مكتبة انتفاضة (هبة) سبتمبر 2013
فى الذكرى الأولى لانتفاضة سبتمبر 2013: نحو إستراتيجية أشمل للحراك الطلابى فى السودان
قصيدة بمنـاسبة ثورة 23سبتمبر الطُـلابية
في ذكري (( الكوكبة السبتمبرية .... الشهداء )) قصائد .. صور .. فيديوهات
هل تكون انتفاضة سبتمبر 2013 هى الاخيرة
التحالف الديمقراطي بلندن يقيم ندوة بعنوان انتفاضة سبتمبر والمشهد السياسي الراهن
يا سبتمبر الممهور بالدم قائمة الشهداء تطول
في ذكرى شهداء سبتمبر: سيُسألون!
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 22-09-2014, 01:10 AM الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013مأمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
07-04-2013, 03:41 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

تغيير كلمة السر

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

07-04-2013, 03:46 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)


    السيدتين ( فى الفيديو اعلاه) قالتا انهما لم تفهما ... ما الذى لم تفهماه... الشعر بالعربية الفصحى ، ورقيق يتماهى و النيل !!
    ثم ان الموسيقى .. لغة عالمية .. وكما قال "راغب علامة " فان امنية لم تشدو النغمات (نشاز ) ، اى لم تخرج عن اللحن
    فما الذى لم تفهمه هاتان السيدتان !!
    لكم طربنا لاغنيات بلغات لانعرفها .... لاحساسنا بجمال اللحن و حلاوة الصوت وقوته
    لكم شدتنا نغمات فى موسيقى بلاد نسمعها للمرة الاولى .... فتسمرنا فى مكاننا وتعلوا بنا فى سموات
    جديده لم نردها من قبل .... ونكتشف من خلالها آفاق رحبة وتغتنى دواخلنا بجمال جديد وحب للعالم اكيد
    يا لفضيحة هاتان الدعيتان*.... و ضعف علاقتهما بالموسيقى والغناء
    فى النهاية الذى توصلت له هو تبلد إحساس هاتان السيدتان ، وغلظتهما الغيرر مبرره
    وسوء وذوقيهما ..... هذا ان لم يكن فى الامر تحيز ضد امنية لانها ســـــــــــودانية
    ----------------
    * الدعى ومؤنثها دعيه: بمعنى المدعي شيئا بحق أو بباطل
    * انوه الى ان عنوان هذا الخيط هو نفس عنوان الفيديو كما وجدته

    (عدل بواسطة عبدالغفار محمد سعيد on 07-04-2013, 03:53 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

14-04-2013, 08:10 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    أمنية مشروع مطربة من السودان تخرج من المسابقة ..... والسبب؟
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

14-04-2013, 08:25 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

14-04-2013, 11:57 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    أعراب (اراب ايدول) مازالو يمارسون عنصرية قدمائهم مع زرياب
    الموسيقار يوسف الموصلى

    Quote: شاهدت البرنامج الترفيهي التسابقي اراب ايدول وهو برنامج ممتع وشيق الا أنه ليس بنبيل!!! ففيه التأم الجهل باللغة العربية مع تجاهل فنون الدول العربية ذات المقامات التي لاتنتمي الى النهوند واخوانه.
    فلم يصعد الى المراحل التالية عربي اسمر أو عربية سمراء , ترى هل (عقر السمر في الدول العربية من انتاج فنانين مبدعين؟؟؟؟ اجابتي قطعا لا ولكنها العنصرية الكريهة والجهل باللغة العربية وبالمقامات الخماسية والسداسية وغيرها من المقامات التي أما أن هؤلاء المحكمين يجهلونها أو أنهم يتجاهلونها..
    Pentatonic mode, pentachord mode, hexachord mode

    هنا اضرب مثالا بفنانة صاعدة سودانية اسمها "أمنية ابراهيم" معرفتي بها جاءت عبر "الفيس بوك" فقد بثت أغنية جديدة لها وأكثر ما أعجبني هو صوتها المعبر الذي فاق الكثيرين ممن تم أختيارهم اداءا وتعبيرا في هذا البرنامج الذي شاركت فيه كمتسابقة. واللجنة في هذا البرنامج مكونة من اربعة ممن لهم خبرة في الموسيقى والغناء هم.
    1. راغب علامة 2. أحلام 3. حسن الشافعي 4. نانسي عجرم. ومن شروط البرنامج موافقة ثلاثة من اربعة على المتسابق هي التي تؤهله/ ها للتقدم للخطوة التالية.وبعد أن تخطت أمنية مرحلة دبي ولبنان , وافق على أمنية ابراهيم كل من راغب علامة وحسن الشافعي واعترضت "نانسي عجرم" بحجة انها لاتفهم الغناء السوداني!!!! قائلة (موش ع بفهم شو بتقول وما ع بفهم في الفن السوداني ولهيك بقولها لا ) ,وبينما اعترض المبدع راغب علامة على نانس نجد أن أحلام وقفت مع نانسي عجرم بل طلبت من أمنية أن تغني أغنية لأم كلثوم !!!!!!فاعتذرت أمنية وغنت أغنية "رهيب للمبدع عبد المجيد عبد الله" وهذا كان ما لا يجب أن تفعله أمنية وكان عليها أن تتمسك بلونيتها وتراثها فانك مهما برعت فلن تنافس اصحاب الشان في "غنائهم وتنغيماتهم وعُربهم"هذا يذكرني بالتنافس (في لغة معينة) بين الناطق الاصلي للغة والناطق بغيرها. ولكن المحيير في الأمر الا تفهم الفنانه نانسي عجرم ماقاله الشاعر العبقري ادريس جماع "انت السماءُ بدت لنا ++ واستعصمت بالبعد عنا" اذا فعليها العودة لدراسة اللغة العربية فهذا أحد أجمل الابيات التي قيلت في شعر الغزل العربي. اما موقف الفنانه أحلام فحدث ولا حرج فكيف يتأتى لشخص وضع في موقع المسؤولية أن يتصرف بلا مبالاة وبلا مسؤولية دون أن يراعي التعدد والتنوع الثقافي في الوطن العربي وأراني أتخيل مقامات الكرد والسيكا والنهود تقول نحن ومن بعدنا الطوفان (بأمر الست أحلام). فهل ترى أن هاتين الفنانتين سمعتا بعبد الوهاب الدوكالي من المغرب وهل سمعتا الغناء في جنوب المغرب ومورتانيا والجزائر هو غناء خماسي وعالمي مثل الشاب خالد؟؟؟ هل سمعتا محمد منير يغني باللغة النوبية وباللهجة السودانية الحان فازت في مهرجانات مثل أغنية العبقري الراحل محمد وردي "وسط الدايره"؟؟؟ قطعا سمعتاها وفاتت اذنيهما ولكنه اما التجاهل للون الاسمر او الجهل حتى باللغة العربية وهنا تذكرت أبو الحسن علي بن نافع مولى المهدي الخليفة العباسي. ألملقب بـزرياب ويعني اسم طير أسود اللون عذب الصوت من الموصل, وكان زرياب اسهامات بارزة في الموسيقى العربية والشرقية. الذي عاني من سواد بشرته وغيرة ابراهيم واسحاق الموصليين فاضطر للهجرة الى بلاد المغرب ثم الاندلس فارا من تلك البلاد. وكنت قد قرات في مقال بمجلة الموسيقيين العرب والمقال مأخوذ من صحفة الشرق الاوسط كتبه الباحث الجزائري عبد الملك مرواني أخذت عنه هذا الجزء المعبر.
    "الفنان الموسيقي الجزائري المعروف محمد بوليفة، يذكر حادثة طريفة وقعت معه بداية ثمانينات القرن الماضي في العراق. ويروي أنه عندما كان يدرس الموسيقى هناك، تحدّى أستاذه العراقي الذي عاب عليه حينها عدم تمكنه من الغناء وفق المقام العراقي. يقول بوليفة: "أخذت معي شريط كاسيت (من الجزائر) فيه موسيقى أندلسية وقارئ له، وقلت لهم تعالوا لأسمعكم تراثا جزائريا". ويضيف: "أسمعت الأستاذ العراقي ما غناه الفنان دحمان بن عاشور (من أشهر مطربي الأندلسي في الجزائر المعاصرة)، وبعدما سمع، قلت له إن ذلك هو تراث جزائري، وإن فيه نبض زرياب الذي عاش في الأندلس، فقال لي: إن ذلك صعب. وحينها أجبت بأن المقام العراقي أيضا صعب علي من ناحية الأداء. قلت له: أنت كموسيقي يمكن لك عزف الأندلسي عندما ندونه لك، لكنك لن تستطيع غناءه". ونحن نقول لأحلام ونناسي لنعطيكما رائعة عبد الكريم الكابلي "اراك عصي الدمع لابي فراس الحمداني بلحنها الخماسي" ونرى ان كان بامكانكما غنائها!!!!!!
    والأنكأ جرحا أنهم بعد أن عرفوا بشكوى الفنانة الصاعدة أمنية "أنهم تمادوا بعدم عرض ماحدث بالرغم من وصولها للمرحلة الثالثة وتعبها بالسفر الى دبي ثم الانتقال لبيروت ثم القاهرة!!!!! وهذا نكاية منهم لشكواها.
    ترى هل أعاد التاريخ نفسه بممارسة بعض محكمي عرب ايدول اضطهادات اسلافهم مع سمر الفنانين.واين سيكون موقعهم من الضمير الانساني الصاحي.عموما شكرا لكما المبدعين رغب علامة وحسن الشافعي.
    يوسف الموصلي
    مؤلف موسيقي مغني وموزع وباحث سوداني.
    1. بلكلاريوس كلية الموسيقى السودان 1979.
    2. ماجستير التأليف الموسيقى كونسيرفتوار القاهرة 1989.
    3. ماجستير الموسيقى الاليكترونية جامعة ايو باميركا 2004.
    4. ماجستير التنلوجيا التعليمية جامعة شابمان باميركا 2010.

    (عدل بواسطة عبدالغفار محمد سعيد on 15-04-2013, 00:04 AM)

                       |Articles |News |مقالات |اخبار

15-04-2013, 06:30 AM

Abuzar Omer

تاريخ التسجيل: 26-07-2008
مجموع المشاركات: 1464
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

15-04-2013, 11:07 AM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: Abuzar Omer)

    شكرا عزيزى ابوذر عمر

    يديك العافيه

    امنية موهبة كويسه ،هسع بالله فى زول متخصص فى مجال الغناء يقول القالته عجرم ورفيقتها !!

    كل الود
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

17-04-2013, 12:30 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    انطلاقا من موضوعنا هذا ( امنية وماحدث فى أرب اديال )، سجل الاستاذ الوليد يوسف ( سودان فور ووول) ، رأى مختلف فى مسألة الموسيقى ومقاماتها و سلالمها عن الموسيقار الموصلى ، وقبل الوليد اقتراح الشاعر المبدع اسامة الخواض حوار حول الموسيقى مع الموسيقار الموصلى.
    ولما كان الموسيقار قد تشر اسهامه هنا فى (سودانيزاونلاين ) بينما الاستاذ الوليد نشر فى ( سودانفوروول )، عليه اعتقد ان السياسة التحريرية فى فوررول لن تعترض على تشر الحوار
    هنا فى سودانيزاونلاين .
    ساترك امر نشر الحوار " بين الموصلى و الوليد " حتى صباح الغد ( لو الله حيانا) ، هذا كى امنح المعترض من الموقعين ( على التشر ) فرصة الاعتراض ( هذا ان كان هناك اعتراض).
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

17-04-2013, 12:32 PM

Elmosley

تاريخ التسجيل: 14-03-2002
مجموع المشاركات: 31232
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    العزيز عبد الغفار
    انا ايضا عضو هناك وقد رددت علي زميلي العزيز وليد هناك
    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

17-04-2013, 03:08 PM

Ibrahim Farah

تاريخ التسجيل: 16-01-2013
مجموع المشاركات: 65
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: Elmosley)

    أنا في رأي الشخصي أنها لم تقدم نفسها بشكل جيد في عالم لم يعرف لنا سوى المامبو السوداني، وهي أيضا أضعف من أن تقدم لهؤلاء القوم الفن السوداني فهي إذا كمن يواجه آلة حربية متقدمة بسيف من خشب. ربما كان من الأفضل لها في هذه المرحلة أن تقدم لهم اللون الذي يستطيعوا به أن يقيموا صوتها بشكل عادل، كان بإمكانها أن تختار إحدى اغاني شرحبيل احمد التي تتماهى مع السلم السباعي أو أغنية على الايقاع النوبي لمحمد منير . نعم الموسيقى لغة عالمية ولكنهم الآن في مرحلة تقييم الأصوات دون مصاحبة الموسيقى وطالما ارتضينا لأنفسنا أن نتبارى معهم فيجب أن نجاري إسلوبهم ونتحدث معهم باللغة التي يفهمونها لا ان نقتحمهم بهذا الشكل.. هنالك مشاركون من دول عربية مثل تونس المغرب الجزائر ولكنهم لم يتغنوا بأغانيهم المحلية وإنما بالأغاني الخليجية أو المصرية او اللبنانية التي تعودوا على سماعها. ربما كانت أن تجد أذن صاغية او تصيب شيئا من الدهشة لو كان هذا البرنامج في قناة غير عربية مع انني شخصيا لم يطربني صوتها.. نعم هو جميل ولكنه غير مميز.
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-04-2013, 12:56 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: Ibrahim Farah)

    Quote: العزيز عبد الغفار
    انا ايضا عضو هناك وقد رددت علي زميلي العزيز وليد هناك
    تحياتي

    شكرا عزيزى موسيقارنا المبدع يوسف الموصلى
    كلامك ده معناه مافى مانع ننقل الحوار الى هنا
    عليه سانقل الحوار مع عدم وجود اعتراضات على نقله الى هنا
    كى يحظى باطلاع قاعده اوسع من القراء و المحاورين عليه
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-04-2013, 06:14 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    Quote: أنا في رأي الشخصي أنها لم تقدم نفسها بشكل جيد في عالم لم يعرف لنا سوى المامبو السوداني، وهي أيضا أضعف من أن تقدم لهؤلاء القوم الفن السوداني فهي إذا كمن يواجه آلة حربية متقدمة بسيف من خشب. ربما كان من الأفضل لها في هذه المرحلة أن تقدم لهم اللون الذي يستطيعوا به أن يقيموا صوتها بشكل عادل، كان بإمكانها أن تختار إحدى اغاني شرحبيل احمد التي تتماهى مع السلم السباعي أو أغنية على الايقاع النوبي لمحمد منير . نعم الموسيقى لغة عالمية ولكنهم الآن في مرحلة تقييم الأصوات دون مصاحبة الموسيقى وطالما ارتضينا لأنفسنا أن نتبارى معهم فيجب أن نجاري إسلوبهم ونتحدث معهم باللغة التي يفهمونها لا ان نقتحمهم بهذا الشكل.. هنالك مشاركون من دول عربية مثل تونس المغرب الجزائر ولكنهم لم يتغنوا بأغانيهم المحلية وإنما بالأغاني الخليجية أو المصرية او اللبنانية التي تعودوا على سماعها. ربما كانت أن تجد أذن صاغية او تصيب شيئا من الدهشة لو كان هذا البرنامج في قناة غير عربية مع انني شخصيا لم يطربني صوتها.. نعم هو جميل ولكنه غير مميز.

    الاخ ابراهيم فرح مرحبا بك ، واهلا وسهلا
    شكرا لمساهنتك بالتعبير عن وجهة نظرك ، لك كامل الحق واعتقد ان رأيك مهم فمسألة الغناء و الموسيقى تعتمد على الذائقة و المزاج ، لكن من ناحية ثانية ارجوا ان لا تنسى ان هذا البرنامج اصلا للمبتدئين المغمورين الباحثين عن الفرصة المناسبة لعرض مواهبهم وقدراتهم على مجموعة متخصصة فى الغناء و الموسيقى لها القدرة على تقييم الاعمال الغنائية من حيث الشعر ، الموسيقى و الاداء.

    كل الود
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-04-2013, 09:00 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    Quote: دعا الذئب البجعة لتتغدى معه ، ولما ذهبت إلى منزله قدم لها مرقة في طبق مفلطح . فوضعت البجعة منقارها في الطبق . ولم تقدر على الأكل . ولكن الذئب لحس كل المرقة . ثم نظر إليها وقال هل شبعت ؟ فقالت البجعة الحمد لله .
    وفي يوم من الأيام دعت البجعة الذئب ليتغدى عندها ولما ذهب إلى منزلها قدمت مرقة في قلة ، فأراد أن يضع فمه في القلة فلم يقدر ولكن البجعة أدخلت منقارها ورقبتها الطويلة وأكلت المرقة ثم نظرت إلى الذئب وقالت له ، هل شبعت ؟ فقال : الحمد لله .
    ثم خرج الذئب من بيت البجعة ، وذهب الى الثعلب وحكى له ما حصل . فضحك الثعلب وقال : أنت الذي بدأت بالخطأ ، والبادي أظلم

    (قصة من كتاب منهج المطالعة في المدارس السودانية الإبتدائية).

    الاستاذ : الوليد يوسف
    موشح ولا وآسولوو
    Quote:
    من خلال اطلاعي ومتابعتي في الإنترنت على بعض الإستهجانات والتظلمات في حق لجنة تحكيم البرنامج الموسيقي الجماهيري "آراب آيدل" تبع قناة (أم بي سي)، راغب علامة، نانسي عجرم،أحلام، حسن الشافعي وذلك نسبة لرفضهم قبول المتنافسة المغنية السودانية الشابة (أمنية ابراهيم) وأختيارها من ضمن مجموعة المتنافسين العابرين للمراحل المتقدمة في المنافسة، بل أكثر من ذلك السخرية والضحك والإستهزاء المستفز على ما قدمته من أداء لنموذج غنائي حاولت في مقاطعه المختصرة للغاية التعريف بثقافتها الغنائية السودانية كما تتصورها وتقديمها في هذا البرنامج الجماهيري عالي المشاهدة كخطاب سياسي واضح . فيه ما فيه من طعن مباشر في فكرة البرنامج نفسه كونه يزعم تغطيته للمواهب الغنائية الشابه في مجمل المجال الجغرافي والديمغرافي المتنوع متعدد الثقافات .في المنطقة المسماة عربية وذلك بوضع علامات إستفهام كبيرة حول مفهوم الأغنية العربية نفسة، جل من تناول هذه الموضوعة كانت مداخلهم مواسية ومؤازرة للشابة مكسورة الخاطر ولم تخلو بعضها من الأحكام المسبقة بالعنصرية والإستعلاء ونظرة العربان الدونية لأخوانهم السوادنية،. من ابرز هذه الكتابات ما قام بتسويده الموسيقي السوداني الشهير أستاذنا (يوسف الموصلى) على صفحات موقع سودانيز اون لاين تحت عنوان (أعراب (اراب ايدول) مازالو يمارسون عنصرية قدمائهم مع زرياب) وتأتي أهمية ما قام به الموسيقي الموصلي من كتابة في هذا الشأن بالنسبة لي نتيجة لما كنت اتوقعه منه هو بالذات من تناول يتجاوز فيه هذه الإنفعالات العابرة للحدث الى ما هو اعمق وأكثر فائدة.حيث أنى اري أن للحكاية اوجه كثيرة أخري غير منتبه لها ،واذا تم ذلك ستفتح لنا كثيراً من الاسئلة الببتجاوز حتى ظروف الحدث تبع أمنية ابراهيم وتداعياته الإنطباعية الآنية العابره ومن ثم تقدونا لمحاور ودروب متعرجة كثيرة ممعنة في الإلتواءات والوعورة غير انها ستكون هي الدروب التي ربما تساهم في محاولة معرفتنا للمخارج الممكنة من متاهات مشكل الهوية الموسيقية السودانية المرتبطة بدورها بطبيعة الحال بسؤال الهوية في أطاره الأكبر والاشمل ومن هذه الأسئلة الأساسية حول هذا الشأن هو سؤال :
    ماهية تصنيف "الموسيقى العربية " المقدمة عبر برنامج أراب ايدل نفسه اي ما يعرف بالـ (Genre) في عملية الغربلة النوعية الطويلة في مسيرة تطور النمط المعين عبر الأزمنة المختلفة وذلك للوصول لمشخصات الاساليب والأنماط الموسيقية او ما يعرف بالـ (Classification) و الـ (categorization) . ومن ثم محاولة البحث عن المشتركات الرئيسية "موسيقياً" من خلال مقارنتها مع اسلوب الغناء السوداني الحديث القامت أمنية ابراهيم تحديداً بتقديمه وعرضه امام لجنة التحكيم تبع البرنامج بوصفه ممثلاً وحيداً ومطلقاً للثقافة الغنائية الموسيقية السودانية ولكيما نصل لإمكانية أجابة منطقية على هذا السؤال الكبير لابد لنا من تقديم تعريف موجز للخلفية التأريخية للاسلوبين في اوجههم العامة.
    ومن هذا المنطلق هل يجوز لنا تناول الغناء العربي من خلال بعده التراثي التأريخي بقديمه وجديده ويشمل جميع أنواع الممارسات والأنشطة الموسيقية والغنائية مثل الصلوات الأذان وتلاوة القرأن والإنشاد الديني بشقية الاسلامي والمسيحي والصوفي واغاني الزار وما الي ذلك وندخل في عوالم مفهوم او مصطلح "الموسيقى العربية" بأطرها المختلفة ؟. والتي سوف تسوقنا بدورها في عوالم مفهوم الموسيقى الشرقية الأكثر عمومية ؟.فهو يشمل كل اشكال الموسيقى المدركة من خلال التصورات العديدة لهذا المفهوم الهائل وسنجد انفسنا مجبرين على تعريف هذا المفهوم من خلال تعريفاته التأريخية المقارنة وفق التمايزات الشكلية مع اشكال موسيقية اخرى. مثل تعريف "الموسيقى الشرقية" من خلال فروقاتها مع الموسيقى الغربية في تقنيات الترتيب النغمي موسيقى مقامية مقابل موسيقى سلمية، إعتراف ببعد ربع التون في الموسيقى الشرقية ،مقابل انكار له في الموسيقى الغربية، موسيقى هارمونية رأسية توافقية الترتيب، مقابل موسيقى تعتمد كثافة الجمل اللحنية المتوازية موسيقى ترتبط تشكيلاتها الإيقاعية بالقوالب الأساسية للمؤلف الموسيقي الغنائي. وموسيقى يستقل فيها التشكيل الايقاعي عن الخطوط اللحنية، موسيقى تتشكل الآتها الموسيقية المنتظمة والمعدلة رياضياً وهندسياً كآلات المفاتيح الكبيرة مثل البيانو والاورغن والهاربسكورد. ووتريات مثل الكمان والفيولا ،تشيلو والكونترباص،هارب، جيتار،آلات خشبية مثل الكلارنيت،اوبوا،باصون،فلوت ونحاسيات مثل الترامبون والترامبيت والكورنيت والهورن الفرنسي الآت ايقاعية مثل التيمباني والبركشن وغيرها من الآت تتطورت على هذا النسق المنتطم وتعرف فرقتها الموسيقية تحت مسمى (الأوركسترا الغربية) أهم اشكال مؤلفاتها هي السينفونيات والاوبرات والسوناتات والآريات.وموسيقى تتكون آلاتها الرئيسية من العود والقانون،الربابة،المندولين،القيثارة،السمسمية،المزمار،الناي والآت ايقاعية مثل الدربكة والصاجات والرق والطار وتعرف فرقتها الموسيقية تحت مسمى ( التخت الشرقي) اهم مؤلفاتها الموشحات والمآلوفات ،النوبات والأدوار والدبكات والطقاطيق...الخ. ما يهمنا بعد كل هذا التطويل المتعمد هو سؤال لو قيض لنا الوصول لنهايات هذا التعريف الشامل البرتكز عليه الغناء والموسيقى "الشرقية" بمقامتها الرئيسية صبا،نهاوند،عجم،بياتي،سيكاه،حجاز،رست مقارنة مع نظيرتها "الغربية" بنطامها السلمى المعدل(diatonic scale) من قبل الموسيقى الالماني الشهير (يوهان سبيستيان باخ) مقارنتها منذ اسلوب وليد الكلمة ووليد العاطفة ثم ومروراً بتراث ابي الفرج الأصفهاني وكتابه الشهير (كتاب الأغاني) الذي يعج بالطرب والأنس والموالي والقيان وليس إنتهاءً بالمساهمات المؤثرة للموسيقيين الكبار فيها أمثال اسحق الموصلى وتلميذه النجيب زرياب، وطوفنا بين بغداد والأندلس سوف لن نجد كبير مشتركات واضحة له مع النمط السوداني المفترض خماسي الابعاد (pentatonic).
    اما اذا كان تناولنا لمفهوم الإغنية العربية الشعبية المنتشرة في مجالات الإعلام من سينما ومسرح راديو وتلفزيون وأخيراً وليس بأخر إنترنت وفضائيات في الدول العربية بل في كل العالم والكانت بدايات تكونها في الذاكرة الشعبية العربية في النصف الثاني من القرن التاسع عشر في المدن والحواضر المصرية الكبرى، ابان فترة الحكم العثماني وبتحديد أكثر فترة حكم الخديوي إسماعيل باشا، وذلك عبر التسجيلات الصوتية في الحامل الصوتي الأسطوانة الصوتية، المستعادة بجهاز التشغيل (الجرامافون) للتجارب المدينية الأولى عند الرواد الأوائل لهذا النمط في مصر. واشهرهم الموسيقي المجدد ( عبده الحامولي) وتلامذته الشيخ سلامة وسيد درويش وأمتدت آثارها حتى التجارب الحديثة في القرن العشرين لدي أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب،فريد الأطرش، اسمهان ،ليلى مراد ،فيروز ووديع الصافي في لبنان،عبد الحليم حافظ، طلال المداح،محمد عبده من السعودية،ابوبكر سالم بلفقية من اليمن.وافرزت اسماء ملحنين وموسيقيين كبار قاموا باحداث نقلات كبيرة في هذا النمط أمثال الموسيقار محمود القصبجي ورياض السنباطي ودخلت في تركيبة شكل فرقتها الآت اوركسترالية غربية جاءت لتحل محل التخت الشرقي القديم، مثل الآت الكمان والتشيلو والكونترباص والبيانو وبعض الألآت الكهربائية مثل الجيتار والباص جيتار وأمتد تطور هذا النمط الى يومنا هذا وهو النمط او الإسلوب البعتمد عليه البرنامج الترويجي الشهير أراب ايدل نتيجة لسيطرته وسيادتة على بقية الأنماط الموسيقية الغنائية الاخري وجاءت هذه السيطرة لإرتباط مؤديي هذا النمط في الغالب بالنخبة السياسية الحاكمة وحاشيات البلاطات الملكية او في افضل الأحوال بالمجتمع المخملي ورجال الأعمال.لماذا يعرف هذا النمط بالأغنية العربية؟. اظن في نهاية الحكم العثماني او الإستعمار على وجه العموم ومع بدايات ظهور الحركات الوطنية المقاومة وإنتشار الفكر القومي ، في المنطقة العربية بزعامة مصر برز إتجاه قوي في تسمية الكثير من المنجزات المصرية بالعربية في مقابل ماهو تركي او بيرطاني فرنسي.مثل تسمية الفلم المصري بالفلم العربي مقابل الفلم الأجنبي او الفلم الهندي تبع (بوليوود) ولربما كان لعامل اللغة دور اساسي في هذا الشأن؟.ما يهمنا الآن هو محاولة بحث موطئ قدم للإغنية السودانية الحديثة تبع الحواضر او ايجاد مشتركات واضحة في التصورات المدركة لهذا النمط المعروف "بالأغنية العربية" ؟.أعتقد شبه جازم ان المشترك الوحيد هو اللغة العربية لنصوص القصائد الغنائية مع وجود مشترك تقريبي في شكل الفرقة وبعض الآلات المستخدمة. غير ذلك لا توجد مشتركات يعتمد عليها غير الصاقه قسراً وكقشرة خارجية به.واذا كان المشترك الوحيد هو لغة القصائد الغنائية فهذا لا يعني ان اي أغنية تغنى نصوص غنائية باللغة العربية يمكن تصنيفها في داخل بنية او مفهوم "الأغنية العربية" الشائعة فقط لمجرد وحدة اللغة والعكس صحيح، متناسين بذلك ان حضور لغة الموسيقى هو الأهم .وأن كان ذلك كذلك فلغة نمط الموسيقى السودانية المقدمة بنطامها السلمي خماسي التكوين ما فيها نص تون خليك من ربعه وطرق أدائها الخاصة والمميزة لا تندرج تحت الوسيط الصوتي المفهومي لنمط الإغنية العربية السائدة، حتى ولو كان السودان عضواً في جامعة الدول العربية ولغته الرسمية هي اللغة العربية. في حين أننا وبدون مبالغة يمكن أن ندرج الموسيقى الزنجبارية تبع المغنية (فاطمة بنت بركة) المتاثرة موسيقياً بتراث الموسيقى الشرقية وتغنى أغانيها باللغة السواحلية او اي لغة محلية أخرى في زنجبار او اي منطقة أخري. هذا بالطبع لو أنا إعتمدنا لغة الموسيقى نفسها كلغة تحدد من خلالها هوية النمط الموسيقى في عملية التصنيف وليس لغة التواصل الخبري الناطقة والأطر او الكيانات والأقاليم السياسية. وكذلك كل الثقافات الموسيقات الشرقية العجمية الأخري مثل الموسيقى التركية والفارسية والكردية ،الآرامية ستكون اقرب للموسيقى العربية رغماً عن نطقهم بلغات أخرى غير العربية.ولو انا نظرنا قليلاً حولنا لوجدنا أن هناك مجالات تمدد ثقافي موسيقى ممكن عبر دوائر التأثير والتاثر البتبدأ من الهضبة الأثيوبية والقرن الإفريقي وحتمرقنا في قمم فوتا جالون واقليم واسولو (Wassoulou) التأريخي الواقع في مثلث البلوز الشهير داخل الحدود السياسية لكل من مالي وغينيا وساحل العاج او عموم الغرب الأفريقى لكنها الهوية السياسية التي تريد أن تعمم نفسها قسراً على الهويات الثقافية وهيهات رغماً عن هذا كله أجدني ايضاً في النهاية متضامناً مع المغنية الشابة أمنية ابراهيم في محنتها الدخلتها في وضع غير محبذ فالذنب ليس ذنبها والبادئ الأظلم هو اللي كان السبب في تعميم هذه الفكرة المضللة.

    وليد يوسف
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

19-04-2013, 01:55 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    الموسيقار يوسف الموصلى :
    Quote:
    الحبيب وليد لعلك طيب شكرا لمقالك الضافي الذي لفت نظري اليه مشكورا صديقي الاديب اسامة الخواض.
    بداية ما يعجبني فيك أنك دوما تكتب في المليان واسلوبك سلس ومتدفق مبني على معرفة متينة ولهوفة.
    نخش في الموضوع شيئان للتنويه أختلف حول جعل الاغنية العربية اثنية وأتضمامن مع قوميتها بمعنى أن أنماط الموسيقى الموجودة في كثير من الدول العربية لم تعد تخضع للمقامات العربية ذات الاصل "الفارسي التركي" صبا،نهاوند،عجم،بياتي،سيكاه،حجاز،رست وغيرها فان المقامات البنتاتونية بانواعها المختلفة بالاضافة الى السداسية والرباعية الموجودة في السودان وغيره من الدول العربية خصوصا في المغرب العربي من حقها التداول في "اراب أيدول" كيتا ليك ياخي انتو ياناس أوروبا ماتغالطو الامريكان هههههه.
    ثانيا لم تعد الموسيقى الغربية وقفا على الدياتونية فقد تجاوزت ذلك منذ زمن طويل والغريبة أنها استعانت بالمقامات الخماسية متعددة الاساسات عند انقلاباتها لتخرج الى اللامقامية والدوديكافونية اي ما يسمى بالاثناعشرية حيث لايوجد احساس باي مستقر نغمي. بل وصل التطرف بالغربيين بانهم فيما يسمى Contemporary Music
    قد وصلو الى تقسيم الصوت الى ماهو ابعد من ربع التون وتلات ارباعه العربيان فاصبح عندهم الثمن والعشر حتى واحد على 16 لانهم ببساطة ملوا الاتكاء على حيطة المقامية.
    بالتأكيد أن احتجاجي انساني وليس سياسي اذا أنني رايت بأم عيني هذا السقوط المزري والتهكم القبيح الذي هو بالقطع لم يلبس وجهي هاتين المغنيتين ولكنه راكز في وجهيهما كشامة عميقة الجذور.
    فالاغنية تلعب فيها الكلمة دورا كبيرا خصوصا مايسمونه بالعربية لذا فان ادعاء عدم فهم "أعلى الجمال تغار منا" لهو الجهل عينه وان لم تثبت تهمتي هذه عليهما اذا فانه التجاهل عينه وكلاهما إثم بشع.
    لك التحية ولضيوفك ولي عودة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-04-2013, 03:35 PM

عبدالغفار محمد سعيد

تاريخ التسجيل: 17-04-2006
مجموع المشاركات: 9888
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    الاستاذ الوليد يوسف
    Quote: العزيز/ يوسف الموصلي....سلام

    لك ما تحب نخش في الموضوع:

    يبدو أنني لم أفهم مقصدك في الإشارة الي "أثنية" الأغنية العربية؟ حيث أنني لم اشر لهذا الإتجاه مطلقاً!. بل ربما كان العكس هو الصحيح؟ فلو راجعت حديثي لوجدت أنني قد ركزت على نحو مكثف وقوي الدلالة، لمفهوم نمط "الأغنية العربية" التأريخي حالة كونه لغة وصيغ موسيقية بحتة، مرت عبر عمليات غربلة طويلة تشكلت من خلالها ملامحها، سماتها ومشخصاتها التكوينية، ثم فتحت بعد ذلك منافذ ودوائر تمددها وإحتمالات تطورها في مجالات النظم الصوتية الموسيقية كخيار جمالي متكافئ داخل نسيج التعدد الموسيقى الكوني،شأنها في ذلك شأن كل الأنماط الموسيقية الأخرى.بذلك الفهم أرجو اثبات عدم إشارتي للحديث عن النموذج الإفتراضي لها او المطلبي اذا جاز التعبير، بل أن جوهر خلافي معك هو هذا النموذج الإفتراضي المطلبي الذي وضعته أنت فيها وهو في تقديري الإطار الأضيق؟.اي القومية المتحولة والآيلة للزوال طال الدين على العابدين. او بقول آخر الإغنية العربية كنوع من تنويعات الخيال الموسيقي في المجتمعات البشرية كـ (genre). وبذلك شملت بهذا المفهوم السماعي الخالص حتى النمط الزنجباري تبع (فاطنة بنت بركة) لها الرحمة والخلود. وايضاً كل الأنماط الشرقية الأخرى لغير الناطقين باللغة العربية،وأعتقد بذلك أنني لم اسعى لجعلها أثنية باي حال من الأحوال، بل عالمية خالصة تتحدد شروط تحقق مفهومها وفق اللعب الموسيقي نفسه وبإستقلال كامل عن إسناده لعنصر ثانوي في التركيب الموسيقي كاللغة الخبرية او القومية العرقية او التأريخية او الأطر والتكتلات السياسية؟.يعني يا استاذ موصلي أتخيل تكون عامل ليك مهرجان موسيقي تنافسي لأغنية ( الدليب ) السودانية، يقوم يجيك الفنان الكبير عبد القادر سالم ويقول ليك لي إنحنا ما عاجبنكم ولا شنو؟ اها لازم نخش معاكم في المنافسة دي بأغنية (مردوم) أها تقوم إنت عشان ترضيه وفي نفس الوقت ما تتجاوز شروط المنافسة تبعك تقوم تقول ليهو: ما عندك طريقة غير حلين، يا تقوم تغني أغنية دليب شايقية صرفة بكل شروطها النوعية؟ يا أمةً تحول ايقاع اغنيتك الشهيرة (كردفان) ثلاثي الوزن، الى تشكيل ايقاع الدليب الشاز مركب الوزن. وبعدين تعزف طنبور بدل الفرقة تبعك، مع ضارب حريف على الطبل الدهول باليد والبسطونة او الدلوكة وتجيب مجموعة شيالين وراقصين بتاعين دليب لديهم القدرة على الغناء في الأوكتاف التالت بعد "دو" الوسطى في السلم الموسيقي؟ وبعد داك تقوم تسألو: هل شبعت؟ لو قال ليك الحمد لله ؟. يكون جاملك ساكت، بس لأنو في الحالة دي يا امة يكون بجعة بتاكل من صحن مفلطح،يا ذئب بياكل من قلة.وهذا هو بالتحديد ما عنيته بالدوائر الأفقية لتمدد الأنماط الموسيقية الغنائية، بمعني البحث دوماً عن الثقافات الموسيقية والأنماط الغنائية الأكثر قدرة وجدارة على اثراء وتطوير نمطك الموسيقي إعتماداُ على المشتركات الرئيسية في عملية التأثير والتأثر.
    أشارتك للموسيقى الغربية وقولك بأنها لم تعد وقفاً على النظم النغمية الدياتونية، لا أختلف معك فيه، بل هذا هو بالتحديد ما سعيت لتحقيقه بالمثال تبعي، توفير الظروف الضرورية لإدارة التعدد النوعي الموسيقي الحيقودنا للثراء التجريبي حتى المتطرف منه على حد قولك. لكن فقط قم بالتجول داخل احد المتاجر او المحال الموسيقية في المدن الغربية وألقي نظرة سريعة في ارفف الاسطوانات والحوامل الصوتية لتدرك الكم الهائل من التصنيفات للأساليب والانماط الموسيقية الغنائية شئ جاز وشئ بلوز ، روك آند رول وكنتري ميوزك،هيب هوب،آر آند بي،قوسبيل،كلاسيك،ديسكو،فولك،بوب،ريقي،سالسا،باشاتا،بوقي ووقي،بأنك،سكا..الخ..الخ وتحت كل تصنيف رئيسي بتلقى تصنيفات داخلية أكثر تشخيصاً ولكل من التصنيفات والأساليب الموسيقية الغنائية هذي مهرجاناتها ومنافساتها الدورية. وبذا تتطور الأشكال والأنماط الموسيقية في نسيج التعدد دون أن تلغي أحداهم الأخري وتهمين عليها وتطمس ملامحها الاساسية فقط لمجرد اثبات الذات في حيز مغاير.
    بعدين تعال يا استاذ البقدر على غلاطك منو؟ .Smile

    عميق إحترامي وتقديري وفي إنتظار عودتك

    وليد
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

أمنية موسيقية من السودان تخرج من المسابقة والسبب؟ فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·

Home الصفحة الاولى | المنبر العام | | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2014م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م |
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م | نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م |أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م |
مدخل أرشيف العام (2003م) | مدخل أرشيف العام (2002م) | مدخل أرشيف العام (2001م) | مكتبة الاستاذ محمود محمد طه |مكتبة البروفسير على المك | مكتبة د.جون قرنق | مكتبة الفساد| مكتبة ضحايا التعذيب | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة دارفور |مكتبة الدراسات الجندرية | مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور |
مواضيع توثيقية متميِّزة | مكتبة قضية سد كجبار | مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي | مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م |مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani) | مكتبة عبد الخالق محجوب | مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد |مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم |مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا | مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد |
مكتبة العلامة عبد الله الطيب | مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008 | مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن | منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم |مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح | مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية | مكتبة من اقوالهم |مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين | منبر الشعبية | منبر ناس الزقازيق |مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى | اخر الاخبار من السودان2004 |
اراء حرة و مقالات سودانية | مواقع سودانية | اغاني سودانية | مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد | دليل الخريجيين السودانيين | الاخبار اليومية عن السودان بالعربى|
جرائد سودانية |اجتماعيات سودانية |دليل الاصدقاء السودانى |مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان |الارشيف والمكتبات |
|Contact us |About us | Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |

للكتابة بالعربي في المنتدى

للرجوع للصفحة الرئيسية اراء حرة و مقالات
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
اضغط هنا لكي تجعل المنتدى السودانى للحوار صفحتك الرئيسية لمتصفحك
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة bakriabubakr@cox.net
الاخبار اليومية Contact Us اتصل بنا أجتماعيات

© Copyright 2001-02
SudaneseOnline.Com
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de