رسالة من ابراهيم الشيخ بمحبسه بمستشفي الشرطة بالخرطوم
ويتجدد اللقاء بورداب الخارج في ضيافة بورداب الخرطوم الجمعة 22 اغسطس
الفنان عمر بانقا - CALGARY, ALBERTA
دورة الاتحاد السوداني الأمريكي لكرة القدم ساسف الكبرى بفرجينيا، عطلة عيد العمل، 30-31 أغسطس
دورة الاتحاد السوداني الأمريكي لكرة القدم (S.A.S.F)الكبرى فيلادلفيا ، عطلة عيد العمل 30-31 أغسطس
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 21-08-2014, 10:57 PM الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م السودان عند الأمريكان بلد الكنوز
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « الموضوع السابق | الموضوع التالى »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
05-09-2010, 07:40 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

السودان عند الأمريكان بلد الكنوز

    الناس ديل طوالى يلفتوك يلفتوك .
    شىء تكون أنت السودانى زاتك ماك جايب خبرو .
    الزول الأمريكى ده دكتور فى زيت الطعام .
    عندو معلومات عن السودان وعن زيت السمسم
    تخلى القضارف كلها تضحك من الفرح .
    حدثنى عن أرض السودان الجميلة ومستحيلة . وعن أصلح زيت طعام للعالمين .
    و قصة معاصر الجمل حقت الشيخ مصطفى الامين .
    وعن آخر أجتماع قمة أمريكى فى كلفورنيا عن الزيت . ومافى حل الا الزيت
    السودانى . وكلام كتير عن الكنوز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 08:10 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    الزول ده فى كلامو قال :
    الله خلق أرض السودان جميلة
    وأرض السودان لا تحتاج لتجميل من احد .
    النجاحات تحتاج للعلم والبحوث والتجارب والدعاية .
    وقال زيت ال SESAME هو احسن الزيوت للصحة
    احسن من ال OLIVE OIL الاسرائيلى
    واحسن من اللبنانى والايطالى . الزيت السودانى فيه
    طعم الأرض . انتو عندكم كنوز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 08:56 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)


    بعد كلام الأمريكى طوالى ضربت
    لى عمى تلفون فى السودان كلمتو
    بكلام الأمريكى عن الزيت والصحة واديتو ال DIRECTONS عشان يأكل شنو
    ويبعد من شنو :
    والكويس هو قال : اليومين ديل فى فطور رمضان واقع الجرجير .وقال :
    الحمد الله الايامات دى الجرجير طالع و ناجح .
    بس ياولدى عشان تشترى ليك رطل زيت سمسم تاجر القطاعى يطلع زيتك .
    قال : قالوا زيت السمسم مطلوب للتصدير . وحتى الفاصوليا والجلود .
    ياولدى ما فضل الا تصدير ام تكشو .
    ونرجع لحديث الأمريكى عن الكنوز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 10:03 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    كل ما قاطعت الأمريكى فى الكلام أصلو
    ما وقف عن الكلام عن زيت السمسم و
    عن الشيخ مصطفى الامين . قصص من سنة 1923 .
    قال : الشيخ زول أقتصادى وعندو نظريات . ( يا أخى بل غيت بتاع شنو ) ؟
    الشيخ كان دافع لنجاح بعض الناس . والدليل أنو السودان سنة 1943
    كان بيصدر للعالم حوالى 52 من السلع السودانية .
    الشيخ مصطفى فتح عيون اليهود واليونانين واليمنيين للهجرة والعمل فى
    السودان . السودان بلد شبعان شبع عجيب . زيت السمسم اليوم يكتب فى الروشتات
    زيت السمسم حقنا دخل معامل مستشفيات جون هوبكينز . وطلع عنو كلام يا سلام
    .. والزول جاب كلام كبار كبار .
    ولسع
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 10:20 PM

talha alsayed

تاريخ التسجيل: 26-05-2004
مجموع المشاركات: 4351
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    Quote: قال : الشيخ زول أقتصادى وعندو نظريات . ( يا أخى بل غيت بتاع شنو ) ؟


    عثمان رمضانك كريم

    يقال والعهده على الراوى ان الشيخ فى احد المواسم طلب من ابنه خريج اقتصاد الخرطوم ان يشترى كل العيش فى التقاوى

    الابن سافر القضارف والدالى والمزموم وغيرهما من مواقع الانتاج

    ورجع وقال للشيخ يا بوى التجار اشتروا العيش كله فى التقاوى

    الشيخ امر ابنه بان يشترى الخيش الفى السوق كله

    اها التجار الاشتروا عيش التقاوى ما لقوا خيش يعبوه فيه

    وقاموا باعوه عرى بالخساره

    والمشترى كان الشيخ

    تقول لى اقتصاد الخرطوم

    مودتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 10:54 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: talha alsayed)

    عزيزنا طلحه ود السيد
    سلامات
    ورمضان كريم . كلامك صاح
    الشيخ هو سبب النشاط الاستثمارى فى السودان
    وشرق أفريقيا كلها . حتى الانكماش القالوا حصل فى البلدان الجمبنا
    زى ليبيا وتشاد وجنوب مصر كان أنكماش فى نطاق ضيق . يعنى
    الشيخ زول عندو باع طويل .
    وبرضو يا طلحة قالوا بعد اعدام أبطال ثورة 1924 . ( جمعية اللواء الأبيض )
    بعد أعدام الابطال . تم سجن الشيخ مصطفى .
    كان فى اتهام يقول : أنو الشيخ قام بتمؤيل الثورة
    ودى من اسباب أعادة النظر
    فى العمل الاستخبارتى فى السودان .
    الشيخ عندو نظريات . وشوف هسع زيت السمسم وين .
    يا أخى زيت السمسم حقنا فى المعامل . دهب
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 11:11 PM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)


    كنوز السودان لا تُحصى ولا تعد وكمثال لا حصر: بالإضافة لزيت السمسم الذي أورده الأخ عثمان موسى، هنالك الصمغ العربي. القنقليس. ولمعرفة مزايا وفوائد هذين المنتجين الغابيين واللذان لا يكلفان السودان مليماً واحداً، أرجو قوقلتها وعلى ما تعرف قِس. ولكن الإهمال وعدم الإهتمام بما حبانا به الله يخلينا نذهب بعيداً والفائدة أقرب إلينا من حبل الوريد.
    مع تحياتي.

    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 00:45 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)


    عزيزنا كباشي
    سلامات
    ورمضانك كريم كيف حال لانكشير ومناسج
    القطن طويل التيلة . حاول اطلع من لندن وأمشى اتفرج فى لانكشير
    هناك كانت للسودان أيام .
    السودان بلد الذهب الأبيض .
    أفريقيا كلها كانت تنتظر موسم جنى القطن السودانى .
    وكان الرخاء يعم السودان و دول الجوار .
    السودان بلد الكنوز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 10:26 PM

Yasier Elsayed

تاريخ التسجيل: 27-02-2008
مجموع المشاركات: 3376
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    الرجل الجميل الفنان / عثمان موسى
    كلامك دا كلام زول مشتهيلو فو ل بزيت سمسم كارب فى رمضان دا

    متابعين معاك كلام الزول دا

    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 10:45 PM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Yasier Elsayed)

    Quote: قال : الشيخ مصطفى الأمين زول أقتصادى وعندو نظريات . ( يا أخى بل غيت بتاع شنو ) ؟


    ذهب الشيخ مصطفى الأمين لزيارة أحد أصدقائه في إحدى القُرى المجاورة لمدينة الغبشة بشرق كردفان. قام صاحبه بذبح ديك إكراماً له. تأخّر الطعام. سأل الشيخ مضيفه عن سبب التأخير. ردّ الرجل: أن زوجته ذهبت تبحث عن فنجان (دِهن) –سمن- لتطبخ به الديك. نظر الشيخ حوله ورأى شيئين أوحيا له بفكرة عبقرية. رأى جملاً يمتلكه صاحبه ورأى شجرة كبيرة قريبة منهم. قال لصاحبه ما رأيك لو نقطع هذه الشجرة ونعمل منها عصّارة للزيت. ويقوم جملك بتحريكها. وسآتي بالفول. ونكون شركاء في العمل النصف بالنصف؟ ألم يكتشف إسحق نيوتن نظرية الجاذبية الأرضية بهذه الطريقة؟ حيث وقعت على رأسه تفاحة من شجرة تفاح كان يجلس تحتها. وهكذا الشيخ مصطفى.
    وافق الرجل. أُقيمت المعصرة أو العصارة والتي كانت نواة للإمبراطورية الاقتصادية للشيخ مصطفى الأمين. وعند مماته ترك مجمّعاً صناعياً ضخماً يفوق مجمّع جياد للصناعات. ومن ضمن وحداته مصنع زيت طعام بطاقة 200 طن في اليوم مع معامل تكرير كاملة. ومعه مصنع صابون غسيل وبدرة. مصنع صابون عطري. ومصنع جلسرين. مصنع كرتون. مصنع باغات لتعبئة الزيت والجلسرين. محطة كهرباء كاملة. محطة مياه. مساكن لكل العاملين في المجمع من الخفراء وحتى المدراء. مخازن تستوعب آلاف الأطنان من المحاصيل. ولكل مصنع من تلك المصانع قصة تستحق أن تُروى.
    مع تحياتي.

    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-09-2010, 11:13 PM

Abdulrahman Gorashi

تاريخ التسجيل: 13-06-2008
مجموع المشاركات: 1144
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)

    اكان متكلين علي زيتكم دا يلا هاكم الترابة دي، تقول لي زيت اسود اقول ليك اها تقول لي معدن اصفر اقول ليك اها، اما زيت سمسمكم بلوهو واشربو زيتة 
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 01:04 AM

عثمان محمد كرار

تاريخ التسجيل: 14-12-2008
مجموع المشاركات: 1665
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Abdulrahman Gorashi)

    Quote: فوائد زيت السمسم للمرأه

    حمام زيت السمسم:


    يستخدم زيت السمسم قبل الحمام الساخن بحوالي 20 دقيقة حيث يدلك كامل الجسم بالزيت البارد او الدافئ ثم يترك حتى يتغلل في مسامات الجسم بعد ذلك يؤخذ حمام ساخن.



    مساج Massage :

    يعتبر زيت السمسم من أفضل الزيوت المستخدمة في مساج (تدليك) الجسم بشكل عام وقد استخدمه القدماء لهذه الغاية كثيرا ولا زال يستخدم الى وقتنا الحاضر وهو يستخدم في الهند ودول شرق آسيا في تدليك بعض النقاط الحساسة في الجسم التي تؤدي الى الاسترخاء وهدوء الاعصاب حيث يكتسب الجسم بعدها نشاطاً غير عادياً



    جفاف سن اليأس:
    في حالة الاعراض الخاصّة بسنّ اليأس فأن زيت السّمسم يستخدم أحيانًا لتسكين الجفاف المهبليّ.أثناء سنّ اليأس, النّساء كثيرًا يجرّبن هذه المشكلة بسبب تدهور في مستويات الهرمون الأنثويّ .تصبح البطانة المهبليّة جافة مما قد يؤدّي الى الألم أو الضّيق أثناء الجماع . ويتم استخدامة بواسطة قطنه نظيفة حيث انه يقوم بتليين الموضع . انقع واقي مسحوق تجميل القطن المبطّن في زيت السّمسم ثمّ يعصر الزّيت الزّائد . وتوضع في مدخل المهبل طوال اللّيل و يزال كلّ صباح لمدّة سبعة أيّام . بعد الأسبوع الأوّل يستعمل مرّة كلّ أسبوع أو كلّما دعت الحاجة

    دا من القوقل
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 03:46 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: عثمان محمد كرار)

    عزيزنا د / عثمان كرار
    سلامات
    ورمضان كريم
    رطل زيت السمسم نخب أول
    فى أمريكا يا د / كرار حوالى 9 دولار يعنى
    حوالى 26 جنيه سودانى مش كدى ؟
    زمان يا عثمان زمن كان فى قانون فى السودان
    ما كان فى زول أجنبى بيمشى يشترى من أمكان
    الأنتاج طوالى . مكان الانتاج ده للمواطن السودانى فقط .
    تعال الليلة شوف الحاصل .
    القانون يا عثمان هو البخلى أقتصاد السودان يعود
    للزمن الكان فيه الجنيه بيعادل 3 دولار .
    السودان كنوز .
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 02:21 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Abdulrahman Gorashi)

    عزيزنا ود القرشى
    سلامات
    ورمضان كريم
    بجيك للصادر وللوارد والمخزون فى
    جوف الجنات السودانية . ال MAP السودانية
    زى ماقال السيد / G. HOWARD
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 01:15 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Yasier Elsayed)

    عزيزنا ياسر
    سلامات
    وكيف الحال .
    كلام زولك الأمريكى جاب الكلام
    والسمسم جرجر شغلات ودخل فى جحور الأقتصاد
    .. والله يا ياسر الزول ده عندو معلومات
    تحيرك .
    يا أخى الكركدى أنا أول يوم أعرف ليك
    الكركدى حقنا ده بدخل فى أهم الصناعات .
    السودان جنة يا ياسر .
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 01:02 AM

الأمين عثمان صديق محمد

تاريخ التسجيل: 25-10-2005
مجموع المشاركات: 1281
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    Quote: وعن آخر أجتماع قمة أمريكى فى كلفورنيا عن الزيت . ومافى حل الا الزيت
    السودانى .
    يا عثمان اخوي
    الناس ديل لو قبلوا علينا بطلعوا زيتنا
    دي ما فيها كلام

    كل سنة وانت طيب
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 01:12 AM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: الأمين عثمان صديق محمد)

    Quote: القطن طويل التيلة . حاول اطلع من لندن وأمشى اتفرج فى لانكشير
    هناك كانت للسودان أيام .السودان بلد الذهب الأبيض


    الأخ عثمان موسى... عشت في مانشستر ودرست فيها وأعرف مزايا القطن السوداني وما تنسى أشهر الثياب النسائية هو رسالة لندن المصنوع من القطن السوداني طويل التيلة. والعمة التوتال السويسري هو قطن الجزيرة. ولك أن تتصوّر أنّه حتى اليوم توجد فلنكات سكك حديد في بيرمنجهام – عطبرة إنجلترا- من زمن حكومة الإنجليز.
    هناك شئ محيرني قالوا الإنجليز سرقوا خيرات السودان أيام الإستعمار. لكن الإنجليز خرجوا من السودان قبل 55 عاماً وما شالوا الخيرات معاهم. في حد عارف الخيرات مشت وين بعد الإنجليز؟ شئ آخر يحيرني ويهمني: لحم الأبقار هو الأغلى في العالم كله ما عدا السودان! الحكاية دي محيراني وكمان غايظاني لأنني بقاري؟ لماذا لا نصدِّر لحومنا القشاشية (دي من أكل القش) وهو الغذاء الطبيعي الصحيح للماشية والأغنام مش زي الأعلاف المصايبها أكثر منها. نكلمك عن اليورانيوم في أبو جبيهة ولا مافي داعي؟
    مع تحياتي.

    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 01:24 AM

talha alsayed

تاريخ التسجيل: 26-05-2004
مجموع المشاركات: 4351
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)

    تعرف يا عثمان

    لما اشتهى زيت السمسم هنا فى الدوحه

    وامشى اشتريه بلقاه صنع فى السعوديه

    سمسمنا العملوا ليه ناس الشيخ مصطفى وابراهيم مالك وطلب

    معاصر فى كردفان وبورسودان بقوا يعصروهو السعوديين ويصدروهو

    مشاكلنا معروفه من شنو لكن السكات اخير

    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 03:01 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: talha alsayed)



    شويتين كلمات عن عالم الرياضيات جون ناش
    John Nash (Russell Crowe) arrives at Princeton University as a new graduate student. He is a recipient of the prestigious Carnegie Prize for mathematics; although he was promised a single room, his roommate Charles Herman (Paul Bettany), a literature student, greets him as he moves in and soon becomes his best friend. Nash also meets a group of other promising math and science graduate students, Martin Hansen (Josh Lucas), Richard Sol (Adam Goldberg), Ainsley (Jason Gray-Stanford), and Bender (Anthony Rapp), with whom he strikes up an awkward friendship. Nash admits to Charles that he is better with numbers than he is with people, which comes as no surprise to them after watching his largely unsuccessful attempts at conversation with the women at the local bar.

    The headmaster of Princeton informs Nash, who has missed many of his classes, that he cannot begin work until he finishes a thesis paper, prompting him to seek a truly original idea for the paper. A woman at the bar is what ultimately inspires his fruitful work in the concept of governing dynamics, a theory in mathematical economics.

    After the conclusion of Nash's studies as a student at Princeton, he accepts a prestigious appointment at the Massachusetts Institute of Technology (MIT), along with his friends Sol and Bender.

    Five years later, while teaching a class on calculus at MIT, he places a particularly interesting problem on the chalkboard that he dares his students to solve. He is not particularly interested in teaching and his delusions even cause him to miss the class. When a student, Alicia Larde (Jennifer Connelly), comes to his office to discuss why he didnt show up, she also asks him to dinner and the two fall in love and eventually marry.

    On a return visit to Princeton, Nash runs into his former roommate Charles and meets Charles' young niece Marcee (Vivien Cardone), whom he adores. Nash is invited to a secret Department of Defense facility in the Pentagon to crack a complex encryption of an enemy telecommunication. Nash is able to decipher the code mentally, to the astonishment of other codebreakers. Here, he encounters the mysterious William Parcher (Ed Harris), who belongs to the United States Department of Defense.

    Parcher observes Nash's performance from above, while partially concealed behind a screen. Parcher gives Nash a new assignment to look for patterns in magazines and newspapers, ostensibly to thwart a Soviet plot. He must write a report of his findings and place them in a specified mailbox. After being chased by Russian agents and an exchange of gunfire, Nash becomes increasingly paranoid and begins to behave erratically.

    After observing this erratic behavior, Alicia informs a psychiatric hospital. Later, while delivering a guest lecture at Harvard University, Nash realizes that he is being watched by a hostile group of people, and although he attempts to flee, he is forcibly sedated and sent to a psychiatric facility. Nash's internment seemingly confirms his belief that the Soviets are trying to extract information from him. He views the officials of the psychiatric facility as Soviet kidnappers. At one point, he gorily tries to dig out of his arm an implant he received at an unused warehouse on the MIT campus which was supposedly used as a listening facility by the DoD.

    Alicia, desperate and obligated to help her husband, visits the mailbox and retrieves the never-opened "top secret" documents that Nash had delivered there. When confronted with this evidence, Nash is finally convinced that he has been hallucinating. The Department of Defense agent William Parcher and Nash's secret assignment to decode Soviet messages was in fact all a delusion. Even more surprisingly, Nash's "prodigal roommate" Charles and his niece Marcee are also products of his mind.

    After a series of insulin shock therapy sessions, Nash is released on the condition that he agrees to take antipsychotic medication; however, the drugs create negative side-effects that affect his sexual and emotional relationship with his wife and, most dramatically, his intellectual capacity. Frustrated, Nash secretly stops taking his medication and hoards his pills, triggering a relapse of his psychosis.

    While bathing his infant son, Nash becomes distracted and wanders off. Alicia is hanging laundry in the backyard and observes that the back gate is open. She discovers that Nash has turned an abandoned shed in a nearby grove of trees into an office for his work for Parcher. Upon realizing what has happened, Alicia runs into the house to confront Nash and barely saves their child from drowning in the bathtub. When she confronts him, Nash claims that his friend Charles was watching their son. Alicia runs to the phone to call the psychiatric hospital for emergency assistance. Nash suddenly sees Parcher who urges him to kill his wife, but Nash angrily refuses to do such a thing. After Parcher points a gun at her, Nash lunges for him, accidentally knocking Alicia and the baby to the ground. Alicia flees the house in fear with their child, but Nash steps in front of her car to prevent her from leaving. After a moment, he tells Alicia, "She never gets old"--referring to Marcee, who, although years have passed since their first encounter, has remained exactly the same age and is still a little girl. Realizing the implications of this fact, he finally accepts that although all three people seem completely real, they are in fact part of his hallucinations.

    Caught between the intellectual paralysis of the antipsychotic drugs and his delusions, Nash and Alicia decide to try to live with his abnormal condition. Nash consciously says goodbye to the three delusional characters forever in his attempts to ignore his hallucinations and not feed "his demons". He thanks Charles for being his best friend over the years, and says a tearful goodbye to Marcee, stroking her hair and calling her "baby girl", telling them both he would not speak to them anymore. They still continue to haunt him, with Charles mocking him for cutting off their friendship, but Nash learns to ignore them.

    Nash grows older and approaches his old friend and intellectual rival, Martin Hansen, now head of the Princeton mathematics department, who grants him permission to work out of the library and audit classes. Even though Nash still suffers from hallucinations and mentions taking newer medications, he is ultimately able to live with and largely ignore his psychotic episodes. He takes his situation in stride and humorously checks to ensure that any new acquaintances are in fact real people, not hallucinations.

    Nash eventually earns the privilege of teaching again. He is honored by his fellow professors for his achievement in mathematics, and goes on to win the Nobel Memorial Prize in Economics for his revolutionary work on game theory. Nash and Alicia are about to leave the auditorium in Stockholm, when Nash sees Charles, Marcee and Parcher standing and watching him with blank expressions on their faces. Alicia asks Nash, "What is it?" Nash replies, "Nothing. Nothing at all." With that, they both leave the auditorium.

    الفيلم حق جون ناش ده أنا دخلتو أول ما طلع فى نيويورك دخلتو كتير .
    وكل ما أدخل الفيلم كنت بحزن على حال العلماء السودانين المساكين
    زى ناس العالم النذير دفع الله وعبدالله الطيب وعون الشريف قاسم والتجانى الماحى
    .. الشيخ مصطفى الامين يستحق من الأعلام السودانى اكتر من جون ناش زاتو .

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 03:12 AM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: talha alsayed)


    الأخ الكريم طلحة السيد.. سلامات ... مشكلتنا مركّبة. من أين أبدأ؟ الصناعات وأسهلها الصناعات التحويلية مثل عصر السمسم والفول وزهرة الشمس وبذرة القطن وغيرها لا يحتاج لتكنولوجيا معقدة. لكن التعقدات الرسمية هي التي تجعل الجميع يفضِّل تصدير السمسم والفول السوداني خاماً، وذلك حتى لا يضطر للدخول في متاهة الصناعات والجبايات وهلم جرا. الفرق بين بيع طن السمسم الخام وطن زيت السمسم زائداً أُمباز السمسم تعادل ضعف ثمن بيع السمسم خاماً. فلو علمت أن السمسم الذي يُصدّر من السودان يتجاوز ال 300 ألف طن سنوياً وأن فرق السعر يتجاوز الألفي دولار، فلك أن تتخيل كم نفقد ليس أقلّ عن: 600 مليون دولار. ولكن مين يقدر يقول البغلة في الإبريق؟
    مع تحياتي.

    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 07:50 AM

نادر السوداني

تاريخ التسجيل: 21-08-2006
مجموع المشاركات: 1374
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)

    رمضانك وعيدك عسل يا عثمان يا ود موسي

    واللة الخواجات ديل بدورو علي الكنوز من زمن غردون باشا قالوا الدهب في جبال بني شنقول وباروا النيل من الجيزة
    لحدي ما وصلوا بحيرة فكتوريا لا ليقو كنوز ولا دياولوا ها ها ها كنوزنا الحقيقية يا معلم مويتنا وارضنا الباعوها
    بالمتر ......... وتحول السوداني من منتج لمستهلك حتي الجلابية استوردوها من ماليزا حسبي اللة ونعم الوكيل

    وعندي غنية كتبة عبد المنعم / باسم قلب السنط / بتقول

    انجم يا قلب السنط
    واتكيهوا عودك
    وانبسطلك حبة بالضل الرميتوا مدي المهابة
    وفجاة هجرت عصافير المدن اخلاقها
    وانتسبت ذهور النيل إلي فئة الغلابة

    والشوارع ماشوارع
    والحيط ملصت تيابها
    ويمة يابة
    اتقيرت نغماتها
    لا وازة بتفر جنحاتها
    لا عود
    لا ربابة
    وعم سيل الاسئلة الحيرانة
    ما لاقيالها لو عبار إجابة
    وغطي طايوق المساكن
    واحة واحة
    وغابة غابة
    وإنت ياقلب السنط مبسوط
    إزا العتبات علت حبة
    وبيوت الطين
    حدايد وذنكي
    منصوبين محل ماكنت بابها
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 03:55 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: نادر السوداني)

    عزيزنا الأمين
    سلامات
    ورمضان كريم
    عارف يا الامين مافى أى سبب
    يخلى الأقتصاد السودانى يتدهور لو لا كعوجات
    السياسة السودانية . البلد مليات خير فوق وتحت .
    بس وين مع ناس أبو جلمبو ؟
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 04:41 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    عزيزنا الفنان نادر السودانى
    سلامات
    ورمضان كريم
    والعام القادم أنشاءالله تكون دارع الجيتار
    وعندك 100 فدان سمسم فى القضارف .
    وبرضو جمبك عبدالمنعم 100 فدان .
    يا نادر الكلام ده جد فى تجارب ناجحة عن المنتوجات السودانية .
    الكلام ده تحت تحت .
    كل شىء وضح يا نادر . كتير من المنتوجات السودانية ممكن تساهم
    فى حل مشاكل العالم .
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 05:31 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    الوالد الحاج عبدالرحيم موسى يقول :
    سنة 1914 كان عمرى حوالى 26 سنة .
    ودى هى السنة النشبت فيها الحرب العالمية الأولى .
    شهر 8 ونحنا فى مشروع الزيداب ومشروع الزيداب
    هو المشروع الأول فى المستعمرات البريطانية كلها .
    اها شهر 8 سمعنا عن ركود سوق القطن فى مصر والهند .
    بس حتى فى سنين الحروبات ديك لم ينخفض الطلب
    على القطن حقنا . سعر القنطار ياهو سعر القنطار .
    يعنى الحمدلله الهزة الخايفين منها ما جات علينا .
    وده سببو نوع القطن حقنا وفهم المزارع وجهدو .
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 06:40 PM

jini

تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 29296
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    Quote: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز

    السمسم
    ومعاهم
    الباقان والنافع!
    جنى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 07:53 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: jini)

    العزيز جنى
    سلامات
    ورمضان كريم تانى والعيد مبارك عليك والأسرة الكريمة يا أخى
    ..
    يا جنى السودان بلد شبعان بس ما محظوظ . حكومة ومعارضة كلهم
    طين فى عجين . غايتو نعاين للمستقبل البعيد أنشاء الله ربنا يخلف
    على الشعب بحاكم كويس ومعارضين عندهم وطنية .
    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 06:41 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    قالوا بعد سنة 1904
    جرت الفلوس فى أيادى الناس .
    وأتفتحت فرص جديدة للعمل . ونجحاح مشروع
    الزيداب كان هو السبب فى تفكير الانجليز فى
    تجربة زراعة نفس نوعية القطن طويل التيلة فى بركات .
    وقالوا سنة 1904 هى أول سنة لدخول الآ لات الزراعية السودان .
    المشروع كان من تفكير رجل دين أمريكى سنة 1865 .
    توقف المشروع فى المهدية . وفى سنة 1899 عاد رجل الدين الأمريكى
    لمتابعة العمل فى المشروع حتى أفتتاح المحالج سنة 1904 .
    ..
    طبعن المحالج دى هسع تنوح من الوجع فوق النخل .
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 08:35 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    وبعدين يا جنى بترول شنو ؟
    ودهب شنو وقطن شنو ؟
    يا جنى فى كلام كتير عن حرب القنقليز .
    الكلام ما عن القنقليز كشراب منعش .
    الكلام عن القنقليز كعلاج . حرب جديدة يا جنى
    والسبب شجرة التبلدى شجرة المناطق المداريه . مناطق الجنات .
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 09:18 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    يا ناس العندو صورة للشيخ
    مصطفى الامين .
    والرجل هو أول سودانى ساهم فى ترسيخ
    التعامل والتكامل بين الموانىء البحرية العربية والافريقية .
    كما ساهم فى تسهيل التجارة بين السودان ودول الجوار .
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-09-2010, 10:06 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    ياريت لو عندنا حاكم صالح .
    لو عندنا حاكم قلبو على البلد
    السودان ما كان محتاج لرثاء كل من أحد .
    كان الوالد يقول : حتى فى سنة الحرب 1914
    المودعين لم يسحبون الاموال من البنوك . ابدا
    ما كان فى خوف على ودايع المزارعين . القطن
    كان ناجح وتكاليف المعايش ولا شىء .
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

07-09-2010, 01:23 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)




    الناس ديل عندهم طول روح وصبر عجيب .
    الزول ده خلاف كتابتو عن السمسم وما السمسم
    .. برضو بيعمل فى دراسة من سنة 2000
    عن القنقليز السودانى . قال القنقليز نفع فى
    صناعة ادوات التجميل وفى العلاج ..
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

07-09-2010, 01:31 AM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)


    استخدامات الصمغ العربي .. المعلوم منها والمجهول
    مقال نُشر بجريدة التيار السودانية في مايو 2010
    اليوم نحدث القارئ الكريم عن استخدامات الصمغ العربي السوداني وليس الصمغ السكندو- أي درجة ثانية- وارد شمال نيجيريا وتشاد ومالي والنيجر ولكن نعني Kordofan Cleaned أي الصمغ المنظف.


    1- مثبت للنكهة والرائحة
    2- رابط
    3- مستحلب
    4- مصلِّب
    5- مغلِّظ
    6- مغلِّف- عازل
    7- صاقل
    8- حامل
    9- ملبِّن
    10- مرغي
    11- مجسِّم
    12- مغلِّق
    13- محسِّس
    14- قاعدي
    15- يعمل على حفظ المواد الغذائية الخالية من الحديد.
    16- يعمل على الحفظ من الجراثيم والمكروبات.
    17- يمنع تغيير لون اللحوم والألبان – لأنه غير قابل للأكسدة.
    18- يمنع تبلور السكر في المشروبات عند التبريد.
    19- يخفف من كمية الكلسترول في الدم.
    20- يدخل في صناعة الحلويات والمربات والمشروبات بأنواعها.
    21- يدخل في صناعة المواد الغذائية للحمية والمحافظة على الوزن.
    22- يدخل في صناعة الأقراص والكبسولات والسوائل الطبية.
    23- يدخل في صناعة مستحضرات التجميل والعطور.
    24- يدخل في صناعة المبيدات الحشرية.
    25- يدخل في صناعة الأحبار وأدوات الطباعة .
    26- يدخل في صناعة البوهيات والألوان.
    27- يدخل في صناعة الزجاج والبلور الصناعي.
    28- يدخل في صناعة النسيج والأصباغ.
    29- يدخل في صناعة البطاريات بجميع أنواعها.
    30- يدخل في صناعة الذخيرة الحية والفشنك والألعاب النارية.
    31- يدخل في صناعة وقود المركبات الفضائية والمفاعلات النووية. Solid Fuel
    32- يدخل في صناعة إنتاج البترول الخام في حفر آبار النفط.


    يذكر الجميع ممن يهتمون بالسياسة أن أميركا شنت حرباً اقتصادية على السودان في بداية تسعينيات القرن الماضي وقادت حملة عالمية لمقاطعة السودان ولكنها استثنت من المقاطعة الصمغ العربي من دون جميع الواردات السودانية. أرجع الجميع حسب معرفتهم أن السبب هو أن شركتي كوكا كولا وبيبسي كولا ضغطتا على الإدارة الأمريكية حتى تستثني الصمغ العربي... هذا الحديث صحيح إلى حد ما ولكن يقف وراء الضغط لوبي أميركي أكبر وأهم بكثير من شركتي المشروبات الغازية..وهذا يقودنا إلى معرفة استخدامات الصمغ العربي الواردة في القائمة أعلاه والتي قد لا يعرف القارئ الكريم عنها إلا القليل ولذلك يستغل بعض ضعاف النفوس أنصاف المتعلمين من المستفيدين الفوريين من تغييب المعلومات عن غيرهم من فرية استخدامات البدائل في الصناعات التي تستخدم الصمغ العربي إذا ارتفعت أسعاره عن معدل معين وما دروا – لكن أظن أنهم يدرون أن الرطل من بدرة الصمغ الميكانيكية يباع في انجلترا بسعر يقارب سعر القنطار في بورصة أبو جبيهة .

    يستخدم الصمغ العربي في صناعة البوهيات والطلاء عموماً ويمكن دخول البدائل في صناعة البوهيات الرخيصة ولكن لا يستخدم غير الصمغ العربي في صناعة طلاء الطائرات وكل الأجسام الطائرة بما فيها المركبات الفضائية والأقمار الصناعية. ومن استخدامات الصمغ العربي الدخول في المزيج الذي يستعمل في حفر آبار البترول لما له من خاصية تبريد البريمات التي تحتك عند الحفر بالصخور تحت الأرض والتي تصل درجة الحرارة فيها بضع آلاف سنتيقريد.. ولولا وجود الصمغ العربي لانفجر الحفار من ارتفاع درجة الحرارة. يدخل الصمغ العربي بصورة كبيرة في صناعة الذخيرة الحية والفشنك ويدخل صمغ كردفان بالذات في صناعة الألعاب النارية. الكل يعرف أن الصمغ العربي يدخل بصورة أساسية في صناعة الحلويات والراقي منها على وجه الخصوص.. وكذلك يدخل في صناعة الأدوية والعطور وكذلك صناعة الأحبار وألواح الطباعة والتي لا تستخدم فيها البدائل أبداً.

    أكرم الله القارئ ولكن للعلم نقول أن صناعة البيرة لا تتم إلا بدخول الصمغ العربي فيها. فالصمغ العربي هو المسبب الرئيسي للرغوة التي ترونها على قمة قدح الجعة ولولا الصمغ لما أرغي وأزبد ذلك القدح.. هل يعلم القارئ أن بأميركا أكثر من 3,000 مصنع بيرة. ( معلومة لله عرفتها عندما كنت أعمل في بورصة لندن أن أحسن أنواع الذرة لصناعة الجعة هي الفترتية السودانية.. ورفضت تسويقها في بريطانيا بعد أن علمت هذه الحقيقة). وهل يعلم القارئ خاصة من له علاقة بالصمغ العربي أن بأمريكا 49,000 مصنعاً مختلفاً في 22 ولاية تستخدم الصمغ العربي في صناعاتها.

    بقي أن تعلم عزيزي القارئ الكريم أن الصمغ العربي مكوّن أساسي في وقود المركبات الفضائية التي تحمل الأقمار الصناعية والذي يسمى ال Solid Fuel – لا أعرف ترجمة له باللغة العربية. ولولا صمغنا العربي هذا لما شاهدتم أصالة ولا نانسي عجرم ولا محمود يسن وهلم جراً فقولوا لنا شكراً لأننا ننتج لكم الصمغ وأنتم على أرائككم متكئون.. تشربون الكوكا كولا الباردة – ولا أقول شيئاً آخر.
    ولكل ما ورد من تبرير بعاليه لا نطلب المستحيل؛ بل نطلب من القائمين على الأمر أن يساعدوا المنتج البسيط بالمواد التموينية على قرار التمويل الأصغر في بداية شهر نوفمبر من كل عام ويقدموا له المعينات الممكنة ليقوم بطق أشجار الهشاب حتى ينتج محصولاً كثيراً يفيده مادياً ويغذي خزينة الدولة بالضرائب والزكاة والعملات الحرّة. لا تحتاج مجموعة طق أشجار الهشاب والتي تتكون من 20 عاملاً لأكثر من 3,000 جنيهاً قيمة للمواد التموينية التي تحتاجها. لواستلم المنتج المواد التموينية في بداية نوفمبر فإن سداد هذا القرض سيكون بنهاية شهر أبريل من العام الذي يلي وليس بعد سنة أو أكثر كما في قروض التمويل الأصغر الذي يذهب أغلبها لمشاريع هامشية لا تسمن ولا تغني من جوع.


    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

07-09-2010, 03:34 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)

    عزيزنا كانتونا
    سلامات
    يا أخى أنت زول عارف
    وخترى وعندك معلومات الدنيا والعالمين .
    عليك الله بتعرف عزيزنا محمد حسنى حران
    الزول خريج زراعة جامعة الخرطوم 1982
    من أبوجبيهة . الزول أخونا وزول عزيز علينا بالحيل . عرفتو ؟
    لو عرفتو ادينا خبرو .
    تحياتى . وألف شكر على المعلومات
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

07-09-2010, 04:16 AM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    Quote: عليك الله بتعرف عزيزنا محمد حسنى حران
    الزول خريج زراعة جامعة الخرطوم 1982
    من أبوجبيهة . الزول أخونا وزول عزيز علينا بالحيل . عرفتو ؟ لو عرفتو ادينا خبرو .


    الأخ عثمان موسى... سلامات شكراً على الإطراء فقط نحاول تقديم ما نملك من المعلومات عسى أن تفيد من يود الإستفادة ولا نرجو إلا أجرنا من الله.
    الأخ محمد حسني حرّان من قبيلتنا ومن نفس خشم بيتنا ، يكون في الحساب إبن عمِّ لي. ومتزوِّج من 2 إحداهما بنت عمِّي شقيق والدي والثانية بنت خالي إبن عمّ أمي.
    يعمل الآن مدير لإيفاد IFAD في منطقة أبو جبيهة. وهو بخير ومزارع كمان في منطقتنا. لكن ما حأقول زراعته جابت شنو عشان الجماعة ما ينطوا لي يقولوا دا كلام ما معقول. تحياتي.

    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

07-09-2010, 04:33 AM

cantona_1

تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6561
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)


    شجر التبلدي وثمار القنقليس:
    إن ثمار شجرة التبلدي والتي تسمى القنقليس غنية بالأملاح المعدنية وتحتوي على فيتامين (C) وهو ما يعادل خمسة من ثمار البرتقال لاحتوائه على الكاربوهايدرايدات. وينصح بعض الأطباء باستخدامه لمعالجة الالتهاب، ومعالجة هشاشة العظام، وذلك بتناول عصير (القنقليس) بصورة مستمرة. كذلك يفيد القنقليسً في حالة المصابين بضغط الدم ومرض القلب لانه يحتوي على (النيكوتين والنيافين). ويستخدم القنقليس في جمال ونضرة البشرة. ويُنصح مرضى الفشل الكلوي بعدم تناوله لأنه يحتوي على نسبة عالية من الأملاح. ويمكن للاطفال تناوله لوقف الإسهال لكن بكميات قليلة لأنه ربما يأتي بنتيجة عكسية في حالة تناوله بكميات كبيرة ويزيد الإسهال. إن شجرة التبلدي تعتبر ثروة قومية لما تحتويه من عناصر مغذية بصورة كبيرة. وتتوفر شجرة التبلدي المعروفة بحجمها الكبير في ولايات كردفان الكبرى، بدليل أنها شعار لولاية شمال كردفان.

    كبـّـاشي الصـّـافي

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

08-09-2010, 01:38 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: cantona_1)

    MAJOR SESAME PRODUCERS

    (in thousands of short tons of whole seed)
    CY 2007

    Country
    Area Harvested

    (000 acres)
    Production

    (000 tons)

    India
    4,324
    739

    Myanmar
    3,954
    661

    China
    1,534
    615

    Sudan
    3,781
    287

    Uganda
    692
    185

    Ethiopia
    544
    181

    Nigeria
    484
    110

    Paraguay
    148
    58

    Bangladesh
    198
    55

    Tanzania, United Rep of
    284
    51

    Thailand
    162
    47

    Central African Republic
    99
    44

    Egypt
    77
    41

    Pakistan
    210
    41
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

08-09-2010, 05:15 AM

abubakr

تاريخ التسجيل: 22-04-2002
مجموع المشاركات: 16044
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    الالافاضل والفضليات

    كل عام وانتم بخير

    اليس عجيبا ان نعرف عن الذي بين ايدينا من الذي راه بين ايديناونحن لم نراه ؟؟؟
    كثير منا درس في ايام غابرات عن سبل كسب العيش في السودان وعايش الذهب الابيض وانتصاراته وسم"ياسمسم القضارف " و راي شتلات عباد الشمس والبصل الابيض في المعارض الزراعية وما زال وفي مهجره وشتاته يسال القادم "بالله جيب لي شوية قنقوليز .. دة كويس للبطن والسكري ؟ " وراي مناجحم للذهب في اتيري (اندنا) وقرء عن "دهب بني شنقول " وتفاخر بان معامل الادوية والحلويات في العالم لا تقدر ان تستغني عن السنامك والصكغ السوداني والقائمة تطول ....
    وكثير ممن عرف ذلك صار حاكما ووزيرا وجبروتا ولكنه يري في علب الماكنتوش والباتشي والجنك فوود والقمح المستورد وكل المستورد القادم من هناااااك هو "كنزه" وهكذا قيل ان اعدادنا في الشتات هي من ارقام لها ست اصفار ناكل البتزا والهوت دوق والكانتكي جيكن نقتز فاصابنا ضيق الشرايين والسكري وضغط الدم وضعف النظر وتاهت الذاكرة...

    كنوز السودان تحتاج الي سودانيين ملتزميين بالعمل والانتاج.. الي ادارات تتقي الله في خلقه وعباده وارضه.. الي نظام لا يعرف المحاباة لجهة وانما للوطن فقط .. نظام يحاسب نفسه علي تجاوزاته قبل ان يحاسبه الله والشعب ..... نظام جاذب لاهل السودان ليبقو ويعملو لا طاردا لهم ليكونو شتات في اركان الدنيا او جائعيين مفتقريين وهم في الداخل .....الانسان اولا واولا واولا هو "كنوز السودان" ...ماليزيا وسنغافور لا تتعدي مساحتيهما مساحة معتمدية في بلادنا وليست فيها الا بعض محدود من مصادر ولكن انجزتا وازدهرتا حين عرف اباء استقلالها وساساتها ان الكنوز عندهم هي "البشر" وحين ارتقو بالبشر وفكره وصحته وتعليميه واحترامه لعمله ارتقت بلادهم ....

    شكرا عثمان والمتداخليين علي موضوع متفائل وسط اكوام البؤس الاسفيري القاتل تشاؤما .....

    مودتي

    ابوبكر

    (عدل بواسطة abubakr on 08-09-2010, 05:18 AM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

08-09-2010, 11:43 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: abubakr)

    عزيزنا أبوبكر
    سلامات
    وكل عام وأنت بخير
    يا ابوبكر بعد موسم جنى
    القطن الزغاريد كانت تلعلع فى البلد
    والاسواق تزدحم بالناس للحصول على كسوة السنة
    للأولاد والزوجات والأهل
    موسم القطن كان ينعش البلد كلها .
    فى ديك الزمانات جد كان فى أنتعاش حقيقى
    كان فى نشاط أقتصادى .
    الصناعات القطنية وصناعة الصابون والجلود توسعت .
    وزيت السمسم رقد هبطرش .
    السودان جنة الله فى الأرض


                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-09-2010, 04:38 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    Aspects of the topic Sudan Gezira Board are discussed in the following places at Britannica.

    Assorted Referenceseconomy of The Sudan (in The Sudan: Mechanized agriculture)
    ...the world. It covers an area of 2.5 million acres (1 million hectares) and provides water for more than 100,000 tenant farmers. The tenants farm the land in cooperation with the government and The Sudan Gezira Board, which oversees administration, credit, and marketing. Although The Sudan’s total output accounts for only a tiny percentage of world production, its importance in the cotton...
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-09-2010, 02:05 PM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)


    تعتبر هيئة البحوث الزراعية من أقدم مؤسسات البحث الزراعي في أفريقيا والشرق الأوسط وأحدى قلاع البحث العلمي والتطوير في السودان ، حيث تضطلع بمسئولية القيام بأكثر من 95% من البحوث التطبيقية الزراعية. ويعود تاريخ البحث الزراعي في السودان إلى العقد الأول من هذا القرن عندما أنشأت في عام 1902 أول مزرعة تجريبية في شندي (ولاية النيل) وأخرى في الكاملين (ولاية الجزيرة)، تبعتها في عام 1903 حقول تجريبية في كل من رمبيك وواو في جنوب السودان. وفي نفس العام أنشأت معامل ويلكم (WELCOME) للبحوث المدارية كجزء من مصلحة التعليم لإجراء البحوث الزراعية في مجالي الكيمياء والحشرات. وقد أعقب ذلك في عام 1904 إنشاء محطة بحوث شمبات بواسطة مصلحة الزراعة للقيام بالبحوث العلمية في النباتات و طرق فلاحتها بالتعاون الوثيق مع معامل ويلكم(WELCOME) للبحوث المدارية.

    وتعتبر فترة العقدين الثاني والثالث نقطة تحول في المجال الزراعي في السودان، إذ نبعت الفكرة لري سهول الجزيرة بواسطة خزان سنار الذي أكتمل بناؤه في عام 1925. وكذلك برهنت مشاريع الطلمبات التجريبية التي أقيمت في الفترة من 11-1924 في عدة مواقع بمنطقة الجزيرة على أمكانية أنتاج القطن على نطاق تجارى . تبعا لذلك أنشأت محطة بحوث الجزيرة في عام 1918 بهدف دراسة البيئة الطبيعية وتعريفها علمياً ودراسة تفاعل المحاصيل المختلفة مع هذه البيئة . وكان من أهم واجباتها كذلك تقديم النصح والإرشاد للشركة الزراعية آنذاك في الطرق المثلى لإنتاج القطن وبعض المحاصيل ذات الصلة بالدورة الزراعية . والمتتبع لتطور مشروع الجزيرة لابد أن يلحظ الدور الكبير الذي لعبته البحوث الزراعية في تطوير إنتاج القطن والمحافظة علية وتجنب البلاد نكسات كثيرة مثل انتشار مرض تجعد الأوراق الفيروسي ومرض اللفحة الباكتيرى اللذان تسببا في انخفاض إنتاجية القطن إلى حد أدنى في منتصف الثلاثينيات. أعقب ذلك أنشاء عدد من محطات البحوث الزراعية في كادقلى بجنوب كردفان (1935)، يامبيو بجنوب الإستوائية (1948)، أبو نعامة بوسط السودان (1963). خشم القربة بشرق السودان (1960)، الحديبة بشمال السودان (1962)، وسنار و معتوق بوسط السودان (1963).

    لقد كانت البحوث الزراعية منذ عام 1918 وحتى عام 1967 تدار كقسم من أقسام مصلحة الزراعة سابقاً. وفي عام 1967 وضح جلياً أن مناشط البحوث الزراعية قد بلغت من الأهمية والحجم والمسئولية ما يستوجب الاستقلال الفني والإداري. قاد هذا التوسع الكبير في مجال البحوث الزراعية في عام 1967 إلى استحداث هيئة البحوث الزراعية كمؤسسة عامة شبه مستقلة بموجب قانون 1967 والمعدل لعام 1977، تجمع تحت إدارتها كل محطات البحوث والمراكز التخصصية بغرض القيام بالأبحاث الزراعية التطبيقية بما يتلاءم وخطة التنمية الزراعية بشقيها النباتي والحيواني. ونتيجة للتنظيم الجديد تم ضم وحدات البحوث في مجالات تصنيع الأغذية، والأسماك والحيوانات الوحشية والغابات والمراعي إلى هيئة البحوث الزراعية.

    وفي سياق عملية تطوير البناء المؤسسي للدولة تم إنشاء وزارة العلوم والتكنولوجيا في عام 2001 لتجمع بين أروقتها كل المؤسسات البحثية التابعة للوزارات الأخرى من أجل التنسيق بين مختلف الجهات المهتمة بالبحث العلمي مما يقلل من الازدواجية ويرشد استخدام الموارد المادية والبشرية ويعمل على تركيز الجهود وتوجيهها نحو التنمية الاقتصادية المستدامة. ومنذ ذلك التأريخ أصبحت هيئة البحوث الزراعية جزء من وزارة العلوم والتكنولوجيا كجهة وطنية مسئولة عن ترجمة التوجهات الإستراتيجية للدولة في مجال تنمية وتطوير الإنتاج الزراعي من خلال القيام بالبحوث والدراسات العلمية والتطبيقية في المجالات الزراعية المختلفة واعتماد نتائجها ونشر مخرجاتها على مختلف الفئات المستفيدة عبر مراكزها ووحداتها المتخصصة ومحطاتها البحثية المنتشرة في مختلف مناطق البلاد.

    الرؤية:

    تسعى هيئة البحوث الزراعية إلى تأسيس نظام بحثي متكامل قادر الاستفادة من الفرص المتاحة ومواجهة التحديات والمعوقات المتزايدة للتنمية الزراعية المستدامة والاستجابة للمتغيرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي.

    الرسالة:

    القيام بالبحوث الزراعية لتلبية احتياجات خطط التنمية الزراعية المستدامة في السودان والمتمثلة في النهوض بالإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني من خلال إنتاج تقانات ومعارف زراعية مطورة مرتبطة بسياسات زراعية ملائمة واستخدام امثل للموارد الطبيعية .

    الغايات :

    1. الإسهام في تحقيق الأمن الغذائي وإزالة الفقر

    2. الإسهام في تحسين الدخل القومي

    3. تطوير واستدامة الإنتاج الزراعي

    4. تصنيع الإنتاج الزراعي لزيادة دخول ورفاهية المنتجين

    5. الإسهام في زيادة صادر المنتجات الزراعية

    6. الإسهام في تحقيق عدالة وتوزيع الدخول

    7. الحفاظ على الموارد الطبيعية

    الأهداف الإستراتيجية:

    1. إنتاج تقانات ومعلومات ذات جدوى اقتصادية ومستوفية لمواصفات الجودة في مجالات إنتاج المحاصيل، الغابات، المراعي، تصنيع الأغذية وصيانة الموارد الطبيعية خاصة الأراضي والمياه.

    2. توسيع دائرة البحث ليتسق مع الحاجات البحثية للسلع والنظم الزراعية المتعددة .

    3. ربط أجندة البحث بالواقع المتاح من موارد القطاع الزراعي وبالتناغم مع مبدأ البحث بدافع الحوجة.

    4. الاعتبار الكافي لتفاعل أجندة البحث مع نظم الإنتاج، التصنيع والاستهلاك ليتسنى تطبيق مخرجات البحث.

    5. التأكيد على مساهمة البحوث والمخرجات المستهدفة على البيئة والتنمية المستدامة.

    6. الاهتمام بالبحوث الموجهة نحو الأمن الغذائي والحد من الفقر .

    7. الاهتمام بالبحوث الموجهة لتوفير فوائض للصادر .

    8. تحسين أساليب إنتاج وحفظ التقاوي.

    9. تطوير طرق تنمية الموارد الإحيائية من خلال تبني أساليب التقانات الحيوية والهندسة الوراثية وتوظيفها لخدمة الموارد النباتية.

    10. المساهمة في نقل وتوطين التقانة للمنتفعين.


    أعلى الصفحة



    --------------------------------------------------------------------------------



    --------------------------------------------------------------------------------

    العنوان: هيئة البحوث الزراعية

    ص. ب 126 ، وادمدنى (جمهورية السودان)



                   |Articles |News |مقالات |اخبار

10-09-2010, 02:44 AM

Osman Musa

تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 13870
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: السودان عند الأمريكان بلد الكنوز (Re: Osman Musa)

    كل عام والمزارع السودانى بألف خير
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

السودان عند الأمريكان بلد الكنوز فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·

Home الصفحة الاولى | المنبر العام | | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2014م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م |
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م | نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م |أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م |
مدخل أرشيف العام (2003م) | مدخل أرشيف العام (2002م) | مدخل أرشيف العام (2001م) | مكتبة الاستاذ محمود محمد طه |مكتبة البروفسير على المك | مكتبة د.جون قرنق | مكتبة الفساد| مكتبة ضحايا التعذيب | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة دارفور |مكتبة الدراسات الجندرية | مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور |
مواضيع توثيقية متميِّزة | مكتبة قضية سد كجبار | مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي | مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م |مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani) | مكتبة عبد الخالق محجوب | مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد |مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم |مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا | مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد |
مكتبة العلامة عبد الله الطيب | مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008 | مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن | منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم |مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح | مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية | مكتبة من اقوالهم |مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين | منبر الشعبية | منبر ناس الزقازيق |مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى | اخر الاخبار من السودان2004 |
اراء حرة و مقالات سودانية | مواقع سودانية | اغاني سودانية | مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد | دليل الخريجيين السودانيين | الاخبار اليومية عن السودان بالعربى|
جرائد سودانية |اجتماعيات سودانية |دليل الاصدقاء السودانى |مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان |الارشيف والمكتبات |
|Contact us |About us | Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |

للكتابة بالعربي في المنتدى

للرجوع للصفحة الرئيسية اراء حرة و مقالات
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
اضغط هنا لكي تجعل المنتدى السودانى للحوار صفحتك الرئيسية لمتصفحك
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة bakriabubakr@cox.net
الاخبار اليومية Contact Us اتصل بنا أجتماعيات

© Copyright 2001-02
Sudan IT Inc.
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de