيتو العصر .. قصرت مع بتو الحديث
    دهت المشايخ والعمد .. سفهت عمايل الإنجليز
    ظلم الحكم ياهو الحكم .. كان من جوامع كان كنيس
    يبرا السما ..وتبرا آمحمد سيدي .. ويبرا المسيح
    ورجعت بلا الموية الروت .. حيضانها لي جدول فسيح
    لي دور معلقة للبخور في بيتها عامر بالمديح
    لي دور تزغرد ما انقرش يا السرة .. حسها كيف نصيح
    لي دور مع الشاي والزلابية مع الضبيح ..
    الجوكي بالخرفان سمان .. والجار له تور
    لي دور كوبيقاتك تدور
    ما قصر الطمباري .. جاك ملك الدليب
    رحلت بروش الزاوية عندك في الفريق
    آ السرة ما فضى عنقريب
    آ السرة بينات الخلوق .. مراتاً الليل آ بحوق
    لي دور علي كتف الفرح .. تتعب عيونك وتستريح
    لي دور تكلك قاح تكية .. آ السرة دارك ماج ضريح
    ويومين بعد سقت الخدار بي إيدا .. جيهت العقاب
    قامت معاها تسع رجال .. بي نوبة فوق ضهر البخار
    قالت عليها نذر قديم .. واقع عليها نذر عزيز
    إن حية في الدنيا ونصيحي .. إن كان تشوف بي عينا فوت الإنجليز
    إن كان تطق زغرودة في ضل العلم ..
    خلوها تدخل للختم .. حرموها يكفيها الضريح
    شوف عين تشوف الأزهري .. وبي ما يكون .. صح النذر .. ما راح وهم
    دماعا رقرق في العيون .. عن ساعة المحجوب نضم
    وإنشر عِن زروق بزم
    ما كان تكون آ قيحي حي .. وأنا أفش مغستي وأصفي دم
    من تاني يا رخم الوخم
    ما دام حرتناها الأرض .. سندنا .. تيربنا .. بوغنا .. ومسحنا قمحنا .. هسع في وحم
    هاشم ولا أسفاً عليك .. وعلي رفاقتك لا ندم
    ما دام بقينا أسياد بلد .. ما فتو يوم أبداً قسم
    والفوتك يا الإنجليز .. يعقب علي باقي السجم
    آفاتن أولاد الحرام .. أكبر من آفات العجم
    دي السرة بت عوض الكريم .. سرة عقاب
    سرة تواصل بيننا بين رحم التراب
    والجاية في الزمن الرحيم
    مره من قديم
    ما فيها علقنة الرجال .. ما فيها دلقنة الحريم
    مره بت قبائل .. قالوا لا .. واختاروا في الحق الجحيم
    ومن رفقة الفسل الخلا .. وكانت نعم تدي النعيم
    مره من صميم ضهر الغلابة الما بتنكس راسا غير ساعة الصلا
    أو ترمي تيراب في التراب .. أو تستشف وجه السديم
    جات داخلي زي مرقة غضب من جوف حليم .. في زمن صعب
    ومرقت متل دخلة غضب ..
    يا السرة ليم ..
    آ السرة ليم
    آ السرة ليم

    -----------------------------------
    بيني وبينك
    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    كل ما تباعد بيننا عوارض .. كل ما هواك يا طيبة مكنّي
    تلد الغربة القرب الواحد .. وبيكي أسمي الشوق وأكنّي
    لما أفوتك من دون خاتر .. أو دون خاتر مني تفوتي
    بلقى حبايب في كل حتة .. وكل بيوت الفقرا بيوتي
    لا غيرت وراكي الجتة .. ولا بدلت ملامح صوتي
    لا غفلني وهادن فني .. غامل المدن الما عرفتني
    وتبن الصبر الشوقو مصوبر .. في الأرياف الكم وفّني
    وبالإحساس الجاك مستعجل .. جيت متأنّي
    للأطفال الناشفة ضلوعا ..
    ونازفة .. بغني ..
    أهدي دموعا .. وأطمّن روعا ..
    ببسمة بكرة الماها تمني .. ولا مصنوعة
    بتمرق منها .. تدخل مني .. شديرا فروعا .. تميد متّنّي
    تكوفت فيها نسيمة حنّي
    تلاقي طيورا الما ممنوعة .. تجول وتغنّي
    عديل لا راجفة ولا مفزوعة .. خطاها نبياً داخل الجنّي
    أغني لشعبي ومين يمنعني ..
    أغني لقلبي إذا لوعني
    مخير دربي الما رجعني
    إذا طلعني نخلة القرب .. واللا الغربة الكدرومية
    بتنـزل غنوتي بي قمرية
    أو وقعني في بطن الجب .. بطلع يوسف بالأغنية
    أغني .. أغني
    أغني الناس الما بتسمعني
    المني بعيد المبعد عني
    الإيدي في إيدا .. وإيدا بتبني
    في دنيا جديدة .. اليوم راح تدني
    وأريت غنواتي في ناس شغالة
    تكون سندالة وعود طورية
    ضراع رجالة .. كتاب أطفالا ..
    وجملة بالا الما مقرية
    سدة مالا وبقة فالا
    في ليلة الدخلة على اسمى قضية
    حبيبة قلبي يا سودانية
    يا أسمى معاني .. في زول بعاني
    يا ود ضكران .. يا بت دغرية
    وانا إن سامعاني .. فضلت أغاني غبش فقرية
    حويتك منك .. يا دافعاني براحة إيديا
    كما الأشواق .. ويا جابداني .. برفق عليّ
    ما بتحير بين الفوق وبين الناس التحتانية
    إلا مغير .. واللا عقوق .. واللا كفيف الإنسانية
    ومنك وين يا كاشفة عينيّ
    بنور الإلفة .. ضيا الحنية
    وحلم العالم ناس تنسالم .. والبني آدم صافي النية
    والأطفال الناشفة ضلوعا
    إنمرتق روعا .. وجاتنا تغني
    غناوي البكرة الكم مسموعة
    سماع بلاّل .. في الدنيا الصنّي
    حسيس طمبارة مع نقارة
    صفقةّ حارة ودارة تهنّي
    زفاف اغرودة .. نهار العودة .. أو زغرودة في ليلة الحنّي
    فيا حلتنا عليك ترابك
    وإنت شبابك زينة الجنّي
    أحلى عروس البلد اللتنا .. واللا الغبش الرابة تهنّي
    واللا هدير المدن التصحى وتمحى ضلام الحاصل عنّي

    ------------------------------
    رسائل ست الدار بت احمد جابر
    للزين ود حامد
    (تلغرافات)

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)
    (جواب أول)

    باسم الحاضر والمستقبل
    ست الدار بت أحمد قالت :
    ليك يا الزين ود حامد شوقنا
    أما بعد ،
    المبعوتة المنك .. وصلت
    ورُح فكيت الطلب الفوقنا
    باقي الدين يا الزين خلصتو
    قدر الفاضل .. مصروف راشد والتومات
    والجايات من جاي .. لا جاي
    زي ما قت لك قبال ده
    شهر إتنين حا نطهر راشد
    شهر إتنين المدرسة تأجز
    الله يبعد العارضي تجينا
    وراشد حالف ما يطهر
    إلا أبوهو وعمتو تحضر
    وإلا يجيبو الغنايين
    شان الشوق بت سرنا ترقص
    قلنا نجيب المداحين
    طنطن .. أنا جاي من الحج
    وعارف راشد لما يطنطن
    كل الدنيا الفيي تطنطن
    غايتو بشر .. بس ربو يهون
    ما كلمتك بالتومات
    أول البارح جني يرطنن
    قالن نحنا الخواجات
    بسم الله .. مرق حصلت
    لقيت لك جعفر زارد البيت بالخواجات
    يبقى حداشر وخواجية
    ناس البلد الكسرو عليهن
    صدو يقلبو في إيديهن
    عدمانين من إسم حكيم
    ولا خبيراً للمشروع
    علماء آثار .. فضلت في آثار
    ما خموها الجونا قبلكن .. شن خلولنا بلا حجار
    الله يصرف الخواجات
    بينات جعفر والمحجوب .. والمحجوب والخواجات
    طقت حجي .. العمدة طفاها
    باقي الناس الجات للفرجي ..
    قنبو قيلو شبعو لحوم .. والخواجة يصور ساكت
    ستة خرفن وتيس ما كفن
    ستة خرفن في فد يوم
    المعدوم أشكال وألوان
    أي خدار في اليوم داك في
    كملن رف كمين دكان
    أول كفو الخواجات
    بعدو العمدة وصمد الساقية
    ناس المجلس والمشروع
    بعدو الطلبة وباقي الناس
    حتى الشفع والحروم
    ستة خرفن وتيس إنصفن
    ستة خرفن في فد يوم
    جات من صالح بت كلتوم
    تسكت تخبز طول اليوم
    لمن حرقت الدولاب
    قنبت المسكينة تدعي
    الله يصرف الخواجات
    غاية الليلة السقا يشولق
    واطات الله دي ست رشاها
    ما في غنوتاً ما غناها
    ما في مدحتاً ما سواها
    حمارو صبح لحق أمات طه
    سب الدين والأمريكان
    جنس بدع
    زولك ده يحير
    عند الجد كان أده ينقنق
    عند الفارغة يشيل ويبعزق
    إذكرت كلامك ليا ..
    إنو في ناس لاعبين بالدين
    وناس لاعبابا الأمريكان
    الله يصرف الأمريكان
    الله يصرف الصرفيكان
    ما خلوني نشدتك منك
    كيفن حالك والخرتوم
    كيف المصنع والعمال
    حالم لسع نفس الحال ؟
    وما رقوك سووك باشكاتب ؟
    يورينا الله زيادة الراتب
    كيف الناس والحالة عموم ؟
    والعزابة الكحيانين
    سيد البيت عل ما زكاكم
    لسع تقعو تقومو براكم ؟
    قلبي معاكم
    ربي يخدر عود ضرعاتكم
    بالي معاك يا الزين ود حامد
    بالي هناك والشوق الشوق
    خلى شدير الجوف محروق
    راجي مطيرة الزين ود حامد
    نحنا نصاحاً زي واطاتنا
    نحنا نصاح إلا القراص والتجار والحاصل البحصل كل صباح
    شتلاتك قبضن
    الحملان كبرن بلحيل
    العضمين الروكة إنزرعن
    اوعك تشفق من تالانا
    ولا نبقالك مشغولية
    زيك واحد مستورين وما ناسين المسئولية
    هي يا الزين زغرد
    بت ام زين جابت لها بت
    ستة أولاد حتان البت
    المحجوب ينشد من خبرك
    شافعو محسب من يومين
    التومات طيبات ونصاح
    إلا غباش بلحيل آ الزين
    راشد كرر .. شهر اتنين كان ما جيت أنا ما بطهر
    الله يبعد العارضي تعال
    كان فد دور يدوك يا تعال
    كان بالخصم إن شاء الله تعال
    وما تتوصى .. وداعة الله
    أوعى البشغل والعربات والحيكومة السمها فاير

    أم أولادك ست الدار بت أحمد جابر

    ست الدار بت أحمد كيفك
    جاني جوابك مفتوح شارع
    جاني جوابك وانا بتذكر في ناس راشد والتومات
    في الشتلات والحالة عموم
    ناس حلتنا التحت .. الفوق
    الليهم الله وعيشة السوق
    جاني جوابك وانا بتصور
    في المشروع وعمايل جعفر
    ولما بكيت .. يا ست الدار
    أيوة بكيت .. يا ست الدار
    لما قريت علماء آثار
    علماء إيه يا بت الناس
    سواح إيه .. ما عندك راس
    ست الدار تتوهدبي ليه
    ديلا جماعة السي آي إيه
    تعرفي إيه السي آي إيه ؟؟
    امريكان في كل مكان
    ديل مالين الدنيا ملي
    ديل قالين الخلق قلي
    باسم الدين والأمريكان أي عوج مبدي ومختوم
    صوتنا هناك وهنا مكتوم
    ومافي فرق في الوقت الراهن بين واشنطن والخرطوم
    أنا مأزوم .. مأزوم .. مأزوم
    يا خرطوم وينك وينك
    يا خرطوم شن شبّ وقلبك وسلبك
    حلبك ؟ زنجك ؟ بجتك ؟ نوبتك ؟ عربك ؟
    أنا مأزوم .. مأزوم .. مأزوم
    يا خرطوم أزمني الصلبك فوق الطلحة الأمريكية
    يا خرطوم .. أوه خرطوم .. أوه واشنطوم
    طن .. لفتك فجراً يقطع رحطك
    ست الدار سامعاني يا اخيتي ومرتي وامي وأم الكل
    أنا بندهلك من شارع الله .. فوقي هجير والتحتي بقل
    سبي معايا الشردو راجلك .. والحرمونا شوية الضل
    سبي الحالة العالة علينا .. حتى احكيلك بالتفصيل
    حاصل الحاصل يا بت أحمد
    جاني وفد في المصنع زاير .. وكان الوفد ده أمريكاني
    لفّ وفات اليوم التاني
    جانا مدير المصنع فاير
    وشو حمار العمدة العاير
    نف المصنع فيهو خساير
    وقالوا يخفضوا مئتين عامل
    مئتي عامل في فد مرة
    مائتين عامل .. مائتين عامل
    يبقوا هوامل .. يبقوا هوامل ؟؟
    ما يهموش .. الهم المصنع
    تفّ قراروا وفات في حالو
    مسئولين ونقابيين مافي العارض واللا اترجى
    العمال من سمعوا احتجوا ... سيرو موكب صامد وصامت
    إتضامنا معاهم سرنا ..
    أب عرام دور عربيتو .. العربية الامريكية
    زنقح خلا الموكب ثابت
    احتجينا مع الإحتجو
    إتكلمنا كلام موضوعي
    قلنا المصنع حق الدولة .. والعمال أصحاب الحق
    هي اللي تقرر والتتولى
    هي البتحدد سير المصنع
    إيد العامل هي العاد تنتج
    ما المكنات الأمريكية
    زيت العامل ياهو البطلع .. مو المكنات الأمريكية
    ودرن الأيدي العمالية
    أنضف من لسنات الفجرة
    ودين الدقن الشيطانية
    ومن كرفتة البنك الدولي .. وكل وجوه الراسمالية
    وأشرف من ..............
    داك الحين المصنع هاج
    جات عربات اللات بوليس .. فضوا العالم بالكرباج
    والبمبان الأمريكاني
    شرقت شمس اليوم التاني
    كنا حداشر ونوباوية
    متهمنا بالتخريب والتحريض والشيوعية
    البوليس صاقع شيوعية
    وفاكر نفسو بنبذ فينا
    هي آ بوليس أمك مسكينة
    البوليس عمدني شيوعي
    التحقيق طلعني مدان
    التحقيق طبعاً تحقيقهم أو تحقيق الأمريكان
    اسبوعين عشناهم جوه
    اسبوعين زادننا قوة
    ست الدار ما تشفقي خالص
    ست الدار أنا ياني الزين
    ست الدار سامعاني كويس ؟
    كل الهم ما يغشى الغم بيتنا وراشد والتومات
    وكل الناس الحالهم شاهد
    ست الدار الشوق الواحد
    لي حلتنا وليكم ليكم
    وللإشراق في عينيكم
    وكل الناس الزولهم صامد
    شوق وسلام .
    الزين ود حامد
    ردي سريع .. باليد .. باليد
    في دورين موعود بي شغلة
    لمت لمت .. كان ما لمت أنا جاييكم وما ندمان

    (بعد الحاصل والإتحصل ست الدار بت أحمد تكتب) :
    زيني الزين .. أب حالاً زين
    جاني جوابك .. يا المبروك
    وسابني أشوف الدنيا كويس
    وأعرف غلط الصاح مظبوط
    سابني أميز .. وأقدر أفرز .. أرجع أميز
    فرحانابك يا أحزان
    فرح النار بي لوح الزان
    مبسوطابك يا المبسوط
    ما هزاني مصيرك
    قدر ما هزوني الميتين عامل
    ميتين عامل في فد مرة
    ميتين اسرة تروح وين
    في الأيام النجسة المرة
    ميتين عامل؟؟
    والله مهازل
    والله عمايل
    يا أوغاد .. وينا نقابة السجم الشوم
    وين عمال السكة رماد
    وين الطلبة ووين الوين
    بعتو شفيعكم يا عمال
    بعتو وجيعكم للراسمال
    وشن راجين يا تعسا الحال
    هاكم دي ..
    والله مهازل
    ميتين عامل ؟
    والله عمايل
    عامل ساكن في آخر الدنيا
    وصل المصنع بآخر بنية
    ينتج كيف؟ شغال بي فونيا؟
    عامل ينتج عشرين حتة
    تلحقو منها قيمة إتنين
    ستة بغطوا المنصرفات
    سبعة.. تمانية .. تسعة بغطوا
    أدها تسعة المنصرفات
    كل الفايض ..بدخل وين؟
    قولوا البفضل بمشي لي مين؟
    وبرضو خساير؟
    والله مهازل
    يا مضغوط .. خفض ميزك حبة تين
    تنك القعدة تلاتة خطوط
    خفف مرتك توب مضغوط
    من التمسحبو كبابي الصين
    خفض عمرك يا ابن الفانية
    وبي نظارتك واجه ثانية
    ثانية عيون الشغالين
    ثانية وبس
    والله مهازل
    ميتين عامل ؟
    ميتين بيت ؟
    ميتين اسرة بلا راس خيط؟
    ميتين اسرة ملوها جراح
    ميتين اسرة حا تولد صاح
    وليكم يوم يا أولاد الهرمة
    ليه يا الزين بتوصي عليّ
    وانا بت احمد ست الدار
    ام اولادك وهم صغار .. ام اولادك وهم كبار
    وياك الزين ود حامد داك
    كان متوظف .. ياكا الزين
    كان متوقف .. ياكا الزين
    ليش يا الدخري توصي عليا
    اسبوعين قضيتن جوه
    يبقى غصب .. زادنك قوة
    ليش يا الزين بتوصي عليا
    ليش يا الدخري توصي عليا
    وعارف ام راشد والتومات .. مرتاً دغري وغلباوية
    آه يا الزين .. لو كنت معاكم .. كنت بقيت النوباوية
    ما تهتم يا الزين بالحاصل
    واصل سعيك .. واصل واصل
    واصل سيرك
    كان ما كنت الزين ود حامد كان حا يكونك واحد غيرك
    في فضاء فالك يا إنسان
    نسمة تقولك في الإمكان
    أبدع واحسن من ما كان
    ياتو مطرتاً سوت شو .. فرقو غيما الأمريكان
    ياتو رصاص ما عقبو خلاص
    ياتو سجن يا الزين ود حامد
    ياتو محن تمحى الإحساس
    لما يكون في الساس والرأس
    ياتو وطن يا الزين ود حامد
    ياتو زمن دام للأنجاس
    طه ترابلتو راحو الديش
    غزّا بكانا اتنين رطانة
    صاقع كلو من اسماعين
    هو الفسر لهن الشغلانة
    ويا اسماعين
    ما كان الديش شقّ مسيمعك بالجبخانة
    لو المجلس قبل اوراقك .. أو في الثانوي لقيت لك خانة
    لكن قدرك يا إنسان .. بلداً هاص هيصة جبانة
    طالو الناس التريانين .. ضلو الله الما ضلانا
    أخّدو نورة الحاج بالدق
    باكر دور ما خشّ عليها
    خاتي اللوم قطع التمرات الفوق راس بيتو
    الخلفاء شكوهو وما لقو حق
    المحجوب إتلقى اخبارك وقال جاييك في أول بص
    البرسيم طهرنا البارح
    نعجة راشد صبحت والدة
    الحيضان سقناهن لوبي
    التومات طيبات ونصاح
    راشد طيب
    وانا طيبين
    كل الناس يا الزين طيبين
    ينشدو منك في الأفراح
    وفي الأتراح .. الزين الزين
    ما تشغل بالك
    بس يا الزين كان درت مشورتي
    اصلو كتالك ياهو كتالك
    تجي مندلي
    الواطة تراها
    وبي جاي جاي .. بندبر حالك
    ما الحيكومة الضاقت دمك
    عينا محل قبلت قبالك
    شورتك عندك
    عندك شورتك
    والببقالك .. الببقالك
    التمرات بعناها آ الزين
    خفنا السوس ونزالة السوق
    مبعوتالك عشرة جنيه
    والأشواق من هنا لا عندك
    ست الدار أحمد جابر
    تلغرافات :
    تلغرفين في وقت واحد :
    نوري . السوق .. ست الدار بت أحمد جابر
    المحجوب في قطر اليوم
    عفش الزين
    النوباوية
    الخرطوم .. الخرطوم بحري .. كشك الشعلة .. الزين ود حامد
    راشد راقد والواطة جعفر طالق فيها بهايمو
    ست الدار بت احمد جابر
    نوري السوق المحجوب ود أحمد جابر
    كتب الزين .. كل الاوراق .. راشد كيف
    النوباوية
    الخرطوم .. الخرطوم بحري .. كشك الشعلة
    النوباوية
    أنا في السكة وست الدار
    راشد ود الزين ود حامد

    -----------------------------------
    عيوشة

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    منبوشة .. منبوشة
    نبشوها قبالك .. بت حالا زي حالك
    ذي كلمة مربوشه
    عودها إنبعت حرقان .. زي شتلة معطوشة
    عينيها رماشة .. أم لمبة فتاشة
    من طاقة جاتا الريح
    كتر البكا .. التجريح
    خلاها دعموشة
    تلوشة .. ولا ضفاف
    خيم عليها جفاف
    زي صرخة الغرقان فوق موجة بين فيضان
    شعراتا منفوشة
    وشفع مبارياها .. عيوشة .. عيوشة
    الليل هديماتا .. وشمش الله برطوشة
    تشرب من الشارع .. وتاكل من الكوشة
    عيوشة .. عيوشة
    وترقص لهن رقبة ، صقرية ، جابودي ، السامبا .. كاروشة
    عيوشة .. جامايكا .. الهورس عيوشة .. اسلولي عيوشة
    وعيوشة ما بترقص .. لكنها الدوشة
    وتفلت من الشفع
    في الفلتة تترتع ..
    تدخل على بيتاً .. ستاتو منمدِّي .. ناساً بعرفوها
    لكن بعافوها
    دايرين غسيل عدي .. شاكرين يا دقلوشة
    ويدوها عيشايي بي دمعة مرشوشة
    وتنملك الشارع .. خطواتا مربوشة
    السوق مع الأطفال .. عيوشة .. عيوشة
    الليل هديماتا .. وشمش الله برطوشة
    تشرب من الشارع .. وتاكل من الكوشة
    عيوشة .. عيوشة
    على قدر ما كاست .. عينيها ما لاقت غير مطبقة وبصلة
    المطبقة انهردت .. والبصلة مقروشة
    ما قلنا مقشوشة
    قشوها قبالك .. ديشك يا عيوشة
    يا الحاضر الغايب .. في الدنيا ما جايب خبر المدينة الكان
    على رغم ما فيها من فاقة من حرمان
    مرات اياديها تعطف على الإنسان
    بي فكة في قروشا
    بي كلمةً طيبة .. بي فضلة في مطعم او برتكانايتاً ضرباني في كوشة
    والليلة بانت زي .. بيتاً في آخر الحي .. ناساتو منبوشة
    يا جرحنا الهايم .. طول النهار حايم
    يلبد إذا ما شاف صحبانو مكشوشة
    يضحك إذا الكومر .. قبل على كوبر
    ولا المديرية .. ينمطق الفرحة .. بس فرحة مغشوشة
    إن تنجا من كشة .. دردير وتلتيلة ..
    كيف تنجا من جوعة .. من بردها وليلا
    عزت برنداتا واوكارها مطروشة
    بيت الله قافلنو
    مستشفى غافرنو .. ساحاتو مرشوشة
    كم يوم يعز النوم
    رغماً عن المشموم .. والدوخة والدوشة
    دي مدينة ما هيلك
    مافي البيشبهلك .. ما في البناديلك
    لافي البخاويلك
    غير ناس أحاويلن قطعن أحاويلك
    أصحابك الساعتك لا بد يعاينولك ..
    صمتاً يجيبولك
    باكر تلاقيهن .. في وجبة فوق كوشة
    جنب مجرى يحكولك
    ودونا لي ضابط .. كالعادة وانكفرن قال وين أوديهن
    والعندي ما قادر بالموية أكفيهن
    والعسكر أدونا
    سوطين وفكونا
    كالعادة يا اخونا .. حيكومة مربوشة
    دايرين شغل .. مافيش
    غير نغسل العربات غير نضرب الاورنيش
    عتالة .. جرسونات .. شغلاً ما يوكل عيش
    وبالحالة دي الكشة
    بلدية والبوليس ... مرات يجيك الديش
    ما يقبضوا الباعوض .. ما يقبضوا الضبان .. والما بدور فتيش
    الارزقي السمسار .. إشمعنى نحنا وليش
    إحنا الحرامين ولا البدسو العيش
    الزول يخاف يكفر .. يرجع يقول معليش
    شقيش نقع شقيش .. حتى السجن مافيش
    مافيش يا عيوشة
    من تكبري آهة وآه
    وآدم بدور حواه
    الطيرة بي عشوشة
    الفارة بي جحارة .. الكل بي مأواه
    وهنا في إبن آدم تاه
    ملجاه أرض الله
    لا أوضة لا حوشة
    يا أبونا يا الأسود
    يا أمنا القرقد
    يا داجي وين نرقد
    جاك المحل قاسيت .. لامن هجرت البيت
    فض المطر صديت ..
    أو صددوك غصب
    دارك لقيتا حرب
    كرت عليك فريت .. كان مافي غير تنفد
    بي لونك الأسود .. بي شعرك القرقد
    وبي فالك الشامخ زي تاج أبو الهدهد
    لامن يطير في الجو .. من ها المدن ينفد
    حاشاك من عيب تب
    لي شينة ما ختيت .. دغري وعراض إيديك
    بس كفها إتعود في الأرض يرمي الحب
    ما قنبلة وديناميت
    جيت المدن لاقيت
    من سيدا ما لاقيت
    تحرس عماراتو .. علشان تمسي تبيت
    ويتربو زي ما ربيت
    كم للعرق شديت
    زوغت أمن .. كريت
    جاملت جاراتو
    وأو تتم ترحل لي سيد خلاف السيد
    يتغيروا الأسياد .. لكنو نفس القيد
    نفس الربط ذاتو
    يا ماشي دون راس خيت
    وين كنت لما الناس إنقسموا الواطة
    في مدن تجز الراس كان زولو ما طاطا
    كت مافي ولا أبيت .. واصبحت مقطوع راس
    زي ديل كتير من ناس لا أوضة لا ضل بيت
    وفتحنا لاقيناك .. أول ما شالنا الحيل
    بالراحة في ذات ليل
    يا أبونا خليناك .. خففنا ليك الشيل
    تقلت بنا الخرتوم
    وفرنا لقمة عيش .. موية ومحل للنوم
    سامحنا .. عافينا .. يا أصلنا الحنّان
    غيرنا اسامينا شان نحيا باطمئنان
    دينق إنقلب عثمان .. هاشم بدل دلدوم
    من وين ؟؟
    من ام درمان وناس بيتنا منوفين
    بس لكنة الرطّان تفضحنا .. بعض الحين
    وإن كنا يوم في يوم ماشين بننعوّد على لهجة الخرتوم
    في ولاد عرب بالكوم
    طالعين سوا ونازلين .. يفرقنا إلا النوم
    ما الحالة من بعضا .. مطروش ومطروشة
    وأكوان وقد قابل .. في كوشة عيوشة
    يا التحكي دون تبكي .. وفي وشو بتعاين
    شوف فيهو شن باين .. غير دمعة مقشوشة
    قشوها ناس أخوان .. أكوان وعيوشة
    بي صبر كم طول
    على حال حا يتحول
    قصر الزمان يا زول ولا الزمن طوّل
    لا بد يتحول
    ما فيهو من آلام .. في يوم من الأيام لي دنيا مفروشة
    بالعافيي والطعام لي كل فم .. ما دام في غلابة بي ديوشا
    وبجاي و بغادي قلة وكتر بوشة
    تخمت حكام مندلدلة كروشة
    فاوة وتفل لاقّي
    ونار الغضب باقّي
    تالاها محموشة
    جرفت لبقة الليل وانطنبجت د######## لا عينا بي شموشة
    الحال حا يتحول .. قصر الزمان يا زول ولا الزمن طول
    لابد من فوقة .. ومن تنتهي الدوشة
    قولاً قبل قلنا .. وكتين نصر نحيا مافي البكتلنا
    قولك يا عيوشة .. يا اب نفس طماعة غاشاك ومغشوشة
    الدنيا دنيانا
    زرع إيدنا نديانا .. لا صيص لا كدموشة
    وماك ماشي جيت غاشي .. ليك خيرها ينسبّل
    لا كُتّي شحّادة .. نديك وتتوكل
    لا جيتنا دنّاعة .. نمسح لك الجردل
    أخرت للساعة وتلبت في حوشة
    في حزك المنجل وشوالة مخموشة
    ناسي انو مزروبة ..
    بي شوق حبايبنا وحارساها كلوبة
    وكلوبة بات ووبة .. ويات لوبة بتحوشة
    يا النفسو ماهية
    شن جبهة متكية
    بي عمة كاكية .. وطاقية طربوشة
    جنب جبهة دغرية .. العمة مكوية .. فوق راسها ملوية
    ترقش بياض نية .. وبالهيبة منقوشة
    زي وشم فوق أكوان .. شلخاً في عيوشة
    يا جرحنا الطوّل
    جاييك زمن طيب .. خيراتو ليك أول
    صدقني يا طيب .. يا أرض يا جدول
    كارتنو بي معول
    والليلي تتجول .. عينيك مدهوشة
    من كنت تتسول .. في مدينة ما هيلك ومن كوشة لي كوشة

    -----------------------------------
    صياعة مع الغفارى وأهل الله فى زمن غلط

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    تستغرب يارسول الله
    يا أول وتانى الخلفاء
    تستغرب يا أب ذر لوجيت فى هذا الزمن الجهجاه
    لو فيكم حد يا حنفاء
    إتجاسر وقال ما معناه :
    (في الدين الطيب لا إكراه)
    وبني آدم أدرى بدنياه
    أو أن العالم شركاء
    في الكلاء النار وفي الماء
    أو حاول ينصح وينطاول
    لي حاكم ظالم وقال لا
    يا لاقى جهنم مأواه
    فتحولو ترابيس شالا
    يا راجع نفسو أقلاه
    السيف فوق راسو مخاواه
    بالذات الزيك يا أب ذر
    بالذات الزيك لو جاء
    راكب دغريتو العرجاء
    دايماً غلباوي وغالاط
    لخباط للعيشة الخمجاء
    بالذات الزيك لو جاء
    في زمن الزيف المنشر
    والتشريعات العوجاء
    يا إنباع يا يرجى الراجا
    يا واقف في عمق الدين
    يا شايف لآخر دنياه
    يا طيب يا ابن الغبراء
    الشركة يسارك يا أب ذر
    البنك يمين الفيحاء
    اللاندكروزر يا اب ذر
    من إسمك ولا من الذر
    الكسحت ديكا كريسيدا
    داك سيدا اب دقناً شمطاء
    وجيب إيدك يلا النيلين
    لو درت تشوف العنقاء
    يا صاحب النفس الأمارة
    بالوعي الديني المحتارة
    ده الدين .. المقلعة دي الدين
    والمزرعة من فضل الله
    سال سيفك داقس شقيش ؟
    قدامك عاين كم ديش
    الزمن إندقش دقيش
    الأمن .. محاكم التفتيش
    في كل المدن العربية
    حا تلاقي شدرتك مسبية
    يا انتحرت بي بترودين
    وعصفورك منزوع الريش
    أجلاف كنزوها بلايين
    والناس بي الله ويا أمين
    بتحلحل دين الكنتين
    تنلفت كايس لي مين
    الأمن محاكم التفتيش
    وأصحابك جوة الزنازين
    واسيافن صقّر ومافيش
    ما انبعنا وباعتنا قريش
    لأمريكا وبي حبة عيش
    والحاكم قبض البقشيش
    سال سيفك داقس شقيش ؟
    الأمن محاكم التفتيش
    جنسيتك .. بظبورتك .. الفيش
    في كل المدن العربية
    حا تلاقي النفس العربية
    في مصحة أمراض عصبية
    بين الحجبات والأرتيل
    تنململ شاحبة وصفراء
    وقافلاها متاريس الديش
    الكضبة عمايل الأمراء
    سال سيفك داقس شقيش ؟
    إتراجع يا ابن الغبراء
    يا صاحب النفس الأمارة
    بالثورة القادرة الجبارة
    إتراجع وانسى الفقراء
    أمثال العسكر غدارة
    زراعك تنفد تتنفض
    عمالك منك تتجارى
    وكل الكادحين الشرفاء
    وراح تفضل وحدك في الدارة
    راح تفضل وحدك في البر
    لا زوجة لا قطة ولا غطاء
    لا تكتل نفسك يا أب ذر
    سيب خونة مكة وتجارا
    إتراجع يا ابن الغبراء
    في لجة انكسرت بي السارة
    زلقتني عجالة الشعراء
    فلقتني من الربذة حجارة
    شرقتني بدمي الصحراء
    واب ذر .. لا سمعني ولا تبعني
    طبطب على همي بيسراه
    وكان دمي إنمازج بدماه
    بي دم الغبش الشهداء
    من أول وتاني الخلفاء
    وإنجمع في رسول الله
    زي نهر بيحفر مجراه
    مصلوب فوق عتب الفيحاء
    مجلوب في السوق السوداء
    ما صرخت بنت أبي بكر
    واسلاماه .. إسلاماه
    كانت هي الأخرى ورا القصر
    تنململ بين الدهماء
    تجار الدين الساقطين
    الجنرالات الجبناء
    مكتوفة الأرجل والأيدي
    مكفوفة الأعين بكماء

    -----------------------------------------نورة والحلم المدردح

    محمد الحسن حسن سالم (حيمد)
    هي .. أقيفن .. نورة فيكن
    نورة نقاحة الجروف ..
    نورة حلابة اللبيني .. للصغيرين والضيوف
    نورة ساعة الحر يولع .. تنقلب نسمة وتطوف
    تدي للجيعان لقيمة
    وتدي للعطشان جغيمة
    والمخلي الحال مصنقر ..
    في تقاة الليل تندقر .. تدي لي باكر بسيمة
    تكسي للماشين عرايا وفوقا إنقطع هديما
    ما عرفتن نورة إنتن .. قولن إنتن شن عرفتن
    نورة بت الواطة أخيتي .. نورة اخت كل الغلابة
    نورة حاحاية الشقاوة .. نورة هداية الضهابة
    الاراضي الياما أدت .. نورة بقت من ترابا
    وماشي في الأعماق سحابا
    مشتهنها .. والله جابا
    للجنوب طبلاً يهدهد .. لي مشاعر ناس تعابة
    وللشمال طنبور يسكت .. دمعة الميتين كآبة
    ما عرفتن نورة إنتن .. قولن إنتن شن عرفتن
    نورة عايز تقرأ قالت
    فوقا حيطة الدنيا مالت
    ختت الكراس وشالت
    منجلاً صالت به جالت
    لامن إنجرحت به شالت
    للتراب فوق إيدا كالت
    ومرة يوم في الدونكا لدغت
    جاء الفقير بالليل حواها
    ويوم ملاها الهم قطايع .. جاء البصير بالنار كواها
    ونورة ما قدرت تمانع .. تقنع الناس المعاها
    ومرة شافت في رؤاها طيرة تاكل في جناها
    حيطة تنمغى وتفلع .. في قفا الزول البناها
    في جنينة سيدي سمعت .. تمرة تصقع للوراها
    الأرض لابد ترجع للتعب فوقا ورعاها
    شافت النيل موجو لاها
    الخليقة بقت إلاها
    الشمس طبقت ضحاها
    نار عقاب إنساب مكسر .. فوق تكليات متاهة
    وضو من الله .. رهاب مكتف في وتيد الليل معاها
    بين حضر بلدا وخلاها
    فسرت للناس رؤاها
    وقالوا جنت ومو براها
    ونورة زادت فوق شقاها
    وصدت الأيام تخش
    تبني لي عصفورة عش
    في السواقي تشوف عزاها
    لما شوقا يسوي .. وش
    تسقي تزرع
    تسعى تصنع
    للنهار في الليل تخش
    عرفت الشقا والشقاوة إلا ما عرفت تغش
    شايلة طولة البال من الله .. ومن أراضينا الإثارة
    وماشي تكدح طول نهارا
    وترجى لما الليل يفلل .. تسرق ألمي عشان خدارا
    عشان صغارا
    ولما ترجع لي ديارا
    تنزف أحلام الفقارى
    من عويناتا الحيارى
    لي غبار الحال تقش
    فوقو للآمال ترش
    نورة تقعد صاحي تحلم .. بي بيوت بي نور ودش
    وبالمحبة تشق دروبا .. ولي قلوب الكل تخش
    نورة تحلم بي وجود
    ما مشت بينو القيود
    أفضل أفضل بي كتير .. بي وطن من غير حدود
    نورة تحلم بي عوالم
    زي رؤى الأطفال حوالم
    لا درادر .. لا عساكر .. لا مظاليم لا مظالم
    نورة تحلم .. ولما تحلم نورة ترجف
    ولما ترجف نورة تحلم ..
    ولما ريح الواقع المر .. لي عشيش أحلاما ينسف
    نورة تنزف
    ولما تنزف بالا يهتف .. يوم حا تنصف يوم حاتنصف
    وتبدأ تحلم .. ولما تحلم نورة ترجف
    ولما ترجف نورة تحلم
    صاحي تحلم.. وصاح بتحلم
    صاح بتحلم

    -------------------------------
    آه يا غبش

    محمد الحسن حسن سالم (حيمد)

    آه يا غبش
    ما عندي ليكم غير نغيم .. برجوه ينفض لي غبار زمن القسا .. الكتاحة
    يهد عرجون نخل صبر الغلابة الطال ..
    يحت يخرت .. تباريح الأسى الممدودة فوق نور الدغش
    يا نورة آه ..
    يحرد كنائسنا المسيح .. يعرش مدارسنا الصدى
    ييبس يباس حلق العصافير الوديعة من البكا
    إندردر الصوت البعيد أسيان تصر من دون صدى
    ينكفرن الفجر الصبوح .. يحمي الزهيرات الندى
    تختا الدراويش الضريح .. يسكن خلاوينا الجنون
    يهجر جوامعنا الإله
    يا نورة آه
    تطرح غيوم الشوق تئن .. تشرق تموت خيل كلمة الحق التناهد في الشفاه
    يعقر بسيمة الصح مع لوبي الجروف
    تغرز ضريعات الحروف
    ينشف مراح الأمسيات .. تتمطق الأرض المروق والأغنيات
    اللي الشروق .. والأرض والحب والمطر
    تضهب تتوه .. وكتين يضيع عرق الجباه الشم .. شمار في مرقة
    آه يا نورة آه
    من دربك التور نفس خيل الصبر .. فتر خطاوي الشوق وراه
    يا نورة آه
    ساعة الشموس الغر .. تهضلم تلحق الصح في المغارب
    تدفر الضو الكهارب
    وفي وشيك تدفر المدن الضبابية السرابية الكآبة
    وحائط التيه والطشاشات فوق قفيك
    يا أم عوارض .. مو دعاشة .. ماها شبورة وتقيف
    جاي ليك يا نورة غيمة .. تملا ماعونك خريف
    يملأ عينيك ويفضل .. يروي جواك العطاشة
    مو دعاشة
    يا مطر عز الحريق
    يا مصابيح الطريق
    يا المراكبية البتجبد من فك الموج الغريق
    يا الجزاير النتحويبا .. لما إنشعوز بحرنا
    يا المراسي النتحويبا .. لما إنشعوز بحرنا
    يا نشوق روحنا ودمرنا
    يا المحطات الحنينة القصرت مشوار سفرنا
    يا ما شايلك بين حايم
    أيوة شايلك بين حائم
    في الأرض تكون قضية .. في السما الاحمر غمايم
    بي برد نغما السلامي .. رطبت حلق الحمائم
    طنبر النخل التبلدي .. راقص الأبنوس وصفق
    لعبت الصقرية موجة
    خلت النيل هاجلو هوجة
    بشرت بالخير بلدنا .. شالت الشبال نسائم
    جددت زلفي القديم .. أمشي بالماشيبو أقاوم
    لا بتكبر راسي فورة .. لا بتصغرني الهزائم
    جنس يا نورة ابن آدم حلمو في عالم مسالم
    لا الليالي الماها ليا .. لا الشماتات العليّ
    لا البنوك المخملية
    لا تفاهات الحضارة ..
    لا عفاريت المدينة .. لا العمارات السوامق .. فوق ضهر ناساً فقارى
    لا الهتاف الفاوة ضارى
    غطى بالي من الفوارق .. لا الألوف الطمطمية
    لا البرندات الوسيمة .. ولا الأسامي الأجنبية
    بتمحى من عيني ملامحك .. وإنتي جاية المغربية
    جاي دايخي المغربية ..
    وشك المقبول مكندك .. سامسونايتك زمزية
    كونشبر .. مرزبة مقطع
    ريشة فانوساً مدردح
    قلت بيهن لي زمانك .. يا زمان الحجة عندك
    يا زمان الآفة حدك .. لا تطا الوردة الصبية
    يا نفس فجر القصائد .. يا بلادي
    القطع قلب الروادي
    باللواج الجاي وغادي
    ده ما هو صوتك .. لاها صورتك
    دي بترقش ناديي فوق صدر الجرائد .. ماها صورتك
    لا هو صوتك .. لاها صورتك
    إنتي يا الفي إطن الصحارى
    شفع العرب الفتارى
    البفنو الشايلا إيدن .. ويجرو كابسين القطارة
    يجرو باريين القطارة
    لا سراب الصحراء موية .. لا حجار سلوم موائد
    إنتي في الغابة اليصارع .. جوفو للآهات تلكي
    يا مدفق غيم رجاهو .. لكن الأيام كركي
    في خلا حالنا اليمحن .. ويملأ بالسهد الوسائد
    إنتي غيمة .. شديرة .. خيمة .. إنتي جاهنا ..
    والتقا الطلقت وشينا .. فرقت غمة جباهنا
    فرجت في الحارة ضيقنا
    فرحت شفع فريقنا
    والمواعيد الحزينة .. وإتجاهنا
    يا النغيم البقّ فينا .. وشدّ لي وتر إنتباهنا
    يا تباشير يا بشارة
    إنتي يا ضرعاً تكرمش .. شان يرضعني الجسارة
    إنتي في منفاي رفيقة .. وفي حشا الأشواق حرارة
    يا هدى الناس الحيارى
    يا ندى الفجر اليبلل صور عوينات الفقارى
    جاي ليك .. آه جاي ليك .. يا نورة آفة
    آفة للسوس الجا ينقر .. عود عشيماً داخرو فيك
    وأصلي لمن أدور أجيك .. لا بتعجزني المسافة
    لا بقيف بيناتنا عارض .. لا الظروف تمسك في إيدي
    ولا من الأيام مخافة
    يا نفس فجر القصائد .. ما ضهب في بعدي عنك
    واصلي متغرب عشانك .. راضي بالبيجيني منك
    ما بكيت شح الليالي
    لا شكيت نُح .. شلتو حالي
    رغم إنو الحال بيفسخ .. إلا كُت في الحارة بنده
    يا وطن عز الشدائد
    ------------------------------------
    نوراي
    محمد الحسن حسن سالم (حيمد)

    الشوق من حاصف .. لا قاصف
    يتلمّ .. يهز ليك يا نوراي
    يا درقة وسيف
    يا حضناً كيف
    من شر الصيف والشتا ضاراي .. ضاراي
    يا شعلة عز بقت جواي
    عدّت بي ضلام بحراً عاصف
    يا نور قاعد بك .. قايم بك
    شايلك مورودة ومتوكل
    يا نورة علينا .. على الله
    والفرج القرب .. وحايم بك
    يا بت العرب النوبية
    يا بت النوبة العربية
    يا فردة نخوة بجاوية
    أو شدر الصحوة الزنجية
    دسيني من الزمن الفارغ .. من روح المتعة الوقتية
    من شر الساحق والماحق .. بين دبش المدن المدعية
    والليل يتحكر بيناتا
    كحّل بي دبشو عويناتا
    يا شمس الناس المسبية
    روحت اتنسم أخبارك .. لا تشفق قالو لي نصيحي
    وأنا عارفك ممكونة وصابرة .. لكن لي ناس إلا تصيحي
    جواي مأساتك مغروسة ..
    يا طفلة تفتش في باكر ما بينات نخلة وأبنوسة
    الجوع العطش الفد واحد .. الفقر الضارب زي سوسة
    الخوف والحالة المنحوسة
    يا بحر الحاصل .. لاك ناشف .. لا قلمي الفي إيدي عصا موسى
    يا ام غلباً حار .. ينبر فينا ..
    ما عدّ صباح من ها الميناء
    كد الكداح شايلا سفينة
    الناس عوجات .. تحرس .. ترجا
    ترجعبو سلاح وأنوار زينة
    بمبان .. شوفونير .. آفات .. ويسكي .. للناس الدّمّنا بنزينا
    فِقَراً تسترزق من دينا
    بايركس إبريقن .. والموية تتحدى بياض الوزينة
    خرزات السبحة أمريكية ..
    خصل الموكيت إيطالية
    دفتر شيكاتاً ربوية .. في الجيب
    والسيرة النبوية جنب مصحف جوة البترينة
    تبروقتك ديمة على القبلة .. ميهيجة إبريقك بي طينا
    السبحة أصابعك يا صالحة .. يا بت الناس الصالحين
    الذمم المشرية الطالحة ... شتان بين دينك وبين دينا
    شتان بين أحمد وحاج أحمد .. وقداس ناس ياي وسلاطينا
    شلناكي مع الخلق النايحة
    على أرض فلسطين الفاتحة
    البركة في رملك يا سيناء
    يا نورة شليلك ما فات
    بي عدلو شليلك جاييكي .. ما جايي ألم التمرات
    لا أبكي وأقابل بالفاتحة .. في زولاً ليّا مرض .. مات
    جاييك أتزود من غلبك .. وأكفر خطأ غيمةً ما جات
    نبحت لها كل المعمورة
    والناس يوم تمرق مدخورة
    يا نورة نسيلك غنوات
    وآمال بي باكر مضفورة ..
    طلابك وأقلامنا هويتك .. قدامنا قضيتك سبورة
    رتّبنا الخرطة البتوصل .. أدِّينا الخاطر يا نورة
    بالمد الثوري المتدافع .. فوق دربك تب ما متراجع
    رغماً عن عنت الأيام .. والزمن الجهجاه الفاجع
    ما رمل الدرب الوسطاني .. وكتيني الراحل وصاني
    لا ترجع ساكت يا شافع
    لا ترجع شافع يا ساكت
    خُتْ بالك وعينك في الشارع
    لا ترجع .. لا .. لا
    الشارع فاتح في الشارع
    الشارع صان .. صان الشارع
    جاييك كايسلك يا نورة .. لا كُتْ متسول لا صايع
    لكن العسكر باغتني ..
    يا نحس الحلم الباختني
    يا عفن الأيدي المأجورة
    نوراي الخطوة الجابتني للمدن الصبحت مهجورة
    يا ناسي بطاقتي عويناتا
    البضهب عنك بيناتا
    تلمحني الفقراء .. وتلفحني
    في ليلها أغني معاناتا
    الفجر الكاذب يرشحني
    ترشع بي الواطة سماواتا
    شدرات السافل تنتحني
    بي الحاصل أعبي مساماتا
    الناس القصر تنصحني
    أتكاجر أتور نجماتا
    القمر الطيب يفضحني
    تنبحني سجونك وآهاتا
    كَجّنّا سجونك لولاك
    كم عشقاً يتيرب واطاتا
    منعول الزمن الخلاكا
    سلمت الوطن الهمباتة
    على كيفك سيفك يتحكم
    يا سوس تكنّك ما بتعلم
    بي شتلة تقرب تتكلم
    يا حال البتألم وساكت
    يا حال الساكت وبتألم
    بتفتق جرحك يوم نبرأ
    ونتملى وقيدك ينحطم
    وين عاتب هارب من بكرة
    وخطو التاريخ البتقدم
    للزمن الإنساني السدرة
    حا يوقف قولو وما بيرغم
    المنفى في شرعو كما الهجرة
    والسجن متل دار الأرقم
    والشارع قارن في الشارع
    رغماً عن عنت الأيام
    والزمن الجهجاه الفاجع
    بالنفس النازل والطالع
    وأنا واحد من شعب مضارع
    سميت ومشيت ما متراجع
    غنيتك يا عشقي وتيهي
    يا بلاداً كم سمحة وجيهي
    لو لِقَتْ الناس البتدورا
    الأيدي التنفض كانديكا
    تنقز تلحقا في الكانديكا
    ترتالا تكوس لها في الجيهي

    --------------------------------
    طيبة

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)


    عَبيّت زُوادتي الرّيقة من بايت القَوَى ..
    بايت القَوَى الوطن الدّشَرْ ...غيمو الرّبَطْ
    ساعة بقينا من الرّوَى فرسخ مطرْ
    سافرت ليك بأشواقي في كل المنافي ..
    بَحّتَّ في كل المخافي ..وكُسْتَ عَنِّك في الخُرَطْ
    في التواريخ القديمة .. التواريخ الرؤومة
    بين رموز نبتة ورسوما
    في الطّنابير العظيمة
    وبين لُغة مروي القديمة
    راجعتَ بيك كل الاسامي البعرِفا
    كل الُّجمل .. حتى الضمائر واحرفا
    صححت بيك زمني الغلطْ
    باخَتّبِكْ قلبي الشّقِى .. وبشرتو بي لُقْياك عَبَطْ
    يا طيبة زي شارع وَسَطْ .. يمشيبو كادَح وارزقي
    وممتنعة زي قبض المياه والمافي والما بتلقي
    غالِبني جيتك اصادفا
    لا في المعابر والموانيء المترفة
    لا في المطارات الوسيمة كما الفراغ .. لا الارصفة
    كل الدروب التعرفيها وبعرِفا
    التألفيها وبألفا
    خَشّيت دغيش سِعْن الدِّني المرفوع على سِيبات وفا
    رَوّابي كان قُطّاع غني .. وشوقاً مَفورِن وانكفى
    قِدّام خُطى الوجد الِحفى
    غابت صباحات القُرُب وبَقّت ضلامات الجفا
    و ضَي المصابيح الجريح .. كِترْت علي الرّيح وانطفا
    هوي يا بِنيّة من الغُبُش .. من حر أباطهم مُترفة
    وين انتي شان نرقد قَفَا
    وين انتي وين .. ما بيننا بين غيبتك كفى
    لو بَقّ حِسِّك في هشيم دبش الضياعات والسأمْ
    زي أغنية شوق زي نشيد اندبّ همسِك زي نغمْ
    او خبّ خطوِك زي شهيد .. رَفّتْ مسيرِتِك زي عَلَمْ
    ما كان مهابات الصقور (نخّت) تحت رخّة رخمْ
    وين انتي وين ... ما كان هجم ديش العجم والدِّنيا ضو
    وامسن سبايا الاغنيات العُزّل الآه شِنْ تسو
    لافي الكفوف الخاوية سيف ... ولا في الكتوف الزاوية ضو
    دَلّجتَ درب الاربعين .. صاقَرْ قوافل الرِّق .. حِفيت برّاً وبحراً حتى جو
    اشريكِ قُلْتَ من الزمن واعتق معاك رِقّة مشاعري ازوِّجك كل الوطنْ
    كل الرِّجال الحملو ارضك بالحلال ... وافتق سحاب العشق شو
    ولا بنتي في الزِّنج البجم ... لا كنتي في العرب الأشو
    لافي شلوخا .. ولا الوشم .. لا في شيوخا ولا في عو
    بل فيكِ غشّاني الزمن ادّاني صرصر وبعتو نو
    انترتَعَت رؤياي .. هَكَعْ .. ما بين أريت يا ام زين ولو
    وبين تبقي وين .. لاكْ في الوجود لا في العدم
    لا في الحقيقة ولا الوهم
    لا زين لا شين لا البين بين .. يا راحة الباقالو هم
    لا عنك افتاني الزمان .. لا منك انقطع العشم
    آ ريتو اغناني الكمان يا طيبة عن صوتِك نغم
    من أعلى ميضنة فيّي كان اعلنت موتك للأمم
    أو صِحْ بجيتك لى الرِّمَمْ
    لكنو صمتك طال وكان ميعاد زفافي على الألم
    قلت ارفع ايديني واقول ... خاني الصبر .. خان وانهزمْ
    زي ما انهزم كمين نبي وخانت على التاريخ ذِممْ
    يا طيبة اخافك واللاّ اخاف السُّبة واللعنة الوبيلة
    تحل وراي كما الجفاف أو..... تار على اكتاف قبيلة
    معلم الله من عتاد .. يبرد حشاها ولا في حيلة
    يلاّ نأمل في البُعَاد سنين ودنين طويلة
    وكيف وكم
    والإنأخد بالدّم غَصِب ... مافي البرجعو إلاّ دم
    يا طيبة هيلة .. سلام عوافي
    أيا بديلة عن اللِّي مافي
    يا أدخلي على غُنانا .. يا أمُرقي من القوافي
    يا أحذرينا وما تخافي
    وما بنخيّب حاشا ظنِّك ينفخوها وما بتموت
    حية نارِك ... حية يوت
    خُتِّي قدرك في الأثافي .. يوسف الفي الُّجب يمرق ضاربا ريقة اليلقى قوت
    روقي كَنِّك .. واللا كَنِّك .. تاوقي في البحر الخرافي .. يونِسِك في ياتو حوت
    سَمّ ينده جوفو حافي .. وهِّطينا على الأثافي.... وهِّبي نارك لا تموت
    يا حمامة غار محمد .. يا خيوط العنكبوت
    يمة كسناك ضمة مافي .. الدروب وين غيبنك ..
    في سؤالنا الضّارِي عَنِّك سَدّن ابوابِن بيوت
    والبيوت البشبهنك .. انكرننا وانكرنِّك
    ننفضح لا لوم عليهن .. بس ها كيفن يسترنِّك
    في سُكاتنا الجاري مِنِّك
    رحّبنْ بينا السجون والبيوت الماها منك
    الدرادر والمنافي
    فينا مَنْ روّح فدايتك ..
    وفينا من لا زال ... وفينا مافي من بدّل لرايتِك
    وانتي في ذات السكون
    التراب يتشهّى حِنّك .. السحاب عابر يفوت واللاّ يكمُد للعيون
    بالغبار غُمّة وسوافي
    وانتي يا آخر المرافيء
    يا ام وجوداً بات خرافي
    في صحاريك داخ غفاريك من برد زمنو الرِّعافي
    دون كواريك .. مات واتاريك غبتي بي كل المدافيء
    يا لساريك لاك موافي
    ولا كمان قادرين نسيبِك نمشي في الزمن المجافي
    وما عهدناك عاد تخافي
    لوحة التاريخ بيشهد لونا والدّم الإضافي
    الاّ يا وتري وغناهو ..
    يا نبي الثورة الغشاهو برداً أكتر من غُتَاهو
    الاّ يا بِتْ جاك زمن لابس الأيام قُلُب
    الدّفاتر والكتب
    إستحمّن بالغلب
    التلاميذ النجب .. طيشا الفقر .... الغبينة
    صنّت الأجراس وجينا
    إلاّ يا أخ ما لقينا
    الجوامع مستباحة .. والمصلّين صَرْ جُنُب
    والكنائس جالبا دينا
    والمدينة تبيع عوينا
    لي النخاسية الغُرُب
    واللُّحاسية وعُقُب
    تشتري افلام الرُّعُب
    والهتافات الجُرُب
    عربدت باسم السّما .. توّكت ريح السُّحُب
    وكل أطفال الفقارى .. فضلتلها فد شُخُب
    في الوقار الفاوه سُبْ
    واللاّ اريت ما كُنّا منك .. واللاّ بيناتنا القُرُب
    كنا اقلاّ نشوفو عادي
    التردِّي الجاي وغادي
    سادي في النعم الزيادي
    وابن ادم بالايادي
    لى سترة الحال يكافِت .. غابة غابة .. ووادي وادي
    ينبح المسكين يا طيبة .. طيبة يا راحة الفقارى
    وواحة الفي الصّيْ حيارى
    عورة الشُّرفاء الفقارى
    وسترتها ولُب المباديء
    يا بنية الأُجّر ام خير ..
    أو نبية الشجر الطير ..
    يا رسول البسمة للاطفال بشارة نيل بلادي
    يا طليقة الغيم عروس طين البوادي
    المناديل بانتظارِك والايادي
    معبّا شوق .. يا طيبة .. طيبة .. ولا حياة لمن تنادي
    بُكاك بكيتو .. سَكَتْ برايا
    كنت حافي على إبر .. بِتّ حابي على شظايا
    من كُتُر تعباً تعبتو .. قلت ألقاك ما كفاية
    يا أدوب بالمرة بينِك .. يا أكمِّل فيك غُنايا
    انتهت كل الخفايا
    انتهت كل المحاسِن ... رُحت اكوسلِك في الخطايا
    لمّا في ذات لقيا حِرْ .. وزاد هواكي على هوايا
    وقمتي خنتيني معايا
    اشتكيتِك لى القمر
    لما انسام السّحر
    الرياحين والزهر
    شهدوا ليّ عليك يا اخيّة
    القمر سوّاك بريّة
    باعتزاز بى نبرة حيّة
    صاح في جمعنا يا بريّة
    من يكن من غير خطيّة
    وقُمْ رميتِك باللِّي فيّ
    من المحبة فيا وفيّة
    يا معاكي تغيبينا .. يا تعالي وابقي جية
    للبعيشو غَصِب عشانِك والبموتو بحسن نية
    مُرْ علينا بعد طراوة وبين عيون احباب تقية
    نبقى في كتمة وشقاوة وبين عساكر وارزقية
    كفاك شكية
    يا التّشرِّكْ لي غمامك وتحتَك الانهار قوية
    ما انسرق بالليل سنامَك لو قبيل كُسْت الحوية
    كفاك شكية
    وما بيضيع حق لا قضية
    لو في طُلاّب من وراهو ونية بيضاء وبندقية

    ----------------------------------
    نادوس

    محمد الحسن حسن سالم (حيمد)

    (تعالي .. فإن الأيادي التي في كتفها صقر قتلننا ثم لم يحيينا قتلانا)
    الحال وراك كيفن تسر .. باقيلك إنتي بلاك في زين
    ما تهشم إبريق الرضا .. خنست نسيمات السمح
    والبسمة زي حبة قمح
    لفحا وطفر طيراً كتر
    أورث عصافيري الضنى .. يبس غناها مع الفجر
    هطل على الشدر الهموم .. وشاشات نهارات العنا
    عانيت وراكي جنس عنا
    بوغ سهادي كرو النجوم
    خطو المواويل إرتعش
    حرس عصاتي بنات نعش
    دومست فوق حجر البتول
    هلوست بي صلب المسيح
    دروش .. شردت من الضريح
    شويمت بي ظلم الحسين
    أومت علي كم ميضنة
    وما بين عيونك والمغول
    ساهد بي قافلة الحروف
    وإيقاع ظنابير الزمن
    إنصربع إيقاع الفصول
    هبطت غمامة ورا الجبل
    طرحت من الليل الجروف
    شهقت شعاب إنساني خوف منك عليك .. على أي زول
    توك نياق شوقا الضنا .. سرح عصا التسيار قبل
    درب الحياة المرمول فنا
    يا وقعة الواقفين هناك .. يا وقفة الواقعين هنا
    يا آفة الوطن الجريح .. إشمعنى لا وصلك دنا
    لا آفة الزمن المشيح .. قدرت رويحتي تيقنا
    من جيتك المرقت بسيم .. الدهدهك روحت وين
    يا زين مرقت مشيتي وين
    غربل عليك ليل المدائن الكان زمانك حالا زين
    ناشدتها وفتش نهارات القرى المتكية فوق شعب الصبر
    ساندتها .. علم بطانا الشيطنة
    غنيت معاهم .. سودنا .. يا سودنا .. يا سودنا
    لملمتهم والدنيا ليل .. والقمرة بت فاتا القطر
    وصف لهم حتة شليل
    ردد حروفهم ردتها
    وقف سحابي مع الدغش .. شهدتها
    شهدت معايا على العذاب .. الهد أطلاع الغبش .. راعفتها
    تكلت خدودا على بكاي .. لاقيت سجون .. جاهد بها
    بي جيهة الجذب القديم .. دخلت مكندك بالشباب .. خنت التراب .. راودتها
    فوق ها التراب .. واعدتها
    لا إنتي جيتي ولا هي آه .. روحت وين
    يا زين مرقت مشيتي وين
    كل البنات جو من الملي
    هشت بكت شدت حكت .. وأزيارنا والمرحات خلي
    يا إنتي يا مرت العدل .. ماك في صعيداً تترجي
    روحت وين .. قوليلنا بس من الغلبان تجي
    لو فينا أطلعي مننا .. أو برة أدخلي .. أدخلي
    غنيتك البارح براي .. إنصلبتو التانيين غناي
    والليل بتواتاك شعر .. دونو إنعتاقك أو فناي
    هيا يا مغنين الشعر .. ضد ها الزمان وطبنجتو
    شعر الشعر .. شعر أيوة يلا علينا جاي
    ونكر المغني كمنجتو
    نادوس يا فجر القصائد إندلق
    ما حك جلدك مثل ظفرك فانطلق
    إنا شرحنا لك صدرك .. أو شرخنا فانعتق
    يا أنت يا كل الذين لأجل خاطرهم طهوت غداة عقم زهور كلم لتنفتق
    غضباً يؤرق موقديه .. كورته ..
    رجماً لكل من تنازل أو تخاذل
    أو تشاعر أو تداعر
    أو تهاون أو تخاون أو تعاون ضد فتحك أو أتاني ليسترق
    تربت يداك .. تبت يدا كل الذين تغامزو
    وتهامزو .. وتلامزو .. وتقززو .. وتلذذو
    من فيه جرحك يا وطن
    نادوس آه .. نادوس يا ...
    أمسينا يا نادوس واصبحنا بيك يا أم
    يا سوسة ضد السوس .. قلباً بلاكي يضم
    ليل الضياع مهووس .. يحلم هواك يؤم
    بعض الحصاد الروس .. عالم نداهو يعم
    ختيت هواك فانوس .. بقالي شلتو وحم
    جيت المدن باخوس .. لاقيتو جالب السم
    راشح هجير البوس .. وكل الوجود دم دم
    كوركت يا نادوس .. أم الغبش يا أم
    يا نخل يا أبنوس .. يا سامبا .. يا تم تم
    يا البيك غناي محروس .. دخري الغلابة هلم
    دهمني كم مجروس .. وعكمت تاني وقم
    حمرت في السحب المكبرتة ..
    يا دخان يا ريحة يا قوادة للبحر المخنس والعساكر والملس .. ما تختشي
    بيوضة يا ماخدة الخريف .. ما طمبرت عربانا شي
    مستني في الزمن النزيف .. القال بجي وفات بي وشي
    رشت النهار بالصبر .. أبت المغارب تترشي
    دقست سواقي المتعبين .. كايسالا فيها عقاب عشي
    بيوضة آه .. أواه لو الكلمات حصى
    قالت لي الله اقرب فرج
    أواه لو الكلمات لهب .. نرجم به وش زمن القسا
    قالت في إطن الليل وهج .. هدام أمان الناس نسى
    دنقرت للأرض المسربلة بالسراب .. فرغت بي غلبي العوج
    فقدت أيادي العصا .. شديت حزامات الجلد تالا ضرا الواطة
    كوركت صد .. أرجع يا ولد ..
    طورية أبوك تراها دي ... عاند كواريكك مشيت .. طورية أبويا تراها ديك
    لفحوها لمن قام يصلي .. خطاب بكارات الغمام .. مغرب صباح ليلة دخلتو على البلد
    حرق عرق .. الفي الكلام عطشان سقيت عرق الشديرة من المطيرة الفيّ كان حس العساكر لا ورا .. قالت لي اجر .. شدرة غنايا جريك ضرايا جريك ضرا قبل العساكر ما تصل قبل الدرادر ما تبين .. وكانو العساكر في وشي .. قت أقول وقع .. طينة الجداول ماها زي طينة جسارتك يا بلد والكل طين
    يا نبوت .. دقة تفوت .. ولا حلم يموت
    النندق .. نندق .. نندق .. ويفضل باقي لهيب الحق
    حق الناس ينزل في الحلق
    أو ينعارض شوكة حوت
    يا كهنوت اليجي كابروت
    يا جبروت اليجي كابروت
    يا كابروت .. كابروت .. كابروت
    كابروت عشم وطن الغلابا .. الحال بلاك تب ما تسر
    ما بان صباح أو عسعست قدامنا ليلة تزيدنا ضر
    أوتارنا يا آخر الغنا .. حردان عشياتا النغم
    فرغت مجالسنا البلاك .. عنكب على أبوابا السأم
    أنزح .. كفانا كضب رياح وبكاء رعود وضحك برق
    العشب مالي حشا الأراضي .. حواهو لما العش حرق
    الشعب حي .. بس كيفن تصد .. يملابك المليون عرق
    كدبنا في الثرى في رجاك .. مافينا زولاً ما عرق
    ساوين عصا الأشواق مرق
    عربان ونوبة نهاتي بيك .. والزنج تتمناك عتق
    ورا يا وجع .. هيا يا طلق
    صد لي ملامحك يا حراز .. ريح العوارض غربت
    فرتق ضفايرك في الرذاذ .. جية العصافير قربت
    لاقيتا في غابة مديني .. وسط شتيلةً حبحبت
    على عش صغارا الدوب حبت
    ما وقف الليل لا الهجير .. كم جفّ ريقا وورتبت
    لاقت من العنت الكتير .. ملت الفيافي .. أحدُ أحد
    فايدة جناحي بلا أطير .. الموت ولا العيشة النكد
    يا نيل مدد
    يا غيث مدد
    ندى دمر نادوس ونشوغا ...
    وخلي الناس الصبحت يوم من حيات الخور ملدوغة
    خلى الصوت الكبتو الجوع يلقى براحو .. يضوع ويضوع
    الصوت العالي .. يا صوت الناس التحت الواطي الما مسموع

    --------------------------
    براءة

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    براءة السبحة والمصلاية والإبريق
    ضرا القبلتان .. الصنة والقرآن
    صحائفنا السماوية .. مواريثنا .. جوامعنا .. وكنائسنا
    فقر شيخنا .. ونقود السيد المطران
    براءة الكدح الصالحين .. من الفقرا الصح الزينين
    جميع النفس ما عابت .. ولا خابت .. بإسم الدين
    ولا إتغابت عن الجيران .. ولا خانت بيوت الطين
    على الرسل الكرام الحب .. على الواقعين وراهن رب
    عليهن حب من الرحمن
    على سدرةً ضريحا يكب
    سحاب الرحمة والغفران
    آهة جديرة بالتمجيد .. وبي نعمة جنان رضوان
    ولكن يابا يا سودان .. نحرقو حريق .. عدو الإنسان
    في أي مكان .. في أي زمان
    في أي قناع تستر جا
    بأي طريق .. وتوب فستان
    تحت يات صورة ما فرقت .. ولو كانت هي الأديان
    شوارع بقتك مرقت .. عدو الإنسان .. عدو الرحمن
    فلا ترحم ذمم حرقت تياب الواحد الديان
    وللإنسان أخد تارك من السود وشي دارك .. شوا الأوطان
    فمن شارك .. ومن بارك .. هما سيان
    هنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
    عرفناك للدموم حقان .. ولكن دمنا الترع .. يروح ساكت .. يروح مجان؟
    ده ما ممكن ولا بيكون ولا إنكان
    إذا سألونا عن كرري .. جسارة الماظ .. بسالات أربعة وعشرين
    عن القرشي وصحابو العزل الطيبين
    عن الدرديري والأنصار
    عن أم درمان شمال وجنوب
    رفاقة هاشم الحبوب
    شفيع الأمة .. عن جوزيف .. عن المحجوب
    دماء ماريل .. مشاعر جملة الشهداء .. المشو الجايين مدى الأزمان
    إذا نشدونا عن من نفذوا التاريخ بريح الدم
    عن القيلي .. وعن عثمان
    عن الكدرو .. عن الكرار .. رفاقتو الجم
    عن الفضل السوادو كتم
    سواعدو ( ) صنم
    ( ) يا تم
    عذاب السم
    عمن صان كتالو على ( ) وقالا بغم
    بإطمئنان نقبل وين من أنفسنا ونقع شقيش من الأوطان
    وشن حا نقول لأطفالنا .. ونساءنا وجملة الحبان
    يا مارق الدم من الموية .. يا فارق اليافطة من دلقان
    أخد تارك .. تعلم من قساوة الدنيا وإنضامن من الغربان
    هنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
    عدوك يا سيدي يا سودان
    جميع الحملوهو أمانة .. قام خرم الأمانة وخان
    فسخنا .. شيحك في الشمس .. نام إتباهى بالعمران
    نفوساً شان تشوف الدم يقطر من حشا الشريان
    تنتف بالسنون عصفور .. تشق العامرة بين إخوان
    وإيداً تنفحك بالقمحة .. شان ما تنقح الوديان
    عدوك الأجرة ما كفت .. عدوك السخرة والسدان
    جلداً مردغك في الجهل .. في المرض البطالة عشان
    يقري جناهو .. يصح معناهو .. يخارج العندو .. ينقدل .. تباري مدان
    يشغلك إنت بالفارغة .. ويطول تريان
    وياخد من ثراك الخير .. حصادك سوس من التمرة
    ومن الأقطان نصيبك في الورق ما بتقرا
    بيقرأ الأرزقي التلفان
    يا مقري البيقرأ عليك .. وحقك في القماش أكفان
    يا حايم دواء ويكفيك .. وكلُ من عليها فان
    عدوك واضح وضوح البروة والنار الدم القيزان
    عدوك وماهو خابي عليك .. عدوك فاشية الجرذان
    وهنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
    وزولك فتشو بتلقا .. ما بين السجن والسجان
    ما بين الرفد والتجريد .. ما بين الهبة والعطيان
    محنتب بي غضب وإيمان
    بنصر الشارع الطالع .. وشعبو وديشو في الميدان
    يصبح ظلمة الواقع .. يفتح للترى العميان
    فيا فاشية الكيزان ..
    هنا الشرعية كيلتنا .. وفي كيل أصدق من الميزان
    هو الإنسان
    مقدم بي هدى الماضي العظيم الشان
    مجرتق بي وفاء الحاضر .. محصن بي ضرا الإنكان
    مضرضر بي دم الشهداء ورضا الحبان
    محمد بي صفاح باكر على زولة اسمها (السودان)

    -------------------------------
    جية الشليل

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    شوك الشوق .. لي الشوف آ خي
    ضارب في إطن النسج الحي
    يا منقاش أحزان وإنشرت .. وادي الفرح إتمدد صي
    يا راحلين عِنْ دُغُش الليل .. ما لاقيتو جناياً زي
    تكية نخل الفجر الجاسر .. في المترة عراجين ضي
    يا رعّاوة العرب الرُّحّل .. ما لاقاكم في المطراني
    في كاويق الجرف الأمحل
    بين أسراب الرهو الراحل .. ساند أكتاف الليل الميّلْ
    عِنْ ساساق الغيمة عليكم
    بين رقراق الخيمة معاكم .. ما أديتوهو شوي بي حرجل
    آ رطانة الليلهم ليّلْ
    ما لاقاكم في ونساتكم
    بين الشادي وبين كاساتكم
    في صلواتكم .. عِنْ دعواتكم
    أو دقساتكم عِزْ خلواتكم
    زول زول الله إن ِمحِن آ بسأل
    الهبّاد لي غُلْب اخواتو
    الفرّاح عوّان الحلِّي
    الفدّار لي الليل ظلماتو
    آ نجمات شقيش قولِنلِّي
    ما لاقاك طالع مندلي
    المطعوم من طيبة أماتو
    الفجاج الندّ نباتو
    موج البحر الأحمر هوجتو
    وعرق العرق اللاوي ثباتو
    جانا الشدر الأخضر منو
    ونار الشدر الأخضر جاتو
    راح شقيش أب قولاً واحد
    ليش ما يرجع من غرباتو
    طول طول ما طلّ علينا
    وقاطع مننا جواباتو
    الغابات جات تنشد منو
    العربان راجين جيّاتو
    أديناهم علقو وعَرَقُو
    وصورتو يقلِّب في كتباتو
    ضل رشاشو .. ركيزة زولو
    ساعات سلمو ويوم حوباتو
    سن طوريتو .. ولون أبرولو
    وحس طمبورو البي نغماتو
    لهلب عشق الناس الفقرا
    وبرّد جوفِن .. يا غنواتو
    الدخلت فينا .. تمرق جينا على جلاتو
    وجيداً جينا .. طلقنا وشينا .. ووش أطفالنا الليلة حلاتو
    غني معانا غنانا هويتو
    غني العالم غني حياتو
    لا ساومنا عليها قضيتو
    ولا فكينا من إيدنا وصاتو
    ألف شليل يا نورة يفوتو
    شان ما يجيكي شليلك ذاتو

    -----------------------------------
    الضو وجهجهة التساب

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    وداها فوق قوز الرماد
    كان ظنّ يوم .. يومين .. تلاتة
    الموية تنزل والبحر يشرد شراد
    يفضل ترا
    يبراهو بالسلوكة من ورا
    والعيوش والخير يعم .. يرقد رقاد
    والناس تخم خم السرور .. وماهو البرا
    ناساً كتار .. فاكرين كدي
    يومين .. تلاتة .. الحالة ترجع حالتا
    ويبنوا البيوت هو وشفعوا .. وأم العيال
    وينجمعوا .. ويسترجعوا الذكرى وشتاتات السواد في صالتا
    شيتاً ضحك .. شيتاً بكي
    ويبقى الخراب ده رهاب .. رهاب
    عبرة وحكاوي بتنحكي
    بلدك متل كمين بلاد .. بدت الدقون فيها الختا
    نجّس ثراها المسرفين .. كترت مواعين الفساد .. وكان كلمة الإسلام غُتا
    جات اللّت الله .. وشالتا
    كان ظن يوم .. يومين .. تلاتة .. مشى السبوع .. والتاني جا
    والموية كل ما ليل تزيد .. بيقل رجا
    وقوز الرماد الكان قريب .. فات بعيد .. بقى ما بتخوج
    قوز الرماد يا الضو فضل .. جزيري ضارب فيها موج
    حصار .. حصار .. كيف النجا
    عاين البلد دي دمار .. دمار .. فيها إيش فضل
    لعبة قصب في إيدين طفل
    الحيطة وكتينا التقع .. تقع ألف وجعة على الضلع
    دخانا يمرق في السما .. آهاتو تنزف في الأرض
    بحر الصبر والإحتمال بيناتن إنقطع ترع
    لا يلقى يربط لا يحل
    لا حولة يا الكتب .. الكراريس المكرنة في الشتل
    التختة .. أقلام الرصاص .. كنب المدارس كور يلوج
    باب الفصل كاسحبو موج
    لا قوة يا ورق الجرايد .. يا المصاحف
    والصحيحات المطفحي في الزبل
    ورافعين دواليبن بعيد .. طابلين خوازيقن طبل
    لا حولة حال .. ما بتنقبل
    يا مسلمين .. وين لي تساب عشرة .. وتساب كم واربعين
    ده يمين خراب كمين سنة
    يا الضو منو الفي الكون بصدق كان هنا
    ليلة ذكر .. حلقة مديح .. دارة غنا
    هيصة ورقيص
    القرمصيص
    سيرة عريس .. وحلاة عروسو محننة
    يا الضو منو الفي الكون بصدق كان هنا
    شفّع بيلعبو جنب بعض .. ديك لِفّتُن في الدشي غبشي مشكنة
    واللا الشتل خايف لها .. فارد جرايدو وحاضنا
    فيق ... لا تضيق
    بات الفريق بهجي ومتمسحة بألمي .. وين يا الضو نقاقير الهنا
    وينن مشاوير الفرح .. غزل البنات .. الهودنة
    حش البراسيم العصر .. الليل ونستو الشيطنة
    وعند الفجر .. كم ميضنة
    وهذر التلاميذ الصباح .. بي جنب رواكيب الحلب
    يا الضو بيوت الناس .. حياتا مبشتنة
    الحلِّي كلها في البحر
    كسر البحر .. ؟
    واللا انتحر ؟
    قلب المياه إنكبّ قبلك وحدك
    ضاداك في بلدك .. شردك
    نفدت قوافل الأغنياء .. جملك على الحصحاص برك
    مرتاح حمامن في البروج
    وإنت اب حماماً طاش يلوج
    لا سوى عش .. لا ركّ ركْ
    يا الدنيي كيف متقلبنة
    تصحى العصافير الوديعة مع الصباح متخلقنة
    شر الكلاب متمسكنة
    وين (جنرتا) وهوهيوا وين ؟ الليلي غابْ
    كلب الجناين زيو زي كل الكلابْ
    كلب الغلابة المستغلين العبيد .. الليلي سيد ريس مهاب
    كلب أب زهانة تهينو هانة .. من المهانة تقول له تكْ
    حكم إنقلابات التساب .. دوارة دنيا فرندقس
    ننجارى فيها صبق صبق .. نخسر بعض في هين تراب
    نتلاوى عِنْ فتح اللبق .. فاكرين برانا أهل العقاب
    تاري البحر عوافي عندو معانا حق
    يا الدنيي زي سكرة وتفك .. من راسو فك
    بعض المسافات إتلغت
    الفارغي طمبجا .. والملاني إتفرغت
    الدندهوبات زي بعض .. شكل العديدي ورصّها
    نفس العناقريب نفسها
    عفشك ده .. حق غيرك تشك
    يدخل في بالك ألف شك
    ما الحالة أصلاً من بعض
    كل إنقلابات التساب .. الدنيي كلها حلتك
    تنضم مع الفي آخر البلد .. من غير تفوتا محلتك
    تحكيلو قصة تقصها
    إن نفسو فيها تحسها
    إن ماها فيها تحسها
    حتى الأحاسيس نفسها
    ما الحالة كلها من بعض
    إلا المساخيت الدقون .. ختوها بين أهلك قرض
    بالدين وبالطين بالنسب
    بالمايكرفونات بالخطب
    بالبنطلونات بالرتب
    (فرق تسد)
    تاخد قناديلك تفوت .. وإنكتلو في حزمة قصب
    ويوم التصد .. تلقى البيوت في أزيارها باني العنكبوت
    والحزمة شاهد في الترب
    حرسك يظمبر منها
    وفرسك يكد..لا أسيدها تسأل عنها.. ولازول يرد
    أرخيلى أضانك يابلد
    مرة أسمعينى من البعيد وإنطارشينى وللابد
    فى حبلى ماتت شتلتى .. مات بيتى ماتت حلتى
    لكنى يوم مات إتولد جواى الف إنسان جديد
    وانا ذاتى من ذاتى إتولد
    ورتنى ملتى ملتى
    والمويه بدلت الوجوه
    يابلدى من بيتك تتوه
    تضهب ضهب
    لو بابو مافى أو العتب
    تحسبلو من قوز الرماد
    أو بيت أمير المؤمنين اللسة حيطو تسوى رب رب در.. درب
    والدندهوب إندك دك
    هرس القزاز .. الموية جاز .. والجاز ودك
    بينو الدقيق إتلك لك
    ضلف الدواليب الكبار .. عايمات خشب
    المكحل .. الكتشنة .. ميزان الدهب
    ضوق الغضب
    ضوق المذلة الدستبا الناس العزاز
    سدك دخرنالو المطر .. اما إنت يكفيك الرذاذ
    ويجى الجراد ... ويجى الجراد
    خدرت تاني يجي الجراد
    أقوى الحقيقة من المجاز .. وهنا المحك
    يا أرزقي .. يا نسل حمالة الحطب
    يا مستفيد من بزة أطفال السواد الما نزل فوقن ملك
    بالسكر .. العيش .. السماد
    الموية أولى من العباد ؟؟
    في يات كتاب دين .. يات حديث
    يا فاجر الله بيسألك
    يا حسرة الإنغشى فيك .. كبر وراك .. جاهد جهاد لامن هلك
    يا حسرة الصدق صلاتك وموعظاتك في الفساد .. بان الشرك
    ايواتا لك .. ايوة ايوة يا بحر التساب .. ما أعدلك
    شكراً جزيلاً يا بحر .. رغم الكساد
    بحت لنا العفن المكرن في الزمن من عهد عاد
    والضو وليداً ما قرا .. خرجتو منك باقتصاد .. قانون .. فلك
    جف المداد .. ما أعدلك .. ما أعدلك .. ما أعدلك
    بالسكر.. العيش .. والسماد
    الموية أولى من العباد ؟؟
    يا شارع الثورة القصاد أهلي المسالمين البعاد
    يا بندقيتو .. هنا المحك
    قبل على القبلة ونده
    قبال يمد إيدي إنتبه
    حس المطر بين الشدر
    والضو مع الفيها إنشده
    برة المطر .. في الدندهوب برضو المطر
    خت البرش فوق راسو .. لكن المطر أوووو والهوا
    راس تمرة فوق عفش المسيكيني الجريد
    رمى دندهوبا العدي فاتت بالبحر
    برش الصلاة اللافحو الهوا
    إبريق يترتر بين كرر
    يا الله .. ستها في السفر
    والضو ينط من دندهوبو يجيبو صاد صوت المطر
    في إيدو كوز .. سبحي .. وككر
    حلة ملاح .. كراس غنا .. إعلان قضية .. علم طلب
    برواز قديم ..
    حاضن عروس وعريس وسيم .. بين كم نفر
    السبحة والكوز مو اللتا .. تشبه أمير المؤمنين
    باكر يقولو سرقتها .. فننن .. يفنها في البحر
    أقوى البحر ؟؟ واللا المطر ؟؟ أو الرياح
    بتصحي في الجو الجراح
    بتحت من الجوف الفكر
    يشفي الوعر
    عش قمري بي فرخينو كان من حظ ورر
    يا رازق الحيوان أخو ..
    الينجا من كيد البحر .. ما ينجي من إيد المطر
    والينجا من إيد المطر .. ما ينجى من كيد الرياح
    والينجا من كيد الرياح .. ما ينجي من كيد الفقر
    يي دي القدر.. يي ده القدر
    ما أعتى حربك يا بشر
    إنت الغريب .. والموج يشيل غادي ويجيب
    وينكربش النيمة الدبيب
    والضو مو جايب لك خبر
    طق .. دندهوب ناس ستي نور .. عودو انكسر
    وفات بالبحر
    تحت السموات مافي إرض
    في الموية .. في الريح .. في المطر
    في الدابي .. في التمر الختر
    إنسان يطق قبل السنة .. عراقي والوشي .. والشعر
    غير وقفتو .. الدندهوب زالف هبر
    يا غيمة هووووي .. ده وكت مطر
    وارتج جوف الجو رعد .. يا الضو كفر؟؟
    يا الضو كفر ؟؟
    من بعد ما نفد الصبر .. والإحتمال في الجوف دشر
    صن المطر .. والجو صفا
    بنقر حجر بت الرسول .. لكن بعد ما الضو كفر
    ضربت شعاعات الشمس .. في دوشة فوق قوز الرماد
    كلبة مديني .. نعيجتا
    ديك العجوز .. وكديس عماد
    وطيرة بقر .. ودحيش غريب
    شوف الظروف .. دحشك .. حمارتك والضيوف
    قلعن .. يحفتن في الرماد
    بالسكر العيش السماد
    الموية أولى من العباد ؟؟
    وبالفيتريتي العيش حكم
    الموية أولى من البكم ؟؟
    وملص العريريقي ولباسو .. ومصرن
    ما غيرن
    خمخم عقاب الكسرة واللابري القديم
    من دندهوبو المنتكل .. في النيمة شال باقي الأكل
    خم الدبيب في القفة مو جايب خبر
    خم الرياح .. خم المطر .. خم الجراح
    لفالو فرعين منقة بالمنجل هبر
    حشحش صبايتاً هن صفر
    -----------------------------------
    ومن كان بيسمع ..
    ما اصطفى ..
    حيْ ..
    بي قضيتو ..
    وبس ..
    كفى .
    ـــــــــ.
















    يا جايي مارق
    من دخول الغيث
    شرايين التراب السايفة ..
    أوردة الوطن .
    قشره اليباب ..
    نشره العطش..
    كلما سرت
    قطرات دِرِبَّ الرحمة
    في جوفو ارتعش ..
    بال الشجر
    حال العصافير
    الخياله مع الدغش
    مشدوه متل
    خاطر طفل
    من ضل ضهر راكوبة
    فوق حافة حجر
    واقع سجر ..


    واقف يعد
    نقط المطر ...
    ويتمطق إحساس السحاب
    بين لهفة الطين
    والشمش
    لمَّت ورا طرف الحقاب
    آخر رمش
    باقيله
    في عِب الشفق
    والليل ملقِّيله الطرف .
    شفق المغيب ..
    قفا غيم بِهِت
    كان نفضة الريشة الأخيرة
    حَمَاره
    فوق لُوحةْ الوكت ..



    بالطيبة والرحمة المحاننة مترفة
    يا الفارشين الأرصفة
    يا الحلمهن حلم الطيور
    عيشةً شريفة وأرغفة
    في بلد حِنيْنة ... موالفة
    يا المن أصابعين الوطن
    حتى القيامة ...
    ولا الزمن ..
    لا كُبَّة حامي بتنتفه
    يا كلكن في العاصفة
    دون عاطفة
    مَن كان ..
    بيسمع
    مصطفى ..
    صنَّه ..
    ووهج صوتو إنطفى
    يا أمّة ..
    فرسانك تموت
    مغدورة ..
    دائماً من قفا
    يا أمّة ...
    تقّابة وفا
    وخانة مشاعر مرهفة
    يا مدن شوارعه
    تستعيض .. بي أغنياتو
    عن النضال ضد الظروف المجحفة
    بعضاً على بعض الدروب
    قاشرابو .. موضة وقندفة
    لو تستعيد نفس أمنياتو
    على الطريق ..
    مافي العوارضو توقفه
    يا كمبوهات بت الحلال
    يا كركداية الله
    إترشق ناقع عصيره
    من إيد ملاك
    فوق المغارب بي تحت .
    كانت مراكيب
    حين صلاة
    والترعة قِدّامن طشِت
    ولاّ المراكب
    من بعيد
    ودعات
    على النيل
    والنخيل المتكي
    دار يقرا البَخِت ..
    قنّب يحِت ...
    قلّــع زريزير غفوتو
    عضَّ إنطلاقة غنوتو
    وقام منحفِت ..
    والكمبو
    ينشاف .. من مسافة
    قطر بضاعة
    العربجية الطيبين ..
    سبّابة والمتسببين ..
    شعراء ومغنين الأنادي ..
    أنصاص لصوص ..
    حلب البلد ..
    عرب الجبال ..
    منسللين من لاتحت .
    والريح يشيل
    للنيل
    مع هرج المغنين
    الدعايات
    نشرة أخبار
    على دموعو يوقفة ..
    قضَف الحجر والعاصفة ...
    حين لمَّه في عضم المطر
    بعد الصراعات والحَفا ..
    النخلة كانت في الكُبُت ..
    جمراية ترفِس واقِفة ..
    خالفاله شتلة عمر شهر
    محنة مغني ..
    وعاصفة .
    غلبت عليهو العاطفة
    ضرّع على الشتلة أم سهر
    وفي لُجَّة النار إختفى ..
    داخل على حوش المطر
    والشتلة بينو ملفلفة
    الباقي من ساق نخلتو
    فوق كتفو بي جمرو إنكفى
    عن خيل رهاب متشرفة
    "مرق المغني يجيب مطر
    لي نخلة روحه مشحتفة
    هبش السحابة .. أبت تصُب
    صبّت عليهو العاصفة
    فنّت من إيديهو الوتر
    والغنوة خرّت نازفة
    في حلقو ينعارض حجر
    ساد الغناوي العازفة
    وهج النجيمة الشايفة
    بي ليلو ينطاير شرر
    فوق راس نخلتو الناشفة
    النار عديل .. النار قَبَل
    حرق العطش .. ما كان كفى
    ؟؟ ؟؟ ؟؟ ؟؟
    قِدر المغني ..
    الولايات
    الوفيات
    الملايات
    العبايات
    المرايات
    التصاوير
    التعابير
    الحكايات
    النِكــــِتْ .
    عشم البنيات
    في الضراع
    الضاع
    وكت حرَّ الكفِت
    زاغ الصراع
    ذات جمعة
    قدَّت من وطن
    توب السبت .
    نقد الحمام
    خُرج الوكِت
    طارتلو نقطة لحظة
    من موية ملح
    في حلقو
    مررت الهديل ..
    كَمَد الجرح ..
    جبد السكات ...
    لكنو فات ...
    وأبى يتلفت ؟
    بال الطفل
    يرقل
    على ضهر الحَمَار
    يجمع مصابيح السما التامنة
    ويطش
    عوّافي ..
    يا أرضي المحتلَّة ..
    ؟؟؟ ؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟ ....
    ولسّع ..
    يا المِن خيتك بنسع
    سنّارة الصبرِ ..
    في جبّادة عشم الأيام
    اللي هسّع ...
    لا نتَّق كورا
    ولا داير من بحر الحاصل
    أفوت أقنع
    لسّع دم فاير ..
    في وطني !!؟
    ولسِّع هم تائر
    فيْ يلسع ؟
    ... ....
    لسّع حكاية عزة زاد
    وين غائب ..سائب
    للعالم يا شايل همُّو بلا كلُّة
    ولسّع في إفريقيا المحنانة
    نشفانة سهوله المبتلّة
    آسيا الكحيانة ..
    وصبيانه
    تنفرج على رمي الجلَّة !؟
    لسّع في أوربا الغنيانة
    فقرانة روح دار تنسلّه
    لسّع في بعايض في العالم
    بي دم الآدمي تنسلّى
    ولسّع في هوائل
    في بلدي
    بي إسمي .. وإسمك
    واسم الله ؟!؟؟
    كيفنك يا وطني المافي

    ينكربش الحلم البَعَدْ
    قرَّب يوافينا
    إبتعد ..
    لو مدّت إيد
    كان إنجبد ..
    يا الدنيا
    بي ريحة الدعاش
    لو تنعرش ...؟
    أو تنفرش
    تحت الفراشات
    بالبَرَد ؟
    فوقُو الوعد
    صادق يمش .
    لو يلقى راس رسن الزمان
    ديك لحظة
    ما كانت تمش
    شان يندهش
    أو ينبرش
    بين نجمة الملكوت
    ونسمة رضية
    من رب العرش .
    ... ... ...
    يا غادي منك
    فوت كلام الشوق
    من القلب
    الخشم بابو البلد
    لو خشَّ هدهد
    في رماد ما فيهو
    يمرق قانقرد ..
    والقانقرد بابُو الحمام
    راجيهو لمليم الطيور ..
    ضمَّة جناح ..
    صمّة عدد ..
    عقبان الحِيطة الشعبية
    على خدر حبيبتي العربية
    بتَّاً حبُّوبة ودغرية
    لا رحطاً يقطعوا
    همباتي ..
    لا رحماً فضُّوا حرامية ..
    7
    وماب ننسى المتلبد
    اليانكي
    المشكي على الله
    متسبب كايس لي علَّة
    يدخل بها في الربع الخالي
    ولا حاشا تحوشو
    ولا كلاَّ ..
    ولسّع في فلسطين محتلّة
    وفي فلسطينات دار تُحتلّه
    ؟؟؟ ؟؟؟ ؟؟ ؟؟؟
    الموية البينا تعدِّيها
    لا شرطة ...
    لا نقطة ..
    تلاقيها
    كل إجراءاته الرسمية
    أن تشرح ويفصح ما فيها
    من عشق محبّة وحنِّية
    لي كل الأرض العربية
    بالشوق بتلوِّح أياديها
    على نخلة قديمة على الشاطئ
    في طيبة تتذكر أساميها
    والحيطة التقفل ترميها
    بي ريح الوجد القومية
    عقبان الحيطة البعديها
    والحيطة البعد البعديها
    لي آخر الحيَط الوهمية
    قادرات على
    صد الحِدَيْ
    جاسرات على
    صقر النكد .
    إيدين بنيات الفريق
    بتهدهد الطفل الرضيع
    بتعدي شيخ
    دومة الحفير
    تشلخ لبق ..
    تسقي الخدير
    بتعوس
    وتفرك للملاح
    بتورِّق اللوبي
    وتحش
    تمسك مراح ..
    تحلب ، تخُش
    تغسل هموم أيامه
    في طشت الحلم
    تنفض تشر الشوق
    هِدِم
    تنشل من البير
    أم تلاتين باع
    تعتِّل ..
    تفزع الطيّانة
    لو ما تجدع التبّانة
    بتجيّه بيوت ..
    تغزل خيوت ..
    بتطرز المنديل
    تخيِّت لي طواقي العيد ..
    صبر ..
    بتَتَبِبْ السجاج
    مع الفجاج
    وتنسلبط لي طينو ..
    لي مويتو .. سماهو المهرية
    تحت الشرعية الثورية
    6
    وكان أسمح .. لو تفتّح
    نفّاج ما بينك وما بينو
    عوّانك وعوّانو يشبوا
    عاصرين على بعضِ
    ويتربوا ..
    من شطرٍ عربيٍ واحد
    راضعين ..
    في الأول ينحبوا
    وفي الآخر .. راح يرموا الحيطة
    وعلى بعضِ قلوبن ينكبَّوا
    على صدر الأرض العربية
    بالنور الأخضر ينعبُّوا
    جنيات السلمِ مباديها
    معنى القومية العربية
    ما دلاَّ .. الضلَّ .. وما دلّه
    1
    أن تقلب للسلطة ...
    بالدعم الأجنبي والخطّة
    2
    تنسلط في شعبك بالشرطة
    المقصلة والبلطة ..
    بالحمم الشعبية
    3
    تمرق من ورطة
    عشان تدخل
    بالأمّة وبلدك في ورطة
    وبي دينه .. تدِينه ..
    وماب تفرِق
    4
    أن تحرق بي نارك
    قطِّية جارك ,, إيديَّة
    تقوم
    إيدين بنيات الفريق
    بتحش تمر ..
    تخرت سبيط
    بتعتِّق الدكّاي ..
    وتخبز للصفاح
    بتكفّي عيزومة
    وضيوف ..
    بتغني قيدومة
    وتطوف
    بتهني ..
    بتودي وتجيب
    بتحني ..
    بتدلك حبيب
    بتولِّد الأمات ..
    تربِّي على الصلاح ..
    زي ماب تضمِّد للجراح
    إيدين بنيات الفريق
    إن داهم الحلاّل
    خطر
    قادرات على شيل السلاح .
    يا ..
    مناحته
    وبلاّله
    يا ..
    رجع اللي راح
    يا ود عيون ..
    فِرْحَن .. بكن
    تِرْحَن يغطْسِن
    في الدموع ..
    الدنيا عامرابك تظل
    وإن كان رحيلك
    في ربابيط تقطع في الوادي
    للبطلع لأهلو ويندلَّى
    عكازك مرمي وسيف صادي
    وخيلك .. من غلبها .. لا حولة
    لسّع في فوارق ..في طوابق
    تتعلاَّ ..
    ولازم تتعلاَّ
    ما طال الرزق اليجي مارق
    للناس تنصلبطُوا باسم الله
    وين غائب سائب للعالم
    يا تامن أيامو بلا طلَّة
    ولسّع في جزائر مخجوجة
    وفي خلائج لائجة على ملَّة
    في عراق والرؤية المختلة
    يا معاين في الغبن البائن
    يطعن في أخيُّو وما يضلَّه

    ضلعاً ممنوعة من الفرحة
    من حقَّها تبكي بحريَّة
    البينا وبينو من الإلفة
    ما بين الأرضِ وطورية
    إحساس روّاسي لقى الضفَّة
    عاذب في الجنَّة وحورية
    ما حيلة العمر إن ما كفَّى
    نفساً مطّامنة ومرضية
    ترجع لي ربّها والمنفى
    لي شعبها ماب ينسى قضية
    الغُصّة تشرق القمرية
    وتنعشرق في حلوق الخِلَّة
    وين غائب .. سائب ليلاتك
    يا شهر أحلامه بلا هلَّة
    ولسَّع في مطاليق من غادي
    بيجارطوا بنيات الحلِّة
    فرتكه
    أو يا لسان نار الصراع
    لهليبه بعدك لو هكَع
    مين شالُّو شيلة بلا اتكَّأ ؟
    مع إنو صبرك .. ما نفد
    برشمت .. أو كبسلت
    كيف سعة الوجود في ضيق لحد ؟
    باغتنا ريح الفجعة ليل
    فرنب في جوفنا مرابنات الصبر
    شات سعن الجلد
    صادنا الذهول ..
    زي التكنو قبل دا
    ما فارقنا زول بعد الرسول
    واللاّ التقول أول قلوب في الدنيا
    يغشاها القدر بعدن تضيع منّو الدروب
    تنطمبج الساحات حريق
    يدغي الطريق المحتمل
    كل الفريق سوقر وراك
    يا جرحنا الكيف يندمل
    ما بار وراك شهد الغنا
    ونحل الحناجر ما همل
    صادر خلايا أبو الدبر
    صاقر حناياه نمل .. نمل
    ... .. .... ....
    وين ماشي ..
    يا نبض الرحيق
    سايب المشاعر ريق دقيق
    نهب المغنين التِفِل
    غنواتن الورطانة
    أو لوطانة في الريد المقق
    حُترب صفق .. في طين ذبل
    أوصاف على جسد الحبيبة
    بهق .. بهق
    مو الصبر الفاوة الهقّال
    الصبر المنو البني آدم
    يعدل للزالف في الحال
    ظل صابر قالت أميّة
    دفنت لها كمِّين تربال
    كم بِت شيّالة علانية
    الريج جزّاها كما النال
    قالت والخاطر جوّال
    استغفر يا وتر الباكر
    والدنيا قديمة يا موّال
    ... ... ...
    قمرية تقاطع الأميّة
    خلِّيهن يرتاحوا شوية
    ما الفجع الواقع غلاّب
    والدمع يريِّح .. يا أخيَّة
    انفتق المرتِق بي صفحة
    الزافرة الجات دافرة قويّة
    وإنفلت النم من صقرية
    وإنشابط في لمينة الآهة
    بي غم الفجعة الكونية
    المرِق السانِد والشال
    طقطقبو الدمع الهطّال
    إنشقق حائط كان ساتر
    وإترقرق سقف الآمال
    الكان بيبشِّر بالفال
    والبسمة عيون الأطفال
    الكان بيوزِّع في العتمة
    للضو على كل الحلاّل
    الكان بيفرِّق في الزحمة
    عن كيف تتلمه العمّال
    في الكتمة يرطِّب بي كلمة
    عرق المسهوك الشغّال
    طوّالي يصبِّر في العالم
    تحت احتماله مرضرضة
    زي لعبة ما استهوت طفل
    وين داجي يا قمر الهنا
    الكرّمنا عند مغرب مرق
    سايب لياليك لي نجوم
    واقفات وجوم على فد رجِل
    وفرع الغُناء الميَّل هنا
    على مين وراكَ . . حيتِّكل
    والشيل تِقِلْ ؟
    قَدْر اليشيلو الشيلة في
    لكِن ظروفن هل تفي ؟
    تحتاج جماعة من الرجال
    الليها كنت براك تقل
    دارت قبيلة من الحبال
    الكان يقيله فرد حبل ...
    الخوف قلوبنا التشتهيك ..
    تنشك في ذاته وتنقفل
    من بعد ما اتوحدنا فيك
    ننفك قبائل وتنكتل
    وينشعنفِن مسّار بعد فتل الحبل .
    حب يا خيالي الوين وصل
    دُر يا لساني وماك فَسِل
    أطهر وزيزيناً يعوم
    في النيل ، مع الصير منشغل
    ولاّ اليقوم يوم بعدِ يوم
    يغسل دمومو عديل غسل ..
    ولاّ الوطن قال ماب ينوم
    إلاّ الفجر يا ليل يهِل
    ماسك وضوهو من الغيوم
    السالو سيل ساعة محِل ؟؟
    كيف الدبارة ؟
    و ما العمل ؟
    أومت لي نسيمة العصرية
    قيّلت إنصنّت وإنكربش
    كدرومي الحالة بعينيّا
    إنكرفس فيْ ضل النخلة
    وإنكفت اللحظة المبكية
    قمرية تراحم قمرية
    وتحكيله بحرقة وراثية
    قمرية من القمري الشاهِد
    على خطو الميتة الدغرية
    تحكيله وعينيها تناهد
    عن كيف إنشرمت أغنيّة
    وإنترمت أحرف من كلمة
    إنسهكت روحه المقرية
    حين سابه مغنّيها براها
    في سفرة بعيدة وأبدية
    كيف شمط الوتر الموّال
    فوق زفتِ الأرض العربية
    عسمت كلماتي مع الرقبة
    وداخت يا ساكت عينيّا
    شاخت أيامي الشمسية
    وباخت أحلامي القمرية
    أطلع .. ياخي أطلع ..
    ياخي أطلع
    لا إنعلق يوسف في حبلي
    لا إنفكَّ الصبرِ من إيديّا
    يا
    يوسف
    يوسف
    يا
    يوسف
    يؤسفني ما ردَّ عليّا .
    .... ... ....
    من نخلة على أختها متكيّة
    لمّا القبيلة تشيل سيوفه السوق
    تبيعه على عجل ..
    تغشى الكناتين العويش
    عُقُب المغارات الحشيش
    تاخد بخور ، ودخان
    ولفّافات سطل ؟
    ورق المواثيق إنبهل
    كاويق جريح
    طلوحبو ريح
    كيمان مقنبرة للمديح
    والطار مجلّد من حشا الفي القبّة
    عصب الفي الضريح ؟
    حلقات قمار تحت النخل
    والخيل مجهزة للرهان
    آخر النهار فوق السهل ؟
    لمّا الجدل يبقى الدجل
    والأيدولوجيا
    هي الملاججة
    واللواجة بلا عمل
    اللخبطة
    الخمج
    البوليس كتّال كُتل ؟
    ليش البلاد ما تستباح
    يوماتي كلما الليل دخل ...؟؟؟
    ...؟ ..؟ ...؟
    إشمعنا يا شوفنا الرحل
    ما أنصدقت زرقاء غناك
    ما كان حصل كل الحصل .
    والبت نصيرة سنة محل
    بَنَت الدهب
    بنيانه ما فات الرُكب
    حزنت على التِقِي
    وين وصِل الحال الإنقطع
    مع إنك يكفيك الفيكَ
    أمريكا..
    وأنصاص أمريكا
    مارشات الناتو
    مزازيكا
    البوسنة
    الهرسك
    وصربيكَا
    ... ...
    الله يرضاكَ ويرضيك
    يا يوسف أخوي
    أطلع .. نطلع
    يا يوسف هوي
    ما عاد يسمع
    ... ...
    أنا حافي وساحت كرعيّا
    حِرْدَن .. وصدَّنْ
    من عهد محمد
    ما جابن
    جيهاتو الأربعة
    ما ودَّن ..؟
    من عهد صلاح الدين
    وجمال ..
    كل الينابيع طينن قطَّن
    والغيم الزنجي دقس لندن
    والمطر العربي مشى أمريكا
    وبأمريكا .. إنجنس .. وإستوطن
    القال يتمدين
    جا مديَّن
    والكان إنديَّن
    جا مطيَّن ؟!
    أأطلع عينيكَ توريكا

    والتِبِن وين تِبني لِبني
    أبى يتلقي ..
    والكيل كرب
    ساعة الرجال سكنوا التُرَبْ ..
    والدنيا موية وسط حريق
    تصبح كُرَب تتمسى ضيق
    قامت نصيرة تحِت تعب
    بِرَت الفريق ..
    " يا اخواتي ستات البيوت
    ناولني قوت
    قبّال أموت
    دور والعيال
    ما فكُّوا ريق
    طبق الدهب
    بي مِدْ دقيق
    دهب الجبال
    صافي البريق
    بي مد دقيق
    أُن كان مريق
    يا أخواتي ستّات البيوت
    أدِّني قوت ..
    عربون أموت ؟"
    مطفية نيران التكول
    رغم الدخان
    والحلة زي المافي زول
    رغم البطان ؟؟
    يا اخواتي
    ستات البيوت
    صافي البريق ...
    .. بي مد دقيق ..
    أدني قوت ...
    .. عربون أموت ...
    نازف ... حفيان
    رادف غلبين
    وراجف ...
    عريان ...
    سايف ...
    عطشان ...
    وآبار الأرض العربية
    آباره جميعِن ..
    قد قطَّن
    والنهر جريح ..
    وبعيد جداً
    ده درب مقطوع ..
    حداً .. حداً
    بي فوقو قوافل ما عدّن
    من صلبِ يسوع
    الإنعرْبَن ..
    كل إيد في جدار
    شمشِم وإتحسس بأقدامك كل الأجحار
    ما عِدم الجب قبل إعدامك
    من عكن أحجار ..
    الحفر الجب زول قدّامك
    مو قبيلة فار ..؟
    ولابدَّ أكيد ساعة تمَّ
    لابدَّ طلع من دربٍ ما
    تبِّن بي إيديك كوس الجحّار ...
    لابُدْ .. لابُدْ
    يوسف سامعني
    ومابي يرُدْ
    يا سيِّد ..
    حرِّ الشمش شديد
    وأنا بين حجرين
    واقف ويحيد
    عين الشمش زي التقول متشوشة
    أو مرشوشة بي حمرة غضب..
    زبد الحَمار زي رغبة المالح
    بعد خجة غريق ..
    والليل دخل كبت الفريق
    قنعت نصيرة من البلد
    قنعت نصيرة من الدقيق
    كشحت على كوشة الدهب
    وجات صادِّي بي نفس الطريق
    _ لا رحمة غير الموت قبل _
    لمّت عياله على عجل
    اتشهدت واستغفروا
    وقفلت على روحه الجبل .
    كانت نصبرة
    بتفتكر
    جوف الجبال
    أولابه من عيشـة الوبال
    أولابه من حرس الرجال
    ساعة يصيب البال خلل
    والحال مو يا ..
    كم من نصيرة بلا نصيرة
    اتريحت .. وفضَّل براك
    رغم الفشل والإستياء
    من مسخرة هادي الحياة
    بي إيد تدهده للأجل ..
    وبي إيد تهدهد .. في الجراح
    بي إيدين تفتِّح للدروب
    في كبرياء .. ..
    والسايقي لابد من تصل .
    ضُلْ النهار .. الليل ..
    مُو .. يا ..
    تبرد غبينتك ولوعتك .. طول الأزل
    أربط نصَّك ..
    وأمسك في الحبلِ
    وما تنتق ..
    يا انقطع الحبلِ
    ويا إنشقلَب
    في الفيها معاك
    لاحظ يا يوسف
    إنِّي ضعيف
    والحبلِ أضعف
    من حيل موقف
    سيل ريق الفِقَر العربية
    قدّام اللقمة الغربية
    خلِّيك حريف ..
    بالذات أحرف
    من عِرق الغضبة الشعبية
    الهبَّة النار المطرية ...
    ينتق في دلق
    من لكدة جير
    ما احترتَ كتير
    الرب فزّاع
    يا الفطْن القاع
    شرَّطت هدومي
    وتمَّ الباع
    برطع .. برطاع
    صدِّيت البير
    أمسك .. يا ..
    يوسف ... هاك أمسك
    يوسف سامعني .. وماب يمسك
    طمِّني عليك
    لو ماك مارق
    أمرق حسَّك
    يوسف قول خير
    ويا روعتك لامن تجادل دمعتك
    دائماً تكون فوق العيون
    مرحيبة بالداخل عليك من دنيتك
    عبّيت مصابيح الصباح
    ببياض ضميرك ونيتك
    بعرق جبينك وبنيتك
    وبالشمشِ ماروق الرجال
    وجّت جنائن غنيتك
    ما كان رحيلك غير دليل
    للجايي ماسك سكتك
    يا شدو عصفورنا البسيط
    كل الحلوق إتوكتك
    إن ماب تبيت فوق السبيط
    طوِّل مسافة ركتك
    ما صمتك مطراً غتيت
    لا ريح لديح .. يوم سكتك
    عذراً إذا حال الوطن
    بالجاتو ذات ليل بكتك
    سايقين بأيادينا الزمان
    شادِّين خيوطو الفكتك
    يا بئر تكلة الناس عليه
    وما قطَّ ..
    يي شنو دلو إنهتك ؟
    يا صاحنا في الزمن الغلط
    يا سابلو دمك كالغيوم
    لا صرَّ وشك لا عبس
    إيش يعني لو سالن نقط
    من كل عابر نقطة بس
    يصبح شرايين الظلط
    تبقى الشوارع أوردة
    وجسد البلد عافية عريس
    لاف العتامير قرمصيص
    أنا نفسي قصير
    من شرب القامشة
    الشيشة ... البنقو
    ومضغ القات
    سف التمباك
    لف الحبشاي في ورق قصتير
    شم البنزين
    الجن .. الطين
    برد الأحراش
    حر الزنازين
    من يسقط وعاش
    أضرُب بي إيديْ
    قرَّبت أطير .
    في الوضع الكير
    تبَّنتَ عضاي
    حين شفت الريح
    جاييك
    ... ...
    فسراع .. فسراع
    قلَّعت أشميق الشوق
    ملتاع ..
    أنتل وأفتل
    فضَّل فد باع
    والحبلِ يتم
    كمل الأشميق
    ما تحتي نِكِت
    تنْقِت .. تنْقِت
    فوق أرض حجر
    لفِّيت .. لفِّيت
    دُخْ بالسيسيق
    يا جاو وسجر
    يا نخلِ طوال
    وأنا رجلي عضير
    لأجمل عروس النيل رحط .
    والكون صحابك وإنبسط
    فاتحة صحابك ولاّ موج
    دا برش فراشك ولاّ شط ؟
    سيل الدموع الما انحبَس
    في الواطة بيقوِّم تَبَسْ ..؟
    شهى المدائن تنتفض
    ما تمتعض ..
    موكب زفافك للأرض
    شهداء الوجود تتلقى ليك
    محتفية بيك ... شوقة الربط
    مركب شرط .. هوجة البحار
    شايل خبار الهاربين
    كان البشارة لكل شط .
    عِلت إبتسامتك حين هبط
    ما من جواز غير راحة إيديك
    لا من ربط عملة وشنط
    نية رسول ..
    إنسان فقط .
    ما بينا بيناتك ربط
    بي أسمى مبدأ .. وأقوى خط
    ما جانا عشقك من فراغ
    لا نحنَ غنيناك عبط
    جرح الوطن خطالنا خط
    ختالنا قول ما منو نط
    والليلة يا موت يا حياة
    خاتي البيختار الوسط . ..
    ويا بلد فوق اللِمِيلِس
    لا تَهِمْ
    لاب تميد الأرض تحتك
    لا مغنيك بتردِم
    مادلك نغمو اليكاجر
    مرّت قافلة
    وكانت غافلة
    يا يوسف في الدنيا القافلة
    منو اليترجل ينزل ليك
    أو يتروجل ينشل بيك
    النجمة .. الحب
    عوّد عينيك
    في الضلمة تشوف
    حفِّر بي إيديك
    عتبات للجب
    سمُّو .. أنسف جوف
    صنّات الخوف
    الشوف الرعب
    يا ألزم فيك درّابة الصبر
    أنا دربي عليك
    جاييك
    وتندِّي الأرض
    تلاقي قلوب الناس بي بعض
    بلا ترتيب
    إنتاوق فينا
    ولا تثريب
    على خوفنا عليك
    بتلاقي الحب
    في عيون كدّاح
    للشغلة تخب
    تنباخت بيك
    مع كل صباح
    يا زول يا كيك
    لو راح الحب
    لو ضاع في القاع
    الدنيا دي راح تنقرقر جُب
    قدّام عينينك
    للبتاجر بالنضم
    يشطب الشخمت مشاعرك
    ويرسم الإحساس رسم
    في الزمانات الكتم
    غنوة تدخل .. زي نسيمة
    زي شعاع قمرة ونجيمة
    لا خشم باب لا تدق ..
    لا في إمضاء رقيب غريب ..
    لا تراويس لا ختم .
    غنوة من بق المغني
    وفي القلوب بالفال تبق
    تحرق السقط التدني
    وبي تأني ..
    واثقة تفتح في الدروب
    المارقة منك وداخلة منِّي
    المارقة فيك وداخلة فيِّ

    الداخلة فيكَ ومارقة منِّي
    وشايلة حنِّي ..
    ضريرة .. حُق
    سيرة ..
    دلوكة وتدُق
    وتنطلق من بُق لِبُقْ
    تنهرد دارات تغنِّي
    رابَّة حس درويش مفرتك
    صانّة زي شيخي التبنِّي .
    ومن بعد دا ولا يهِم
    المغنِّي مع قضيتو
    يقضوا ليلات القِسِم ؟
    كلما تنبح كلاب
    كلما اِنكشَّح عذاب
    كلما طفّح سِباب
    كلما عانى الجسم
    إنو الحق مبسوط مبسوط
    يا الخلِّيت الزمن الأطرق
    زمن الموت
    مضبوط
    مظبوط
    يا زول يا حبيب
    يا الأروع مافي الدنيا
    الغيب
    إتجمع بيك
    إتوزع فيك
    ومرقت في رقّة
    شوارع
    أزقة
    ونفاجات
    أبواب السر
    بتودِّي تجيب
    لما وطاك
    ما خِبِر البوت
    برفع قدرك للملكوت ؟!
    مافي القِدْرَك حتى الموت
    حيَّر قَدَرَك
    هادي الصوت
    حيّر صوتك
    هادي الروح
    حيّر روحك
    عشق الناس
    الوين ما تروحك
    تأبى تفوت
    من يتأمل فيك
    يتجمل
    من يتجمل
    بيك يتكمل
    كلما غرّوهو سِم
    كلما كان المغني
    كما المعاتيه يبتسم
    على التجني كأنو جِنِّي
    سديد بصيرة وملتزم .
    ويا ...
    المغني الما نِدِم
    يوجد غنوتو وينعدم
    خاتم المغنين الوفاء
    سي يا خَتِم ..
    سلِّم على الشهداء وكفى
    وإنجم من بعد السلام
    يا ال … مصطفى
    طابت عينيك
    والحب عليك
    يبراك وسِم
    يكسيك هدم ..
    أرقد .. قَفَا
    ويكفيك إسم
    الشتلة طالت ..
    والسبيقة
    بعد دا لاشنو
    التنهدم ؟
    قول للبلاد ..
    الطلوحت عينيها
    في دمع السواد
    قول الله فِي .
    قول ليها ما غنَّى الأسف
    تتأسفي
    لا حضَّ نمُّو على الحداد
    تتكتفي
    عد عود ما ودّع شهيد
    ظل مطّامن
    إنو حيشرق فجر العالم
    بي بني آدم
    طيِّب ... وآمن
    ونفضل نطلق
    نار الغنية
    تالا الذمم الخاتي نظامن
    تنسف ونجرف
    دبش الدنيا
    وغَش الفجر الكاذب
    لامِن
    تبرق
    ويمرق
    شخب الباكر
    وتضوي سماك
    يا يومه التامن .
    .... .....
    خفّت وطارت
    طارت ورفّت
    روحك فوق
    الغنية إتلفت
    بي بشكير الصبرِ إندفت
    وإنشتت
    كواني
    كواني
    قلنا الله بيخون الخائن
    لملمناك والعين بتعاين
    مدَّ النيل الوافي ضراعو
    سوِّيناك باجور .. وجنائن
    شيدنابك دور ومدائن
    حندكنابك حز الريح
    حركنابك شوقنا الكامن
    أو قلنابك ..
    إنقريفي
    في السكة يوت
    في شهيد جديد
    لأيام جداد
    هيّا أنزفي
    لمَّا الشوارع تكتفي
    وينهض جواده المنكفي
    وتتكيفي
    .. ...
    قول للعباد
    الطلوحت عينيها
    في دمع السواد
    ذات مرَّة .. ما خِبر السأم
    لما البلاد صاده الوخم
    صار المضاد الما اتلخم
    دغم النغم في حرفو
    وانفرطق لغم
    ينسف مطاميس الألم
    بي سن قلم
    كل القواميس الوهم
    جرفه المداد
    لمّا الأماسي بقن رماد
    خرم الزمان بي غادي قاد
    وإندقّه في الخازوق سهم .
    ... ... ...
    دُودر نويرات الفريق
    قِربَن بعد كانن بعاد
    كورك لنا ..
    وما كُنَّا في
    بعنا السيوف في السوق
    أخدنابه السطل
    هايصين كُتُر والخيل حِفِي
    كورك لنا ..
    ( قبل المصابيح تنطفي
    إلا إنو في ناس بيغنو
    عشان تخضر الأرض النشفت
    ناس من بعدك
    بعضها بعضك
    أرضها أرضك
    وناس لا عرفت
    ليك
    لا سمعت
    بيك
    وتكنُّو غناك الليهُن
    ماشي عليهُن
    تتلافاهو الريح
    وتفنُّوا .........
    ورا الأحلام
    الجفّت ورهفت
    رهفت وخفّت
    سبعة أيام في سبعة ليالي
    رجع الصوت الطالع ... آه ...
    سرسار جدول رادُّو العالي
    ... .... ....
    كنّا غلابة وليل وربابة
    متلمين فوق قوز ونغني
    قلنا الصحراء تشهِّل غابة
    حلم قريِّب ماهو تمني
    ... تنسف فجأة الشوق دبّابة
    وفينا غنانا يصن فد صَنِّي
    اتنقطت سحابة سحابة
    وبدا يتلقط طير الجنِّي
    نفس الريح الحرق الغابة
    قطَّم فرحك ليلة الحِنِّي ؟!؟
    ... .... ....
    رغم بهاظة وعظمة فقدك
    إلا إنو الحياة ما وقفت
    وينزل سواد
    إنفقدوا الخيل والعتاد
    إتمعنوا الدرب العديل
    إتضحوا بالصبر الجميل
    زمن الخساسات الخفي
    إن زالف الشوق في الرقاد
    قدح المواعيد بنكفي
    في الضلمة برد الليل مخيف
    قاسي إحتمالو مع التعب
    والجوف خفيف
    صعب إحتمالو على الضعيف
    فِطْنَ النويرات الرغيف
    فِطن الرغيف لِب الدِفي
    فطن الدِفي إحساس الصباح
    فِطن الصباح كل العصافير تحتفي
    بي روعة الكون والعباد..
    فطِن العباد جية البعاد
    فطن البعاد الماهو في)
    رجّع صداهو أعاد .. وعاد
    زي أيِّ درويش إندغم
    في نقرة النوبة الأرض
    بين باطو يا دوبك شتم
    أو قوق حمامة مولِّفِي
    فوق راس بيوت سبلوقه دم
    "إياكي تشربي يا طيور
    في الترعة موية الترعة سَم
    إياكي تقربي لي بذور
    فوق القبور تحتن لغم
    إياكي تضهبي والصقور
    بيشموا شم "
    قوقت حمامة إلى الديار
    وين متراوح سايب عزّة
    ودابة إشتغلت فيها الغنية
    دابو ضمير الدنيا إهتزَّا
    وبدا في القدح الكوني يتبِّن
    شوفه يضوق للعام لذّة
    وين متراوح وين يا طالي
    باب النيل بحنين الوزّة
    .... .... .....
    وعمرك كلو تغني عليها
    وتترجاها تعالي ... تعالي
    أول ما هي بدت عينيها
    نهمة غيمة مشيت طوّالي
    كوركنا لك
    كوركنا لك
    كوركنا لك
    يا ...
    الله ...
    من كنّاك ما خنّاك
    لا فينا الضلالي العاق
    ويا حاسب سكاتنا رضاك
    أماني بطونّا ماها غُراق
    .... .... ....
    صدورنا على البعادي زقاق
    ضهورنا إلى المنادي رقاق
    رضينا بلا قرن ننساق
    وحين نحرن جبل يا ساق
    ... ... ...
    الجرَّب يطير ماب يمشي
    لو حرّت عليه الأشواق
    ومن قولب لهيب الشمشِ
    ما كوَّش من الرقراق ؟.
    ... ... ....
    وطن لو رزّه .. يكسر الرزّة
    ... ... ...
    وإنت المالي عيونو معزّة
    بعد السلام متقريفي
    قوقت فجر
    قوقت ضهر
    قوقت عصر
    بعد العشاتين
    كيْكَت ..
    سفهوها قالوا
    مخرِّفِي ؟؟
    كورك وراها
    وكنَّا في
    صانين زهاجي
    كما التراب
    حين كل غيمة
    مطرِّفِي ..
    على قَدْرِ ما اتحزم
    يلملم فينا من نتش السموم
    الدنيا تصحى مخرِّفِي
    يجي ريح يسوق غيمو
    المعوَّق ويختفي .
    غلبو التعب
    كوَّع على جرحو اليسار
    وسكت .. سكت
    قيرة الكمنجات إتكت
    فوقو وبكت
    أنشودة الفوت الوفي
    أغرودة
    أو زغرودة الموت الحفِي .
    فيا مَن تحيَّر في سرُّو الفنا_
    إذا الهاربين الجدد
    خيَّروك يا تفوت
    يا تخون البيوت
    تكون من أنا ؟
    على لفح النوى الحرّاق
    وفي وش الطراوة دحين
    منو اليطبل سماك بأطواق
    ... .... ....
    يا وطن النفوس البكرة
    يا وادي الحشا البرّاق
    إذا ما الريح جرح لليح
    وصيفاً حتحت الأوراق
    حطبنا نصيح
    أتبني الساق
    أمان يا غيمة
    مو البتّاق
    ... ... ...
    يا وطناً قريب للحي
    وسرّك للبعيد لحّاق
    حلُّو حلاوة ماب تنضاق
    ومراً كلُو كلُو إن ضاق
    ... .... ....
    يسد لبق الأسى
    الشايل بلد فاتحلو
    غلبو بلاغ !؟
    جروحو .. جروح
    ويا النبي نوح
    شقييان والدهر لدّاغ
    .. .. ..
    متينك يا غربة الجن
    نسكِّت صنِّك النقناق
    بلد جية المطور للطين
    نجيها وتصدق الأشواق
    لا زنزانة تترجانا
    حي الشعب يا إشلاق
    بلد وأحضانة تتلقانا
    جنة الجدول الرقراق
    ... ... ...
    نطلق همبريب الحن
    إذا الغالبين في أحُد
    أجبروك يا تموت
    يا تعضِّي السكوت
    فكيف الغنا ؟
    وكت ما الشفوت
    بصوتك تصوت
    تعلِّق بكرتو على الميضنة
    تحرِّم عليك مناجاة ولوفك
    ملاقاة طيوفك وراء المشجنة
    تغمد تشوفك
    تتبِّن حروفك
    قبُل توزنه
    تقلبن كلامك
    تعد إحتلامك
    بباكر زنا
    فنم لا تهم
    لامن السلطنة
    تكشُر الألسنة
    يسري قول الشعوب
    من مسام دندنة
    مش يسد الدروب
    المطر بالهبوب
    والخبوب والخنا
    وماب تعوذ الخلوق
    من طريق ممكنة
    مُش في هادي الدنا
    من قشيش الجبال
    التطاهو النعال
    باقي نال الرجال
    في بعض يفتنه
    بين فرقة النبال
    والقميري الوبال
    مصابيح السما التامن
    تغيب في الغابة غيم وأنغام
    ... ... ...
    دقر يا عين
    وطنا الزين
    ولا تنضرا
    لا ننعاق
    نظل في حبلك الواحد
    حبيببين مافي بينا فراق
    ... ... ...
    وهيط شايلنا
    شيلة السيبي
    سعن الباشِّي
    والمعلاق عشيوة الداج
    أواخر الليل
    كهاربو ضي النجم
    بوّاغ
    لام
    متين ينبث
    يلم قدّام ..
    ...
    رمز لي مجدو صانو تمام
    نحوت العزة ماها أصنام
    مسيحيتو وسماحة إسلام
    تقول للفوق حويتو سلام
    ... ... ...
    بطن بطراني يا مريام
    ويا مريوم هي الأرحام
    ويا أدروب وتيّة أمام
    وطنّا ونيتو بيضا تمام
    إذا إنهبشت هويتو حرام
    عندها بندقيتو كلام
    ... .... ....
    وطن لا جوع .. وطن آمن
    تبس في الصحراء لا ألغام
    والحياة المحزنة
    الجنات الجهال
    والبنات أم حجال
    ضو بيوت الحلال
    من هنا ولي هِنا
    فجُّوا فورة الفنا
    البقيرة أم ضروع
    نقَّعن دم .. دموع
    شمموها الجنا
    والشديرة أم فروع
    ركَّعن في خشوع
    شعبُّوها القنا
    طيَّبوها التلال
    من خبوب الكتال
    بي حبوب السنا
    سوُّوا قيرة ومطيرة
    أرووا شوق الرمال
    غنُّوا .. يا هودَنَا
    "لعبة قديمة عندنا
    كان شبعت يا جنا
    ما شبعت قول لنا
    بت العسكر
    تمشي وتسكر
    بت النوبة
    تغني طروبة
    من الحنِّية
    مع عرُّوبَه
    تقلب الهوبة
    في الراكوبة
    على اللالوبة
    تشر لي توبة
    ترسِّي الغربة
    وطن علاّم
    وطن آخر
    وطن قدّام
    وطن ساهل
    ولاب ينحام
    وطن ماهل
    وطن قوّام
    فرد واحد
    عديد أقوام
    وطن خالد
    على الأيام
    وطن ساكت
    وطنّا وبس
    في جوفنا إندس
    ألف
    ميم
    .. .. ..
    صحيح إنو المطر رائق
    ولكن السحاب قد ضاق
    خبارو الريح بأشِن سائق
    وكت كبد التراب مشتاق
    إذا ما العشق منسابق
    ومنطابق على الأعماق
    كذلك حضرة العشاق
    مع غيبوبة الأشواق
    ... ...
    يا مسكون هيام وقيام
    مع ليل الحنين الطاق
    قسمتك من شتا الأيام
    تضوق زي الوطن ما ضاق
    ... ... ...
    وطن ساكت وطن نضّام
    وطن ما فيهو أي كلام
    وطن صابر
    تنسِّي التربة
    مآسى حروبة
    تكسر الحربة
    بعود الحربة
    تدق النوبة "
    ربُّوا .. يا سودنة ...
    بقَّروا الطير رجع
    والبلد كع كرَع
    ركَّ في الميضنة
    دكَّ للميضنة
    الهِي ما مئذنة
    كانت الميضنة
    الهِي ما مئذنة
    ضاربة في نصنا
    حقنة لي مصَّنا
    مدخنة حربنا
    مدمنة سبَّنا
    وإحنا ما ذنبنا
    بي طريق ربنا
    جينا لي ها البلد
    وإنولد حبنا
    ليها لي شعبنا
    والله عالم بنا
    وعارف الميضنة
    الهي ما ميضنة
    ساسه مما إنبنى
    ماها لي ربنا
    ميضنة بشتنة
    والرسول كجنة
    ميضنة كشتنة
    والله قد لجَّنا
    من مياضن الدمار
    برغم قطائع الإملاق
    ماب تنذم .. علاقة دم
    وفاء وتاريخ على الإطلاق
    ... ....
    إذا ما الغربة لمتنا
    على ذات الخلق وأخلاق
    وطن وين كان في ذمتنا
    فكيف يبقى الزمن فرّاق
    .... .....
    هي الأشواق ..
    وما بين السماء والأرض
    مد أشواق
    ... ...
    وما طال المطر بيصب
    طبيعي إنو البحر .. ما راق
    كما إنو العكار من طين
    كمان من طين
    يجي الروّاق
    ولا شكراً رجيت
    لا مَن .
    فهل يعني النهاية الموت
    وينبعزق غناكَ سدىً
    أم أن الغيم حينسابق
    على الأرض العزيزة فدىً ؟؟
    ؟؟؟ ؟؟ ... ؟؟ ؟؟؟
    وطنّا حبيبنا رغم البين
    هي الأشواق
    حنينا إليكَ زين ..
    يا زين يظل دفّاق
    ... ...
    ما حوجتنا وندِّيك
    وغيمنا عليك دوَم ساساق
    يلاقي البينا بين واديك
    أناقي غزيرة ماها أفراق
    نحبّك من طرف من جم
    الله هوي نجَّنا
    وأبني فينا الوقار
    لي جنا الكم جنا
    إنت فارج الكروب
    للبطولبو العنا
    يا مخارج الدروب
    من متاه الضنا
    حكمتك في القلوب
    بس ندور نتْبِنَا
    إنت ياك طبَّنا
    وياك خلاص قلبنا
    من دواس شعبنا
    سو رصاص حربنا
    فاس لقى وعبَّنا
    بالصلاح رضّنا
    لي فلاح أرضنا
    نبني للميضنة
    التبر فرضنا
    التصون عرضنا
    وما تضر بعضنا "
    إنها السودنة
    منّها الهودنة
    ويبقى يا حاكمين
    كلمة العالمين
    مافي من يلكنة
    وحكمة الآدمين
    مافي من يسجنة
    ولاَّ ماب ننكتم
    ننهزم .. ننهزم
    إلاَّ ماب ينحكم
    بالضلال شعبنا
    فيا دخلت هِبَيْب الرحمة
    يا مرق الحِبَيِّب إذن
    تغني طليق كما الطالق
    تغنِّي .. تغني ما اتيقن
    تبشِّر في التقانتو بكن
    يكون المدفع الخاذوق
    مكانو مكن
    بدل ها الدم من الأمّات
    رضيعاتنا اللبن مكّن
    ومن بعد المناحة الضيق
    زغاريد الفرج طقَّن
    نقاقيرو اليسوِّن ... دُن
    تطمِّن في المرق وحِّيدو
    لا خوفاً عليك لا حزن
    تغني من التعب لامَن
    كلاك دمَّن
    خلاف الطرفي طرفِ أغن
    وطن ما خلُّوا فيهو وطن
    معلَّق بين لهات عربيهو
    والزول الحويلو رطن
    ... ... ...
    ولكنك تغنِّي وطن
    بعد دا ,,,
    وطن
    بي دا ,,,
    وطن
    يي دا وطن
    لاكلَّت مزاميرك
    ولا ضرب الربابة وهن
    عشان تتفتح الأبواب
    تغنِّي حقيقة مو هوّاب
    تغني صواب
    تغني وشن
    فنم لا تهم
    كشكشة كوزنة
    والبغُش الغبش
    ماب يغش ربنا
    حزب من كذب
    ماب يقوِّم بناء
    وبناء منخرب
    ماب يعمِّر بنا
    فهِدَّ الرديف
    العليه حقّنا
    وأبن لك صريف
    من عضاك أو قنا ..
    وطن قول وطن
    وطن يا جنا
    وطن من تِبن
    ولاّ قمحة هَنا
    وطن
    ثم من
    وطن
    ثم من
    وطن
    لا ثمن
    باعك الزنزنة
    وطن واحتمل
    وطن واحتلم
    برجع الحبيب
    من متاه الضنى
    في ناساً عزاز
    مشتهنك رزاز
    في ناس الرزاز
    مشتهيهن هِنا
    يغيض الحراز
    وريح الشيمة هبّابة
    تقول مرسوم ؟
    أو أنو الغيم
    ملقّى عليهو
    رقّابة ؟؟
    بحر يا أخيْ
    خسارة .. أفي
    عوارضو الجَنْ
    يحندك فينا بالمي الني
    يملِّينا الشراب ألجن !؟
    نصاقر لامتين الصيْ
    والعالم صحاري سِقن
    إشن عبّاك وقالك غن
    أو غبَّاك وقالك عن ؟!؟
    وطن خلوهو للأقدار فِتَن
    ما خلُّوا فيهو خدار
    تباصر الموية بالسرقة
    غرامة
    ودردرة
    وعلقة ..
    ويصادر الوالي محصولك ؟
    يلز ضل المقيل تعبك
    ينصِّل منجلك قصبك
    يهز لك راسو قندولك
    ولادة التابى ماب تابى
    تحت باطك تجر الريح
    بدل مسدار وورتابة ؟؟
    وطن ما ليكَ فيهو وطن
    بحر لي جرفو يتغابى
    لو ما ترمي فطنو حجر
    كركجايي .. دُرَّابة
    لو ما هبَّ ريح الشيم
    حين يفيض البحر
    عشان يذدهر
    طول فصول السنة
    قوانين تجوز
    حتى في الأزمنة
    هو الضد يكون
    سكون في الغضب
    غضب في السكون
    هو المستقيم
    هو المستدير
    هو اللولبي
    هو المنحنى
    هي الكائنات
    في الطيور مسكنة
    وتستخف بالصقور
    والحِدَيْ إن دنا
    بالصراخ بالضفور
    بالجناح اليفور
    حين تفقِّع جنا
    نِم .. حين تهِم
    هِم وإدلهم
    عليك الصدام
    سرَّة المأمنة
    عليك الكلام الجديد
    الحديد
    عليك النشيد
    يا شهيد الغناء
    تموت ماب تفوت
    تموت أو تفوت ...
    الشفوت العنا ...
    ويظل الوطن
    سيِّد الأمكنة
    صُرُف غلمان
    بنيات حور
    خمور وقصور
    يشِب من تل بخور تيمان
    بلا رحمة وبلا رحمن
    يقع يابس على دابرو
    يرجِّع شهوتو الشيطان
    إلى الدنيا ويقوم مبتل .
    وطن من هولو ما هولك
    ولاك الهولو من هُولك
    فما معنى الأرض
    بالضبطِ ..
    أو بالربط ..؟
    شن قولك
    وكت تكدح
    تكد حولك ..
    إذا هلكان
    قدِر ينقذ قرف دركان
    قدِر يقسى ويخيِّب ظن
    حِبَيْبُو .. الطيِّب .. الإنسان
    يطفِّر ريحو .. روح الفن .
    وطن .. ؟
    لكنو ..
    ما هولك
    ولا الزول القبيل بي خيرو
    بات زولك ..
    وطن محتل
    بشوف مختل
    رؤى ووجدان
    خيال مكسور
    وشن جابرو
    ينوم والجنّة في خاطرو
    ريِّس الأزمنة
    وأروح يات بكان
    ألاقيك ..
    معمِّر ..
    مقيل أمهاتنا
    أماسي أبهاتنا
    ونهار البطان
    يصنُّوا الجنات
    يغنُّوا البنات
    بذات المعاشم
    يحاكوا الكمان
    تصدِّق لقيتك
    في شافع في خلوة
    صباحاتو حلوة
    مدنقِّر في لوحو
    ينقِّر ..
    يدندن ..
    بصوتو الملان
    غناكَ المسخِّن
    يبرِّد جروحو
    ويدفِّي الكيان ..
    وكت تمرق آهة
    تصنقِّع تراها
    يصنقِّع تراها
    يشوف الدخان
    تجمَّع سحابة
    تكوس في الغلابة
    وترابه الزمان ...
    لقيتك في قهوة
    ودا شيْ عادي كان
    بس الماهو عادي
    خلا ويا بلادي
    وتظل نبع المياه والضو
    قمحنا ..
    كسانا ..
    عافي ..
    سكن .
    وين ما نسكتك .. نسمع
    عصيفير الحكاوي رطن
    متين ما نفقدك نلقاك
    تحانِن بالغناوي وطن ..
    مع إنو حباكَ ميتة الغربة
    وإستكتر عليكَ كفن .
    قدُر وطنك مع الأوطان
    إذا ما كان سحايبو أبن
    يمرقن قش من الوديان
    عشان تدِّي السعية لبن
    قدُر وطنك ..
    جنان ؟
    طبول القبيلة
    سيوفه وحصان
    اليقيف فوق قتيله
    لغاية الأمان
    محل نمشي فينا
    مهقد عديلة
    وبشائر تجينا
    شنو أصلك أذان ؟
    جرس من كنيسة
    إذا رنَّ عيسى
    يصِن في الكهان ؟
    ألوص فيِّ حافي
    أكوس في اللي مافي
    أظل فيكَ مدرك
    لخافي البيان .
    صحارى وبوادي
    جروحو الحجارة
    التقرِّب تحارب
    قبُل ما تعادي
    دخلة المغارب
    تبردب .. تقارب
    كهارب.. كهارب
    ترازي وتزازي
    صواقع ترجف
    بروقاً …توقِّف
    قلوب الروادي ..
    ورواديك معادي
    غنا الإعتيادي
    شريطك حدودي
    حجارتك وسادي
    مسجِّل صحاك
    المنام الزيادي .
    بس الماهو عادي
    دا من وادي حلفا
    ودا من كاجو كاجي
    ودا من ريرة غادي
    ودا من كردفان
    ودا من كل حتَّة
    عقاباتو شتَّى
    وجميعن يغنُّوا
    يغنوا ويصنُّوا
    يصنُّوا ويحنُّوا
    بذات الكيان
    لذات الكيان
    ناس ولا إنشاوفوا
    غنوة يتعارفوا
    فلان ود فلان
    ود فلان .. الفلاني
    قلنا سرك تعدى
    الزمان والمكان
    هبشتك ,.. نقشتك
    مغمِّد حدرتك
    منو المن شدرتك
    طعم كم لسان ؟؟
    أظل فيكَ حائر
    كما العش في طائر
    يا سِر الرحيق
    كما البرتكان
    شنو أصلك
    غمائم ؟
    حمائم ؟
    هديله ؟
    نسائم ؟


    ------------------------------

    غنيــــــوة علي الهامش
    محمد الحسن سالم (حميد)



    الليلة بقيت في إيد غيرك .... جنياتك تحلم بالقمحة
    عوافي بقيت في إيد غيرك جنياتك تحلم بالقمحة
    بالضُّل بالموية وشار خيرك ... مدادي وواطاتك سمحة
    أماتك وحرماتك باتن .. والدنيا تجاريح منطرحة
    غابات وشديراتن ماتن .. لا مُقنَع فوقِن لا طرحة
    منوسِّد كوعك وطني .. فرشولك برش مناماتْ
    تأكل من جوعك دَغَني .. درشولك ارادب كلماتْ
    النيل فوق حجرك وتسقيك الترع .. البئر .. وغماماتْ
    ينجيكَ .. يشفيكْ .. ويعافيكْ .. شعبك يا وطني من الجاتْ
    وانا ضهري مجرحة اياديك ... والدّفّة في كف الشمات
    لكن لا بدّ أعدّيك .. ها البحر اللاوي ضلاماتْ
    لابد خطاي تلاقيك
    كان طالع من لجة سجنك .. من حَرّك ..
    من تحت الارض .. من برة ضواحي منافيكْ
    يتشايح جرحي وأغنيك ..
    خيرك من غيرك يغنيك ..
    لا تندم وتندب ماضيكْ
    اتقدم يا وطني الطيب مُدُن المستقبل .. يا ديكْ
    شن داعي قريعتك تندلى .. ولاّ انت كرامتك تنذلّ
    شن نفر الخيمة المشروطة .. ضُل الراكوبة اذا ضلّ
    القوت من غيرك شن نفرو .. وخيرك ما دلة تحمد الله
    تمراً كان جعت نكفيكْ
    قُطنك كاسيك ومدفيكْ
    مويتك بتحمِّي وتسقيكْ
    طيّانة جِناتَك يا وطني .. وطينايتك وحجرك ببنيكْ
    من فوقك شِلْتَ الحرمان .. واحزانك شلتها بي صفحة
    اخترت اكون الانسان .. اليدّي مناماتو ويصحى
    رقّدتَ في صدرِك غنواتي .. وحصّنتِك يا فاطنة السمحة
    عقبتني عليكي السّحارة .. ضيعتي وصيتي وفي لمحة
    ومن يومها مَوهدَب زي كلمة ... ما بين دارجيتك والفصحى
    ونتحمل صيفك ونار كَيّك .. شان نسمة ترشرش في وشيّك
    او غيمة ترشرش لى صيّكْ
    من ميتك تطلع من حيّكْ
    ازيك يا وطني ازيكْ
    والعالم من فضلة خيرك يوم بوشك يندشى عِشَيّكْ
    ازيك يا وطني ازيك
    الله لا تَكَلَكْ على غيرك لا سابك في رحمة اخيّك
    وحبّوب ما بتبخل بى ريّكْ
    ازيك يا وطني ازيكْ
    الله لا تكلك على غيرك لا سابك في رحمة اخيك

    ..........................

    عروس الطين
    محمد الحسن سالم (حميد)


    بيني وبين النهر ضحايا وكمّين قتلة ونصّابين
    وقدر الغيم اللمّا سمايا .... شالوا الريح وبي حُمرة عين
    حبل البئر ودلوها منتّف ... وحارستنها دابيين
    ريقي دقيق والخطوِ مكتّف ما بين كهنة وربّاطين
    وانا ناذرلك كان أسقيك وترجعي طيبة عروس الطين
    ويرجع عصب العشم الفيك ... وزي ما كان من قبل سنين
    يا ترقوة الحلم الزانك ما أقواك على السكّين
    لما غِشَاكِ الصيف الحارق حتحتيهو الصفق الأصفرْ
    والنوّار اليا دوب مارِق علمتيهو تمام ينضرضرْ
    فرعك عز الزمن الزانق عاهد ليفك وابى من يكبْر
    عشان ما يبقى حُراب ومشانق واللاّ مطارق في ايد العسكرْ
    وشان الساق الناجرو الخالق ساترو لحاهو يفضل أخضرْ
    روّضتيها جذورك ترحل تالا الموية التحت الأرضْ
    وفوق الزمن الريحي الأمحل كيف تتشايل وتسند بعضْ
    ما كان عرضِك الا الطُّول .. لا كان طولِك غير العرضْ
    وين بالساهلة يفرِّط زولِك واللاّ يفوت المال والعِرْضْ
    قال طيراً نفد بي حِنّو ... لى جملة عَقابو يغنوا :
    يا أكباد الرفاق لا تئنو
    طرِّقوا لى المناقير سِنّو
    شن طعم العرق والدم واحنا عوجنا ما عدلنو
    هِبّن آ طيور من جم .... رخمتين فوق صقر كتلنو
    حلماً زانو ليك كابوس ... وراجنبو الليالي يصِنّو
    والوعد المشتت روس ..... وكاويق شن بترجن منو
    وما بتنغشّن ... حاشا وحاشا
    وما بتنكسرن أي والله وما بتنزلّن لي حباية ودود معقود في شبك الباشا
    وكم هبّرتن شركو وطِرتَن لي قندولكِن في الحواشة
    وقلتِن شارق فجراً حارق وكل الوخم الزيف يتلاشى
    تنفض طيبة غبارا العالق وتقبض نسمة خير ودعاشة
    وبيني وبين النهر ضحايا وكمين قتلة ونصابين
    وكل الغيم اللمّا سمايا .. شالو الريح وبي حمرة عين

    -----------------------------
    أملأ قلبك

    محمد الحسن سالم (حميد)

    أملأ قلبك بالوطن ... بالصُّغارْ
    قومة العمال دَغَش ... بالنّضارْ
    المزارعية الغُبُش .. بالجنود الوين تخش في سبيلك كالنهارْ
    بالمداد الما بيغُش .. بي وتر جاء من الجحيمْ
    أملأ قلبك بالنسيمْ
    ملِّي بالطير الرطنْ
    طيبة والعالم قديم ... ينسى كالريح ... المحنْ
    خلِّي بالَك مستقيم دغري وإن مال الزمنْ
    راحل الليل البهيم والبصيرات ما عِمَنْ
    الظروف الليلي أبن ... طيبة لا خوف لا حزنْ
    باكر التِّقْيات تنورق وتنملي الضرعات لبنْ
    طيبة يا صمت الحنين كلما طفاهو همْ
    لا في آهة ولا أنين لا بيروع ليح ودمْ
    من مرارات السنين من عصارات الألْم
    بيمرق الشوق الدفين بي كعنكيل العشمْ
    احكي ليك يا طيبة حكوة
    ذات زمان من ضيق وقسوة
    وكل يوم من بارحو اسوأ
    والمراحات قاطي قطْ
    فجأة في قلب السماء ... غيمة غيمتين .. غيم ربطْ
    كتمة حتى الطين عِرِقْ
    والشجر قرب يَبِقْ
    إلا يا طيبة الخَلِقْ ... من بدل تفرح تَنِقْ
    الشِّكايات ... السخط .. لا السُّحب دارت تَصُبْ
    لا الهبوب داير تَهُبْ
    نسمة نسمة آ رب هبوبكْ
    من شمالك من جنوبكْ
    الهبوب يا رب هبوبكْ
    من شروقك من غروبكْ
    من تحت من فوق هبوبكْ
    كتمة كتمة معاها ضيقة
    نسمة يا رب الخليقة
    سكت الأطفال دقيقة
    نبكي خش آ حول في حول ...
    ظاهر الحال ماهو مخفي ....... وقولنا فيك ما فيهو قول
    نسمة كل راس ساعة تكفي ....... نسمة واحدة لألف زول
    ينطلي الجو بالَحمَارْ
    فجأة من حر لي غبارْ
    الطشاشات الدّوارْ
    السبابات النِّقارْ
    نقة الضيق تنطلقْ
    قلنا فاقت باتت أزحمْ ...
    الغبار من كتمة أرحمْ ...
    أرحم الحر البيلحم ... لا ده لا ده ولا فرق
    طيبة تمي الحكوة قولي
    الصّبرُ خلقوهو هولي
    الزمن يقسى ويَرِقْ .. وانتي يا كتمات تطولي
    اليطول بال الخلق .. طَرِّقْ الغنوات يا زولي
    عدّ فات الريح شَرِقْ من بعد ما جاب سحاب
    من بعد قشّ التراب ... مشط القش والشجر
    رجّع الطير للوكرْ
    ها البرق شال البرق .. الرعد ريحة الدعاش
    ابشروا بالخير نقطت أي والله المطر

    ----------------------

    قوم يا خال

    محمد الحسن سالم (حميد)

    قوم صحي نضال ... عمال البلد أم خير يا خالْ
    صحي الكُدّاح .. الوين ترتاح .. والحال بطالْ
    صحي التربال .. والأرض الطيبة الكم خاواها وضادا النالْ
    اليوت شغال في نهارو وليل ... منهوك الحيل تحت الراسمالْ
    آه الراسمال الياما قسى وعوّق رجّالْ
    ما خّلا نساء .. وعرك الأطفالْ
    لا مسلم قال .. ده آ خيي بلالْ
    نصراني يحن في قبريالْ
    لا يمين في يمين ... لا شمال في شمالْ
    دولار وريال ... دوار يا خيالْ
    تجويع وإذلالْ
    خرّب واغتال كل الآمالْ
    ما تخلي مجال دون إستغلالْ
    السلب حلال .. النهب حلال .. والصلب حلالْ
    هدِّم لذات المسهوكين من أجل الذات .. مكينيزم انتاجْ
    ابراج العاجْ
    هيصة المكياجْ
    ديباج التّاجْ
    السيخي الصاجْ
    زي اعتى سياجْ
    يتلقى افواج المسحوقين في الليل الدّاجْ
    المسيوقين تحت الكرباجْ
    اخوان اصرارك يا حّلاجْ
    على انو الليل بِلْد الفجّاجْ
    وضربة محتاج في نهاراً ساجْ
    أبتر من سن سيف الَحجّاجْ
    الله يا الزول الساقو عُزال
    اطرى الإذلال يا دغري عديل بيصارع الويل حيّاً ما زالْ
    بالصبر يشيل في الما بنشالْ
    ما انيقّن وقال يا دنيا محال ينصلح الحالْ
    بل عبّا وشال جواهو الفالْ
    نازل وديان طالعبو جبالْ
    أشواك ورمال غابات ووعر .. بين ريح ومطر .. عِرْق الشّلالْ
    ومطّامِن بال .. ما لاوز قال يا ربي أصد من دربي الطّالْ
    ما طال لا بد يشرق بكراهو الما بنطالْ
    يشرق بالخير .. بالحب .. بالود .. يشرق لا بدّ يضوي الحَلاّلْ
    إزي يا خال ... كيفنو الحال .. زين عال العالْ ؟؟؟
    مع انو الحال ما راجي سؤالْ
    ايجار البيت ... جيهة الأطفالْ
    مشهاد اليوم عيشة الدوبالْ
    أفراح العيد على روحو وبالْ
    عكّر لي الفوق أداهو إذلالْ
    والخوف ام زين ان صابا زلالْ
    الله يا زول مشغول البالْ
    في الدنيا يكون ما في استغلال
    والشوق رايات ... الله يا زول ... الشوق رايات
    والله على ناس كلها احساس ..
    انو الجايات اجمل والفات ما فات والفأس
    والارض البكرة الفكرة .. الراس
    الختة اساس الليلة وبكرة .. اعظم ميراثْ
    أجمل من ده واعظم بكثير ..
    عالمنا يصير ما فيهو اجير..
    لا ناس فوق لا طيطي راسْ
    يبقى المقياس الشغل التام بي وفا واخلاصْ
    الخاص للعام والعام للخاصْ
    والشوق قدام .. الشوق قدام ...
    والخوف ينداس تحت الاقدام ..
    كابوس البؤس نلقالو خلاصْ
    اصلاً يا خال ... شفقة راس مالْ
    اما العمال انفاسا طوالْ
    وان طابو نفوس .. ان طال البالْ
    ضي الفانوس بيكفي جبالْ
    حدك يا رصاص .. ما دارلو دواس ولا حتى كباس
    عالم كالشوق وحق كل الناس
    الا الكداس .. عاكاس .. عاكاس
    شان دفتر شيك بسرق كراس
    واحنا الوراث كلنا حراس
    والجاي يدوس عزنا بنداس
    اصلو السواي تب مو حداث
    يا حب إنداح على كل قليب
    إنزاح يا نواح .. دندن يا دليب
    بأغلى أنغام .. ويا خطوي ارتاح على أحلى دريب
    قدام قدام في امان وسلام
    يا عالم كون بالود مسكون ... قوام قوام
    قوماك يا خال .. حلاّل حلاّل .. باشواقنا نطوفْ
    الدنيا نشوف اشجار الفال الدانية قطوفْ
    شان يربى طفل لا غم لا خوفْ
    وإن قالا بِغِمْ ما يلقى دبيس لا هملي وهم
    وخاطر مكسوف ينعشى يبيت على صوت الأم
    شان باشي تعم
    من بيت لى بيت ... يا بكره يا ريت ... غنواتنا طُعم
    والعالم خيط .. والقابض كان ذات مرة حلم
    والرامي انسان ما انيقن شان الدنيا زمان قالتلو أبيت
    ويا عالم كون بالود مسكون .. كون حُرمة بيت
    رَتّاي وحنونْ
    ويبقى الدناميت من أجل طريق يمشيبو دقيق أو قطرة زيت
    للصابر فوق ما فكّ الريق .. يا سابق الصوت من تنزل موت يا ريت خبيت
    فوق كتف الشوق لى حال مفتوق بي إبرة وخيت
    وعلشان ده يكون .. قوم حييّ نضالْ
    عمال البلد أم خير يا خالْ

    -------------------------------------
    قلت أندهك ..
    محمد الحسن سالم حميد

    قلت أندهِك ..
    خُف من يشِط الريح
    نديهتي
    على صناقير الشتات .
    ويجهجك ..
    عن جيهتي أبو التيْ تيْ
    سنين تبري السراب
    ويدهدهك .
    يدخل عليك الليل براك
    أب لمبة بينو يتوِّهك ..
    أو تشدهك ..
    عنِّي المدن ...
    فيها السحر والكُضُّبُن
    فيها العوارض
    تنجهك ..
    ... ... ...
    تنضب موانئ اللقيا ..
    تنكبِت البحار
    بيناتنا صُن ..
    أو تنسهك .
    وين ساكنيها
    من الدرر
    واللولي والمرجان ..
    خلاص خلت الديار
    من أسمي طائر
    ومن غصن ..
    الطين مكفَّن بالملح
    كمكام من الصدف ..
    المحار
    ما بين حزن
    والتاني ينشكَّن حزن
    وأنا يا فنار
    أشواقي
    تحتي وفوقي نار ..
    ما من قطن ..
    ما من مواشي ومن صمغ
    لامن عمار ...
    وتجي السفن ..
    سيسيق خطايا على الرصيف
    محض إنتظار
    رمض إصطبار
    وِهْديب سخن ..
    ما من إشارة
    ومن قطار
    وتجي البشارة
    أو الخبار
    ... ... ...
    شاخن قرى وباخن مدن
    داخ الأديم ..
    فتحت جراحو كركِّي
    من كُتر النزيف ..
    إنقنقتن فوق التراب
    كُبّة مواسم من هشيم
    نونن ليالي الصيف خراب
    أضرب عن المطر
    الخريف
    حردن سحاباتو الإفق
    نفض السحابات من غلب
    طينا القديم
    هاج غربة في الطين
    الشجر ، رفس النسيم
    قطع الأتر همس العصافير
    الحنون
    وبدت تشك
    كل الغصون
    متعففة ومتأففة
    من طيرة خانت جنسها
    وباعت معزة نفسها
    وبرت الصقور المترفة
    شقيش تغور تنضنبه
    وشقيش ترك ؟!
    ينجيني من
    وحل السقوط
    عشقاً سمابك
    ونزَّهك ؟ ..؟
    ؟؟؟ ... ؟؟؟ ... ؟؟؟ ...
    با بت في أيام تنتهك ..
    حلم الغفاري
    وتسفهك
    شان إنحيازك
    للغبش
    حبِّك ضراعه
    الماب يغش
    عشقك شعاعه
    الوين يخش
    شايل بشارات الدغش
    لي أيِّ حتَّة
    بتشبهك ..
    ... ... ...
    يا بت دي أيام
    من جفا
    بردن كواني اللقيا
    من بعد الدفا
    خنقت مواعيدي الحشك
    حلق الوفا
    يا أم المساهرين النهار
    ميلك علىالتحت
    الكتار
    فوق خلَّه قِلَّة
    بتكرهك .
    ... ... ...
    وبين مخرج الشوق من حشايا
    ومدخلك
    كوركتلك ..
    ما جاني رد
    خبِّيت خطايا إستعجلك
    قبل الملك
    غلمانو
    ما تاخدك سبية
    وتستبيح لي منزلك
    حاطوني دٌقْدُقْ
    ملتحين
    جاطوني بين ملِّة وصبر
    ... ... ...
    كوركتلك ..
    يا أم السمُر
    علِّي المتاريس الحُمُر
    قبل المطاميس توصلك ؟؟
    كوركتلك ..
    يا أم الخُدُر
    تاني وهِلِك ؟؟
    وين بندقيتك وين ؟؟!؟؟
    صرخ
    هيكل حمامة على سلك ..!
    ... ... ... ... ...
    وإنشرَّ في وادي الزمن
    حلفي الحزن ..
    شابك ضحك
    دعت الصحارى
    على جروف فرحي البوار
    غربة وغُبُن
    صُرمة وحصار
    ظلمة ودوار
    يا قلبي حار
    وأبك .. أبِك
    وين بندقيتك وين ؟؟!
    نخج هيكل حمامة
    على سلك ؟
    ... ....‎ ... ... ...
    أخفيكي ..
    ولاَّ أوضحك
    إنتي الموالفة على الفريق
    لا ليل كلابو بتنبحك ..
    لا كلمة زي رايش حريق
    تغلط عليكي ..
    وتجرحك
    ياولاَّ
    قبل أول شعاع
    أطفالو تنسابق سراع
    حين تلمحك
    تتموَّحِك ..
    كفِّيك غصن
    تتمرجحك ..
    تصعد إليك
    من راحة إيديك
    المورقة
    ولي مسرحك
    ويا صارَّة في صدرك
    وفا
    يا قبلة من ثغرك
    كفى
    تبراكي أريجات الزهور
    نسم الأناشيد
    ينفحك
    ... ... ...
    تديكي أصواته الطيور
    أسقط دموعي
    وأرشِّحك
    باسم العرق
    قطر الندى
    خلْق الصفق
    طول المدى
    في الهمبريب الجايي حق..
    غيمة ودعاشة
    أو أرشحك
    فوق حيرتي
    رأي
    ويفرِّحك
    يا شارحة صدر
    اليشرحك
    ... ... ...
    ... ... ...
    بالطمي من فيض إشتهاي
    أرقوق عناي
    ماروق غناي
    نبرو رجاي
    حاحاي صحاي
    أرقد عليَّا قفا
    وعليكي
    أعبِّي سعن الصبرِ بيكي
    أربِّي ليكي
    وأجيِّهِك
    ... ... ...
    بالأربل ..
    الواسوق .. إيدي
    أمشاط رؤايا ..
    أسرِّحك
    بعرق شقايا
    أريِّحِك
    فوق إنتي سمحة
    أسمِّحِك ..
    برهق لقايا .. أريِّحك
    تحتار عيون الموية
    فيك
    يا ,, الله ,,
    إلاَّ يشبِّهك
    شجر الحقيقة
    -الماحصل
    من تالا عارض جهجك -
    -وإن دهدهك -
    على أوجهك !!
    طير العشم فيهو إستراح
    يخفس
    قبُل جية الرياح
    مرسالو يجري ينبهك
    شتلك عن الشدر الكبار
    فيهو الصمغ
    لا يشدهك
    ... ...
    أخفيكي ولاَّ
    أوضحك ؟
    أخفيكي في لغة الوضوح
    مابين حبيبين
    يوت سوى
    بينات مسامات الوله
    وإنزيم شعيرات الهوى
    في الفيكي
    في سر المطر
    بين لهفة الطين
    والروى
    نية الرحيق طلق الشجر
    ساعة خلاص
    شيلو إستوى
    أدهشني فيكي
    المحتوى
    أجهشني كيف خاويتي
    بين برد الصحاري
    وبين هجير الإستواء
    وكيفن أريجك كالرؤى
    فاج ..
    يتنقل عكس الهواء
    ؟؟ ؟؟ ؟؟
    يا بت عشان ريقة وطن
    تنفكَّ
    كم باتت قوى
    ما ضاعت الآلام سدىً
    وآمالنا
    ما شاله الهوا
    لا بدَّ يجمعنا الزمن ..
    ما هو اللي فرَّقنا
    وإذن :-
    لابدَّ وإن
    طال النوى
    ترحل صهاديب المحن
    ينبض على القلبين
    مكن
    طيَّب خلانا الإنمكن
    تضحك عتاميرو
    البكن
    يخضر حشاها الإنشوى
    ... ... ...
    ودي للرعية يعشِّبَن
    تلد السعية يجي اللبن
    لي جملة أطفال الوطن..
    صفَّر قمح ,,, دندح دخن
    بدَّع صمغ .. فقَّع قطن
    ودَّن سفن .. جابن سفن
    لا صرمة لا بيتة قوى
    ليل التجاريح وإنطوى
    حسَّن قرى .. ورقصن مدن
    أبنوس ونخلة ..
    سوا سوا
    لا بندقية تقوم سِوى
    تحرِس ضهرنا من الغبن
    أنا وإنتي
    لا خوف لا حزن
    يملانا تاني ولاجوى
    تلقيني ولاَّ
    ألقاك دوا
    .... .... ....
    تبتسمي
    أفدِّر
    دمعتي
    قدّام أحدِّر
    غنيتي
    أطلع نشيد
    في رجعتي
    أنزل جديد
    لي دنيتي
    قادِل
    مفتِّح صدري
    ليك
    تندسِّي بين حنيَّتي
    إنخبَّى فيكي ..
    إنتي اللتي ؟؟!
    وأقلد عينيك ..
    لآخر نفس
    في مروة الريد
    الحرس في غربتي
    كيفني ليك ..
    وإنتي العليك
    يوت ركَّتي ..
    يا شوق خطايا ..
    وسكَّتي
    ... ... ...
    أنده شديد ..
    وأوضحك ..
    غابة حراز
    تحت الرزاز
    ضلِّك ملاذ
    أهلي العزاز
    قابض قّبِض
    سابع أرض
    عِرْقِك حقيقة
    ولا مجاز
    ... ... ...
    مهما المحل
    مهما المطر
    ظلمَ الرياح
    حمِّى الخطر
    تنمقَّى فيكي
    وتنبحك ..
    بتحتحت أغصانك
    جراح ..
    لكن محال
    أن تطرحك ؟؟

    نادوس
    محمد الحسن سالم حميد

    "إن الأيادي التي في كتفها صقَر
    قتلننا .. ثمّ لم يحيين .. قتلانا"
    (تعالي وشي الوطن دركان عساكر آخر الزمن واطاه
    تعالي …. وما علي كيفك تعالي .... وريِّحي الواطة)
    الحال وراك كيفن تسر
    باقيلك إنتي بلاك في زين
    ما إتهشَّم إبريق الرضا
    خنست نسيمات السمح
    والبسمة زي حبة قمح
    لفحه وطفر طيراً كتُر
    أورث عصافيري الضنا
    يبس غناها مع الفجر ؟؟
    …. …. ….
    عانيت وراكي جنس عنا
    بوّغ سهادي كرو النجوم
    خطو المواويل إرتعش
    حرّس عصاتي بنات نعش
    دومست فوق حِجر البتول
    هلوست بي صلب المسيح
    دروش شردت من الضريح
    شويمت بي ظلم الحسين
    أومت عليْ كم ميضنة
    …. …. ….
    وما بين عيونك والوصول
    تاهت بي قافلة الحروف
    وقَّع طنابير الزمن
    إنطربق إيقاع الفصول
    حاضت غمامة ورا الجبل
    طرحت من النيل الجروف
    شهقت شعاب إنساني خوف
    منك عليكي .. على أيِّ زول
    توَّك نياق شوقو الضنا
    سرّح عصا التسيار قَبَل
    درب الحياة المرمول فنا
    يا وقفة الواقعين هناك
    يا وقعة الواقفين هنا
    يا وقعة الواقفين هناك
    يا وقفة الواقعين هنا
    يا وقفة الواقفين هناك
    يا وقعة الواقعين هنا
    ... ...
    يا عافة الوطن الجريح
    إشمعنى وصلك لا دنى
    ولا آفة الزمن المشيح
    قدرت رويحتي تيقنا
    من جيتك المِن مرقة متين
    الدهدهك ..؟
    روحتي وين ؟؟
    … … …
    غربل عليك كل المدائن
    الكان زمانك حاله زين
    نا شدتها
    فتَّش نهارات القرى المتكيَّة
    فوق شِعب الصبر
    ساندتها …
    علَّم بطانه الشيطنة
    وغنِّيت معاهن سودنة
    يا سودنة
    يا سودنة
    لملمتهم والدنيا ليل
    والقمرة بت فاته القطر
    وصَّف لهم حتّة شليل
    … … …
    ردد حروفن ردتها
    وقّف سحابة مع الدغش
    شهدتها
    وشهدت معايا على العذاب
    الهدّا أضلاع الغبش
    راعدتها
    تكلت خدوده على بكاي
    لاقت شجون جاهدتها
    كانت مكبرتة بالشباب
    كنت التراب
    راودتها
    فوق ها السراب واعدتها
    ولا إنتي جيتي ولا هي
    آه ..
    روحتو وين ؟؟
    … … …
    يا زين مرقتي مشيتي وين
    كل البنات جو من الملي
    حشَّن بكن
    شدّن حكن
    وأزيارنا والمرحات خلي
    يا إنتي يا مرة العدل
    ماك في صعيداً تترجي
    روحتي وين ..؟
    قوليلنا بس يا إنتي
    شان نحراك تجي
    جية المهيرة وتصهلي
    لو فينا أطلعي مننا
    أو برّة أدخلي .. أدخلي
    … … …
    غنيتك البارح براي
    إنصلبطوا التانين غناي
    والليلي بتواتاك شعر
    دونو إنعتاقك أو فناي
    هيا يا مغنين الشعر
    ضد ها الزمان وطبنجتو
    شعر .. الشعر
    شعر ..
    أيوا ..
    يلاّ ..
    علينا ..
    جاي ..
    ونكر المغني كمنجتو
    أ .. نكر المغني ..
    كمنجتو ؟؟!
    ... ...
    نادوس يا .,..
    فجر القصائد يندلق
    ما حكَّ جلدك مثل ظفرك
    فانطلق ..
    إنا شرحنا لك صدرك
    أو شرخناه
    فانعتق
    يا أنت يا كل الذين
    لأجل خاطرهم طهوتُ
    غداة عقم
    زهور كلمي
    لتنفتق غضباً يؤرق موقديه
    كورته رجماً لكلٍ من :-
    تخاذل
    أو تنازل
    أو تهاون
    أو تخاون
    أو تعاون ضد فتحك أو أتاني يسترق
    … … …
    تَربت يداك ..
    تربت يداك ..
    تبّت يدا كلِ الذين
    تغامزوا
    وتلامزوا
    وتهامزوا
    وتقذذوا
    فتلذذوا
    من فيه جرحك يا وطن ؟
    نادوس آه
    نادوس يا ..
    ... ... ...
    أصبحنا يا نادوس
    وأمسينا بيك يا أم
    أمسينا يا نادوس
    وأصبحنا بيك يا أم
    يا سوسة ضد السوس
    قلباً بلاكي يضم
    ليل الضياع مهووس
    يحلم هواكي يؤم
    بعد الحصاد الروس
    عالم نداهو يعم
    ختيت هواك فانوس
    بقّابي شلتو وحم
    جيت المدن باخوس
    لاقيتو جالب السم
    راشح هجير البوس
    وكل الوجوه دم دم
    … … … …
    كل الخلوق دمدم
    كوركتَ ..
    يا نادوس ..
    أم الغبش يا أم
    يا نخلِ يا أبنوس
    يا سمبا .. يا تمتم
    يا البيك غناي محروس
    دخري الغلابة هلم
    دهمني كم مجروس
    عكّمتَ فيي وقم
    ... ... ...
    حمَّرت في السحب المكبرتة
    يا دخان ..
    يا ريحه ..
    يا قوّاده للبحر المخنث
    والعساكر والملس
    ما تختشي .
    بيّوضة يا ماحق الخريف
    ما طنبرت عربانه شي
    مستني في الزمن النزيف
    القال بجي وفات بي وشي
    مشت النهارات بالصبر
    أبت المغارب تتمشي
    رشت المغارب بالصبر
    أبت العشيّات تترشي
    دقست سواقي المتعبَين
    كايساله فيها عقاب عشي .؟؟!
    …. …. ….
    بيوضة آه ..
    أوّاه .. لو الكلمات حصى
    قالتلي الله أقرب فرج
    أوّاه .. لو الكلمات لهب
    نرجم بو وش زمن القسا
    قالتلي فِطن الليل وهج
    هدّام أمان الناس نسى .
    دنقرت للأرض المسربلة بالسراب
    فرْنبتَ بي غلبي العوج
    فقدت أياديَّ العصا
    شدِّيت حزامات الجلَد
    هرولت تالا ضرا الوصا ..
    كوركتي أرجع يا ولد
    صُد ..
    صُد ..
    صُد ..
    أرجع يا ولد
    طوريةْ أبوكا تراها دي
    عاند كواريكك مشيت
    طوريةْ أبويا .. تراها ديك
    لفحوها لامن قام يصلِّي
    خصاة ضكارات الغمام
    مغرب صباح ليلة دخلتو
    على البلد.
    … … …
    حرّق عروق حلفى الكلام
    عطشان سقيت عِرْقَ الشديرة
    من المطيرة الفيِّ
    .. كان ..
    حِسْ العساكر .. لا ورا ..
    قالتلي أجر ..
    أجِرْ ..
    أجِر ..
    أجِرْ ..؟
    قالتلي أجر ..
    شدرة غنايا ..
    جريك ضرايا
    جريك ضرايا
    جريك ضرا ..؟!؟
    قبل العساكر ، ما تصل ؟
    قبل الدرادر ما تبين ؟
    وكانوا العوارض في وشيي !؟
    … … …
    قلت أقول وقع !
    قلت أقول وقع ؟
    طينة الجداول ، ماها زي طينة جسارتك
    يا بلد والكلِّ طين !
    يا نبُّوت ..
    دقَّة تفوت
    ولا حلمِ يموت
    … … …
    النندق ..
    نندق ..
    نندق ..
    ويفضل باقي لهيب الحق
    حق الناس ينتل في الحلق
    أو يتعارض شوكة حوت
    وسم الغاصب ..
    ويجي كابروت ؟
    يا طاغوت
    اليجي كابروت
    يا جبروت
    اليجي كابروت
    يا كهنوت
    اليجي كابروت ؟
    يا كابروت ؟؟
    كابروت ؟؟
    كابروت .؟؟
    … … …
    كابروت عشم وطن الغلابة
    الحال بلاك تبَّ ماب تسر
    ما بان صباح ..
    أو عسعست قِدّامنا ليلة
    تزيدنا ضُر
    أوتارنا يا آخر الغنا
    حردان عشيَّاته النغم
    فرغت مجالسنا البلاك
    عنكب على أبوابه السأم
    … … …
    أصدق ..
    كفانا كضب رياح
    وهوس رعود
    وضحك برق !!!
    العشبِ مالي حشا الأراضي
    حواهو لمّا الوش حِرق ..
    العشب حيْ ..
    بس كيف تصب
    يملابك المليون عرِق
    … … …
    كدّبنا في الكرو
    في رجاك
    ساوين عصا الأشواق مرق
    عربان ..
    ونوبا ..
    نهاتي بيك
    والزنج
    نتمناك عتِق
    ما لسَّه بين الناس فرق ؟!
    لسَّع في نخّاسة وفي رق
    ورا يا وجع
    هيا يا طلق
    طلق
    طلق
    … … …
    صُدْ لي ملامحك يا حراز
    ريح العوارض غرَّبت
    فرتك ضفائرك في الرزاز
    جيةْ العصافير قرَّبت
    لاقيته في غابة مدين
    وصَّت شتيلةً حبحبت
    على عش صغارا
    الدوب حبت
    ما وقَّفه الليل ، لا الهجير
    كم جفَّ ريقه ووتبت
    لاقت من العنت الكتير
    ملت الفيافي أحدٌ
    أحدْ
    فايدةْ جناحي بلا أطير
    الموت ولا العيش النكد
    نتف الخلايا ولا الضمير
    الموت ولا العيشي النكد
    … … …
    يا نيل مدد
    يا غيث مدد
    يا غيث مدد
    مدد
    مدد
    .. … ..
    ندِّي دمر ونادوس ونشوقا
    خل الناس الصبحت ويوم
    من حيّات الخور ملدوغة
    خل الصوت الكبتو الجوع
    يلقى براحو يضوع ، ويضوع
    الصوت العالي يا صوت الناس
    التحت الواطي المامسموع
    خلّو يهز الدنيا مواكب
    منّو يسل خاذوقاً راكب
    يا مقطوع في الخلا دون زاد
    وال لليلي هناك في بوغا
    جاء الحقُّ وزهق الباطل
    إنَّ الباطلَ كان زهوقا
    … … …
    إن طرت يا الزمن الرماد
    عرجونة الشهر الندي
    ترجع بها أفراح الحصاد
    كابروت يهب لي هبَّها
    كابروت نبع كل الشهور
    كابروت مساره مصبّها
    …. …. ….
    دخري الغبش كابروت
    سيطانو فوق الظلم
    مرتق يصد الموت
    من تالا غرس الحلم
    زغرود يبق من بيت
    تحضن صداهو بيوت
    تلهج بو جيدن جيت
    فارس أجمل البنُّوت
    … … …
    أختاها يا كل النكد
    نادوس محصَّنة بالتراب
    وأطفالنا
    والحلم
    المطر
    من كل شر
    …. ….
    تختاها ما كابروت سمع
    بوصل بشارة أجمل خبر
    يوصل من التمر العول
    من سكّة الجدب الدحابه
    المتعَبين
    من فجَّة الفجع القلابه
    المسغَبين
    من جيهة الغبن الصلابه
    المتربين
    نفس الدروب
    الجابه كل خاذوق ركب
    فِطن الغلابة الكل مرَّة
    ممقلبين
    توصل بو ..
    ماب يجي من بخور
    مابجيبو خور
    يجي من مسامات الدغش
    جيْة المطور المرسَلين
    من بين معاناة الغبش
    يمرق كما الفتح المبين
    مابجيبو خور
    مابجيبو خور
    …. …. ….
    يا ..
    خور عُمَر سيلك
    كسَّر ديار أهلي
    طفَّرني ريح ليلك
    قبّال طيور جهلي
    علقت غناي خيلك
    وأورثتني الصهلي
    وين الغبش ديلك
    وصُّوني بالمهلي
    قالوا لِي شدْ حيلك
    زي قمرة في السهلي
    …. …. ….
    يا ..
    قمرة
    يا ..
    نادوس أبى
    شوفي المشانق
    والسجون
    شاف المدارس
    والفرح
    شاف المصانع وإنشرح
    مسرح
    جنائن
    أغاني عز
    صفّت عكر نهر العيون
    فضحت فحيح
    ليل المجون
    عافي ومحبَّة في كل زول
    إنسان شديد
    في وطن جديد
    ودروب توصِّل كل زول
    لي زولو والأيام حنون
    لا سيل درادر
    لا سجون
    لا ليل عساكر
    لا مجون
    لا ويل مساخر
    لا دقون ؟؟؟
    … …. ….
    ركَّة عدالة على فروع
    جسد البلد
    طفْرةْ غبينة من العيون المتعَبة
    ومنفية في الزمن الصعب
    منسية فوق آه متَّكِي
    شوف القصائد
    ضمَّة أبى
    أبى ضمّة
    يا نادوس أبى
    أبى
    أبَى
    أبى ضُمَّة أبى
    أبى ضمَّة ..
    إلاّ ..أكَّان تجي
    وتجي يا البِذكرِك
    تطمئن كل القلوب المرعَبة
    والأمرُ يومئذٍ .. لَكِ .

    صوت الضمير
    إبراهيم حسن سالم
    والبت
    مهذَّبة
    جامعية ..
    _وسط بنات_
    متعلمة
    قاعدة وتأمل في البعيد
    شايفاله نجمة مضلِّمة
    هِن بالعيون يتغامزن
    دايري العبِدْ
    وساعةْ تتوه بهِن
    الظنون
    وآشرِّي !
    صِح ..
    دايره العبد ؟!.؟
    يا الله ..؟
    عاجبه ..؟
    شان عديل قامة
    وسنونو مفلَّجة !!؟
    يا الله ؟؟
    عاجبه ..؟
    شان عيونو
    السودا خلقة
    حدود جبينو مدحرجة ؟؟!؟
    يا ليلى ورِّينا السبب
    يا ليلى واريهو العجب ؟!
    نسن الخصال
    الفيهو خلقة مأصلة
    نسن العلم
    نسن اللباقة
    الفي حديثو مكمَّلة
    نِسن إنُّو إنسان
    بالصفات السمحة
    روحو مشبِّعه
    حالي الطعم
    ممسوح فهم
    نفسو الأبية مرفِّعة
    نسَن النِسن ..
    وإتحدثن ...
    وإتونسن ..
    وإتوسوست
    هسَّع هُو عاد
    بي غادي
    يا الله الصبر
    شايفاهو أبوي
    ناداها
    أمِّي مشتلو
    يا سابل الستر ؟
    وسمعت بعيد
    زغريدة
    من قلباً تعِس
    بدل الفرح
    كانت بكي
    أنا ووب علي
    ووبين بنيتي إنجننت
    وين إتَّكي
    والناس ملو الحيشان طَرِش
    ينطقشوا في البيبان طَقِش
    .. يا ..
    بت ..
    طلعتي بلا أدب
    يا ..
    بت
    خلاص
    قيدك وجَب
    كيفن ؟؟
    بتآخديهو العبِد
    يجبِد عران روحك
    جبِدْ ؟؟
    وشقِّيش تقبِّل ؟؟
    ما لِقت ..! .... ؟
    والدنيا كلَّها ضلَّمت
    دُم .. دمدمت ..
    وفي الساعة شوّْ ..
    نـ
    ـز
    لـ
    ـت
    مـ
    ـط
    ـر ..
    وكل زول قعد في بيتو
    مستنِّي الخبر
    هام بالعريس الدقَّه
    أجراس الخطر
    وخالف حياة الناس
    وبي ذاتن كفر !؟
    وشقِّيش تقبِّل ؟؟
    ما لِقَت !!؟
    والدنيا كلَّها ضلَّمت
    قمرية فوق بيضتين يتام
    وسط الضلام إتكومت
    فوقن رمت
    قوقت سلام
    إترنمت
    يا داندريس
    إنطمَّنِي
    أحمد خميس
    آخر السني
    جاييك عريس
    إتحنني
    فارس يميس
    مو منحني
    لهفو العريبي
    الدندني
    الشمَّ ريحة
    السنسني
    بالقرمصيص
    إتلوني
    أبقيلو ميس
    إتكوني
    سوي الرقيص
    وإتفنني
    فاض الحديث
    كير الغُني
    يا داندريس
    لا عند هِني .؟..؟
    ... ...
    والرادي غنَّى
    الرادي غنَّى
    جِنِس غُني
    طنبورو كان
    قدر الفني
    جات غنوة
    همّها شالتو
    وعادت حديثه القالتو
    مسحت دميعه الكبَّتو
    وعصرت قليبه الحبَّتو
    شان حبَّتو
    أهداها ليها من القلب
    والهفة الزول البحب
    "ما جيت براي .. يا ست هواي
    أنا ساقني حبِّي الماب يهد
    أنا جابني ليك حكم الهوى
    المافيهو حرَّة ولا عَبِد
    حارس نجوم الليل براي
    راجيها بتأمل وأعد
    كان فيها نجمة تحدثِّك
    عن حبِّي والشوق البجِد
    عن حبّي أقول :-
    أنا ياهو حب ؟!؟
    ليل المحنّة يجيب برِد
    عايان وصحّاي منشرح
    هدّاي وهادي ومجتهد
    الحب كفاح وأمل كبير
    دنيانا ليهو محال تحد
    لا فيهو تاجر لا غفير
    لا فيهو حرَّة ولا عبِد
    حافض هواكي أنا من زمن
    صابر بفتِّش وكلِّي جد
    لكين معا ألمي وشقاي
    يا ست هواي أنا مستعد
    لو طاوعك قلبك وراي
    فارقتي دربي عشان عبِد
    خلِّيني فتِّشي لي سواي
    أنا أصلي عند الناس عبِد "
    ومسحت دميعا الكبَّتو
    وعصرت قليبه الحبَّتو
    شان حبتو
    ... ...
    وفجأة الضمير صحا وإنتبه
    بالفرحة زغرد وإنتشى
    والكون رقص في الساعة ديك
    كان بس جريدي منقرشة
    اليابس يباس
    ما فيهو ناس
    حتَّة كسيري مكنكشة
    الأصبح جديد
    في ذاتو عيد
    عيد فرحة
    بي طفلاً مشى
    ... ,,, ...
    فتران أبوها
    من النضِم
    حفيان وماشي
    بلا هدم
    مهموم يبنبِن
    في الطريق
    صِحْ حالو مشيول
    بالفريق
    "راجل بنيتو
    مدلِّعة
    شيطاني غالبو
    يطوِّعه"
    في قول أبوها ..
    بودِّرك ..؟؟؟
    والأم دموعه
    مكضَّبة !
    شطح الخيال ...
    قِدّامه جات
    صورةْ حبيبه
    مـشقلبة
    "؟؟..
    تاخدي العبد
    شعراً مقرمد بالقمل
    حفّان ينقط
    في الوسخ ؟؟
    تاخدي العبد ؟؟
    لا واطة عندو
    ولا أرض ؟؟
    بتقعدي عاد
    تحت اللبخ ؟؟
    تاخدي العبد ؟؟؟!
    وين عز أبوك ..؟..؟!
    من بكرة تبقي
    مجهجة ؟.؟
    تاخدي العبد ؟؟
    عاد واضحك ناس البلد
    فينا الحديثن
    ما إنتهى ؟؟‍‍‍!!
    تاخ
    دي
    العبد ..... ؟؟؟
    وما عرفوا أبوها
    ولا أمّها
    إنو إتمزج في دمها
    حبُّو الفرض ..
    تاني الحديث مابيهمها
    مابيهمها
    مابيهمها
    ماإنعمَّق الإيمان
    خلاص
    في الدنيا ما همّاها
    ناس !!
    إنّو المصير لي حبَّها
    ولابدَّ تحفض حبَّها
    شان حبَّها
    وشان حِبّها ؟؟"
    ... ... ...
    ولاحت هناكَ
    رهاب رهاب ..
    وسط الضباب ..
    صورة الحبيب
    الإقترب
    فوق الضمير
    لوح الضمير
    منقوشة صورتو
    من الضهب
    وشافت سهام
    بت عمّها
    الإنزوجت
    بي سمّها
    وكفرت بأبوها
    وأمّها
    القاعدين هناك
    يتأسفوا ..
    تعليم بنات آخر الزمن
    نكَّد حياتنا
    وبشتنا
    وشال حالنا
    بين ناس البلد
    عدّمنا حتى إسم الجنا
    ... ... ...
    والدارة ماجت
    بالقصص
    حفلة عرس
    ضحكات
    وبيناتن حصص
    "؟ ؟! ؟! ؟
    بت شان عبد
    ساواله شقِّين
    في السما
    بت شان عبد ؟؟
    كفرت بأبوها
    العلّمه
    وقدرت تخش المحكمة
    بت شان عبد
    قطعت صلة
    وقبلت في شانو
    الجلجلة
    بت شان عبد
    حرقت
    طياب مستقبله
    بت شان
    عبـِ ....
    وصوت الضمير
    يهتف يقول
    راجل ...
    صفاتو ..
    مكمَّلة .
    سكت المغني
    يغني ناي
    ما جيت
    براي يا ست هواي .....



    حبّات القمح
    إبراهيم حسن سالم
    والليل ..
    خريف ...
    وكل السنين
    تركن عليهو
    عقاب سؤال ؟؟
    ... ... ...
    وكل الرياح
    في الساعة ديك
    متجهة
    لي جهة الشمال
    ,,, ,,, ,,,
    والزين يضرِّي ..
    مع القمح
    بيضرِّي
    أحلام السنين ....
    زمنو الخدم ..
    ما خلَّى طين .
    زمنو العديل ..
    ساعة عليهو
    العين تعين
    ما كان فحل
    كان ود قبائل
    وكلُّو زين ..
    كان من هنا
    ولا حدِّي وين ...؟
    ينذكر الخرتوم
    يتـــــوه
    وآلامو تتمدد
    برش
    النمرة بي عشرين
    قرش
    ويبني الضراع
    ملِّين ونص
    وهمّو الأكيد
    آخر النهار ..
    عبّار مريسة
    من المدون ..؟
    ويصبح بشر
    ما عندو لون
    ,,, ,,, ,,,
    يصبح وجودي
    بكل حق
    هادي ...
    وودود
    ما كشَّ من زول
    في الوجود
    وما إتملق الناس الكبار
    عندو الفقير ..
    زي الغني
    وجنبو الغني ..
    الزول الفقير
    ماهو الدني
    لاهو أدَّني ..؟
    ... ... ...
    ما كان أكيد
    يعتزَّ بي قلبو
    الأمير
    ما كان أصيل
    زي حبة القمح
    البتتحدى الرياح
    وتبْ ماب تغيِّر
    إتجاه
    على رغم نتحات
    الجراح ..
    مازال عميق إحساسو
    بالحياة مشتعل
    وريدو الأكيد
    لي بت محمد ..
    متصِّل
    ملكة زمانه
    الفارق الحبّان
    عشانه
    شِقَا وهمل
    ... ... ...
    كانت بدر
    كانت بتدِّي الروح
    عُمُر
    ساعة تطل
    عند العصر
    شايلة الصفيح
    مندلِّي
    ولاّ معَ الفجر
    قبل الطيور ..
    تخبر محلَّها
    فوق جريدات التمر
    ... ... ...
    كانت نعم
    كانت سمح
    كانت .. نغم
    ترياق .. جرح
    وكل العريس
    الجاها صدَّ
    ملح ملح ..!!
    ... ... ...
    ولمّان أخوها
    السر كبر
    بقى للمصارعة
    والجري
    حسّت عميق
    إحساسه
    بالميل للجمال
    وبدت تعد
    تعزِل ، تحسِّب
    في الرجال
    شان إبن عمّها
    ماهو في
    وشان إنُّو عرَّس
    في الصعيد
    نكروهو
    قالوا :-
    ولد حرام
    ... ... ...
    وأيامه ديك ..
    الزين رجع
    وصل البلد ..
    بي رأي جديد
    سايق رياح تغيير
    جديدة
    من الصعيد ؟!؟
    بي كفة إيد ..
    وفي التاني
    غامد الشوق
    شديد ..
    ... ... ...
    جابو الزمان
    الساقو منّها
    من زمان ..
    "هوي يا البلد ؟
    خلِّي الولد ..
    زي مايريد
    والبت كمان "؟.؟
    ... ... ...
    وإنذكر اليوم
    المشاله
    وقابله
    بي ريدو والشوق
    صارحه
    ما إتنكرت
    ما إندللت ..؟
    وبعد التلاتةْ أدوار
    جا ساير
    وصافحه ..
    ... ... ...
    وهسَّع مقنبي
    في التقا
    زي كلمة ..
    في العمق العميق
    لسّع حروفه
    من الضمير
    ما إتكونت ؟؟!؟
    والزين
    يـ
    ـقـ
    ـع
    منُّو الطبق
    يقعد يـــــزح
    يقعد يلم
    طرف القمح
    عرقك .. عرق
    لكين وحات
    إسم الله
    كلُّو يروح
    شمار في مرقة ..
    في سوق الشمش
    يا زول أمش ؟؟
    أحسن تشوف لك
    شغلة
    في بلداً كُتُر ؟؟
    ... ... ...
    والزين يغِّر
    يوم السفر
    ويتخيل إنو
    ورا البحر
    لا مال
    ولا راحةْ فكر
    ويحلف هو ما يجي
    منكسر
    والزين يصرْ
    الزين يصِر
    ... ... ...
    يطوي ويفِر
    إحساس بأنو
    هو كلُو شي
    ولازم يغيِّر
    أيِّ شي
    وعلشان يغيَّر
    أيِّ شي
    لازم يجي
    ويرجع
    عشان
    يلقى البلد
    ما إتغيرت
    في أيِّ شي
    ما إتغيرت
    ما إتغيرت
    ما إتغيرت
    غير إنّو ...
    حبّات القمح
    خفَّن...
    بقى الهواء
    يلفحن .















    يا متخبية خلف وضوحك
    محمد الحسن ســالم حميد

    يا متخبية ...
    خلف وضوحك
    أمرقي داخُل ..
    تلقي الغيم الطاش
    إتلقط
    لمّه وربَّط ..
    ربَّط ونقّط
    نقّط ورشّى
    الغبن إتفشّى
    القابض طينك
    وطاب في دوحك
    ... ... ...
    يصحى الشجر اليابس
    أخضر
    يضحى الأخضر
    زائد وأنضر
    يرجع طيراً
    غِصب إتهجر
    وشوش ..
    عشعش ..
    وعمَّر روحك .
    ... ... ...
    يترى الحلم
    الفينا إتحجّر
    وندرأ نزوحك
    تالا المدن ..
    المصّت دمِّك
    ودسَّت فوحك
    قسّت همِّك
    وقصَّت موحك ..
    ... ... ...
    يا متخبية ...
    وأنا مفضوحك
    رنّة فرحك ..
    صنّة ترحك ..
    وين ما أقبِّل
    ياني بروحك
    أي مرتكب الصاح
    ونصوحك ..
    ... ... ...
    كَجَر الصمتِ
    وكت داهمني
    كنت متلبِّس ...
    بي غنواتاً ليك
    إتكرمن
    من سر بوحك
    للأطفال
    بالزمن الجايي
    الزمن الطيِّب
    زمن الخير
    الجالبة فتوحك
    يقفل حرباً ..
    باحتة جروحك
    وطوفان جدباً
    محّن نوحك ..
    ... ... ...
    كبّر طفلك
    ونشّن حجرو
    قام الصمتِ وكجرو ..
    إنكجروا ..؟
    إنعدِّيتي ..
    وشبّت أزمة
    ... ...
    بين فرقات
    الضو والعتمة
    شقَّ نسيم
    لي عِرْق الكتمة
    خالَ النخل
    العاول طوّل
    قال وإستشهد
    بي عمَنَوَّل :-
    "المنحوس ..
    هجّر تربالك
    والمجروس ...
    يا الردم الجدول
    ودكَّ أطفالك
    تحت الردمة
    ... ... ...
    وقامت طلقة ..
    تجاه النسمة ..
    الساكنة النخل
    العالي الأسمى ..
    حاض الطير الحامل ..
    هجمة
    طرح الغيم الشايل ..
    صدمة
    داخ النحل العامل ..
    صُرمة
    ... ... ...
    رجمة ورجمة
    في حلقَ الليل
    إنشرقت نجمة
    رقد النيل هبّود
    بالوجمة
    نفدت شيمة
    بقدرة قادر
    طارت غيمة
    وصارت باكر
    باكر رحمة
    مدّت
    وندّت
    وشدّت
    خيل الحيل
    بالبسمة
    نخل الغبش
    الدغش إتلمَّا
    الأبنوس الجاسر
    يمّة ....؟
    هبَّ تبلدي
    تحدي وهمّة
    وبحر المالح
    كبّر وسمَّا
    "الأديان
    في القلب
    يا أمّة
    والإنسان
    في الدربِ
    أهمَّ"
    ... ... ... ...
    البلد إتحول
    بي مسموحك
    ناس بتكاتل
    لأجل سفوحك
    ما يسقيهن
    غير فد جدول
    جدول
    خيرو الخاوي
    نضوحك
    لا أشواك
    تحميك تتجوّل
    لا أسلاك
    تنصلبط سوحك
    ... ... ... ... ...
    يا ممتلية
    كجوفي فجيعة
    وآخرك أوّل
    أو معتلية
    كطمي الشوق
    القلب الماحل
    راحل طوّل
    زي دعوات
    الناس الظُلَّم
    لمّا عليها الغول
    إنغوّل
    ... ... ...
    حلمي مدردح
    دخري فقارى
    إرثو ...
    ضكارة
    جسارة
    بصارة
    بإيد كرّاسو
    وبي إيد فأسو
    لو لا إحساسو
    بعزّة ناسو
    كان تكَى راسو
    زمان وإتسوّل
    زولاً طبعو
    يفجِّر نبعو
    بدّع زرعو
    وماسك الأول
    ... ... ...
    سوَّى حضارة
    وشرَّف لوحك
    شرحو ..
    شروحك
    مسحو ..
    مسوحك
    يفقد عطفك
    ويأبى ينوحك
    غامل يوم
    راح ترجعي فيهو
    ومجد بنيهو يلاقي
    صروحك
    ... ... ...
    جهراً ترجعي
    ياوضّاحة
    يا مرفوع للقوّة
    صمودك
    صبر الناس
    اليوت كدّاحة
    لنضرة عودك
    ... ... ...
    المارقين
    الذمّة هجائر
    الساكتين
    فوق رأي
    وبصائر
    مطر الحق
    بالحيل سحّاحة
    ناراً بق
    لليل صحّاحة
    شالت وجع الحال
    في أصفاحه
    وتنزف شان
    ما تبرى جروحك
    وتعبك راحة
    ... ... ...
    شدِّي النيل الأبيض
    فرسك
    وفيض الأزرق
    فينا جموحك
    مقداف فألك
    ومرسى طموحك
    الإنسان اليسمع
    بالك
    يعرف مالك
    يفتح خِزَنو
    و يستر حالك
    يلفح إجنو
    ويقلع نالك
    يكتل حزنو
    ويروي قموحك
    رافع رسنو
    وراتعة أمبوحك
    ... ... ...
    تنمسيبو
    هديراً طيِّب
    وتصحي
    خرير الفجر
    صبوحك
    ... ... ...
    عشتي آواضحة
    وراء مخباكي
    ويا متخبية
    خلف وضوحك
    عشتي أصيلة
    كأرضك ونيله
    ومرتع واحد
    لألفِ قبيلة
    ... ... ...
    يا ال لبنايتِك ..
    من غنمايتِك
    يوم ما إنطفت النار
    في لدايتِك
    غيَّر زيرك
    ولاّ ملوحك
    ... ... ...
    قدمك قاشر
    قطع الفاشر
    سمسم باكر
    باهي مسوحك
    ... ... ...
    سترة بدنك
    قطنة وطنك
    طينك سكنك
    نبضك مكنك
    عرفك فطَنك
    تبري جروحك
    يا الطوفانك
    صدراً ماهل
    وشرف العزّة
    الأحمر
    نوحك
    من دعتاية الزمن
    الكافر
    ينصر دينك
    وتسلم روحك
    ... ... ...
    تسلمي واضحة
    وراء مخباكي
    أو متخبية
    خلفِ وضوحك ؟

    صياعة وراء الغفاري
    محمد الحسن سالم حميد
    تستغرب
    يا رسول الله
    يا أول وتاني
    الخلفاء .
    يا علي يا الدينك
    يي الجاه .
    يا خشَّع
    يا أهل الله .
    ... ... ...
    تستغرب
    يا أب ذر
    لو جيت
    في هادي الزمن
    الجهجاه
    ... ... ...
    لو فيكم حدِّ
    يا حنفاء
    إنجاسر وقال
    ما معناه
    في الدين الطيِّب
    لا إكراه
    وبني آدم
    أدرى بدنياه
    أو أن العالم
    شركاء
    في الكلأِ
    النارِ
    وفي الماء !؟
    أو حاول
    ينصح
    وإنطاول
    لي حاكم ظالم
    قال لا
    يا خشَّى
    بيوت الأشباح
    يا برَّة جهنم
    مأواه
    يا إندشَّا
    مرارة شالا
    فالصاح من غيرِ
    مبالاة
    يتعدَّى تعدِّي
    على ال (...)
    آه
    أو أنُّو تحدَّي
    أقلاَّه
    السيف فوق رأسو
    مخاواة
    ... ... ...
    بالذات الزيَّك
    يا أب ذر
    بالذات الزيَّك
    لو جا
    راكب دغريتو
    العرجاء
    دائماً غلباوي
    وغالاط
    لخباط
    للعيشة
    الخمجاء
    في زمن الزيف
    المنشر
    والتشريعات
    العوجاء
    يا إتبرجل
    هرجل منجاه
    وجرجر لا غاية راجا
    يا إترجّل
    ويرجى الراجا
    يا واقف
    في عمق الدين
    يا شايف
    لآخر دنياه
    يا مورِّث
    غُلْبَ الفقراء
    ... ... ...
    دي اللاندكروذر ؟!؟
    يا أب ذر
    من إسمك
    ولاَّ من الذر !؟
    الشركة يسارك
    كتَّر ..
    داك سيدا
    ودقنو الحارساه
    هات إيدك
    يلاَّ النيلين
    لو درتَ تشوف
    العنقاء
    ... ... ...
    يا صاحب النفس
    الأمّارة
    بالوعي الديني
    المحتارة
    دا الدين
    المقلعة
    دي الدين
    والمنفعة
    من فضل الله ؟!
    ... ... ...
    سال سيفك ؟!
    داقس شقّيش !
    عاين قدّامك
    كم ديش
    الأمنِ !!؟
    محاكم التفتيش ؟؟!
    والزمن إندقّش
    دقِّيش ..؟
    ... ... ...
    في كل المدن
    العربية
    حتلاقي شدرتك
    مسبية
    يا انشرقت
    بي بترودين ؟!
    وعصفورك
    منتوف الريش
    متفطِّس ..
    دائخ ..
    مسكين ..؟
    يتشهَّى
    الرحم في سكّين ..؟!
    عصفورك إسمو فلسطين
    لكين يا طيب يا مين
    في الواقع في ألف فلس طين
    ... ... ...
    قدّامك ناساً تانين
    تنِّين بيخلِّف تنِّين
    يا موحِّد ..
    يا واحد وين
    2÷1 بإتنين
    النزهة الواحدة
    بلايين
    وناس أمّك بالله
    وآمين
    بتحلحل دين
    الكنتين ؟؟!
    ... ... ...
    تتلفت
    كايس لي مين
    الأمن ؟
    محاكم التفتيش
    أصحابك ؟
    جوّة الزنازين
    أسيافك
    صقَّروا ما فيش
    إنبعنا فوارغ
    كالخيش
    لليانكي يعبَّيهن
    عيش
    والحاكم قبض
    البقشيش
    حق عرقو
    وتعب الحشِّحيش
    ... ... ...
    سال سيفك داقس
    شقّيش
    على كيفك قايلو
    يا درويش
    جنسيتك ؟
    باسبورت ؟
    الفيش ؟.
    أُسُوسُسْ
    أُسَّ الفتِّيش !
    لِمّ خرجك
    سرجك
    جُر بيش
    إِش لونَج ؟
    إيش تبغى ؟
    وليش ؟
    تتنحم من بين
    الشيش
    تتوحَّم ذاتك
    بي إيش
    تترحَّم على مين
    في قريش

    SORRY
    HARD LUCK
    BAD LUCKY
    معليش
    في كلِّ المدن
    المسبية
    حتلاقي النفس
    العربية
    في مصحة محرقة
    عصبية
    حجباته وبين
    الآرتين
    تتململ شاحبة
    وصفراء
    منذهللة
    تحت التفنيش ؟؟
    وقافلاها متاريس
    الديش
    الكهنة
    عمائل العملاء
    أُسْ أسكت
    خلَّ الحِرِّيش ؟
    مشدودتك على جمر عويش
    التننجض على مهلِ بِشيش !؟
    ... ... ...
    سال سيفك
    داقس شقّيش ؟
    إتعقَّل
    لا ليش
    لا على إيش ؟
    أُس أُس
    وأسمعني بشيش
    واقع لك
    يا إبنِ الغبراء
    يا شخب النيَّة
    العذراء
    يا صاحب النفسِ
    الأمّارة
    بالثورة القادرة
    الجبّارة
    إتراجع
    وأنسى الفقراء
    أنسانا العسكر
    غدّارة
    ... ... ...
    لا تعرض برّة
    من الدارة
    عمّالك ؟؟!!
    عنّك مسدودة
    تتأمل
    في وركِ
    عمارة
    زراعك ؟؟
    في عنبر جودة
    تتجمل
    بي فركِ
    أشجاره ؟؟!!؟
    طلابك ؟
    تغلط في إملاء
    عن :-
    كيفَ يكون الشرفاء
    كالزرعِ الطيِّب
    في الأرضِ
    والماء دماء الشهداء
    بتزوغ من حصص
    التاريخ
    تتواتى سرقة الطبشير
    بتشخمت
    ليح الأشجار
    بتجرّح حيطان الجير
    بتفرّغ فارغة
    في جارة ..؟
    والجارة الفاكّة
    الخمّارة !!!
    بتمرِّن عذبات الحارة
    كيف تشغل
    وكتها بالجِد
    تتدرب على
    فن ومهارة
    بتعلّم نسوان الناس
    كيف تكتب
    تقرا وتتحارى
    في الرب
    في العرس
    الفي القدس
    في الورثة
    وفي الحِد
    في طهارة
    ترسم لها
    بتها فوق سارة
    مبعوجة
    وداية فرعون
    متفرجخي تمعر سحّارة ؟!؟
    ... ... ...
    أنصارك ؟؟!
    تهتف في الكورة
    بتشجع فرق إستعماره
    تتبارى ومش عد
    تتبارز
    تتبارا
    ويا شيخ كفّارة
    كفّاره خلاف الكفّار
    والكورة خلاف
    الكرّار
    تتناقر لآخر صفّارة
    ... ... ...
    كدّاحك ؟
    وين ؟؟؟؟
    طفّت ناره
    وكفت الأقداح
    فوق أشعاره
    وتتهافت
    على دمعِة غناء
    وتنكافت
    في ضلعِ عشاء
    وتتخاتف كسّتر
    بعداء ..
    في طرفك تخمش للرز
    في لهوقة تعقد شمّارة
    تتحاوش تقعد تتجارى
    وتجاره تبلِّع
    مسيوطة
    مبسوطة
    تقرقر تجّاره
    ... ... ...
    نسوانك ؟
    ما عدن نساء
    شبّالِن
    شالوا الضبّ‍اط
    وتربالِن
    ما دلَّى عصاه ..؟
    والريح بتكشكش
    في الباط ؟
    بتهبِّش
    زي البيكوس
    بين رايش مخرطة
    في موس
    بلاّلِن زفّالو عروس
    علىوزنة بحر المأساة
    البحر الشالن زي روس
    مو البحرالشايله الخنساء
    خل حالِن
    حاول تنساه
    من زلق الأرض
    الملساء
    لا تركز
    على عود البؤس
    في السوس
    النخر المنساة
    ... ... ...
    أنسانا
    وأنسى الفقراء
    إنسانه إنجهجه
    بثراء ؟!
    ينسكَّن غابة
    وصحراء
    ينشرط
    ما يلقى كساء
    يتقوت
    يتنفَّس
    داء
    يتموَّت
    والصبرِ دواءه
    يتعلم
    الف
    باء
    تاء
    ثاء
    صمت النظرات
    الخرساء
    ... ... ...
    إتراجع
    يا إبن الغبراء
    ما حدِّ معاكَ ..
    بلى الله ..
    ما حدِّ معاكَ
    بلاكا إنتَّ
    ما حدِّ معاكَ
    بلا ..
    ال ..
    مــــوت
    راح تفضل وحدك
    في الحارة
    راح تفضل وحدك
    كالماء
    لا خبزِ
    لا زوجة
    ولا غطاء
    لاتكتل نفسك
    يا أب ذر
    بي سبب النحنا
    العبطاء
    ... ... ...
    نحنا الكاتلانا الحنِّية ..
    بين السامات
    البنِّية ..
    لا نملك تحت
    الهجمات ..
    غير حُسْنِ النيَّة
    سلامات ...
    نتحاوش
    بين الظلمات ..
    نتكاوش
    كأيِّ حمامات ..
    الحي ..
    والمامات مات
    نحنا الفي زوايا ..
    الحانات ..
    ال .. نملا الدنيا
    بيانات
    ماسحين البنية
    إدانات
    فاتحين الغنية
    إهانات
    فالحين في صب اللعنات
    مالين بها كل الخانات
    وهل تكفي النيَّة
    البيضاء
    لتنوِّر كل الظلمات
    هل تطفي الدنيا
    السوداء
    ظيهيرة وبعض
    هتافات
    هل تنفي البنية
    الشتراء
    فتِّيق الجرح الكدمات
    هل تشفي الغنية
    الطرقاء
    هوس المارشات
    الماشات
    لا نهرط
    نهرش
    ننغش
    ما أعبط
    مطرقة من قش
    فوق ضهر الحيَّة
    الرقطاء ؟!
    ما أظرط
    حقن التخدير
    في جسد المرضى
    البسطاء ؟
    ما أحبط هادي
    الحركية
    في فيزياء حريق
    الأخطاء ؟؟!
    ... ... ...
    يا كيف الأرض
    بلا أرض
    يا كيف الدورة
    بلا دورة
    لا نملك
    من عدل الثورة
    إلاَّ النظرات
    الشذراء
    على بعضِ
    ومن لغة الفعلِ
    إلاّ الكلمات
    الجوفاء ...؟!
    ... ... ...
    أفهم من يانكي
    عن الراين
    وأعلم من روسي
    عن الفودكا
    نفهم عن
    صلب المسيسبي
    ما نجهلو عن محيا
    النيل
    فكتوريا العذَبَة
    نغنِّيها
    وبنفصِّل ليها
    مواويل
    بنسمَّي عليها
    كمانا هضبة
    كملت أسمانا
    تواسيل
    غرباء عن نهر
    السوباط
    عن نهر العرب
    السوّاط
    من ملح الأرض ..
    حبابات
    يسقينا محنّة
    وشربات
    لا نعرف دجلة
    ولا فرات
    وعن كل الأنهار
    واخجلة
    كل الغدران العربية
    كل الخيران الزنجية
    غير إنّها ساكِت
    مويات ؟؟!
    يا شمالنا
    جنوبنا
    سلامات
    يا شرقنا
    غربنا
    سالمات !؟
    كيفنِّك ؟
    يا اربعة جيهات ؟؟!!
    ... ... ... ...
    نحنا الغرباء .. الغرباء
    غرباء عن أرضنا
    غرباء
    غرباء عن بعضنا
    غرباء
    غرباء عن عِرضنا
    غرباء
    غرياء
    عن فرضنا
    غرباء
    غرباء عن شعب
    الصحراء
    كالعشبِ تماماً
    كالماء
    كالنفط
    فنحن الأجراء
    لنشيد العلم الوطني
    لا نتقن حتى
    الإصغاء
    ... ... ...
    شطّار في علم الأنحاء
    في خرطِ الكرة الغربية
    ومن كلَّ العربإفريقيَّة
    لا نعرف
    الاّ الأسماء
    وفي الواقع
    بعض الأسماء
    لا أجلد ذاتاً
    لا أبكي
    بس شايِفك
    من علبة تانكي
    بتدلِّكي أوراك
    اليانكي
    بترشي الخُمرة العكراء
    متكبرتة ناقشة
    الحنّاء
    وطفلك بيفتفت
    نص باكي
    أمّاه ..
    أمّ
    آه ..
    ويا أمّاه
    من شال حنيّتك
    دغريتك ؟
    رقّصِّك الهورس
    ونسّاكي
    السمبا
    رتوتيك
    صقريتك ؟؟!
    حرقص حرِّيتك
    وأدّاكي
    يا خيبة هذا الإحناء
    ... ... ...
    مش نحنا خزينا
    نبيين
    مش نحنا أذينا
    الشعراء
    صلّبنا ، شنقنا
    العلماء
    شان قالوا
    ضمير الإنسان
    أو عقلو
    هديّة من الله
    في زمناً
    كان السلطان
    خايف تتفرتك دنياه
    ... ... ...
    مش نحنا فقارى
    و يا أبو ذر
    مش نحنا فتارى
    من الحر
    الدنيا ربيعه
    مرقناه
    في ورق الشجر
    المخضر
    في الطير في الزهرٍ
    عشقناه
    الغيم حين أرعد وكركر
    من خوفنا علينا
    حسبناه
    أبواق العسس
    العسكر
    غضب السلطان
    وكتلناه
    ... ... ...
    طيِّب ما تسمع
    للقول
    خل بالك منك
    يا زول
    وإتراجع
    يرضيك الله
    إتراجع
    يا إبن الغبراء
    المدن الهاري
    مو صحراء
    إتراجع يا
    أبَّ الإتراجع
    والبايع كل الخلفاء ؟؟؟
    ... ... ... ...
    وأنا أصرخ
    يا إبن العبراء
    وأنا أفتفِت
    شرقتني عبارة
    خنقتني
    الجملة الشتراء
    في هاوية
    إنكسرت بي السارة
    زلقتني
    عجالة الشعراء
    فلقتني
    من الربذة حجارة
    شهقتني
    بدمِّي الصحراء
    ... ... ...
    وأبو ذر
    لا سمعني
    ولا تبعني
    أشَّر على همِّي
    بيسراه
    أشرب من سمّي
    بإغراء
    أشرف على لمِّي
    بإيماء
    حدّر في غمِّي
    بإغماء
    هزَّهز لأكتافو الحمراء
    هزّاها وطارتبو الريح
    ركّتبو في رأس الفقراء
    مو خِفيِّف زي التلويح
    من طفلة لأسمى السجناء
    متقيِّف زي التصريح
    في دخول الوطن بخُيلاء
    أو إنو رهيِّف زي ليح
    ما يستر إلاّ الحناء
    أو يفضح مِحَّ الشعراء
    إنشعلق في الحلم
    جريح
    إنشعبط من قبل
    ِ يطيح ..
    إنشقلب ..
    صحّاني صداه
    دار ضمِّي
    في هذا الأثناء
    كان دمِّي
    إتمازج بدماه
    بي دم الغبش
    الشهداء
    بي أول وتاني
    الخلفاء
    وإنجمع في
    رسول الله
    زي نهرِ
    بيحفر مجراه
    في كل المدن
    الصمّاء
    ... ... ...
    يا طيِّب
    على قدرِ يكون
    العالم فعلاً شركاء
    في النارِ
    الكلإِ
    وفي الماء
    يا أطيَّب
    على قدرِ تكون
    ها الدنيا
    وما رحبَ الكون
    حريّة
    يرفرف مسكون
    حنيَّة
    ونيَّةً بيضــــآء
    ... ... ...
    "إن تفقد بعض الأشياء
    لن تملك كل الأشياء"
    يا حلم غفاري
    المشطوب
    من أدب الكتب
    الصفراء
    مصلوب
    فوق عتب الفيحاء
    على صدرو صلائب حمراء
    مجلوب
    في السوق السوداء
    وما صرخت
    بنتِ أبي بكر
    لا آخ يا بلدي
    ولا آه ..
    كانت هي الأخرى
    وراء القصر
    تنملل بين الدهماء
    تجّار الدين
    الساقطين
    الجنرالات
    الجبناء
    مكفوفة
    الأرجل
    والأيدي
    مكتوفة الأعين
    بكماء ..؟؟
    ما العالم
    لمّا البني آدم
    يترايم
    وأسمى الأسماء ؟؟؟!
    (إن تفقد بعض الأشياء
    لا تملك كل الأشياء)
    ,,, ... ,,,



    هاشم الأخضر
    محمد الحسن سالم حميد

    جايي أغنِّيها وأقول
    طيبة زي قولة سلام
    قاله تربالاً دغيش
    لي مراكبيةً تجول
    شاله كف الموج بشيش
    لي بنياتاً بيردن
    تمّن أزيار السبيل
    ومدّن إيدن كورا .. كورا
    رشرشن قلب الشتول
    أدّن الطيّانة دورة
    وشويمن تالا المدارس
    خدَّرن كل الفصول
    صفقّن هلا يا حبيبة
    جايي أغنِّيها وأقول
    طيبة جبّارة خواطر
    وجنَّها الريح التطفِّر
    للعصافير التكاجر
    ما تعشعِش إلاَّ وين
    في الحراز اليومو ماطر
    ولاَّ بين سمرة النخل
    التقدِّم تالا باكر
    وكت أكون صبحان مسافر
    زادة ليّا معَ الزوادة
    صنّة بسمعا في البنادر
    ماب أقول لك ما تساهر
    ساهر السهر اليفيد
    لاب أقول لك ما تظاهر
    وإنت هسَّع كم شهيد
    ماب أوصِّيك وإنت شاعر
    تبقى عشرة على القصيد
    تدِّي يوم الليلي باكر
    أدّك الأطفال نشيد
    إلاّ أقول لك أوعى حاذر
    أحذر أولاد الحرام
    المطاليق
    المساليط
    الخواذيق الضلام
    وأحذرك صنت قبالي
    وقمت تمِّيت الكلام
    جايي أغنِّيها وأقول
    داخلى فيِّ عديل وهيطة
    زي وهاطة النيل وبرضو
    مارقي منِّي هديل موالف
    زي ولِف تربال على أرضو
    علّمت شفّع غناي
    يبقوا آفة متين ويرضو
    وناس سمح جيبو ومجبّر
    برّة داراته آب يعرضو
    عرفتني على الفقارى
    قالت إخواني الكبار
    المظاليم الحيارى
    قلت أخيّاني الصغار
    أمِّي قالت أبوي مسافر
    إلاَّ نومته بي مرارة
    تصقع الحجر آعمارة
    أرفع الحجر آعمارة
    ولمّا تاوق بالعبارة
    بي قدح مونتو وجسارتو
    شفتو واقع من عمارة
    القدح بي مونتو روّح
    أمِّي ما لقت الجسارة
    إلاّ وكتينا الكبرنا
    وأدّت البلد البشارة
    ويا بلد جيت مبتليبه
    جيت أغنّي المن عيونكن
    يبدا يومه وينتهيبه
    التشيل الليل تذاكر
    أو تفاكر في حبيبه
    ينقطع ضهر القصائد
    عند مريقته من وشينا
    حلّة قرية مدينة ميناء
    تمشي فوق أتره الغناوي
    الأناشيد التقاوي
    بالمواويل والحكاوي
    سكة الجوع الخرافة
    وتنتحِن لهة المسافة
    ينقطع ضهر القصائد
    الأناشيد الغناوي
    المواويل الحكاوي
    ينقطع ضهر المسافة
    لمّا تقفرا بالمواكب
    منصهر بالدم هتافه
    والمواكب ما تجيبه
    ينقطع ضهر المواكب
    الأناشيد الغناوي
    المواويل والحكاوي
    ينقطع ضهر الحبيبة
    وما تسيبه
    جنّها وجن المهازل تتبرج
    من إذاعات هراء
    وجرائد إمِّعة
    والدواخل تتفرج
    في طنين الرؤساء
    اليكفّي العالم التابع
    موتاً ودماراً وفناء
    تكفت الرادي وتذيع
    لا دواء
    أيها المرضى
    لدى الزمن البنوكي
    العتلي الذنيم
    لا عليماً بك غيرك
    كصغار الشعراء
    أنت تنتفخين برداً
    أو شموساً محرقات
    وعواء
    أنت تمتلئين هذا العام
    جوعاً أو خواء
    أنتِ ترتعدين صيفاً
    يا بيوت الفقراء
    أنتِ تحترقين
    حتى أن يجئ
    من يحيل النيل قسراً
    نيل ماء
    وينطلق ضهر القصائد
    الأناشيد الغناوي
    المواويل والحكاوي
    بالحبيبة الخيرا زائد
    ينطرح وجه الغلابة
    يا إذاعات يا جرائد
    والبلد فوق اللمليس
    انطرح في خاطر باكر
    وجيت أغنِّي لكم حبيبتي
    إلاّ يا غبش العساكر
    نتَّفت عصب الكمنجة
    وصادرت منِّي الدفاتر
    دخلت فيِّ الطبنجة
    فرَّ من رأس غلبي شاعر
    وركَّ فوق كتف الكلام
    والعيون كانوا المحابر
    هرَّب الشوق الحرام
    من بيوتاً في المقابر
    لي شموساً في الظلام
    هاشم الأخضر سلام
    التحيات النواضر
    نبدا بي مين الرسالة
    ونبدا من وين يا رفيق
    عازّة فوق قيف البداية
    وإنت في آخر الطريق
    وإحنا بيناتكم محاصر
    شوقنا بالريح والحريق
    إحنا بيناتكم نصارع
    زيّنا وزي الغريق
    مرّة نمسك في المياه
    مرّة في ضل الوطن
    مرّة في عيدان حزينة
    زنّت الريح في البحر
    فنّت الريح من حراز
    لما فطّاهو المطر
    مرّة نمسك فينا آه
    يا بحر مأساتنا آه
    يا بحر مأساتنا بس
    يا بحر مأساتنا فيق
    يا بحر مأساتنا أوسع
    أوسع أسّع ولاَّ ضيق
    يا بحر بي غادي هاشم
    هاشم التحراهو مين
    هاشم الشكّعت فوقو
    ريحك المزّع شراعو
    موجك الصادربو شوقو
    طوقو والزمن القضاهو
    تالا هم باكر مسافر
    ما رجف ساعة وداعو
    هاشم السوِّيته فيهو
    وسبتو يضرب بي كراعو
    ما غرِق غرقت مراكبو
    هاشم الأخضر ضراعو
    ما يبِس يبست هدومو
    ما حرق شومش شعاعو
    وبقَّ كالحلم المصوبر
    في الخواطر كوم أماني
    هاشم العشم المعتّق
    في خوابي الجوف أغاني
    يا بحر تحراهو مين
    يا بحر بي غادي زولاً
    ماب ندلِّي الإيد بلاه
    إيدو في إيد الرفاقة
    وإيدو بي جاي في الرسن
    ماشي في خاطر الغلابة
    البيفصح والرطن
    سار مقوِّنو التعابى وجايي
    قاصدك يا وطن
    والجا قاصدك كالزمن
    ماب يصدنو العوارض
    لاب يهدّنو المحن
    ويا محن هاشم قمحنا
    فأسنا كراسنا وقدحنا
    هاشم المجروح جرحنا
    هاشم الفرحان فرحنا
    نلقى في زينّا وسمحنا
    يوي وسي نغماً صدحنا
    وفي ترحنا صبر ملحنا
    نلقى في كل المراتع
    في المزارع والمصانع
    إيديه راية وفجر فاقع
    في المدارس والمسارح
    في البيوت فطن الشوارع
    في الكنائس والجوامع
    نلقى في كل المواقع
    هاشم القاصدنو نحنا
    هاشم الأخضر ضراعو
    ما وقع يا نيل في فيضك
    وإنت ماب يغباك شراعو
    هاشم السمح المعافى
    هاشم التسلم خطا
    ويسلم الدرب الخطا
    هاشم الكم لله أدّا
    والبرادى تدور غطا
    وشن غطاها بلا غطا
    هاشم الحسن العطا
    هاشم الحسن العطا
    هاشم الصاح يا خطا
    هاشم الحسَن العطا
    سافر قبلنا وقلنا ليه
    يا ماشي للوطن الوسيع
    يا ماشي يا كم زول يجوا
    يا جايي بي كم زول مشوا
    يا ماشي في كم زول تصل
    رسِّل سريع
    وبلِّغ سلامنا
    الشوق فظيع
    سلِّم على المحجوب
    وجوزيف والشفيع
    سلِّم على حلمك محمد والمسيح
    سلِّم على نفسك يا هاشم
    ود جميع
    من فات يوقِّينا الخطر
    من قولب الحر والصقيع
    بيناتو شان يطلع مطر
    أو يحضن العالم ربيع
    الناس بترحل قول لو ليه
    شان حق يفضِّل ما يضيع
    الناس بترحل كل يوم
    والحق معاهو على العموم
    الناس بترحل وماب تضيع
    والحق بيفضل وماب يضيع
    الحق حيرجع يا بلد
    حقِّك حيرجع ليك وبيك
    قوليها وإحنا معانا حق
    الحق حيفضل يا قطيع
    نتلاقى فوق قيف الفجر
    بين التيقظ والهجيع
    ويا إنتو يا نحنا
    يا نحنا يا إنتو
    يا أبّان ضميراً تاه
    نتلاقى يوماً يوم
    وبيناتنا حد الله
    ويا إنتو يا نحنا
    يا نحنا يا إنتو
    يا نحنا يا المحنة
    محنة
    محنة
    إحنا
    القلبِ يشوف قبّال العين
    من قبلِ أقابلك شفتك وين
    في ياتو عريس مخضر إيدين
    بين حضنو حلم يلصف لا وين
    والناس في الدارة إتنين إتنين
    كل خطوة تشيله عديلة وزين
    قوق قمريتين فوق كروقتين
    قيساب الشوق نوريقو متين
    يا رش الغيم يا ريحة الطين
    يا بختي أنا وكل الصابرين
    يا زول يا زين أنا شفتك وين
    في ياتو صباح باهي ووضّاح
    الطير صدّاح للزهر الفاح
    صفق البرسيم للطل مرتاح
    والناس أرواح في حضرة راح
    العشق الدغري العذري الصاح
    يا قومة بدري وفوتة الدار
    من أجل حلم راجنو صغار
    في ياتو محطة غشاها قطار
    إندهده فيها وقضّى نهار
    حس العمال تحت الأمطار
    الربط الخط ما فكَّ الخط
    يا كم في الخط هيلا وأنفار
    والناس النار أم قلباً حار
    فتحوها بيوتن للسفّار
    الزول الوافي العوّافي
    يدِّيك العافي من المافي
    وما يأخد إلاّ الأخبار
    لاقيتك آهن لاقيتك
    في سرِّي ندهتك ولبيتك
    مع إنِّي ولا خابر إسمك
    لا الجيهة المنها لابيتك
    إنت الإنسان الغنيتك
    إتمنوا الناس إتمنيتك
    يا ريتك تخبر ياريتك
    كم صبرِ وعشم إستنيتك
    لو قبلِ أقابلك ما شفتك
    ما كان في حزَّتي حبيتك
    أنا وإنت قبل ده إتلاقينا
    شقِّينا على الدنيا جداول
    جبدنا زمانا الكان عاول
    والعالم سوِّينا جنينة
    يا رتة غيمة عتاميره
    ربّة عربان وطنابيره
    قندول الشوق الحين لبّن
    جاب لي بيّوضة عصافيره
    يا ريح الزنج إذا اشتاقت
    تفتِق بأنفاسه مزاميره
    يا القمحة السمحة المدخورة
    قسِّيبته قلبي مطاميره
    أنا شفتك وين ؟؟
    قبلِ أقابلك
    يا دنيا الريد ومقاديره

    يا بلادي
    محمد الحسن سالم حميد

    يا بلادي .. يا بلادي
    يا بلاداً في بلادي
    يا إمارات الحياة الثرّة .. يا مائي وزادي
    *** *** ***
    من صميم القلبِ من أمِ الفؤاد
    بقديم الحب ما فينا ينادي
    وحِّدوا الصفَّ وضمُّوا للأيادي
    جوِّدوا الحرفَ على حرِّ المداد
    بالحجى لا السيف تندكُّ الأعادي
    وقتها ننمو ونسمو بالبلاد
    *** *** ***
    نحن أصحاب العصافير وأحباب الشجر
    نحن أعتاب التباشير وأبواب المطر
    نحن من ماءٍ لنحيي بيدَ أنَّا كحجر
    أين آزرنا شعوباً فلها الحق انتصر
    فهنئاً يا بلادي
    لك ما يكفي من الحلم ويشفي من عتاد
    فيكِ ما يجزي من العلم ويؤذي من عتاد
    *** *** ***
    يا عروس الكون يا .. يا ابنة يعرب
    أنتِ يا أم شموسٍ ليس تغرب
    ما جدعت السيف من كفِّي لأهرب
    بل نزعت الخوف عن جوفي لأكتب
    لك يا أمّاه بعضاً من فؤادي
    بتأدب
    عن وفاء صار فرضاً في ابتعادي
    والتقرب
    *** *** ***
    عشت يا رحم الإمارات رحيماً وكريماً كالطمي
    كلنا حولك جند ننتمي للآدمي
    أينما كان نقياً فوق هذا العالمِ
    ونحييه وقوفاً أبداً لا نرتمي
    أبداً إلاَّ حتوفاً فوق كتف القمم
    أو مصلِّين صفوفاً
    عند ربِّ الحرم
    أبداً إلاَّ بشوق وحنين ينهمي
    بين أحضان أبٍ .. أمٍّ .. وأحباب الدمِ
    وبأعماق الخنادق
    وعلى صدر البنادق
    ضد كيد المعتدي
    ولتعضيد يدِ
    ولتضميد جراحٍ .. لصباح مُظْلَمِ
    أي يدٌ تبني وأخرى للزنادِ
    كلما ننقص فرداً .. كلما نرتاد مجداً
    زائداً خير البلاد
    *** *** ***
    كلنا لله .. والله لطيف وحصيف القلمِ
    "علَّم الإنسانَ ما لم يعلمِ"
    وبه نقسم أن نحمي الترابَ
    ونبر الوطنَ الغلاَّبَ شيباً وشباباً
    قدم في قدمٍ للقِدمِ
    نشتري الخلدَ فداءً بالدمِ
    *** *** ***
    فلنعدَّ الأمسَ نسجاً ، لخيوط العلم
    ولنمدَّ الشمس نهجاً ، لارتياد الحلمِ
    للإمارات نشيدٌ .. عربي النغم
    وهي للعالمِ عيدٌ .. أيُّ عيدٍ عالمي

    من هنا
    محمد الحسن سالم حميد

    من هنا ينطلق العالم ، من هذا الشموخ العربي
    وهنا يتِّسق الآدمُ فينا بالشموخ الكوكبي
    من هنا مرَّ صبيٌ وتجارة
    قسوة الشمس بنا عادته
    صبراً وجسارة
    نخوة الغيم لنا زادته عمراً ونضارا
    من هنا مرَّ صبياً والذي عاد نبياً وبشارة
    وأبياً كعبارة أشرقت في الكون علماً ومنارا
    *** *** *** *** ***
    هذه البلدان عاشت ذات تاريخٍ صحارى
    وبحاراً ،، لا تبارى
    كانطلاق الصبر ، من صدرِ العذارى
    نحنا جبناها دوالٍ وقفارا
    إصطخبناها ليالٍ ونهارا
    واصطحبناها صغاراً وكبارا
    مات من مات ولكن ما توارى
    في حشا الأرض دفناه بذار
    عاش بالموت يسوِّينا على قدرِ الصحارى
    ويقوِّينا فنرتاد بحاراً وبحارا
    *** *** *** **** ****
    كيف بالله صبرنا فعبرنا فأشعناها حقولاً وثمارا
    ولنا الشمس تدلت
    وبها الأرض تحلت
    كيف طعم الكدح بعد الملح صارَ
    وأظلت فاستظلت
    وأقلت فاستقلت
    كيف حررنا قِراراً وقرارَ
    كيف روضنا التضاريس
    وشيدنا الفوانيس
    وجددنا النواميس
    وجودنا القواميس بكيمياء الحضارة
    *** *** *** *** *** ***
    إننا نحن ونحن وكفى نحن افتخارا
    *** *** *** *** *** ***
    وقت آنسنا نداءً جاء من كل إمارة
    كالمغيثين هرعنا ، واتخذناه شعارا
    فتوحدنا خياراً ، كان ما أسمى خيارا
    يحفظ العرض حصيناً كالثريات العذارى
    ويصون الأرض طيناً وسماءً وبحارا
    *** *** *** *** ***
    آن للإنسان نبضُ القمر الشعبي أن يبني مدارا
    في دجى الأكوان ومضُ النظر العربي يمضي لن يحارَ
    *** *** *** *** ***
    فأمام يا بلادي ،،، خبِّري ناءٍ وجارَ
    هاهو النور لمن يرغب نوراً
    وهي النار لمن يطلب نارا




    حلمان والحلم جميل
    من بكرة عليك يا ولدي
    عبِّيت النيل في فتيل
    طنبجت عتامير بلدي
    على طول المليون ميل
    تمسحت الصحراء الكبرى
    أهدتني العرب الخيل
    كلهاري وكل صحاري
    العالم وقلت يا ليل
    نصبح على خير على طير
    بيغارد ريحة الشيل
    نصبح على بسمة حب
    على شوف إنساني و شوق
    نسمة حنيّة تهب
    من تحت القلب وفوق
    بجناح الرحمة تخب
    قمرية تسوِّي القوق
    يا يوسف فِطن الجب
    يا يوسف هلاَّ مروق
    قمرية جناح جبريل
    شايلاله بشارة خير
    للناس الشجر الطير
    وين تاني بنرجى الغيم
    وننتاوق تالا بروق
    إلاَّ اللهم عشان يتبرد
    جو محروق
    يتحمم قلبِ نخيل
    في المطرة كما المعشوق
    مع ريح العشق يميل
    ما فضّل من عطشان
    الطين عدم الله شقوق
    بيوضة على روشان
    مستنِّي نزول النيل
    في الخاطر طفلة تكيل
    لي عابرة من القنديل
    بترشرش في الحيشان
    والشارع كلو سبيل
    والخيل الصاهلة صهيل
    على ضهرها زي سبلوق
    مصبوبة كهارب الليل
    بتمشّط وبر النوق
    بينقِّط حبلِ غسيل
    في الحجر السوَّا عروق
    الحلفى الطرفي عديل
    التشِّق والمعيوق
    القائم والمسيوق
    الكلو بيشرب نيل
    الأيدي الخدرا تشيل
    تكشح في الفأل ماروق
    وبيوضة تشد الحيل
    مفروضة بيرخي السوق
    من عزَّتو يأبى يحوق
    ما الطيِّب كلُّو قليل
    للدنيا تستِّف شوق
    ترحل مواويل
    مواويل
    يا ولدي الحلم جميل
    بس كيف يا بلدي تروق
    الحال الزلَّة أصيل
    والفأل الطلَّ شروق
    الماسك دربو عديل
    يا ولاَّ ولا المسيوق
    نفس التحت ألمي طويل
    شن ضيقك وإنت الفوق
    لو ريقك بلَّه النيل
    ما تعطش إلاَ الشوق

    ك-------------------------
    في القهوة
    …. … . ….
    في القهوة قاعد ضيف
    قِدّامو شاي وتمر
    القهوة فوق القيف
    والقيف جروفو جمر
    باين يعاين كيف
    في النيل عيونو حمر
    بين بالو ضرّع طيف
    وأيام أبت ما تمر
    …. … …
    قبَّل على الباجور
    وانذكَّر الساقي
    أرقوق معافى يدور
    والموية دفّاقي
    في حوض بلا الطنبور
    روقينو صفّاقي
    …. … .. ..
    المشرع ال بينين
    من قبلي من بحري
    سوق شنَّة والكنتين
    والسكّر المصري
    لا صرمة لا تموين
    لا هو الزمن فقري
    لا جبرِ باسم الدين
    لا من كسر عشري
    تقلب شمال ويمين
    تجلب تبيع تشري
    باشتك وأفندي أمين
    عمدة وصمد دغري
    … … …
    كان مرّة شيطاني
    نتَّف حبال صبري
    وفي ورطة ختّاني
    عوّافي أنا الدخري
    ماب أنكر الجاني
    للعسكر آب أكري
    السمحة تاباني
    باخدو السجن قدري
    … … …
    نشتاق متين الليل
    قمراتو من بدري
    شفّع تكوس في شليل
    نلقى ونقوم نجري
    … … …
    يا عاشقينو حليل
    فاقتنا والبكري
    وكيف رجعتنا الخيل
    ساقتنا ما ندري
    … … …
    شيخ خلوة والحيران
    متلمِّي فوقو تقول
    هو الشيَّلو القرآن
    هو الرسلوهو رسول
    من نفحة الإيمان
    في النفس لمّا تجول
    تروي وتضوِّي كيان
    ماروق قلوب وعقول
    …. …. ….
    النوبة لمّا تدق
    تأبى البيوت الناس
    إلاَّ الحماهن عُق
    والنفَّس الجلاّس
    زغريدة لمّا تطُق
    في راس تميراً ماس
    نور الرتينة يبُق
    إحساس ولاب ينقاس
    …. …. ….
    كان زول زمانو لوَى
    الإيد دوم في الإيد
    ليل ما انفرقنا سِوى
    الجوف يدورلو غميد
    الفينا هُوّ ..َ هُوَ
    في إندايي ولاَّ مسيد
    …. …. ….
    تشتا ونبيته قوى
    بالفي تكولنا أكيد
    أولى الفراشو حوى
    أغراب وعربان بيد
    نلفح قدحنا هوا
    لي ضيفنا نرتى شديد
    "وجابلي التمرجي دوا
    أُكل إنت ماني شديد"
    …. …. ….
    نمشي الرعية سوى
    نسرح بعيد وبعيد
    مالين قربنا روى
    والفي الكواري جديد
    في الوادي هبَّ هواء
    بقت الرحاطة جريد
    حالاََّ رويسنا لوي
    وعينينا غادي تحيد
    بنوت فريقنا نَوا
    وكركارته إحنا أكيد
    النفسو فيها هوى
    داير المحنّة تزيد
    …. …. ….
    يا أمّو روّح وين
    شن شال سنين العز
    مين جرّح البحرين
    جنّح حنين الوز
    …. …. ….
    وينا البلاد أم زين
    خيراً يهز ويرز
    الشي التوالفو العين
    يا كم فراقو يعز
    …. …. ….
    لكنّها الدنيا ..
    وبالله ومن والاه
    لابدَّ من غنية
    تطلع بكان الآه
    بالراحة بالبنية ..
    لابدَّ ما معناه
    الانسخت منية ..
    زي ما انخلق عدناه
    …. …. ….
    فتّح حدر في النيل
    والواطة بي شهوة
    صفّق يدين بتشيل
    في كفّتن ملوة
    قنديلى تحت الخيل
    ترميها بي نخوة
    يا حليل زمان الشيل
    بعضينا … خت قهوة
    …. …. ….
    صلّى الضهر ضهرين
    واتحسس الفروة
    كان طوله فوق صبرين
    كشّت بقت بروة
    …. …. ….
    في الدومي والعينين
    مشدوهة … للذروة
    ضرب الأرض في اتنين
    والدم روى الدروة .
    الدم ملا الدروة
    ________.


    ساحراني عيونك يا نيل
    يا نسمة نشدتك بالله
    كان ماشي علي نوري
    تزوري
    حبّاني وأهلي وخلايي
    ………..
    أغريله سلامي
    وقوليله
    المطرة إن صبّت
    يا الجايي
    العرق الناقع
    دا الليله
    وأولابو كشينبة وإنقايي
    …. …. ….
    قندول الشوق حد ما لبّن
    دندح حبّايي وحبّايي
    الطير ورياحاً قد هبَّن
    ينفزعوا ويرموا الحاحايي
    إندلِّي على الجرف الليلنا
    وجيبيلي معاك
    كركجايي
    ما هو الكركجي
    خلق نيلنا
    وساحرني صفاهو الشبّايي
    …. …. ….
    شادهاني مراكب
    من بحري
    وروّاسي يحنِّس سلكايي
    قولة يا ليل …
    ونزل صدري
    وزِّين وانفدعت لوبايي
    جاهراني رمالاً كم ربّت
    من قيفه وعبّت مخلايي
    بالليل إن غبّت
    زين ربّت ..
    ووين زيّها
    -تشرق- مصلايي
    ساحراني عيونك يا نيل
    أومت بنبونة
    لطرفايي
    الموج بشِّير ومواويل
    محظوظة عروسك
    واللا آيي ..!!
    …. …. ….
    بارقاني بروقكن
    يا ناساً
    سوّايي
    وغيمةً رتايي
    بيّوضة تخدِّر
    وأعراساً
    تنقر من تايي
    ولي تايي
    …. …. ….
    يا نسمة نشدتك بالله
    صنِّيلي مع ربة دارة
    وطنبارى تخوجل غنّايي
    محبوبةً سارحي معا طارة
    حبّوبةً سمحي وحجّايي
    وصبحاني الجمعة
    علي شفّع
    قمراته التقرابه قرايي
    حفيان الله بينجيهو
    من دعتي
    وشوكي
    وحرّايي
    …. …. ….
    يا نسمة
    الدرب الوسطاني
    حفتييَّا …
    الرايح والجايي
    آذان زاويتنا
    وحلتنا
    في تالتي تمعوِن
    في سمايي
    كُشنة حَلتنا ،،
    حمو الدوكي
    زرزور الجنِّي
    وكسرايي
    …. …. ….
    رجعة بنوتنا مع الغيبة
    حبحيبه
    وود الحلفايي
    متكية بتكرُت في حيبي
    من ساقه
    وتخرت دمّايي
    ريق اليتمطق في صورة
    وقام رقرق …
    في آخر آيي
    مارتلو
    الفي ورشة مكفرن
    في الكرو ..
    والدوشة الفي إندايي
    بين بطن البلد البطراني ..
    مطراني ..
    مرطبي ..
    سفّايي
    محروسة أنفاسا
    من أبنوسه
    وعقبان لي آخر خلفايي
    …. …. ….
    كم قهوة شوفتك راماني
    وحاماني عوارض لوّايي
    وقندول الشوق عد مالبّن
    دندح حبَّايي وحبّايي
    الطير ورياحاً قد هبّن
    ينفزعوا ويرموا الحاحايي
    …. …. ….
    لكين وأنا حيّاً ينتبّن
    يا نسمة..
    إن صبّت يا الجايي
    …. …. ….
    كجنت اللنجي
    الأفرنجي
    بايركس
    تصاوير
    وهوايي ؟!؟
    داير أهلي
    وسهلي
    وشيت جهلي
    يا رحمة خلقة الله كِفايي
    …. …. ….
    الخلا بأبيارو
    وبأزيارو
    غدرانو التترارَى مرايي
    شوك غابو
    الحاني على أطيارو
    قش الله .. الوين زيّو ملايي
    وفوق عزِّي مكرّم ..
    ما دِلاَّ …
    وأنا حر في بلدي وفي رأيي ..
    …. …. …. ….
    الحاري قليلتو ..
    ولا الساكت ..
    متعشِّم في الترف الجايي
    الحاري عقابو ..
    ولا الساكت
    متعشِّم في الترب الجايي
    الحاري حقيقيتو ..
    ولا الساكت
    متعشم في الوهم الجايي
    ــــــــــــ.



















    شعب اليقان
    انيقنت من تالاك
    لا آسف ولا محزون
    على العمر القضيتو معاك
    …. …. ….
    براي باقي الدرب بمشي
    وخطاي تعدم الهدّاي
    أكان السكّة حارت بيْ
    وأكان كرّت سموم الصيْ
    على نسم العشم جوّاي
    قوافل صبري ماب تضهب
    وأمان حاديها مو الدوباي
    …. …. ….
    خيول قبّال دا ماترّت
    ولا فرّت من الحوبات
    ولا حرّت
    ولا انشدت
    ولا صدّت سروجه بلاي
    وأعود من دربك الدردار
    على شعب اليقان مسنود
    وأحرس العرسة من تالاي
    وريح شجن الليالي السود
    صه .. صه يا الحشا المهرود
    وهبِّد غلبك الوقّاد
    قبل ما يرقدك هبّود
    عشتو معاهو ما هو أجواد
    زماني بلاهو يبقى يجود
    …. …. ….
    عيشكن يا قماري عليّ
    أنا القطّت تقي دنياي
    وعشِّكن أبني بي إيدي
    أنا البين الرياح جاي جاي
    شرطاً ما تقوقن لي
    قوقيي يبهلن عيني
    ويوقد في دواخلي أساي
    "منو العزَّ الحبيب ما لاك
    وقدَّس لي عيونو السود
    أكان سوِّيت غناك في عود
    كان خدّر ملا الواطة
    وكان فوّح عبير وورود
    وما كان الزمن طاطا
    لا وقع انحزم واقود"
    …. …. ….
    شيشكن يا قميريات
    كم من قبلي خاب مسعا
    وما شقَّ الجيوب ودعا
    علي جور الحبيب بآيات
    ولا هتك القلوب ونعا
    مزارات القريب بأبيات
    ولا نوّح على الراحن
    قدر ما ظنَّ في الجايات
    مظان الخير وجرحو وِعا
    ونظر قدّام مضمِّد سكتو الموجعه
    …. …. ….
    وكتّر خيرو يا أيام
    وكتّر خيرك إنتي معا
    ده ما أول صد ولا آخر ود
    وكم من صد ودادي رعا
    ويا زارع حياتي صدود
    عذابي معاك إنّي غمامة
    وإنت كركي لا محدود
    ونبت البينا كان لابد
    يضبلن ما يضبلن كيف
    وإنت لقيتو عز الصيف
    صهاديب الصعب صالا
    نتقت النسمة من تالا
    نتفت الغيم خريف وخريف
    حبست تسابو تحت القيف
    وقطع سرسار جداول الود
    وصنّه يباب ودابك جُد
    قبيل وين كت ؟
    قبيلك كان يكفِّي رزاز
    بعد دا إن جيت
    أوديك وين
    بعد دا إن جيت
    وأنا اتيقنت بدري قبيل
    بعد فرّجت فيِّ الليل
    ونبّاه الدغش في العين
    وأنهكت الوداد بالصد
    وأشواقي الغبش بالبين
    حليلك كنت زولي أنا
    وملاذي الفي السمح والشين
    تموت آهاتي لما تبق
    متل جهر العديل والزين
    …. …. ….
    خطاي فوق دربك الدردار
    تشولت من متين ومتين
    مورقت البيوت بالود
    نورقت الحصاد كان صد
    وكان لابُد حليلي تصد
    نان تقعد تناجي الطيف
    بلا البيدودي في النيران
    وما من خلوة لامن ضيف
    مي كم من شتلة فوق القيف
    بتيبس وكم حراز في الساب
    يخدّر يوم بحيرو يصد
    أمش يعدل عليك الله
    طريقك لا غلب لا آه
    ولا نسمع مريكبك تاه
    وسط لجة زمن جهجاه
    وأنا الزي الشعوب مغلوب
    زمان السخرة والملاك
    أنا العبِّيت مخاليْ ريد
    وقلت لك يا الحبيِّب هاك
    أنا القبِّيت لويبي الإلفة
    ألقِّم في جدَيْ محياك
    أنا الباسمك ببيت محروس
    وبي رسمك بقيت مهووس
    أنا الصبّيت مطيرة شوق
    رويتك دمّي همِّي ألقاك
    وجاني الجاني من د########
    ومن تعب القميحي الروس
    ومن نخل المودة البوص
    لقيت شدر الهوى النديان
    مجرد عود وناقرو السوس
    وما نوحّتَ قُت "يا ملاك
    حرام رحماك أنا البهواك"
    ولا حنّيت أزورك يوم
    أنا الطول الولِف ساساق
    جمعت أشلاي ولملم روحي
    من بين ريح زمن فرّاق
    وقت يا قلبي رغم الغلبِ
    لا انكسرت قليلة الوعد
    ولا اندفق وفا العشاق
    ولا ضاقت رحابة الكون
    ولا غمّاً نتح حرّاق
    بحب الناس مشيت مسكون
    أنا اليي دا وحبايبي يي ديل
    وشيلتي أماني شايلة شيل
    وفي إيدي عزاي عصا موساي
    إذا د######## حبال فرعون
    فيا ضل الغنا المايل دريبي عديل
    أرم موزون
    على ناساً غبش بالحيل
    بتآكل من وشي الواطة
    وتشرب من بواقي السيل
    وتنطارش جراح الحال
    تحت موّال معطّر فأل
    يقطّر من عيون أطفال
    بتلفح من هجيره ضليل
    يجم جوّاها زي شبّال
    يرسِّي الخاطر المغبون
    يلولي بنسِّي جوع البال
    خلا الماعون ..
    تفتِّش في القميرة شليل
    شليله المافي تربى رجال
    وتمرق في الدروب آمال
    تعدل الميل ..
    وتركز لي رماح الويل
    وراء درق العشم في بكرة
    يا بكراها شان ماتكون
    ويا بكرانا قدر الكون
    بعد الخيل ..
    وأشد الحيل ..
    وأتكِّن فوق تقانت الليل
    شعاعات الغنا الميمون ..
    _________

    صُـــــوَر
    محمد الحسن سالم حميد
    زي ما تقول بين الجروف
    والقش مقهِّي مع الندى
    زرزور يفرفر دار يشوف
    أم رأس مطرِّفي ينقدا
    … … …
    حس الرواويس والكفوف
    الموج رزازو يبرِّدا
    قولة الله هوي
    تنزل صفوف وزِّين
    ضفافو مزغردة
    تصبح مشارع الهم
    حروف صافي وحلال الوارده
    على قدر عينيك ما تشوف
    جنّات طيوره تغارده
    … … …
    فوق في المتر زولاً ولوف
    على أرض عاولي يراقده
    ويرقد عليها يجم لو جوف
    من شمشو شرقت ما هِدى
    شربوكو لي عطشو الكفوف
    والطَيبة جايبالو الغدا
    "خبر البلد ؟
    ودا آمني عوف
    مشى لي سعادو يصدده
    الله .. وياريت الظروف
    ترحم تعدلو حويلي دا
    آخد لي بكراً لا تشوف
    محنة قراعي لا أورّده
    _ تمشو الخراتيم طوف تطوف
    بالسيلمات قاشرين كدة ؟!
     الشي الفنادق وكل صنوف
    الفخفخة المستوردة
    - آمين وأكون ماني الردوف
    - ارتحتَ لفّاني الردى
     آالطيبة أتبني الواطة أشوف
     بوخك ولا الشاف والندى ..
    - خوفتني ؟!؟
     وكيلتيني خوف
    وأنا لسّه في إضنيّا الصدى
    الدارة
    والحنّي
    الدفوف ..
    - وأنا قرمصيصي تراهو دا ! ؟
    صدى الصور :_
    يا أرضنا البكر الحنون
    يا الدلَّها
    ويا التلَّها
    إيد المروّة ندلّها
    ؟؟؟…؟؟؟
    يا شاكي من عقد الديون
    حقِّك علينا نحلَّها
    نصحى ونصابحك بالتعب
    شمشك ضراعنا يسلَّها
    تفقه شعاعات الغضب
    فِقر المساخيت قولَّها
    شيتاً نسوِّي آب ننكرو
    ونحنا العوارض شلَّها
    النيل قدرنا ونقدرو
    ضبلين أرضنا نخدِّرو
    وماب نرجى غيمة تبلَّها
    الموية يومنا النفتحا
    تروي الجنائن كلَّها
    تنفض شقوقه من الدعت
    يختا الجداول سلَّها
    وطير البقر يملأ الكرو
    وشدراتنا يرجع ضلّها ..
    ـــــــــ .







    إلاَّ نوري الفيها أكتر
    محمد الحسن سالم حميد
    من زمان قالوها
    صدِّق
    إيد فرد واحدي
    آب تصفِّق
    إيدي في إيدك يدفّق
    خيرنا للأحلام نحقق
    … … …
    لي جرح نورا النمرتِق
    العوازل دايرا يفتِق
    جات تضيِّيق ليها مشِّق
    حلُّو خلَّ أرقوقا ينتق
    يروي شتلاتنا وتعمشِق
    لا تقوم واطاتنا تشِّق
    … … …
    البحر لا قدر الله
    كان كسر ياهو المغرِّق
    لاب يحابي مراكبي ولاَّ
    بين بيوت الطين يفرِّق
    للخزاز نومو ومجرّح
    في الرقاد ماب يكفي فد شِق
    لاب يطير الطير مجنّح
    والمكتّف كيف يفشِّق
    … … …
    نوري يا باجور يدقدق
    وإيد من أية حوض تورِّق
    يا متر كلما نمتِّق
    تاني حالاً زين يبتِّق
    ناسه شِدّة مو التشوِّق
    ما ها بالساهل تشرِّق
    زول يكوس في زول يرفِّق
    ما التراب كير عِقو ينتِق
    في ضليل منقايي ، مشرِق
    من عمرنا عياني نسرق
    نحكي عن حالنا ونقرِّق
    نقطع القافات نفرِّق
    …. …. ….
    الشمش لابد تحرِّق
    لي جلودنا عشان تطرِّق
    عز جدودنا تخلِّي يبرِق
    ما ها من ترهاقا تشرِق
    … … …
    في ترح في خير تدفِّق
    أمَّة .. لُمَّا عليها تشفِق
    المعاوين حد ما تشرِق
    لو مو نوري عليها تفرِق
    يا جرف كلما نمتِّق
    تاني حالاً يبتِّق
    نفسي فوق قيفك محدِّق
    في البحر والموج يصفِّق
    نعشقه وبأسبابه نعشِق
    عازة السودان
    ونعشِق
    عِزة الإنسان
    ونعشق
    والملآن شمتان يطرشِق ,, . ,,
    **** **** ****
    نوري ذِكْرِ
    وطارة .. قبّة
    نوري .. فِكرِ
    ودارة .. ربَّة
    أصلو لمّا رموها حبّة
    وقامت اِنشرت محبّة
    يا السواقيك
    طِبق أناقيك
    بي صلات أرحام وقربى
    وين تروح الحِن يلاقيك
    كيف يكون الحال في غربة
    … … …
    يابا يا الفكي شيخ
    سلام
    يا فقير فاقِشلُو قبّة
    وطار يفتِّح في الغمام
    والغمام بي خيرو صبَّا
    عام ضرائح زوله نام
    مطمئن بين أندى تربة
    بختو ساب الجنِّي قام
    يلقى فاكهتو ذاته وأبَّا
    العمر عربون
    ونوري
    جنّة في حفض الله تربأ
    … … …
    الصغيرين يا تُمام
    في عدل نسّامو هبَّ
    من نخل ناساً تمام
    لا عول لا فاطَّة شَربة
    … … …
    نوري أقول البدرِ تام
    كم ليالي ألقاهو غبَّا
    الشمش ..؟ .. بلقى الضلام
    خبَّا بي نجماتو طبَّا
    ال أقول نوري الغرام
    وفي الغرام البيني شبَّا
    المربِّى مع الكلام
    في الدموع والدم مخبَّا
    يا بيوت الطين سلام
    شوقو بالتحنان معبَّا
    زي مريكب مُوني عام
    والصلاح في طِيابو هبَّا
    … … …
    يا .. ألِف .. با
    حوض مباديك ..
    مو كشينبة
    أَوّّّ .. بحر ..
    حين دارت أُمبَا
    شَوّّّ .. مطر
    عِن طارت أبَّا
    التدورو تقول مربَّا
    والبتأبى نفسنا تأبى
    … …
    نوري يا أم ترهاقا
    يا أمِّي
    يا العليك ما انتاقا
    هَمِّي
    بي خيول فشّاقا
    هِمِّي
    لمِّي شوقي الطاقة
    ضمِّي
    ماب أجُر من فاقة
    نمِّي
    عشقِ حُر قد لاقى
    دمِّي
    ماب ألِف الطاقة
    عِمِّي
    لا أم ألف محّاقة
    صمِّي
    وفي شمش حرّاقة
    حُمِّي
    وقاطع الفرطاقة
    عَمِّي
    من صباح إشراقة
    نجمي
    ومن سماح أخلاقه
    نضمي
    الحنان جِنِّك تردمي
    الجنان جَنَّك تقسمي
    يا أم عِرِق لأعراقه
    إِمِّي
    لا مرض لا فاقة
    وأُمِّي
    بين قلوب أفراقة
    أرمي
    ريدتك الأشواقه
    ألمِي
    الأناقي الساقه
    حلمي
    من خداره أوراقه
    ضلمي
    ما طريتك ..
    وإنتي إسمي
    لا نسيتك
    وإنتي رسمي
    نوري يا بغر الحواري
    من بساتينا أم قماري
    موية ليل ونهاره جاري
    توَّرت نفس الطواري
    عبَّت العطرون لواري
    من خدارك ويا خداري
    البلل لليلي طاري
    حس حسونة الديمة ساري
    مرقة الناس العصاري
    والبراسيم التراري
    ما أروع الليل
    حين تساري
    لا دواري ولا سواري
    لا تِوقِّف في كباري
    الحبيِّب دارو داري
    في عيونو لقا ووداري
    تاري يا نفضة غباري
    من رحيلي وهم سفار
    نوري رزقاً جاني جاري
    ولاني حاري
    ولاني داري ؟؟!
    … … …
    يا خشم باب لاب أدقُّو
    ولاب أصفِّق بي إيديَّا
    وفي المراح الدايرو أطلقو
    أقضي للغرض العليَّا
    يا الحسين رسَّل لأخيو
    قالُّو طلقنا الرضية
    يا الحسن مرتك مهارجي
    أمِّي شان هرت البنية
    الحسن ردّالو هاشِّي
    والمشاعر هيَّ هيَّ
    يا الحسين الطلقة ماشي
    إلاّ رجعه في العشية
    من ضرب للشافعي خازي
    باقي حذَّرت الولية
    إنت ما شفت الحرازي
    حين تقع خرُّومة نية
    وكيف حناناً في الجدادي
    حين تحولق فوق حديَّة
    شِد ضراع مِد الأيادي
    فوق مواريثنا النديَّة
    الكبار من كلمة طيبة
    يرضو أبّان الرضية
    والصغار بس كيف هي تربا
    باشري بالخير دي القضية
    ويا الحسين تمشي الرجيلى
    وتغري خيلاني التحيَّة
    قول لهم دوعلو العجيلي
    حُمد أُحمد ناوي جيَّة
    في الدويم ود حاج تزورو
    وخت زيارتك حسن نيّة
    وطاسي طاستين لي طيورو
    وشيلا ندهاتاً قوِيِّة
    قلبي منطبقات نذورو
    والنذر دين مو شوية
    … … …
    في الطريق أغشاها أخيتك
    وورَّها الحاصل عليَّا
    كاتبي قالت وينا جيتك ؟!
    ناسي ظرفاً مُو باِيديَّا
    لو لا أكون كتَّر عليكا
    عندي ليك كمِّين وصيّة
    من وراء نار كوري توقد
    ولي جبل كولقيلي حيَّة
    يا الحسين نتلاقى طيِّب
    وإنتو طيبين وأمِّي حيِّة
    جنبي واحد من قوشابي
    قالَّك أغريها التحيِّة
    باقي في الغربة العصيِّة
    العلائق قاعدي تكبر
    والمسافات القصيِّة
    بين جنات الجيهي تقصر
    تلقى واحد من قرورة
    وفي الجنينة مرقلُو كمْتَر
    لاها صِرمة ولا الضرورة
    فينا شيتاً مُو مأتَّر
    يا هو زولاً في الكركي
    من بعيد بي إيدو أشَّر
    هوي سلام كورك كُرُكِّي
    طار وكرودينا قرقر!!
    ياهو دا السودان
    يا أخيي
    إلاَّ نوري الفيها أكتر
    أيِّ زول بالله حيِّي
    قول لُو صابرينبك تصبَّر
    قولُّو خوجل كبرياءً
    عزّة بي نوراك تنبَّر
    إنت يا البتموت حياءً
    وروحك الفوّاحة عنبر
    صندلاً معلوم فؤادك
    كلما حرقوهو عطَّر
    ياتو ريح تسبق جوادك
    وأيِّ غيم من لاكَ أمطر ؟
    … … …
    كلما نقرش مغنِّي
    وبالمحبّة الخالدة طمْبر
    وإن عَجَب !!؟
    يبقالي عنِّي
    ما قدِر بالضبطِ عبَّر
    …. …. ….
    أتبنك مورودة منِّي
    صفحتك تملاله دفتر
    يا وتر غلبك تغنِّي
    صح عيونا الفيها أكتر
    .؟؟؟.. …؟؟؟
    جِبتَ ما خلِّيت لي جِنِّي
    فيُّو خير ..
    من وادي عبقر
    كان فزع ..
    جدع ..
    إلا فنِّي
    يي الحسالو
    خيالو قصَّر
    يا طرابيل عرِّفَني
    نوري
    أَم تاريخا أنضر
    واللا زول
    تحتك تدفني
    تلقِي غطَّى الواطة أخضر
    …. …. ….
    ليْ بلد
    رابَّة وتغنّـِي
    قط .. قطَع
    غنّايا دنقر
    وصنَّا صيد الدارة
    صَنِّـي ؟؟..؟؟
    الأذان ..
    الله أكبر .
    ـــــ .


    مطر الشوارع

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    هبّ نسّام جيتك ..
    ضوّا لحظاتو البكانْ
    زين أركانو الزّمانْ
    فرهد الشوق المضارع
    البلد بقت الشوارع
    دافرة من كل المواقع
    زي مطور هَتَكَتْ سماها
    وبدّعت ملت المزارع
    لهفة الزول الّجا راجع
    من نخيجو تقول موادع
    الفرح في أعين الصابرين
    دموعو
    البشاشات التندد بي عوارضو
    والتأكد لي رجوعو
    والتبدد خوفو .. جوعو
    والتجدد ضخّة الدم في عروقو
    وبين ضلوعو
    تنفض الهم من جموعو ..
    ومن خطابِن ..
    لافتات أعلام بشابِن
    موكب العرسان شموعو ...
    الأصابع البي ترابِنْ
    الأكف الدم خضابن
    لافتات اعلام تهبهب
    زي صفق
    الاناشيد .. يشتهنِّك
    في سَبَقْ
    المناديل التلوّح
    والطِّرحْ
    البنفسج والبراسيم التراقص
    في مرح
    العصافير الملونة
    في مرايات الفضا المتكابي
    تالاك قوس قزح
    استحمّت غيمة
    في بحر الأُفُقْ
    كان دعاش الغيمة
    بوخة وكانت الرغوة
    الشفق
    جفّفْ أطرافَه النسيم ..
    فرّ بشكيرو الغَسَقْ
    ختّ في كف المسا
    حنة الزمن القديم
    قالت الريح العجوز
    ما استحت ..
    قالت يجوز
    كالصبا ارجع صبية
    وأسري بي عطر العروس
    أبرى فستانا البياضو ..
    نية الطيب حنين
    بي ندم صادق أمين
    عقّبَتْ قالت ..
    وأتوب
    ما أغُش الأوكسجين
    بالأعاصير العبوس
    إلا شان للظُّلم أدوس
    آه يا عشمي الحزين
    لو ترجِّعني السنين
    باركنها نسمتين ..
    بَاخَتن بالا الرزين
    آجَرَنّها في اللّي راح ..
    طيّبن نزف الجراح
    وعمّدنها ريح صلاح ..
    من طرف شق الصباح
    قاطعنها نجمتين ..
    يمة عقبالنا ..
    ومتين
    يوم زفاف الغيمة
    وين ..
    ونحنا نشرق مرتين
    إنتشى العشب الصغيِّر ..
    وتاوق القمرة التغيّر
    بين ضفاير تمرتين
    خفّ يتصنت مزارع ..
    دخلة المطر المولَّه
    أو زفافو على الشوارع
    وحّم القمح اليراهق في المتر
    .. جبّد شتولو ..
    توّر القش في المراتع
    نوّرت كل الخمائل ..
    السحر فوق راسو جايل
    زي تخاليل الأصابيع ..
    بين سبيب محبوبة طالع
    ومرة نازل
    زي رسائل
    بينه بين الجايي راجع ...
    لى حصاد العمر شايل
    ضوّا في كل النفوس ..
    حُبْ
    تحت كل الشرائع
    والشعائر والطقوس
    جمّل العشق ..
    المضاجع ...
    حتَّى أصوات الضفادع
    سنّ حنجرة المغني
    بين قلب زولو الحجر ..
    العنيد الما مطاوع
    ضحّى من أجلو وصبر ..
    ضد زمانات التدني
    والمناحات التجنّي
    سنّ حنجرتو المغني ..
    وغنَّى غاية ما انفجر
    شاحب الليل بالألق ...
    الفَجُر بهَّر جديد
    فرحة الدابو انعتق ..
    فك قيد جرحو ونتق
    لي جواد شوقو انطلق ..
    قولب الضُّل والصقايع
    الوجود قدامو رائع ..
    خالي من صُرمة وفجائع
    العصافير التطالع
    في كتاب الصبح طالع
    الندى في سرابو ناقع ..
    والزهر يا دابو فاقع
    انطلق للحلة شافع ..
    شال بشارة يوم جميل
    الفراشات للأصيل ....
    والبنفسج للشفق
    أملوا عينيكم غميد ..
    يا مجاريح لا أرق
    ضمّو لي ليلكم شديد ..
    ضمّو بي عد ما وسق
    ولا تجمّوها السيوف ..
    لا ترمّوها الدرق
    المطيرة الفي وشيكم ..
    هبّ نسّاما وبرق
    ماها بي الساهل تجيكم
    إلا بالدم .. بالعرق
    …. …. ….
    …. …. ….
    يا مطر يا نار حبابَك ..
    خدِّر الغضب المعُوبِس
    بلّل التعب التشابَك
    روحنا شبّت بالقضية
    وتاوقت برقَك سحابَك
    أيوة يا مطر الغلابة
    المن زمن صابر ترابَك
    والقلوب يشرق سرابَه
    يا مطر يا جايي دابك .









    قادرة أبسم أو سراب
    *** *** ***
    إنت لي بتقول كلام
    والقلب شايف كلام
    والحصل منك تمام
    خلّى من ريدنا السلام
    **** **** ****
    شمعة الحنية راحت
    روحة في جوف الضلام
    والطيور على دوحة ناحت
    تاني هقِّل ياغمام
    **** **** ****
    وينك آرمل التلاقي
    وويني يا بدر التمام
    والفقش فاح بالسواقي
    مالو بتحتحت تُمام ؟
    **** **** ****
    ماني مَن يرمي الحمالة
    وفوق مقاديرو الملام
    لا أبرئ النفس ماله
    ومال مشاوير الغرام
    **** **** ****
    من قبل يبدا الخصام
    كنت عارفاهو الختام
    إنت داب نفسك دوام
    وقلبي داب في الهم وعام
    **** **** ****
    نفسي أبني البرج عالي
    وإنت متواتي الحمام
    الساعا لي شح الليالي
    ماهو للترف الحرام
    **** ***
    ما إصطفيتك لي برايا
    لي ولي أهلي القراب
    إشتهيتك زول ضرايا
    وشفت فيك راجل عقاب
    **** **** ****
    قلتَّ لي خلِّي القراية
    ونبدا أفراحنا العِذاب
    إنت تاريك في النهاية
    قاصد أتراح العَذاب ؟!
    **** **** ***
    كيف تبعتك واعمايا
    وكيف بريتك يا سراب
    وليش حريتك لي سمايا
    وإنت نافد يا سحاب ؟!
    **** **** ****
    خاتي أنا الصدَّق رواية
    من غلافه ولا الكتاب
    يا اللي فاكر الريد غواية
    غاب ضميرك واللا عاب
    **** **** ****
    ألف ليلى وليل بلايا
    بإنتظارك في ألف باب
    وفي شرف بابي البلايا
    وألف مرحب ويا حباب
    *** **** *****
    قادرة أبسم في النهاية
    صابرة بتخطى الصعاب
    عندي ما فيهو الكفاية
    من نَفَس تسّب تساب
    **** **** ****
    عيني في عينة هوايا
    حبي مدفون في التراب
    أروي بي دمعي ودمايا
    وماب يشيلو الريح هباب
    ـــــــــــــــــــــــــــــــ
    لبن الطيور
    ** **
    يوت قلبي يدّي قبل تدور
    طول حبِّي ديمة قَبَل عينيك
    فضَّل لي بس لبن الطيور
    ما خِبر بكانو أجيبو ليك
    *** *** ***
    لامن زماني عليّ يجور
    أكمد كياني صبر وأجيك
    وما ألقى خردلة من شعور
    طيِّب تخيِّب ظنِّي فيك
    *** *** ***
    شقّيش أقبِّل وين أروح
    وأنا تاني مجروح من وشيك
    يا غربة ياليل يا نزوح
    دغش الغبش ما بات وشيك ؟
    **** **** ****
    يا غلبي كلما الليل دخل
    ياني المغنِّي "النجمة ديك“"
    ولاَّ القِدر يرجى النخل
    لامِن يشيل قادر عليك
    **** **** ****
    يا ريتني خلّيت الرياح
    في الغربة ترميك بالأسى
    من قلبي ما دلّيت جناح
    يحميكَا في ذاك المسا
    كان ما إنجرحت بلا الجراح
    الفيِّ قبلك أوعسى
    صبراً عليك محقتو راح
    يقدر عليها ييبسه
    *** **** ***
    جيت لي غرد وأنا قلت بلد
    لمتنا في المنفى القسى
    طول عمري لي عينتك مدد
    حين أحسى غيمتك تحبسه
    *** *** ***
    زول حاضري بالصدفة إستراح
    في ضلِّي أول ما رسى
    وجكّن جرابو نساني راح
    وفضَّل ضليلي المانسى
    …. …. ….
    ليمونة فوق أزيار سبيل
    عابث عياني يقصقصه
    لابدّ من صبراً طويل
    شان يربى شوكه ويحرسه
    الغربة
    ***
    الغربة وين بكانه
    أماني حاري حرِّي
    ذهللنا من بكانا
    وصبرنا جاتو ذرِّي
    **** *** ****
    تشوفه برتكانة
    نجيضي علِّي مرِّي
    ترا الجبر تكانا
    بلا إرادي حرِّي
    *** *** ***
    فيا ربوع بلدنا
    ويا ضروعنا دُرِّي
    يموع عرق جلدنا
    ودموعنا فوقو خرِّي
    *** *** ***
    تقول بنيتي سارَّة
    "كتبتَ ليكَ بدري
    رسالة من مِي حارّة
    بقت دموعي تجري ...
    شنو الحماك ترُد
    وبالحالة يابا تدري
    لو ماك بعيد بُعُد
    جدي الغزال مو قدري "
    *** *** ***
    عجيبة يا بنيَّة
    متين بقيتي تقري
    كبرنا كُر عليَّ
    وعلى بحرنا كُرِّي
    *** *** ***
    مع السلامة ماشي
    بلد دا ماهو قبري
    محل يكون فراشي
    في قبلي ولاّ بحري
    *** *** ***
    عفيتو ليك معاشي
    عليك يا الله أجري
    تعب معا غباشي
    ولا ذهب بعمري
    *** *** ***
    صبرت قطَّ صبري
    صَبَر حفتَّ صدري
    لقيت غلابة تشري
    من السحابة كِسري











    لو ألقى بندقية
    **
    لو ألقى بندقية
    معمَّرة وصقور
    معاها كم حِديّة
    بسكِّت الطيور
    بأصواتن الشجية
    تذكِّر العساكر
    عساكر الرزية
    عنايا في البيادر
    غنايا للبنية
    *** ***
    كأني خاذي .. سارق
    تحرِّشُن عليَّا
    تشيِّلُن بنادق
    ترسِّلُن إليّا
    ** **
    ....
    ....
    أقول لهُن دي غنوة
    لأحلى جارة ليّا
    عشان سميحي حلوة
    كما القمر عشية
    كتبتها وبقيت
    أغنِّي وحدي فيها
    أختَّها وأجيها
    أشيله فوق إيديّا
    ** ***
    صحابي شافو بيت
    فقاموا هاموا بيها
    تناموا في عينيها
    معاها حاموا بيّا
    ** **
    غنيوة ماب تبيت
    شقاوته العليها
    حليوة في مشيها
    ولا وراها جيَّة
    ** **
    تخش في بيت لبيت
    حلاّل وبي وشيها
    شوارع أي جيهة
    نسيمة في البرية
    أبت تخونّي أبيت
    تصن ولا عليها
    تزِن ولا عليّا
    ** **
    مداخلي في المحاضر
    مخارجي البريَّة
    تشعوِّت العساكر
    يتفُّوا في وشيَّا
    يشنِّفوني شاعر
    ... ... ... ؟!؟
    يسبُّوا والِديَّا
    يطفطفوا السجاير
    في كلِّ كلمة كيَّة
    سجارة في السجارة
    في جارة ناره حيّة
    تدودِي ليل نهاره !
    تفّدِّر الأسية !
    وبتهدي للحيارى !
    في نار بلا القضيّة
    تخضِّر الصحارى
    ومطورَه هيَّ .. هِيَّا !
    بلاش شطارة .. هَيَّا
    ويصد صدى العبارة
    ::عيّة
    ::عيّة
    ::عيّة
    دي ناره ولاَّ ...
    ...
    ...
    يلاَّ ...؟؟؟؟
    وأسوِّي إيش يا أخيَّة
    غريب دخلت حِلَّة
    وكلابه طبُّوا فيَّا
    ولا حجارة ولاَّ
    عصاية بين إيديَّا
    في حوشنا مافي إلاَّ
    رماد .. وحُسْنِ نيَّة !! ؟
    وغنيوة مارقي للَّه
    دا كلُّ ما لديَّا ؟؟!!
    ** **
    ولو ألقى بندقيَّة !!
    ...
    ...
    حاطفِّش الحمائم
    !! !! ؟
    عشان قعَد تقوقي
    وهديله حالي حالم
    يتوِّر العساكر
    عساكر المظالم
    يذكِّرُن بشوقي
    لعالماً مسالم
    قَبُلْ ندى البواكر
    تلفَّبُوا النسائم
    وولاد بلد نذاكر
    نحسبُّن هجائم
    نجدِّع الدفاتر
    في كرِّقة بهائم ؟؟!
    نخاف يقلِّبوها
    يلاقوا طيفه حائم
    بنيَّة غلبُّوها
    بكافة الهزائم
    تلقِّي بال أبوها
    لجافَّة الشتائم
    ؟؟
    ..
    ..
    ؟؟
    !!
    ** ** **
    بدل هُن اليساسقوا
    بقيت أنا البساسِق
    حلالي حين يصادقوا
    أفوت حلالي مارق
    لو إنُّو عاد يصادقوا ؟؟!
    أنا أولى من تصادق
    عيونن الطرية
    كأنتن الخنادق
    *** ***
    لو ألقى بندقيَّة
    حأكتِّل البنادق
    إذا تخون قضيَّة
    وشعاعاً أصلو شارق
    عشان حشا البنيَّة
    يدفِّي ما يدافِق
    وبدل خنا أرزقية
    يجي المطر يساسق
    لكل مشرقيَّة
    خندق من الخنادق ؟
    ــــــــــــــــــــــــــــــــ





    جرح غريب
    *** ***
    الجرح الشايلو دا مو الليلي
    مين بدّل جرحو يا عشَّاق
    أنا جرحي بقدرِ مواويلي
    خايل في الزمن الفرَّاق
    أغرق من بحرِ سواد ليلي
    وأقدم من صادي الأشواق
    أتقل من ريحاً حات شيلي
    وقافل واطاتي بأطواق
    *** *** ***
    أصلاً جيت عابر للدنيا
    والجرح الطيِّب صادفني
    وزيْ إنِّي بعرفو ومن بدري
    وزي الشايفني وعارفني
    طوّالي إتعلق في صبري
    صارحني بعمقِ وكاشفني
    إتربَّى في صدري مع الغنية
    والفتَ عليهو ووالفني
    *** *** ***
    كان جرحي حبيبي قُدر حالي
    وفي مرّة مشينا على لمَّة
    عند بابه إنكرم إستنّالي
    بس فيكن عاشق يا أمة
    لمّاهو عليهو وخلاّلي
    جرحاً بس ضمُّة أبى ينضمَّه
    فرّح شُمَّاتي وعزّالي
    أكبر من صبري ومن ثمَّ
    لا داير يدخل موَّالي
    لا قادر يمرق من نمَّة
    *** ***
    ما قادر أحلِلُو يحلالي
    أنا جرحي قديم ودا بي دمُّو
    مين فيكن خلاَّ جرح غالي
    وشال جرحي ملتَّق بي همُّو
    ما طاقني جرحكن لا إنطاق
    ورُّوني متينك تتلمُّوا
    ونتريَّح جملة يا عشَّاق
    وكل جرحاً يرجع لي أمُّو
    ـــــــــــ
















    صبر
    ***
    الغربة دايري صبر
    ويا ربّي وين بلدو
    لا يبقى شالو قبر
    وراقد مع الرقدوا
    *** ***
    بنحِب بلدنا قدُر
    ما الزول يحب ولدو
    لابدَّ تبقى خدُر
    أيامو بي جَلَدو
    *** ***
    الطير بيصحى فجر
    كان ما لقى النقدو
    يقطع بحار وجزر
    غير رزقو شِن بَعَدو
    *** ***
    زيّو الغلابة سمر
    من حر شموش وقدوا
    تعب السنين المر
    يتحالى لو حصدوا
    *** ***
    يا كم ليالي تمر
    وفد وقفة كيف صمدوا
    بحراً جناحيه جمر
    يا الشالن إن غمدوا
    *** ***
    أقدارنا ماله كُتر
    نيرانه ما بردوا
    كل النصدّو يتر
    حالاُّ يجي البعدو
    *** ***
    للقال بلدنا فقر
    قول خيره بي رعدو
    لكين عوارض الضر
    إنقنقتوا وقعدوا
    *** ***
    صقرين تعاقبوا كُر
    عاقِّين وماب يلِدوا
    حد ما ضروعه تدر
    بي خيره ينفرِدوا
    *** ***
    صاح الحمام يا غُر
    يا قمري .. قانقردو
    يا طيرو فرَّ صقر
    فاضِل لنا البعدو
    *** ***
    ذرُّوا الحِديْ لا يذر
    سوسيونا والأخدوا
    من طينّا مافي عذر
    يحراهو بي لسدو
    *** ***
    لابد يرش أم در
    غيماً فرج بردو
    تحتو اليرارو خدر
    إنبردوا وبردوا
    *** ***
    الأرضِ دايري صبر
    ويا ربَّي وين بلدو
    يي دا الحفرلو قبر
    للغربة بي جَلَدو
    ـــــــــ





















    صور
    ***
    زي ما تقول بين الجروف
    والقش مقهِّي مع الندى
    زرزور يفرفِر دار يشوف
    أم راس مطرِّفِي ينقدا
    *** ***
    حس الرووايس والكفوف
    والموج رزازو يبرِّده
    قولة الله هوي تنزل صفوف
    وزين ضفافو مزغردة
    *** ***
    تصبح مشارع الهم حروف
    صافي وحلال الوارِده
    على قدرِ عينيك ما تشوف
    جنّات طيوره تغارِده
    **** ***
    فوق في المتر زولاً ولوف
    على أرض عاولي يراقده
    ويرقد عليها يجم لو جوف
    من شمشو تشرق ما هدي
    ** ****
    شربوكو لي مويتو الكفوف
    والطيبة جايبالو الغدا
    - خبر البلد ؟
    _ ود آمني عوف
    مشى لي سعادو يصدده
    - آ الطيبة ياريت الظروف
    ترحم تعدلو حويلي دا
    آخدلي بكراً لا تشوف
    محنة قراعي لا أورِّده
    _ تمشي الخراتيم طوف تطوف
    بالسيلمات قاشرين كده
    - الشي الفنادق وكل صنوف
    الفخفخة المستوردة
    _ يامين وأكون ماني الردوف
    إرتحتّ لفّاني الردى
    - آ الطيبة أتبني الواطة أشوف
    بوخك ولا الشاف النِدى
    _ خوفَّتني ؟
    - وكلتيني خوف
    وأنا لسّه في إضنيَّا الصدى
    الدارة .. والحنِّي .. الدفوف
    _ وأنا قرمصيصي تراهو دا
    **** ***** ***
    يا أرضنا الطيبة الحنون
    يا الدلَّها ..
    ويا التلَّها ..
    إيد المروة ندلَّها .
    يا شاكي من عقد الديون
    حقِّك علينا نحلَّها
    نصحى ونصافحك بالتعب
    شمشك رجالة نسلَّها
    تفقه شعاعات الغضب
    فِقَر المساخيت قول لها
    شيتاً نسوِّي آب ننكروا
    ونحنا العورض شلَّها
    النيل قدُرنا ونقدروا
    وماب نرجى غيمة تبلَّها
    الموية يومنا النفتحه
    تروي الجنائن كلَّها
    وطير البقر يملا الكرو
    وشدراتنا يرجع ضلَّها



    قادرة أبسم أو سراب
    *** *** ***
    إنت لي بتقول كلام
    والقلب شايف كلام
    والحصل منك تمام
    خلّى من ريدنا السلام
    **** **** ****
    شمعة الحنية راحت
    روحة في جوف الضلام
    والطيور على دوحة ناحت
    تاني هقِّل ياغمام
    **** **** ****
    وينك آرمل التلاقي
    وويني يا بدر التمام
    والفقش فاح بالسواقي
    مالو بتحتحت تُمام ؟
    **** **** ****
    ماني مَن يرمي الحمالة
    وفوق مقاديرو الملام
    لا أبرئ النفس ماله
    ومال مشاوير الغرام
    **** **** ****
    من قبل يبدا الخصام
    كنت عارفاهو الختام
    إنت داب نفسك دوام
    وقلبي داب في الهم وعام
    **** **** ****
    نفسي أبني البرج عالي
    وإنت متواتي الحمام
    ساعا لي شح الليالي
    ماهو للترف الحرام
    **** ***
    ما إصطفيتك لي برايا
    لي ولي أهلي القراب
    إشتهيتك زول ضرايا
    وشفت فيك راجل عقاب
    **** **** ****
    قلتَّ لي خلِّي القراية
    والنشوف الفي الكتاب
    بيكى أحقق تام منايا
    وليكي أحلام الشباب
    **** **** ***
    كيف تبعتك واعمايا
    وكيف بريتك يا سراب
    وليش حريتك لي سمايا
    وإنت نافد يا سحاب ؟!
    **** **** ****
    خاتي أنا الصدَّق رواية
    من خيال الإغتراب
    يا اللي فاكر الريد غواية
    غاب ضميرك واللا عاب
    **** **** ****
    ألف ليلى وليل بلايا
    بإنتظارك في ألف باب
    وفي شرف بالي البلايا
    وألف مرحب ويا حباب
    *** **** *****
    قادرة أبسم في النهاية
    صابرة بتخطى الصعاب
    عندي ما فيهو الكفاية
    من نَفَس تسّب تساب
    **** **** ****
    عيني في عينة هوايا
    حبي مدفون في التراب
    أروي بي دمعي ودمايا
    وماب يشيلو الريح هباب

    حمتو
    الزمان : الساعة سايرة
    المكان : فوق أرض دائرة
    حمتو قاعد .. والحدادي الفيها قاعد
    من جهنم طايرة
    بالحديد الواطة فايرة
    راسو مقطوع حيرتو حايرة
    فكرو واقف بين يطرِّق
    وبين يشيل جالون يشرِّق
    يمسك المنجل يطرِّق
    ينبر الشاكوش يطربِق دقّو والمنجل ينقنق
    حمتو دقّك دق مقلق
    في حشاي يوقد يحرِّق
    حمتو شرِّق
    حمتو شرِّق
    حمتو شرِّق
    شان تفرِّق
    وحمتو مشلول بين يطرِّق
    وبين يشيل جالون يشرِّق
    داخُل الوسواس يوسوِس
    "حمتو منّو وليك تقرِّش
    تاني منُّو وليك تفلِّس"
    حمتو لا ولدوك مفتش
    حمتو لا خلقوك مفتش
    لي ثواني الحال بنعوش
    وتاني حالاً زين يمغِّس
    فيكَ بوم الهم معشعش
    ليك سنين في الفوق تحنِّس
    تأبى تتغاباك تطرطِش
    وهسّه قبّال ما تفلِّس
    ولي جريد البؤس تنقرِش
    ولامتين للرأس تنكِّس
    لامتين ياحمتو شرِّق
    عدِّي فرِّق ..
    ندِّي ونِّس
    حمتو شرِّق
    حمتو شرِّق
    وحمتو مصلوب بين يطرِّق
    وبين يشيل جالون يشرِّق
    فكرو مشتت مسرِّح
    بالو يتذكر بعيد
    ساعتو لامن كان شويفع
    كان بيلعب بالحديد
    كان بيفرح لمّا أبوهو
    يدِّي ردمة من الحديد
    بينه يسرح كلُّو يرتع
    لاهي مبسوطاً سعيد
    ما يهمُّو قميص مرقَّع
    ولاَّ برطوشاً جديد
    ياما قام زير دمّو نقَّع
    وجسمو نبَّق بالحديد
    وبرضو يرجع كلُّو يرتع
    لاهي مبسوطاً سعيد
    من ضواحي اللاوجود
    حمتو جا العالم طريد
    ماشي بين الناس وحيد
    تمرة حايمي بلا جريد
    ما حصل مدّت لو إيد
    شان تبارك ليهو عيد
    ومين يبارك لي بعيد
    كل يوم في قيد جديد
    هام وقضَّى صباهو صائع
    لا صويحب لا نديد
    وحمتو مرَّة سأل أبوهو
    لمّا شفَّع كاتلوهو
    وجعوهو وحندكوهو
    يابا وين طينَّا وأرضنا ؟؟
    قام أبوهو إنضارى غادي
    ورشَّ بي دمعو الحدادي
    وحمتو صاقع وين أرضنا ؟
    وين دواليبنا وأوضنا
    وين أهلنا ووين بلدنا
    وليش بعضنا يدوس بعضنا ؟؟؟؟
    تاني أبوهو إنضارى غادي
    ورشَّ بي دمُّو الحدادي
    إنت مالك يابا ساكـِ ..
    يي مالك الدقّاك مِنو
    قام أبوهو إستغفر الله
    وشالُّو ملِّين قالُّو يلاَّ
    إشتريبه حلاوة يلاَّ
    حمتو راح باع الحلاوة
    وفي الدرب حاشوهو شفَّع
    ومن قَبُل يصل الحدادي
    نوحو كان سبّاق وأسرع
    خِبر أبوهو سبب بكاهو
    من عقاب صوتاً مقطَّع
    قام رجالة عشان يحصِّل
    لاحظ الخطوات بترجع
    لي طويقات غلبو قفَّل
    وكفلت القلب الموجع
    حائط الأيام تكسَّر
    حمتو شبَّا وكلما يكبر
    كلما يصغر
    والهموم أكوامة تكتَّر
    فوق رويحتو وكلما يودر
    هم قَبُل ما حمتو ينسر
    يلقى تاني التحتو بنقَّر
    ثار .. وسلّم لي قسمتو
    وبرضو ما سابو المقدر
    جاء الخريف في ليلة هذّر
    لي كرارق حمتو كسَّر
    للعفيش والعدِّي شتت
    والحديد الراجي صقَّر
    في جنينة سيدي صنقر
    تحتو كوم أطفال مقمبر
    وأم بترفع في الأيادي
    وفي الفراغ الصوت تكسَّر
    صمتو سبَّا .. وأهَّا زفَّر
    فكرو طلوح فات وبحَّر
    في متاهات ماب تُقدَّر
    والمطر بيناتو مطَّر
    لي كرارِق ذاتو كسَّر
    وحمتو حد ما يوم يعاين
    للبيوت روق الجنائن
    زي لويمبة وسط رتاين
    حمتو بس يسكُت يعاين
    بس يعاين
    بس يعاين
    لمّا تسألو يوم عن إسمو
    حمتو لي إسمين يملِّي
    حمتو ماب يعرف قراية
    وحمتو ماب يخبر يصلَّي
    إلاَّ بس يعرف يغنِّي
    ولي شراب الروح يدلِّي
    يطرا لامن ماتت أمُّو
    ما اتلقوا أخواته اليحمُّو
    ما لقى الإيد التريِّح
    لا إتلقوا الناس اليجمو
    ما اتلقى الزول اليصيِّح
    لا اتلقوا الفقراء اليصلُّو
    رغم إنُّو وإنُّو إنُّو ؟؟
    ما مقصِّر كلُّو كلُّو
    بينو عوعا وبينو صيَّح
    دمعو حمَّا ودمعو ريَّح
    قلبو صلَّى وقلبو سبَّح
    وبينو حلَّ وبينو ينزح
    ينزح
    ينزح
    ينزح
    ومرت الأيام درايش
    وحمتو محتار كيف هو عايش ؟؟
    جاري في الأرزاق يحاوِش
    رُبْ وقع بيناته دايش
    حمتو مات بين المعايش
    حمتو مات مع إنُّو عايش
    وما بكت غير الحدادي
    مات وماطقَّالو صايح
    لا خبيرو طقش رادي
    مات وما نعتو الجرائد
    لا بقت لو قبير بلادي
    مات وسبَّلتو الحدادي
    ونعشو شيعتو الأنادي
    مات وكت قوق الحمائم
    نتَّفو الصقر الرمادي
    والجرب صاد البهائم
    قاطع الغيث البوادي
    لامن النيل بينَّا صقَّر
    في الحفائر مويتو صادي
    وماشي صدَّا حرِد بلدنا
    طاش يلوص ..
    كايسلو وادي
    مات وكت ماتت مثلنا
    واقعي لاحيله وتنادي
    ولمّا صوت الرب تكسَّر
    والقيم باتت قلادي
    مات مع الإنسان وسطنا
    ويوم صِبِح عالمنا مادِّي
    ولامن الصلاَّي تبول
    في قفا الجامع عبادي
    عاش وما عاش إعتيادي
    مات وما مات إعتيادي
    وحمتو في الآخرة ويعاين
    للبيوت روق الجنائن
    وحمتو حد ما يوم يعاين
    للبيوت روق الجنائن
    زي لويمبة وسط رتاين
    حمتو بس يسكُت يعاين
    بس يعاين
    بس يعاين
    بس يعاين .
















    مطر الشوارع

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    هبّ نسّام جيتك ..
    ضوّا لحظاتو البكانْ
    زين أركانو الزّمانْ
    فرهد الشوق المضارع
    البلد بقت الشوارع
    دافرة من كل المواقع
    زي مطور هَتَكَتْ سماها
    وبدّعت ملت المزارع
    لهفة الزول الّجا راجع
    من نخيجو تقول موادع
    الفرح في أعين الصابرين
    دموعو
    البشاشات التندد بي عوارضو
    والتأكد لي رجوعو
    والتبدد خوفو .. جوعو
    والتجدد ضخّة الدم في عروقو
    وبين ضلوعو
    تنفض الهم من جموعو ..
    ومن خطابِن ..
    لافتات أعلام بشابِن
    موكب العرسان شموعو ...
    الأصابع البي ترابِنْ
    الأكف الدم خضابن
    لافتات اعلام تهبهب
    زي صفق
    الاناشيد .. يشتهنِّك
    في سَبَقْ
    المناديل التلوّح
    والطِّرحْ
    البنفسج والبراسيم التراقص
    في مرح
    العصافير الملونة
    في مرايات الفضا المتكابي
    تالاك قوس قزح
    استحمّت غيمة
    في بحر الأُفُقْ
    كان دعاش الغيمة
    بوخة وكانت الرغوة
    الشفق
    جفّفْ أطرافَه النسيم ..
    فرّ بشكيرو الغَسَقْ
    ختّ في كف المسا
    حنة الزمن القديم
    قالت الريح العجوز
    ما استحت ..
    قالت يجوز
    كالصبا ارجع صبية
    وأسري بي عطر العروس
    أبرى فستانا البياضو ..
    نية الطيب حنين
    بي ندم صادق أمين
    عقّبَتْ قالت ..
    وأتوب
    ما أغُش الأوكسجين
    بالأعاصير العبوس
    إلا شان للظُّلم أدوس
    آه يا عشمي الحزين
    لو ترجِّعني السنين
    باركنها نسمتين ..
    بَاخَتن بالا الرزين
    آجَرَنّها في اللّي راح ..
    طيّبن نزف الجراح
    وعمّدنها ريح صلاح ..
    من طرف شق الصباح
    قاطعنها نجمتين ..
    يمة عقبالنا ..
    ومتين
    يوم زفاف الغيمة
    وين ..
    ونحنا نشرق مرتين
    إنتشى العشب الصغيِّر ..
    وتاوق القمرة التغيّر
    بين ضفاير تمرتين
    خفّ يتصنت مزارع ..
    دخلة المطر المولَّه
    أو زفافو على الشوارع
    وحّم القمح اليراهق في المتر
    .. جبّد شتولو ..
    توّر القش في المراتع
    نوّرت كل الخمائل ..
    السحر فوق راسو جايل
    زي تخاليل الأصابيع ..
    بين سبيب محبوبة طالع
    ومرة نازل
    زي رسائل
    بينه بين الجايي راجع ...
    لى حصاد العمر شايل
    ضوّا في كل النفوس ..
    حُبْ
    تحت كل الشرائع
    والشعائر والطقوس
    جمّل العشق ..
    المضاجع ...
    حتَّى أصوات الضفادع
    سنّ حنجرة المغني
    بين قلب زولو الحجر ..
    العنيد الما مطاوع
    ضحّى من أجلو وصبر ..
    ضد زمانات التدني
    والمناحات التجنّي
    سنّ حنجرتو المغني ..
    وغنَّى غاية ما انفجر
    شاحب الليل بالألق ...
    الفَجُر بهَّر جديد
    فرحة الدابو انعتق ..
    فك قيد جرحو ونتق
    لي جواد شوقو انطلق ..
    قولب الضُّل والصقايع
    الوجود قدامو رائع ..
    خالي من صُرمة وفجائع
    العصافير التطالع
    في كتاب الصبح طالع
    الندى في سرابو ناقع ..
    والزهر يا دابو فاقع
    انطلق للحلة شافع ..
    شال بشارة يوم جميل
    الفراشات للأصيل ....
    والبنفسج للشفق
    أملوا عينيكم غميد ..
    يا مجاريح لا أرق
    ضمّو لي ليلكم شديد ..
    ضمّو بي عد ما وسق
    ولا تجمّوها السيوف ..
    لا ترمّوها الدرق
    المطيرة الفي وشيكم ..
    هبّ نسّاما وبرق
    ماها بي الساهل تجيكم
    إلا بالدم .. بالعرق
    …. …. ….
    …. …. ….
    يا مطر يا نار حبابَك ..
    خدِّر الغضب المعُوبِس
    بلّل التعب التشابَك
    روحنا شبّت بالقضية
    وتاوقت برقَك سحابَك
    أيوة يا مطر الغلابة
    المن زمن صابر ترابَك
    والقلوب يشرق سرابَه
    يا مطر يا جايي دابك .
    مطر الشوارع

    محمد الحسن حسن سالم (حميد)

    هبّ نسّام جيتك ..
    ضوّا لحظاتو البكانْ
    زين أركانو الزّمانْ
    فرهد الشوق المضارع
    البلد بقت الشوارع
    دافرة من كل المواقع
    زي مطور هَتَكَتْ سماها
    وبدّعت ملت المزارع
    لهفة الزول الّجا راجع
    من نخيجو تقول موادع
    الفرح في أعين الصابرين
    دموعو
    البشاشات التندد بي عوارضو
    والتأكد لي رجوعو
    والتبدد خوفو .. جوعو
    والتجدد ضخّة الدم في عروقو
    وبين ضلوعو
    تنفض الهم من جموعو ..
    ومن خطابِن ..
    لافتات أعلام بشابِن
    موكب العرسان شموعو ...
    الأصابع البي ترابِنْ
    الأكف الدم خضابن
    لافتات اعلام تهبهب
    زي صفق
    الاناشيد .. يشتهنِّك
    في سَبَقْ
    المناديل التلوّح
    والطِّرحْ
    البنفسج والبراسيم التراقص
    في مرح
    العصافير الملونة
    في مرايات الفضا المتكابي
    تالاك قوس قزح
    استحمّت غيمة
    في بحر الأُفُقْ
    كان دعاش الغيمة
    بوخة وكانت الرغوة
    الشفق
    جفّفْ أطرافَه النسيم ..
    فرّ بشكيرو الغَسَقْ
    ختّ في كف المسا
    حنة الزمن القديم
    قالت الريح العجوز
    ما استحت ..
    قالت يجوز
    كالصبا ارجع صبية
    وأسري بي عطر العروس
    أبرى فستانا البياضو ..
    نية الطيب حنين
    بي ندم صادق أمين
    عقّبَتْ قالت ..
    وأتوب
    ما أغُش الأوكسجين
    بالأعاصير العبوس
    إلا شان للظُّلم أدوس
    آه يا عشمي الحزين
    لو ترجِّعني السنين
    باركنها نسمتين ..
    بَاخَتن بالا الرزين
    آجَرَنّها في اللّي راح ..
    طيّبن نزف الجراح
    وعمّدنها ريح صلاح ..
    من طرف شق الصباح
    قاطعنها نجمتين ..
    يمة عقبالنا ..
    ومتين
    يوم زفاف الغيمة
    وين ..
    ونحنا نشرق مرتين
    إنتشى العشب الصغيِّر ..
    وتاوق القمرة التغيّر
    بين ضفاير تمرتين
    خفّ يتصنت مزارع ..
    دخلة المطر المولَّه
    أو زفافو على الشوارع
    وحّم القمح اليراهق في المتر
    .. جبّد شتولو ..
    توّر القش في المراتع
    نوّرت كل الخمائل ..
    السحر فوق راسو جايل
    زي تخاليل الأصابيع ..
    بين سبيب محبوبة طالع
    ومرة نازل
    زي رسائل
    بينه بين الجايي راجع ...
    لى حصاد العمر شايل
    ضوّا في كل النفوس ..
    حُبْ
    تحت كل الشرائع
    والشعائر والطقوس
    جمّل العشق ..
    المضاجع ...
    حتَّى أصوات الضفادع
    سنّ حنجرة المغني
    بين قلب زولو الحجر ..
    العنيد الما مطاوع
    ضحّى من أجلو وصبر ..
    ضد زمانات التدني
    والمناحات التجنّي
    سنّ حنجرتو المغني ..
    وغنَّى غاية ما انفجر
    شاحب الليل بالألق ...
    الفَجُر بهَّر جديد
    فرحة الدابو انعتق ..
    فك قيد جرحو ونتق
    لي جواد شوقو انطلق ..
    قولب الضُّل والصقايع
    الوجود قدامو رائع ..
    خالي من صُرمة وفجائع
    العصافير التطالع
    في كتاب الصبح طالع
    الندى في سرابو ناقع ..
    والزهر يا دابو فاقع
    انطلق للحلة شافع ..
    شال بشارة يوم جميل
    الفراشات للأصيل ....
    والبنفسج للشفق
    أملوا عينيكم غميد ..
    يا مجاريح لا أرق
    ضمّو لي ليلكم شديد ..
    ضمّو بي عد ما وسق
    ولا تجمّوها السيوف ..
    لا ترمّوها الدرق
    المطيرة الفي وشيكم ..
    هبّ نسّاما وبرق
    ماها بي الساهل تجيكم
    إلا بالدم .. بالعرق
    …. …. ….
    …. …. ….
    يا مطر يا نار حبابَك ..
    خدِّر الغضب المعُوبِس
    بلّل التعب التشابَك
    روحنا شبّت بالقضية
    وتاوقت برقَك سحابَك
    أيوة يا مطر الغلابة
    المن زمن صابر ترابَك
    والقلوب يشرق سرابَه
    يا مطر يا جايي دابك .
















    ونواصل هذه 24 قصيدة
    والجاي
    اكثر
    من اللفات

    (عدل بواسطة sunrisess123 on 28-04-2002, 05:35 AM)
    (عدل بواسطة sunrisess123 on 28-04-2002, 06:21 AM)
    (عدل بواسطة sunrisess123 on 28-04-2002, 06:25 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

28-04-2002, 05:55 AM

banadieha

تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 2235
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: sunrisess123)


    sunrisess123,

    وزنك دهب..لا لا..وسماحتك كمان
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

28-04-2002, 06:10 AM

DEEK_ALJIN

تاريخ التسجيل: 07-04-2002
مجموع المشاركات: 1622
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: banadieha)

    ايوب خليل
    تتقطر كلماتك روعه .. يا ود خليل
    بس ياريت تكتر فى الجديد .. وقالوا الجديد شديد

    *************************

    بالمناسبه عمر خليل قريبك ولا تشابه فى الاسماء والروعه فقط



    ديك الجن
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

28-04-2002, 07:30 AM

bunbun

تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 1974
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: DEEK_ALJIN)

    مستودع اشعار حميد
    sunrisess123

    ممتنين لمجهودك الجميل
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

10-11-2002, 09:55 PM

Elkhawad

تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 2841
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: bunbun)



    مجموعه من اشعار حميد الجميل
    لكل الاحباب

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

10-11-2002, 10:10 PM

ابو يسرا

تاريخ التسجيل: 21-02-2002
مجموع المشاركات: 1837
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: Elkhawad)

    ما اروعك مااروعك ما اروعك
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

10-11-2002, 11:50 PM

fidyas



للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: sunrisess123)

    التحيه ليك من هنا لا عندك ،ونحن في رجاك

    محمد الحسن سالم حميد اشعر انسان مش عربي ،له الود والتحايا
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

26-06-2003, 04:13 PM

OmDur

تاريخ التسجيل: 03-05-2002
مجموع المشاركات: 784
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: fidyas)

    .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

26-06-2003, 11:26 PM

تراث

تاريخ التسجيل: 03-11-2002
مجموع المشاركات: 1552
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: sunrisess123)

    sunrisess123
    أيها العظيم هذا ليس (بوست) ، انما هو كنز ، كنز حقيقي .
    لقد أعلمتني صديقتي ماريا قبل سنوات من لندن ان هناك ديوان مطبوع بالرونيو لحميد ، وطلبت منها ومن آخرين تمكيني من الحصول على ذلك الديون كاقصي ثروة اتمنى ان أمتلكها . ولم اجد سبيلاً لاستجابة طلبي . وعندما أتيحت لي قبل أشهر فرصة التواصل مع هدهد الذي يقيم حيث يقيم حميد كان أول أول ماخطر في ذهني هو ذلك الطلب ، ولكن هدهد رغم جماله وكرمه في العطاء لم يلبي طلبي ، بل أعطاني عنوان حميد وأحالني إليه . وانا لم افعل شيئاًتجاه تلك الاحالة ، خطر في ذهني ان احميد اكبر من أن أكلمه انا وان أتجاسر بطلب شيء منه .

    sunrisess123

    الشكر حتى حدوده القصوي لا يعبر عن امتناني لك ، لقد منحتني اقصى ما كنت أتوق اليه . وارجو ان لا تبحيل علينا ببقية قصائد شاعرنا الكبير : وأذكر مما لم يرد في ما انزلته هناتلك القصيدة التي تبدأ بـ :
    خت في بالك اني راجع
    ومهما بينا الغيبة طالت
    والشجون في البعد سالت
    بنكسر ليل المنافي
    وحالي بكرة يلاقي حالك .

    وهذة القصيدة ادعي انني احفظها ، وارددها في مناسبات وامسيات السودانيين الاحتفالية بصنعاء ، ولكني اريد أن استوثق من صحة حفظي لها .

    كما لم اجد من ضمن ما أنزلت تلك القسيدة الرائعة التي تصور في ظاهرها حالة حريق كبير شب في احدى قرى السودان : كنت احفظها عن ظهر قلب ، ولكن الشيخوخة مسحتها من الذاكرة ، رغم انها لم تستطع محو صورة طفلة ظلت تردد طوال القصيدة : كراريسي ، كراريسي كراريسي ..

    وتلك القصيدة التي ظل ايوب مصطفي يردد دائما بعض مقاطعها في كلامه العادي ، وكلام ايوب العادي كله شعر :

    ياأنت بطاقتي عويناتها
    البضهب منك بيناتها .

    وهي نفس القصيدة التي يقول فيها حميد :
    لا كت متسول لا صايع لكن العسكر باغتني .

    لدي سؤال اعتقده مهم : لقد لاحظت ان هناك اختلاف ما بين ما يكمن في ذاكرتني من بعض نصوص حميد الشعرية وصياغاتتهاوبين ما نشرته هنا ، فهل ذاكرتني ضعيفة ام ان حميد قام باعادة تحرير تلك القصائد واجراء بعض التغييرات فيها . ان اجابة هذا السؤال مهمة جداً بالنسبة اليّ بحكم اهتمامي الخاص بمثل هذه الموضوعات .

    وألان اسمحوا لي بالخروج من الموضوع قليلاً ، فلقد ذكرت في كلامي هذا ماريا ، واقصد ماريا حسين الزين ، كم اشتاق اليها وأحن ، كنت أعلم قبل سنوات انها في لندن ، ثم انقطعت اخبارها عني . فهل من احد يدلني عليها ويبلغها أكثر من التحايا والأشواق ، وياحبذا لو اعطاني طريقاً للتواصل معها .
    لا ادري لماذا اكتب هذا الكلام وفي كل كلمة من كلماته في ذهني ايوب مصطفي ، لقد صرت ايوياً في أمنية التواصل معه .
    sunrisess123
    العظيم ، لا ادري كيف أشكرك ؟

    (عدل بواسطة تراث on 26-06-2003, 11:32 PM)
    (عدل بواسطة تراث on 28-06-2003, 09:42 PM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

27-06-2003, 11:56 AM

alwardah



للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد (Re: تراث)

    حميد فوق
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

أجمل ما قاله شاعرنا حميد حسب رغبة ناس البورد فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·




الصفحة الاولى
  المنبر العام
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012
مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م
 نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م
أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م
مدخل أرشيف العام (2003م
 مدخل أرشيف العام (2002م
مدخل أرشيف العام (2001م
مكتبة البروفسير على المك
 مكتبة د.جون قرنق
مكتبة الفساد
 مكتبة ضحايا التعذيب
 مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
مكتبة دارفور
مكتبة الدراسات الجندرية
مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور
مواضيع توثيقية متميِّزة
 مكتبة قضية سد كجبار
 مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي
 مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م
مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani)
مكتبة عبد الخالق محجوب
 مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد
مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية
مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
 مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم
مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا
مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد
مكتبة العلامة عبد الله الطيب
مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008
 مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن
منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم
مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح
مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية
مكتبة من اقوالهم
مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين
 منبر الشعبية
منبر ناس الزقازيق
مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى
اخر الاخبار من السودان2004
جرائد سودانية
اجتماعيات سودانية
دليل الاصدقاء السودانى
مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان
الارشيف والمكتبات
اراء حرة و مقالات سودانية
 مواقع سودانية
 اغاني سودانية 
 مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد
دليل الخريجيين السودانيين
 الاخبار اليومية عن السودان بالعربى













|Contact us |About us | Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |

للكتابة بالعربي في المنتدى

للرجوع للصفحة الرئيسية اراء حرة و مقالات
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
اضغط هنا لكي تجعل المنتدى السودانى للحوار صفحتك الرئيسية لمتصفحك
يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع بشرط وضع "نقلا عن سودانيز اون لاين"و الاشارة الى عنواننا WWW.SUDANESEONLINE.COM
الاخبار اليومية مواقع سودانية تحميل الصور أجتماعيات

© Copyright 2001-02
Sudan IT Inc.
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de