ماذا تتوقعون من انتخابات مخجوجة

مظاهرة الغضب الكبرى لنصرة تابت الثلاثاء 25 نوفمبر بنيويورك

النداء الاخير للسودانيين بانتويرب

إنعقاد الجمعية العمومية لبورداب وبوردابيات الرياض

تمنيت لو عرفت سبب عدم السماح لتوريد سيارات خاصة للسودان شنو وليه الجمارك

مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 24-11-2014, 09:26 PM الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010مهكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
03-09-2010, 01:09 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 01:09 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    الحقيقة :-

    قصة هذه الأسرة لا تختلف عن إلف قصه وقصه التميز العنصري ضد السودانيين فى الشرق الأوسط وإفريقيا ولخبرتي فى مصر وتركيا عن أوضاع اللاجئين السودانيين والمقيمون فى تلك الدول تجدني اشعر بأسف شديد لفتح أبواب السودان على مصرعيها لهولا والتعامل معهم فى السودان بصورة تفوق الاحترام والتقدير حتى التقديس ونحن نقابل في بلادهم الذل والمهانة والتشريد والعنصرية والاضطهاد فى حياتى كانت اسوء 5 سنوات قضيتها كانت فى 3 منها فى مصر 2 فى تركيا

    عن تجربتي فى مصر احكي :-

    يعتبر الاوضاع بالنسبة للاجئين السودانيين فى مصر أحسن حال منها فى تركيا على اعتبار ان ملف حقوق الإنسان والمنظمات الحقوقية المصرية بها شئ من النزاهة وان فرصة توفر محامى مصرى نزيه للدفاع عن حقوق السودانين تكون موجودة وهناك بعض المتضامين المصرين عرضوا حياتهم للخطر من اجل سودانيين لكن السلطات المصرية نفاذة , لكن الاسواء هو مكتب مفوضية شئون اللاجئين الذين تعامل العاملين فى بصورة فظة وبعيد عن الإنسانية عن السودانيين وبخاصة الموظفين المحلين , ضاربين بالقوانين الدولية عرض الحائط وقانون اللاجئين أيضاء , وقد تتعرض للعبارة العنصرية الجارية فى الشارع او من موظف فى المفوضية وعلى سبيل الزكر الموظف احمد محسن المتواجد حاليا فى دارفور والذي ساهم فى مقتل شباب درافور فى ميدان مصطفى محمود وساهم فى ترحيل وإغلاق ملفات عدد كبير منهم فاقد الشئ لا يعطيه.
    إثناء اعتصام مصطفى محمود وبعدة اكشفنا حقائق مذهلة ومفجعة عن الاختفاء القصرى للاجئين السودانيين فى مصر وعن عمليات الاستغلال الجنسي , وعن سرقات أموال اللاجئين عبر مشاريع الاتحاد الاروبى فقد اصطبحت مصر قبلة للصوص القادمين من إفريقيا وأصبح كل من هب ودب يرغب فى العمل مع اللاجئين السودانيين بهدف المساعدة لكن الحقيقة هي أنهم قادمين من بعيد من اجل الاحتيال وان هناك شخصيات بعينه حضرة الى مصر من اجل أهداف إنسان رخيصة ودنيه حقوقها وهربوا من مصر الغريب عندما فتحنا نحن اللاجئين باب التحقيق فى الموضوع والشئ الذي رفضته مفوضية شئون اللاجئين التحقيق فى الموضوع عدد كبير من القادمين إلى مصر علموا هناك دون استعمال الأسماء الحقيقة لهم على رأسهم السيدة (ن ,ر) والتى كانت تستدرج اللاجئين الى شقتها فى قاردن ستى جوار السفارة السودانية للممارسة الأفعال الرزيلة بمساعدة صديقة لها تدعى (ل , م)

    وطبعا إذا حاول اى شخص متابعة اى خيط للتحقيق عن اى موضوع في مصر فانه لا يجد أسماء حقيقة ولا أشخاص عملوا فى تلك الفترة فى مصر تيتم الموضوع عبر شخصية ((المنظف )) وهم شخص يقوم بتهديد اللاجئين موضوع التحقيق , ويقوم بالاتصال بالمعارف والاصداقاء والمعارف من الصحفيين والمحامين لإيقاف اى قضية ضد الشخص المتهم وهناك أكثر من شاهد ودليل
    حتى أن هولا المنظفين لهم علاقات حميمة مع الأمن المصري وحتى السفارة السودانية فى القاهرة وهم يعملون فى أوساط اللاجئين في مصر ؟؟ يتحرك هولا بين السودان ومصر بهداف معينه ومحددة ويتم تغير الاسم والسيرة الذاتية حسب البلد ويدخلون البلاد بهدف ويمارسون نشاطات أخرى الهدف منها جمع الشباب من حولهم فقط لاغير

    القصة البسيطة هى تلك التى تجد حظ لها عبر سودانيز وان لاين

    سوف استغل البوست للتوثيق
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 01:10 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    تركيا تجربة حياة :

    أوضاع اللاجئين السودانيين في تركيا هي الاسواء على الإطلاق في الشرق الأوسط فمن اكبر الشعوب العنصرية التي عشتا معها سنتين على الإطلاق هم الأتراك ولن أتخيل أن هناك شعب يتسم بالعنصرية مثل الأتراك في العالم اجمع , خاصة العاملين فى مجال حقوق الإنسان فهم الاسواء على الإطلاق وان هناك مناطق فى تركيا لم تطئاها رجل شخص اسود على سبيل المثال حى اتش ايدنك لار فى أنقرة كانت إنا الأسود الوحيد زها عام ونصف , من القصص التى ظلت عالق فى زهنى اننى كنت فى بص ركاب عادى عندما اعترض الطريق بسيارته شخص اخر كان وضع السيارة الاخرى مخالف للمرور بغض شديد ردد صاحب البص لصحاب العربة ان الافارقة نفسهم لا يقفون فى الطريق بهذه الطريقة وكنت إنا الافريقيى الوحيد فى البص فمن كان يقصد, اذا حدث ان وقعت اى مشكلة بينك وبين اى تركى فأنت كشخص اسود لا يحق لك فتح اى بلاغ جنائ ضد الشخص التركي صاحب الجريمة حتى وان كانت جريمة قتل فانك لن تجد شخص واحد يساندك فى الموضوع, مثال شاب سودانى من اسرة سودانية يحكى الشباب تجربته فى تركيا انه كانت متزوج من تركية اختلف معها وكان لديه طفله منها بمساعدة زويها تم ضرب الشاب فى قسم الشرطة ورمية فى الحدود السورية التركية واختفاء مازالت أسرته تبحث عنه سوف أوافيكم بالتفاصيل عن القصة قريبا .

    شاب أخر سوداني قضى 21 عام في طلب اللجوء في تركيا عانى فيها من الذل والاضطهاد حتى نصر الله بمحامى بريطاني فغادر إلى الولايات المتحدة الأمريكية , نهايك عن المبالغ الخرافية التي تتجاوز 5 إلف و3 إلف للاجئين المغادرين من تركيا إلى دول العالم الأول والتي يعجز عدد كبير من اللاجئين من دفعها وهو باب يتحق التوثيق طبعا سوف أعود إليه

    طلب الحصول على الإقامة صعب للغاية في تركيا قضية انأ في تركيا سنتين لم احصل فيها على طلب الإقامة رغم محاولتي للحصول عليها الى ان غادرتها لم احصل على لإقامة ولا ادري ما السبب الى اليوم , ويحصل الاتراك على الإقامة حاليا والعمل والتملك بصورة سهلة وميسرة من دون عنا او تعب ؟؟ هكذا يردون الجميل لشباب السوداني ويعيش معظم اللاجئين السودانيين فى تركيا فى مناطق فقيرة ومعدمة الخدمات واغلبهم فى بدرومات تحت الأرض فى ظروف صحية سيئة تكلفة إيجار الغرفة الواحدة 150 دولار امريكى وهى غرفة خالية من منافذ التهوية فى ظروف صحية سيئة غير أدمية من الإحياء المشهور فى تركيا لتواجد السود كافة من كل إفريقيا فى اسطنبول ((حى كونكابى )) ((أبى يزيد )) هو شبية بحى الكيلوا اربع ونص فى الحى العاشر مدينة نصر مصر على اسواء حيث ينعدم الامن والاستقرار وتنتشر تجارة الحشيش والمخدرات والدعارة وتنتشر العصابة وبيع الأسلحة النارية ويحدث إطلاق النار هناك يعيش الأفارقة من أحباش سودانيين صوماليين نيجيريا , هي قلعة التهريب الحصينة للاجئين

    هكذا نعيش نحن فى بلادهم فكيف يعيش هولا فى بلادنا

    ونواصل
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 02:17 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    عمليات التهريب من مصر إلى تركيا ومن تركيا إلى الاتحاد الاروبى


    في شتاء العام 2008 وفى يناير وكنت وقتها اعمل في المنظمة التركية للتضامن مع طالبي اللجوء والمهاجرين شاهدة فى تلفاز المنظمة وفى الإخبار خبر عن غرق مهاجرين غير شرعيين في المياه الإقليمية التركية لم يهتم اى شخص من العاملين فى المنظمة بالخبر وطبعا العاملين في المنظمة أتراك بطبيعة الحال ولم يكلف اى شخص عنا رفع سماعة الهاتف للاتصال بقسم الشرطة للحصول على الأسماء وهل هناك ناجين أم لا , ولم يخرج اى شخص للتضامن حتى في منظمة التضامن التي نعمل بها؟ إلى يومنا هذا لم يخضع اى شخص للتحقيق ولن يخضع طبعا اى شخص للتحقيق لان المهربين ببساطة أولاد بلاد والضحايا أفارقة !!

    ذلك المنظر لم يغادر زكراتى أبدا ولن يغادره عملية التهريب من والى اليونان عملية لا إنسانية وقد فقد عدد كبير الأفارقة حياتهم جراء تلك العمليات التي يديرها عدد من الأتراك والتي تدر بالطبع عائد مجزى كبير فتكلفت الفرد 1500 دولار ولم تقوم الحكومات التركية المتعاقبة بوضع خطة للحفاظ على حياة الأفارقة في بلادها من براثين تجار البشر الذين يتعرضون لظروف القهر والزلال والتميز والاستغلال ويتم حشر 35 شخص فى قارب مطاطي صغير مساحته تتسع 10 أشخاص وفى بعض الأحيان يكون هناك أطفال بعمر اليوم الواحد أو ألسنه أو الشهر وقد يترك هولا في عرض البحر لمصريهم في تقرير إلى الاتحاد الاروبى إن في العام 2009 فقد 287 شخص حياة فى البحر بسب الظروف التهريب التي تعرض حياة الإنسان للموت فى اى لحظة ,

    لماذا يعرض هولا حياتهم للخطر ؟
    الظروف الصعبة والغير إنسانية التي يعشها هولا فى تركيا تجعل الموت والمخاطرة بالحياة الوسيلة الوحيد للنجاة من مع غياب الدور الراقابى للمنظمات الدولية التي تنعدم تمام في تركيا سوى تلك المنظمات الصغيرة التي يدريها الأتراك والتى لا يقبل على الإطلاق العاملين فيها كتابة اى تقارير صحيحة او حقيقة عن أوضاع اللاجئين والمهاجرين فى تركيا ولا يساند اى محامى تركي حقوق او مدني اى لاجئ تعرض للانتهاكات الإنسانية والحقيقة ان اوضاع منظمات حقوق الانسان فى مصر احسن بكثير من هى عليها بتركيا فالبرغم من المحابة والمجاملة فى مصر لا ان تظل الاوضاع فى مصر هى الاحسن من ناحية ظروف السجون والمعتقلات للمهاجرين واللاجئين ففى بعض الاحيان يقضى عدد كبير من عابرى الحدود بصورة غير شرعية شهور طويلة فى السجون التركية فى ظروف لا تتوفر فيها ابسط قواعد حقوق الإنسان مثال على ذلك قصة حسان السوداني الذي قضى 4 شهور في احد السجون التركية فى الحدود حتى أصيب بالجرب والتقيح واصيب بمرض فى الصدر ولحسن الحظ تمكن حسان من الهروب من السجن وحضر الى بسمنه أزمير وهى مدينه ساحلية تركية وحكي لنا عن تجربته فى السجون التركية وطريق توزيع الطعام التى يندى لها الجبين ويقشعر أليها البدن وتجارب اخر سوف اوثقها لكم فى هذا البوست
    ------------------------------------------------------------------------
    هم ألان فى السودان الأبواب مفتوح فى ظروف عمل تحفظ الكرامة هل يقابلون الإحسان بالإحسان
    نواصل

    (عدل بواسطة amir jabir on 03-09-2010, 02:20 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 03:16 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    ظروف إنسانية صعبة :

    من أسوء السنوات التي قضيتها كانت في تركيا سنتنا شهدت فيهم العجب من حقد وكرة وأنانية شديد ورغبة غريبة لدى الأتراك في تدمير حياة الإنسان الأسود عموما يرى الأتراك في الإنسان الأسود شخص لا يستحق الحياة الكريمة ولا التعليم ولا الصحة وقد يستعلمون شتى الوسائل من اجل تدمير اى شخص يحاول التعليم أو النهوض أو تطوير حياته العملية أو العلمية صديقي الديجى سوداني موزع موسيقى قادة حظة العاثر الى تركيا عمل في ملهى ليلى لحبة الشديد للموسيقى نجح في اجتذاب عدد كبير من الشباب إلى الديسكوى وطبعا لا يسمح له القانون التركي بالعمل فقد حقد علية احد العاملين فى مجال الموسيقى وهو تركي بلغ عنه الشرطة التي قبضة علية وودعته في السجن الحمد الله إن لم يتم تلفيق له اى تهمة من تلك التهم التي يتم تلفيها لك إذا طالبت باى حق من حقوقك في تركيا وكان الخصم تركي طبعا فهل يكون الوضع نفسه في السودان!!

    ظروف العمل الصعب والمهينة للمهاجرين وطالبي اللجوء في تركيا دفعتني وانأ اعمل في احد المنظمات لكتابة مشروع تطوير مهارات اللاجئين والمهاجرين في تركيا من اجل حياة كريمة لم يلقى المشروع اى إذن صاغية لا قوبل بالسخرية ,

    مصادفة أم تخطيط


    إثناء اعتصام اللاجئين السودانيين في مصر إمام مفوضية شئون اللاجئين كانت اول قناة تحضر الى الاعتصام هى قناة تركيا عرفنا صاحب الكميراء بذلك رحبنا بهم اى ترحيب , الشخص الوحيد الذى قام باستغلال أوضاع اللاجئين فى مصر بصورة صريحة وهرب إلى تركيا ويعيش حاليا هناك بسم جديد كان تركيا العاملين في مفوضية شئون اللاجئين في مصر حذرونا من التعامل مع شخص واحد كان هو تركي قضية انا فى تركيا سنتنا وخرجه منها وحاليا لا يوجد لدى صديق تركي واحد بالرغم من إحداث مصطفى محمود فان لدى عدد كبير من الأصدقاء المصرين فالنظرية التركية تقول اذا انتهت العمل انتهت الصداقة

    كيف يتم التهريب :

    الهدف من التهريب إلى تركيا بهدف الاستغلال إما في العمل أو في أمور أخرى يستفيد منها دائم أشخاص اترك يحصلون على أورق مزورة في بعض الأحيان محامين مصرين وغالبا تكون اوارق زواج مزورة يقوم بضربها محامين مصرين لمصلحة بعض الأتراك المقيمن فى مصر وقد و سقنا حالة واحدة فى مصر لعملية تهريب قامت بها السيدة (ن ,ك ) وهى تركيا يعتقد انها تحمل جواز سفر كندى الغريب أن اسمها في جواز السفر الكندي كان يخالف إلى اسمها في الجواز التركي وكانت تعمل فى مصر على أنها كندية إلى إن اكتشفنا أمرها عبر مفوضية شئون اللاجئين وهى السيدة الطالعة في عملية منظمة الشهاب المصرية التي استلمت عبر الاتحاد الاروبى بملغ 45 إلف يورو فى مشروع خاصة باللاجئين السودانيين في مصر وهربة الى تركيا وعادة من جديد وهى تحمل اتهام للمصرين العاملين بالمنظمة بسرقة تلك الاموال ثم حضرة مرة اخرى بحجة المساعدة فى الاعتصام ومرة اخرى قامت بفعلة اسوء من الاول حيث ثيت استدرجها للاجئين الى منزلها فى قاردن ستى للمارسة البغاء معهم بعد ايهامهم بمساعدتهم على السفر , او الحصول على منح دراسية فى الجامعة الامريكية او السفر الى استراليا او كندا

    نواصل
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 06:20 AM

حبيب نورة

تاريخ التسجيل: 02-03-2004
مجموع المشاركات: 18314
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    واصل
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 08:33 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: حبيب نورة)

    حبيب نورة سلامات مواصلة حتى القبض على المجرمين وتغير طرق التعامل مع الاخر من قبل السودانين
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 09:19 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    يعانى اللاجئين السودانيين فى تركيا الأمرين من اجل الحصول على عمل شريف وقانوني يقيهم شر سؤال الناس ويساعدهم على مصاعب الحياة الشديد التي تتصف بها تركيا دون غيرها من بلاد العالم التي يعيشون فيها من ابرز المشاكل التى توجه اللاجئين عموما فى تركيا اللغة التركية الغريبة فهي من اغرب اللغة اسياء كون ان تركيا نفسها هي من الدولية الأسيوية المتطورة من الناحية الخدمية , صديق (د) المتواجد الان فى فرنسا والذى قضى سنه كامل فى السجون التركية اخبرني انه اول من وصل مطار اسطنبول ساله المحقق التركية هى تجيد التركية ؟!!
    تقف اللغة لتركية حجر كبير فى وجه اللاجئين والمهاجرين الى تركيا ولا تقدم الحكومة التركية المساعدات للاجئين سوء رغبتك تعلم اللغة التركية فى بعض المناطق الذى يوزع اليها اللاجئين ويهدف هذا السلوك بعض الى تغير اللغة الأصلية للمهاجرين واللاجئين , حكي لى إبراهيم كفلك مدير المنظمة التركية للتضامن مع طالبي اللجوء والمهاجرين عن خطة هى الأغرب من نوعها فى العالم او هى نظرية الله اعلم المهم هى وجهة نظر تركية (( أنهم يرغبون فى تغير نمط حياة وسلوك المهاجرين واللاجئين فى تركيا بنمط حياة وسلوك وأسلوب وطريقة تعامل الأتراك مع القادمين إليها ؟ )) طبعا كالعادة لم افهم ماذا يقصد وكالعادة وانا أقيم فى تركيا زها سنتين لم استطيع فهم اى موطن تركي ولم أصل مع اى وحد منهم الى نقطة حوار مشتركة كنت اظن فى بداية الامر انها اللغة التركية لكن فى النهاية وصلت الى يقين تام ان هناك شخص غبي إما إنا ام الشعب التركي
    افترضت انى الغبى الى حين كيف يكون شعب كامل غبى مقابل انسان واحد الى ان اثبت هولا غبائهم وجهلهم بالحقيقة فى واحد من الموافقة التي لا تحدث لا فى تركيا سوف نسردها بالتفاصيل ,

    المهم ان عامل اللغة مهم للتعامل مع الشعب التركي فاللغة التركية مهمة جدا جدا لديهم , العامل الاخر ان العمل فى تركيا من المستحيلات بالنسبة للمهاجرين واللاجئين خاصة الافارقة وان توفر فانه يتوفر فى ظروف إنسانية قاسية للغاية وغالبنا ما تاخد ربع الأجر المتفق عليه من صاحب العامل التركي الذى يبتز المهاجرين ام ان تسكت او اتصل بالشرطة فأنت لا تحمل إقامة وطبعا لا يمنح السلطات التركية الإقامة فى بلادها للأفارقة بالذات سوى الذين يساهمون بمساعدة الحكومة فى حل مشاكل العنوسة فى تركيا او يقوم بمساعدة أسرة تركيا بالحصول على طفلين 3 بعد ان يفقد هولا الأمل فيكون مفتاح الفرج افريقى مهاجر, لذلك تجى ان عملية الابتزاز فى الحصول على الإقامة فى تركيا تتوفر بصورة واسعة وتنتشر في كل الإحياء التركية ولا تضع الحكومة حد لتلك الظواهر السالبة التى تحط من قدر المجتمع فى نظر المهاجرين واللاجئين
    العامل الثانى ان تركيا نفسها مضيعه للمستقبل وللوقت وان حرمان الحكومة التركية للاجئين والمهاجرين من التعليم النظامي سبب اساسى لتدهور لفقدان عدد كبير من الشباب فرصة العمل الكريم _ فى احد الايام كنت اركب البص 413 وهو البص اليومى لى من والى العمل فى انقرة سالنى احد الشباب باللغة الانجليزية

    هو : اسمع انته مين
    انا : سودانى
    هو : بتعمل شنوا هنا
    انا : شغال فى منظمة
    هو : نحنا ماقدرين نشتغل انته جاى من افريقيا تشتغل هنا
    قال الجملة الأخيرة باللغة التركية ظنا منه اننى لا افهم اللغة التركية وبداء حديث عنصري بغيض مع صديقة فى نفس البص عن أسباب تخلف المجتمع التركى وقلت فرص العمل فى تركيا بطريقة عنصرية فظة والغريب ان الشاب يبدو عليه ان خريج من اى الجامعات التركية والغريب أيضاء ان 90% من الذين تعاملت معهم فى تركيا فى انقرة بالذات كانوا حاملين لدرجة الماجستير او الدكتورة آو ضابط فى الجيش او صحفي او محاسب واغلبهم يعملون فى منظمات إنسانية لكن ما لفت نظري عن هولا أنهم فاقدين للمصداقية,

    العمل الثالث هو فقدان التدريب والتأهيل للاجئين للتعامل مع الحياة التركية الصعبة للغاية والمرهقة والغريب أيضاء ان 100% من الأتراك الذين قابلتهم يعتبرون السود اغبيا اى والله أغبياء جهله حاملين للإمراض المعدية لا يهتمون بوضع حقوق الإنسان ولا يوجد ناشط حقوقي افريقية وهم لصوص يسرقون ويقلعون الحرث ويخلطون النسل وهم يتصرفون بعشوائية ويشربون الخمر والمخدرات , لقد رسم عقل الأتراك صورة للرجل الأسود استمدها من الأفلام الأمريكية او من البرامج الوثائقية اغرب سوال كان فى تركيا انته من وين اقول السودان يكون الرد السودان وين ؟؟ حتى والسودان يملئ قنوات الإخبار دارفور ما ادراك ما درافور وتركيا بها الف قناة أرضية هناك مثقفين لم يسمعوا بالسودان فتأمل !! وهى العاصمة الوحيد التى تسعى الى الانضمام الى الاتحاد الاروبى لم تخرج لمناصرة شعب دارفور ولن تخرج ,
    بالعكس عندما كان العالم كله يساعد اللاجئين السودانيين فى مصر كانت التركي الوحيد في وسطهم يخطط لاستغلال اللاجئين والحصول على اى قدر من المال والهروب من مصر ونجح في ذلك يعنى لا يرحموا الناس ولا يخلوا رحمة الله تنزل على الناس فماذا يفعل هولا ألان في السودان ؟

    -------------------------------------------------------------------

    *كنت أسير في الطريق من مكان إلى أخر في نهار رمضان من العام 2008 إلى وقت الإفطار في العاصمة التركية أنقرة لمن يسالنى احد الى أين تسير وماذا تريد أضررت الى النوم فى محطة البصات المتجه إلى اسطنبول ليومين حتى قادم للاجئين سودانين الى المحطة فساعدوني على العودة الى اسطنبول منها والى اليونان عبر البحر كنت أدرك تمام ان هولا قوما لا رحمة لهم ولا شفقه
    -------------------------------------------------------------------------------
    ادم : لاجي سودانيي من دارفور يحكى عن تجربته لي في تركيا ادم موجود حاليا فى فرنسا بعد ان تقدم بطلب اللجوء فيها وتم منحه اللجوء مازلت انا وهو على اتصال
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 09:50 AM

آدم جمال أحمد

تاريخ التسجيل: 06-08-2010
مجموع المشاركات: 2015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    شكراً الأخ عامر جابر على هذا البوست الرائع والذى يحكى ويعكس معاناة المهاجرين السودانيون بمصر وتركيا أكبر البلدان الآسلامية ونراها وهى تمارس الاضطهاد والعنصرية والتمييز فى التعامل والنظرة الدونية ضد السودانيين والله إنها لحكاية تحتاج منا لوقفة ..
    نحن معك متواصلين لهذ البوست والى الأمام

    آدم جمال أحمد

    (عدل بواسطة آدم جمال أحمد on 03-09-2010, 09:59 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 09:55 AM

آدم جمال أحمد

تاريخ التسجيل: 06-08-2010
مجموع المشاركات: 2015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    أما بالنسبة للأتراك لقد شاهدت برنامج الواجهة فى قناة الجزيرة .. يتحدث عن زنوج تركيا بأنهم يعقدون أول تجمع رسمي


    فعكس البرنامج معاناة الزنوج في تركيا والتى قفزت قفزت إلى الواجهة (الجزيرة) .. فيقول مقدم البرنامج ..

    تشهد مدينة أيفاليك في غرب تركيا أول تجمع رسمي لزنوج البلاد تحت إشراف جمعية أفارقة تركيا، التي تأسست بهدف تمثيل الزنوج الأتراك وهم أحفاد لعائلات العبيد الذين كان يجلبهم العثمانيون من أفريقيا.

    وكانت الجمعية قد قوبلت بانتقادات شديدة من قبل القوميين الأتراك، خاصة بعد أن نشر مؤسسها مصطفى أولباق كتابين لفتا الأنظار إلى معاناة زنوج تركيا.

    وتشير تقديرات الأتراك الأفارقة إلى أن مزيدا من المهاجرين القادمين من بعض دول شمال أفريقيا واصلوا التدفق على تركيا خلال السنوات القليلة الماضية بحثا عن منح دراسية وفرص عمل وهربا من ظروف الحياة القاسية في بلدانهم.

    كما تقول التقديرات إن أغلب هؤلاء الزنوج المهاجرين قدموا من نيجيريا ومالي والسودان والصومال, إضافة إلى بعض المناطق الجنوبية في مصر والجزائر.

    ولا تشير التقديرات إلى إحصاءات رسمية بعدد هؤلاء الزنوج الذين يعيشون في ظروف اقتصادية بالغة الصعوبة, كما أن غالبيتهم لا تحصل على فرص تعليمية مناسبة.

    آدم جمال أحمد

    (عدل بواسطة آدم جمال أحمد on 03-09-2010, 10:16 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 10:04 AM

آدم جمال أحمد

تاريخ التسجيل: 06-08-2010
مجموع المشاركات: 2015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    السجون المصرية.

    وقال الناشط في مجال حقوق الانسان ازهري الحاج في حديث لـ (السوداني) ان ما يجري للسودانيين في مصر تفريط في السيادة الوطنية في عدم رعاية مواطنيها في الخارج وتقصير من الحكومة يصل لمرتبة "الإجرام"، مطالبا الحكومة المصرية بأن تعمل وفق الاتفاقيات الدولية للهجرة التي وقعت عليها، مشيرا الى أن ما تقوم به يستوجب المحاسبة القانونية على المستوى المحلي والدولي.

    معاناة بالسجون

    ولعل ما زاد من سوداوية المشهد هو ما ذكرته مصادر لـ (السوداني) عن معاناة اعداد كبيرة من السودانيين المعتقلين بالسجون المصرية جراء التعذيب مما ادى لوفاة المعتقل الطاهر محمد هساي بأحد السجون، فيما اكدت ذات المصادر توزيع عدد من المعتقلين من ابناء البشاريين في سجون بالاسكندرية ووادي النترون وابو زعبل والغردقة وتعرضهم بشكل مستمر للتعذيب، وذكرت أن السجين هاشم عثمان أحمد مريض داخل السجن حاليا ولم يتلق أي عناية طبية من قبل السلطات المصرية.
    وفي ذات الوقت يرفض رموز وأعيان مثلث حلايب توجيه أي نداء لأي من الحكومتين السودانية أو المصرية للاحتجاج على الاوضاع المأساوية التي يعيشونها بعلم الحكومتين لما يقارب العقدين من الزمان، فتوجيه النداء للقاهرة إقرار بالاحتلال وشرعيته أما النداء للخرطوم بغية العمل من اجل اطلاق راح السجناء فسيعرضهم لمزيد من المضايقات والضغوط والاعتقالات من قبل السلطات المصرية، والقوا بدورهم باللائمة على الحكومة السودانية التي تعمدت السكوت وتجاهلت قضية منطقة حلايب.
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 10:09 AM

آدم جمال أحمد

تاريخ التسجيل: 06-08-2010
مجموع المشاركات: 2015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    سودانيون في (أسر) مصر..!!


    خالد أحمد: السوداني

    وسط انشغال الساحة السياسية بمعركة الانتخابات وانشغال الفائزين بها بقسمة "الغنائم" يقف (100) الف مواطن سوداني داخل مثلث حلايب "المحتل" لدى السلطات المصرية يتفرجون على ما يجري داخل وطنهم وهم حرموا من المشاركة في اختيار من يحكمهم خاصة وانهم لم يسمح لهم بالتسجيل في السجل الانتخابي وبعضهم حتى لم يشمله التعداد السكاني.

    ونجد ان بعد حالة التقارب الذي جري بين الحكومتين السودانية والمصرية منذ بداية القرن الحالي فقد ظل ملف حلايب من القضايا المعلقة سوى في مرة يتيمة طوال السنوات العشر الماضية حينما ثارت الثائرة عندما اعلن رئيس الجمهورية المشير عمر البشير في حوار صحفي تمسك السودان بسودانية حلايب ويومها تم تدارك الامر بالحديث عن اعتبار المنطقة "للتكامل بين البلدين وليس للتنازع".

    ولعل غض الخرطوم الطرف عن ملف حلايب رغماً عن الجلبة التي اثارتها حياله في تسعينيات القرن الماضي ابان توتر علاقاتها مع القاهرة فسر من قبيل العديد من الاوساط السودانية بانه صمت مرتبط بالحاجة لسند القاهرة عربياً وإقليمياً ودولياً خاصة مع بلوغ الخلاف مع المجتمع الدولي اوجه بإصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرة توقيف في حق البشير، وفي ذات الوقت فإن مصر تنظر بقلق بالغ لما سينتج عن تقرير المصير لجنوب السودان الذي بدأت العديد من المؤشرات تشير لتفضيل خيار الانفصال، وخلاصة تلك المعطيات سعي الحكومة المصرية لاستخدام سياسة "الترهيب والترغيب" وحسم تبعية منطقة حلايب وتمصيرها بتقديم خدمات صحية وتعليمية مجانية للمواطنين وربط المنطقة ببقية اجزاء البلاد عبر الطرق البرية بغية ادماج مجتمعها في الثقافة المصرية، أما الترهيب فكان بمحاولتها فرض سياج من العزلة بين قاطني منطقة حلايب عن مجتمعاتهم السودانية وغيرها من الاجراءات.

    آخر مشهد

    وتواترت الاخبار في الاسبوع الماضي بأن السلطات المصرية اغلقت بوابة حلايب أمام السودانيين القادمين من وإلى مثلث حلايب المحتل، وقضى القرار بمنع حركة الركاب في الدخول والخروج لمثلث حلايب واستثناء حركة التجارة البينية بين البلدين لجهة ان مصر تستفيد من استيراد البضائع السودانية المتمثلة في المواشي والإبل والحبوب النباتية، فيما تصدر للسودان انواعا من الحلويات والمواد البلاستيكية والاواني المنزلية.

    وقال عدد من ابناء قبيلة البشاريين ان السلطات المصرية حرمتهم من التواصل مع اهلهم داخل المثلث في الجانب السوداني وابلغتهم بأنهم مواطنون مصريون ولا يحق لهم العبور الى السودان الا عبر جوازات واتباع اجراءات قانونية في السفر عبر المطارات والموانئ وأنها لن تسمح للبشاريين القاطنين خارج المثلث المحتل تجاه السودان من العبور الى ذويهم.
    وذكرت مصادر ان السلطات المصرية كثفت قواتها على طول الحدود مع السودان لإغلاق الحدود وعدم السماح للوافدين من العبور من وإلى مثلث حلايب المحتل وفرضت عقوبات رادعة لكل من يتم القبض عليه عابراً الحدود من الوجهتين السودانية والمصرية.

    تمصير حلايب

    واشار معتمد حلايب السابق د.عيسي الحسن في تعليقه لـ (السوداني) على تلك الاجراءات بقوله ان السلطات المصرية عادة تغلق منطقة حلايب عندما تكون هناك احداث كبيرة، مشيراً إلى أن الحدث في هذه المرة تمثل في الانتخابات العامة بالسودان حيث تم التحفظ على شيوخ القبائل والنشطاء السياسيين، مشيراً إلى انه حينما تساءل السفارة السودانية بالقاهرة عن هذه الاوضاع ترد بقولها "أن هؤلاء مواطنون مصريون" ونتيجة لهذا الامر لم يتمكن 100 الف مواطن سوداني موجود في مثلث حلايب من المشاركة في الانتخابات، وذكر أن الحكومة المصرية منعتهم من التسجيل والتصويت، مشيراً لفقدانهم الامل في حل القضية عبر جعل المنطقة تكاملية بين البلدين في ظل تجاهل ولاية البحر الاحمر للقضية بحجة انها قضية مركزية وحكومة الولاية لا تتدخل فيها.

    (عدل بواسطة آدم جمال أحمد on 03-09-2010, 10:18 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 10:15 AM

آدم جمال أحمد

تاريخ التسجيل: 06-08-2010
مجموع المشاركات: 2015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    لقد إستشهدت بهذه الوقائع لصحفى قام بنقلها وعاشها بنفسه على أرض الوقائع لجريدة السودانى وعندما قام بنقل هذه الوقائع الى السلطات المصرية حتى يجد منهم الإجابة فماذا كان الجواب ...
    البحث عن إجابة

    حملت تلك الوقائع ووضعتها أمام الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية معاوية خالد باعتبار ان من مهام الخارجية مراعاة احوال السودانيين في الخارج، إلا أن خالد اوضح بشكل مقتضب لـ (السوداني) أن هذه القضية ليست ضمن اختصاص الخارجية، ووجهني بالبحث عن الاجابة لاستفسارتي لدى اطراف اخرى. وبذات القدر توجهت باستفسارات للملحق الاعلامي للسفارة المصرية بالقاهرة محمد غريب الذي رفض الخوض في الحديث، مبيناً أنه مرافق لبعثة فريق الاسماعيلي التي زارت الخرطوم لاداء مبارة تنافسية أمام فريق الهلال في بطولة الاندية الافريقية، وحتى الآن فإن تلك القضايا والاستفسارت في انتظار الجهات التي تمتلك الاجابات.

    ... وحتى الوصول لتلك الاجابات فإن قضية حلايب ستبقى معلقة ولن يحسمها الوقوف على مشارف الخطوط الحمراء وستتفاقم طالما تمسك المواطنون الموجودون فيها بسودانيتهم رغماً عن تخلي الحكومة السودانية عنهم بسبب حساباتها السياسية ولا يجدون سوى ترديد "بلادي وإن جارت عليَّ عزيزة واهلي وإن ضنوا عليَّ كرام".. أما المعتقلون السودانيون بالسجون المصرية فينتظرون اللحظة التي تتذكر حكومة بلادهم أن من بين مهامها الحفاظ على سلامة مواطنيها داخل وخارج اراضيها، وربما يردد السودانيون بحلايب ورصفاؤهم بالسجون المصرية بلسان واحد "اللهم فك أسر الأرض والأبناء في القريب العاجل"...
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 10:07 AM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    ادم جمال تسلم يا استاذ سعدنا بمرروك



    أشياء ملفته للنظر :

    العمل الطوعي والمجاني فى تركيا ينعدم تمام فلا يوجد شخص وحد يتطوع لوجه الله تعالى في تركيا الا اذا كانت لدية مصلحة شخصية جدا ومستفيد بصورة كبيرة من وجودة فى المكان المعنى , انأ ايها السادة كنت الشخص الوحيد فى العالم افتح فمي من الدهشة وأغلق وافتح جهاز التلفزيون 5 مرة وانا اسمع بقافلة الحرية المتجه من اسطنبول إلى غزة لم ولن اصدق ان هولا ذهبوا الى هناك من اجل نصرة أهل غزة أولى بتلك القافلة المهاجرين من الأفارقة والعراقيين وال فلسطين أنفسهم من يعيشون فى كونية , اسك شهير , نيف شهير , اسطنبول , نيادا , أزمير .. الخ والموزعين فى تلك المدن بامر السلطات التركية حيث لا سمح القانون التركي بوجود اللاجئين فى المدن الكبيرة ابدأا والحق ان تصرف أموال القافلة فى الحد من الاتجار بالبشر فى تركيا فهل يختلف الموت فى البحر التركي عن الموت فى غزة؟!! فاقد الشئ .. ذهب هولا الى هناك الى هدف لكن لسوء النية نصر الله اليهود عليهم وحمى الله اهل غزة من الشر القادمة بأشرار ان افترضنا ان اليهود هولا أشرار !

    زنجي : كلمة زنجي في اللغة التركية تعنى الأسود وتعنى السود باستحقار وتستعمل هكذا كاملة (( زنجي امناكوا ادب سس شرف سس )) أدب سس طبعا ماعندو ادب شرف سس يعنى ماعندو شرف امناكوا دى تحمل إلف كلمة استحقار وعنصرية مع بعضها البعض جمعة فى كلمة واحدة فقط لا غير تطلق على الزونج فى تركيا , لفت نظري وجود سوداني قديم من زمن التركية خاصة فى مدينة أزمير هم السودانيين الذين شاركوا مع الامبرطورية العثمانية(( السبب الرئيسي فى تدهور العالم العربي والشرق الأوسط )) ولفت نظري ايضياء أن رغم وجودهم لا انهم يعيشون بصمت رهيب ومعزولين عن المجتمع العنصري المحيط بهم فى وضع موطن دراجة تانية وثالثه , وفى بعض الاحيان لا يعيش كموطن ,

    لفت نظرى أيضاء فى اول يوم لى فى اليونان ان اول شخص شاهدته يقود سيارة وان انزل من الباخرة كان افريقى ((المهم اسود)) المنظر الذى لم ولن تشاهده فى تركيا سيارة ملكى يقودها شخص اسود حيث اننى لم أشاهد موظف حكومة مرموق من السود والمولودين فى تركيا او من أصحاب العرق المختط من ام تركيا وأب افريقيى وان وجد فانك تجده دائما ام ان يعمل عارض للأزياء او في ملهى ليلى او راقص محترف المهم أشياء تساعد اهل البلد على الترفيه او أشياء تتعلق بالدعارة لكن وزير خارجية او مدير بنك او موظف فى بنك بدرجة كبيرة مفكر كاتب لا يوجد وطبعا الى ان يرث الله الارض لن يحكم تركيا شخص اسود ابدا كما حدث فى أمريكا

    قصة طريفة :

    بدعوة كريمة من احد لقنوت التركية حضر إلى تركيا المغنى الامريكى 50 cent للمشاركة فى احد البرامج الجماهيرية الشهير , المهم سالت مذيعة احد البرامج التركية شابة فى استطلاع احد الفتيات التركيات عن رايها في السود المهم إجابة عن أنها لا تحبهم بالواضع والواضحة ما فاضحة سألتها المذيعة هل ترغب فى الزواج من اسود إجابة الفتاه بغض وكان ثعبان لسعها youk youk youk يعنى زى بالسودان لا لا لا سألتها المزيعة بتعرفى 50 cent اجابة بحماس نعم نعم نعم سألتها المذيعة رايك قالت دة بالذات ممكن اعرسوا لانوا عندو قروش تغطى على لون بشرته والله هذا ما حدث والذي انزل رمضان هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان تلك عقلية مريضة تربة على العنصرية البغيض والكره والعداء والتعالي وعلى حب التميز وايذاء الغير هكذا تربى الأتراك يحبون الازى للاخرين دون اى سبب فكم مرة كنا نسير فى الشارع فى اسطنبول حدفنا شخص باى شئ فى يدة وكم مرة سمعنا العبارات العنصرية والشتيمة وكم مرة نزل شخص من شقته وهو يحمل عصى فى يدية واعتدى على الوقفين فى الشارع اسف منزله بالضرب والشتم ؟! هل تصدق ان هولا الان فى السودان اعظم من الملوك وانهم انتشروا فى السودان بصورة مكثفة حتى انهم أصبحوا يهتمون بوضع السودان السياسي فى الولايات المتحدة الامريكية كما حكى لى نزار حامد فى استغراب ( انته يا عامر صحابك الاتراك ديل عايزين من السودان شنوا ))

    السؤال هولا هم بهذه العقلية ماذا يريدون من السودان

    نواصل
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 10:36 AM

آدم جمال أحمد

تاريخ التسجيل: 06-08-2010
مجموع المشاركات: 2015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    وسوف أقوم بختم حديثى بهذه القصةالواقعية والحادثة والتى برزت بقوة فى المشهد السياسى بخلاف قضية حلايب فقد برزت في الآونة الاخيرة قضية جديدة تتعلق بالسودانيين الذين يتم اعتقالهم خلال محاولتهم عبور الحدود ودخول اسرائيل بعد أن ضاقت بهم السبل فى مصر وضيق عليهم الخناق والإضطهاد فحاولوا الفرار بجلدهم كما فعل المسلمون الأوائل حينما ضاقت عليهم مكة بما رحبت وإشتد عليهم العذاب ففروا بدينهم الى الحبشة مرتين والى الى المدين النورة أخيراً ، وهذا ما يحدث الآن للسودانيون المهاجرون الذين هربوا من ويلات الحروب وتعذيب سجون النظام الى أرض مصر لعلهم يجدوا فيها الحماية والأمن كما وجدها المسلمون المهاجرون الأوائل الى أرض الحبشة ، ولكن ماذا كان ينتظرهم فى هذه البلاد التى لا ينصف فيها أحد ، فلذلك قرروا الهروب الى إسرائيل، فصحيح انهم ينجون من الموت برصاص حرس الحدود المصري لكنهم يعانون معاناة شديدة عقب اعتقالهم والقاء القبض حينما يتم ايداعهم في معتقلات يتعرضون فيها للتعذيب طبقاً لما جاء في تقارير عدد من منظمات حقوق الانسان.
    واثارت هذه القضية قلق عدد من منظمات المجتمع المدني والناشطين في مجال حقوق الانسان السودانيين والذين يعدون لمذكرة تقدم لكل من رئاسة الجمهورية السودانية وللسفارة المصرية بالخرطوم وإطلاق نداء للمنظمات الحقوقية المصرية لتبني حملة لحماية المواطنين السودانيين فيالسجون المصرية.

    وان ما يجري للسودانيين في مصر تفريط في السيادة الوطنية في عدم رعاية مواطنيها في الخارج وتقصير من الحكومة يصل لمرتبة "الإجرام"، فلذلك لا بد لها أن تطالب الحكومة المصرية بأن تعمل وفق الاتفاقيات الدولية للهجرة التي وقعت عليها، مشيرا الى أن ما تقوم به يستوجب المحاسبة القانونية على المستوى المحلي والدولي.

    معاناة بالسجون
    لأن سوداوية المشهد تتمثل فى معاناة اعداد كبيرة من السودانيين المعتقلين بالسجون المصرية جراء التعذيب.

    آدم جمال أحمد
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 12:14 PM

هجو الأقرع

تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 8682
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    الاخ الكريم عامر جابر رمضان كريم ، موضوع فى غاية الاهمية ، واصل وسوف اعود بحزمة اسئلة ، اتمنى من بكرى رفع البوست عاليا.
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 12:49 PM

فيصل عثمان الحسن

تاريخ التسجيل: 08-01-2005
مجموع المشاركات: 4502
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: هجو الأقرع)

    Quote: طلب الحصول على الإقامة صعب للغاية في تركيا قضية انأ في تركيا سنتين لم احصل فيها على طلب الإقامة رغم محاولتي للحصول عليها الى ان غادرتها لم احصل على لإقامة ولا ادري ما السبب الى اليوم , ويحصل الاتراك على الإقامة حاليا والعمل والتملك بصورة سهلة وميسرة من دون عنا او تعب


    عامر تحياتى ورمضان كريم .
    تعرف يا عامر اناعندى صديق سودانى , عندما تم فتح استيراد السيارات الكبيرة دون جمارك , فكر ذلك الصديق فى اخذ عدد من السيارات الكبيرة والعودة للسودان بقصد الاستقرار هناك , واجهته مشكلة كيف يستطيع تشغيل سياراته , فأخبره احد المتعاملين فى سوق الترحيلات والنقل بالذهاب لاحدى الشركات المحتكرة لذلك النوع من الاعمال , وكان من يتولى ادارة تلك الشركة تركى وآخر لبنانى , فقاموا بتأجير سياراته بمبالغ زهيدة جدا لا تكفى نفقات صيانة السيارات ان اصيبت باعطاب كبيرة , , قام ذلك الصديق ببيع سياراته وعاد أدراجه ( أدراجه طبعا أوربا ) لكنه قطع عهد على نفسه , أن لا يفكر مطلقا فى تكرار مثل تلك التجربة , لك ان تتخيل أنت فى بلدك ومن يتحكم فى معيشتك ورزقك قادم من خارج الحدود بل يبتزك دون رحمة , المصيبة فى حكومتنا التى لم تكتفى باهانتنا وتحقيرنا بل فتحت الابواب لمن ينوب عنها فى ذلك من تركيا ولبنان ومصر وغيرها .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 12:23 PM

مدثر محمد عمر

تاريخ التسجيل: 11-03-2008
مجموع المشاركات: 1433
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: آدم جمال أحمد)

    أنا أقرأ.. هنالك عدد من الشباب مروا بتجربتك... ستصطدم بأنهم سيسكتون عن ذلك وكأن الحديث عنه حرام... أرجو أن يكون نفسك طويلاً وأتمنى أن تحافظ على الموضوعية التي يتمتع بها خطابك..

    تذكرت قول الطيب صالح وارجو ان يصوبني أحدهم إن لم أكن دقيقاً في عبارته: "ولكني أحب مصر ، وأهلي كذلك يحبونها ، ولكن مصر لا تعرف السودان إلا في الازمات !!
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 09:32 PM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: مدثر محمد عمر)

    Quote: الاخ الكريم عامر جابر رمضان كريم ، موضوع فى غاية الاهمية ، واصل وسوف اعود بحزمة اسئلة ، اتمنى من بكرى رفع البوست عاليا.


    هجو الأقرع رمضان كريم وكل عام وانتم بخير فى انتظارك



    فيصل عثمان الحسن قصة كثيرة وكبيرة يجب سردها وعلينا تراجع الطرق التى نتعامل بها مع هولا فلا مرحبا بهم فى بلادنا ان
    كنا سوف نقيم علاقات فهناك الف دولة محترمة وتحترم ادمية السودانين فعلينا بهم

    ادم جمال الف شكر على ايرد وصلت زنوج تركيا ولى تعقيب على الموضوع


    مدثر محمد عمر سلامات يا شاب رمضان كريم سوف احاول بقدر الامكان تحياتى

    نواصل
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 09:35 PM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    توثيق وفاة ونيس : فى مصر يمثل ابشع صورة لعدم احترام الكرمة الادمية

    الأستاذ المرحوم ونيس، سوداني الجنسية من منطقة جبال النوبة .هرب من المنطقة إثناء حملات الإبادة الجماعية لأبناء جبال النوبة عموما والمثقفين بشكل خاص , وصل ونيس إلى مصر في مطلع التسعينيات ، وتم قبوله كلاجئ منذ العام 1995. لكن ظل في مصر يعانى المرض والتجاهل من قبل مفوضية شئون اللاجئين ومنظمات العلاج الأخرى , في العام 2007 وصلت حدة المرض بالأستاذ ونيس درجة كبيرة حتى انه لم يستطع مغادرة سرير المرض . تطوع بعض الأخوة بالاتصال بمكتب مفوضية شئون اللاجئين لإحضار ،على اقل تقدير، عربة إسعاف لنقل ونيس إلى المستشفى. لكن لا مجيب .اتصل الإخوة بكرتاس ولا مجيب . وطبعا تكلفة التاكسي كبيره بالنسبة للاجئين وان كانت لا تساوى أي شيء بالنسبة لمواطن عادى. كما أن أغلب أصحاب التاكسيات يرفضون الدخول إلى منطقة (أربعة ونص) نسبة لسمعة المنطقة السيئة. مكث ونيس ليومين إلى أن توفاه الله تعالى متأثرا بتفاقم المرض عليه. وبقيت جثته لمدة يومين إلى أن تدخل بعض الشباب وقاموا بالاتصال بالسفارة السودانية التي أرسلت وكيلا مصريا، قام بالدفن بعد أن أخذ مبلغا وقدره لدفن الجثمان وتكفلت مفوضية شئون اللاجئين بإغلاق ملفه فقط لا غير : وهناك حالات أخرى.



    التعليم :-

    يعتبر التعليم حق أساسي لأطفال طالبي اللجوء في الدول المستضيفة للاجئين وذلك طبقا للاتفاقيات الدولية و البرتوكولات الموقع عليها والخاصة بأوضاع اللاجئين فئ تلك الدول : والمقصود بالتعليم الأولى هو التعليم الابتدائي والمتوسط والثانوي : في مصر قبل اعتصام اللاجئين السودانيين أمام مفوضية شئون اللاجئين كانت الحكومة المصرية تشترط لحصول أطفال طالبي اللجوء واللاجئين على التعليم موافقة جهاز أمن الدولة, والتي تتطلب زمنا طويلا حتى يأتي الرفض واشتراط إحضار بعض الأوراق التي تعتبر من غير الممكن الحصول عليها نسبة لظروف اللاجئين ومنها ( إقامة سارية المفعول في جواز السفر ، شهادة الميلاد والجنسية ، عنوان دائم .. الخ وطبعا النفقات الدراسية تكون على حساب والد الطفل والذي لن يتمكن طبعا حسب ظروف العمل من دفع تلك النفقات. ولا تقدم أية منظمة من المنظمات العاملة في مصر حتى اليوم أقل دعم مالي لتغطية تكلفة العملية التعليمة بالنسبة لأطفال اللاجئين . وفى الغالب تقدم كرتاس منح مالية تتراوح ما بين 200 إلى 600 وقد تتأخر تلك النفقات شهر أو شهرين , لذلك يعتمد معظم اللاجئين في تعليم أطفالهم على مدارس غير نظاميه , وهى مدارس كنسية تدعم بواسطة بعض المنظمات العاملة في المجال الكنسي في القاهرة وتتقسم تلك المدارس جغرافيا ما بين الكيلو أربعة ونص ،مدينة نصر الحي العاشر، و العباسية ومنطقة عين شمس,

    نظرة سريعة لأحوال الطلاب في تلك المدارس :

    *تفتقر المدارس الكنسية في القاهرة لبعض الجوانب الفنية والتقنية والتي تساعد في العملية التعليمة الصحيحة والسليمة للطلاب في تلك السن الحرجة , حيث يتكدس عدد كبير من الطلاب في فصول دراسية صغيرة المساحة سيئة التهوية مما يجعلهم عرضة للإصابة البدنية أو انتقال الإمراض المعدية.
    · افتقار تلك المدارس للمناهج التعليمة السليمة والصحيحة والتي تربط الطلاب بوطنهم إلام, وافتقارها إلى الكادر الاكاديمى المؤهل والذي لا تمنح له فرصة التدريب الاكاديمى الصحيح والسليم وهى فرص لا تتوفر أيضا لعدد كبير من المهنيين من اللاجئين الموجودين في مصر .
    · شهادة تلك المدارس لا تؤهل الحاصلين عليها للالتحاق بالمدرس المصرية او الجامعات وهى غير معترف بها, مما يعرض هولاء إلى ظاهرة التشرد في المستقبل .
    · الأثر النفسي للطلاب في تلك المدارس ظاهر في الإحساس بالعزلة في المجتمع الذى يعيشون فيه , وهناك من ترك تلك المدارس نسبة لبعد المسافة التى يقطعها للوصول اليها والتحرش به في الشارع من بعض المصرين ,
    · العزلة والحرمان الاجتماعي يشكل مصدرا مهما لبروز بعض الظواهر السالبة لدى أطفال اللاجئين مما دفع بعضهم إلى تكوين عصابات مسلحة فى القاهرة , وقد تابعت مجموعة صوت اللاجئين حالة بعضهم وكانت النتائج , محزنة.

    مراكز التعليم الأخرى والدورات التدريبية :

    قد تتوفر بعض الفرص للاجئين للدراسة بطرق غير منظمة أو عشوائية ولا تخدم الغرض من العملية التعليمة التي تضمن مستقبلا مهنيا أو اكاديميا للطلاب . ومن تلك الفرص (( مركز سان اندرو )) بالتحرير وهى جمعية كنسية تقوم بتقديم كورسات فى اللغة الانجليزية بكل المستويات وبعض الدورات التدريبية في مجال الكمبيوتر , بعض الدورات التدريبية الأخرى . بنظرة أكاديمية فاحصة لتلك الكورسات التدريبية نلاحظ ان الشهادات الممنوحة من المعهد ليس لها قيمه أكاديمية بالنسبة للجامعات والمعاهد العليا المصرية ولا تؤهل الخريجين للعمل في السوق المصري . وهي خاصة للاجئين وطالبي اللجوء الذين تم توطينهم من قبل مفوضية شئون اللاجئين ، وقد لا تمثل أيضا قيمة اكاديمة ذات منفعة عندما يعود هؤلاء إلى أوطانهم من جديد والحال ينطبق أيضا على بقية المعاهد والمدراس.
    مركز دراسات الهجرة القسرية : يقدم المركز بعض الكورسات الدولية والإقليمية في مجال حقوق الإنسان لكن المركز يمنح فرص بسيطة جدا للاجئين وطالبي اللجوء للالتحاق بتلك الدورات، أى بمعدل 1-2 من اللاجئين من يجدون الفرصة الكافية للوصول والانتفاع بتلك الكوراسات والتي يجب ان توجه وتستوعب فى المقام الاول اللاجئين وطالبى اللجوء لان اذا انتقلت الخبرة الى هولا فان من السهل عليهم ادراة شئون حياتهم وتنظيمها بصورة فاعلة (( ان يكونوا جزء من حل المشكلة ) . يقدم المركز عبر مجموعة أستار بعض الكورسات التدريبية لطا لبى اللجوء والمهاجرين مثل كورسات اللغة الانجليزية والكمبيوتر .. الخ,

    · ملاحظات
    · العملية التعليمة تفتقر إلى المهنية والتخطيط والعمل الجماعي ما بين مفوضية شئون اللاجئين وبقية المؤسسات والمنظمات العاملة في مجال اللاجئين , وهناك بعض التنافس بينها فقط من اجل الحصول على اعتمادات من الاتحاد الاروبى .
    · لا تسعى تلك المؤسسات المعنية بالعملية التعليمة في مصر والعاملة فى مجال اللاجئين إلى إيجاد حلول أكاديمية دائمة للاجئين مثل الالتحاق بمؤسسات تعليمة نظامية تؤهل اللاجئين للحصول على شهادات أكاديمية تكون عونا لهم فى المستقبل وتجعلهم أدوات فاعلة للعمل فى مجال اللاجئين واستعمال خبراتهم اليومية فى إيجاد حلول واقعية ومنظمة للاجئين, وان تكون تجارب هؤلاء نموذج يحتذي به .
    · لا تدعم تلك المنظمات ومن ضمنها مفوضية شئون اللاجئين، الطلاب المنقطعين عن الدراسة الأكاديمية الثانوية أو من التحقوا بالجامعات وانقطعوا منها في السنة الثانية او الثالثة والبعض منهم فى السنة الرابعة. الأطفال في سن الحضانة ما قبل سن المدرسة لا توجد لهم روضات نهارية لتلقى التعليم الاولى والاستماع والاندماج مع باقى اقرانهم فى نفس السن ومن نفس البلد أو أطفال اللاجئين من دول أخرى , مما يعزز فى الاطفال قبول الآخر فى سن صغيرة ومبكرة .
    ·
    تجارب التعليم الذاتي عند اللاجئين في مصر:-
    *الكيلو أربعة نص، من اكبر مناطق تجمع اللاجئين السودانيين في مصر وهى منطقة فقيرة للغاية تفتقد لأبسط متطلبات الحياة التي تحترم الكرامة الآدمية. من تلك المنظفة خرج الاعتصام والمعتصمون . من التجارب التي عايشتها في الكيلو أربعة نص تجربة التعليم الذاتي للاجئين وهو نظام تعليم اللاجئين لبعضهم البعض ، ومن تلك التجارب تجربة الأستاذ الصادق وأمير خالد شيبون اللذين افتتحا مدرسة لتعليم اللغة الفرنسية والانجليزية فى منزل الأستاذ الصادق ، وتعلم هناك عدد من اللاجئين اللغات بأنفسهم كما تعلموا أيضا الانترنت والكمبيوتر عبر التعليم الذاتي. وهناك مجموعات وصلت الي أعلى من ذلك فقد تعلمت صيانة الكمبيوترات وتصميم المواقع عبر التعليم الذاتي . معظم هؤلاءا لم يجدوا فرصة للتعليم المنتظم فلجئوا الى التعليم الذاتي.
    الكورسات الصيفية :
    بعد اعتصام مصطفى محمود نظمت الكنيسة الكوشية العالمية بالتعاون مع منظمة كوش لاعادة البناء كورسا صيفيا فى مدرسة دلا سا . شاركت فى اعداد الكورس سيدة تركية كندية تدعى نارين .كان من المقرر أن يضم الكورس 300 طالبا فقط حسب الدراسة التى قامت بإعدادها السيدة المذكورة . لكن كان الحضور 900 طالبا من الجنسين ومن أعمار مختلفة ، بدعم كبير من المنظمات والأطباء الاقباط .
    نجحت المدرسة ولكنها أغلقت بعد ذلك وتم ترحيل الاب ابرهم شول الى السودان بتهمة التبشير .
    حضانات الاطفال فى الكيلو اربعة ونص :
    · رابطة ابناء جبال النوبة العالمية هى رابطة سودانية تم تأسيسها في القاهرة وفى دول أخرى من اجل ربط ابناء جبال النوبة مع بعضهم البعض : اقامت الرابطة حضانة فى الكيلوا رابعة ونص بمساعدات بسيطة من بعض المنظمات ، هدف الحضانة توفير جو اكاديمى وثقافى للأطفال اللاجئين فى مصر لكن القصور فى الدعم وعدم السماح للرابطة العالمية بالتسجيل فى المنظمات الاهلية والمحلية واشتراط شروط تعجيزية لذلك جعلت الرابطة تفشل فى الحصول على اى اعتماد لتطوير مشاريعها ((راجع المنظمات فى مصر ))

    · توصيات:

    يعتبر التعليم من اهم الأمور فى العصر الحديث التى يجب توفيرها للاجئين بل لكل المواطيين فى العالم بصورة مجانية وسهلة وميسرة ، وهو باب يمكن ان يستعمل لاستغلال اللاجئين واستغلال رغبة هؤلاء فى التعليم ليحقق بعض المرضى أهداف اجتماعية او أكاديمية وقد حدثة بعض حوداث الاستغلال الجنسى بسبب التعليم فى مصر لذلك نرى ان الرقابة على المنظمات العاملة فى مجال التعليم ودعم التعليم المباشر عبر المنظمات التى يؤسسها اللاجئون بطريقة مباشرة ومنظمة سوف يساعد فى رفع مقدرات اللاجئين الاكاديمية والمهارات الفردية ويطور مهارتهم فسيتطيعوا الدفاع عن أنفسهم ويستعملوا تجاربهم من اجل المساعدة فى ترسيخ الديمقراطية وحقوق الإنسان ، ان الطريقة المهينة والمستفزة التي يتعامل بها بعض اعضاء تلك المنظمات تجعل اللاجئين يبتعدون من العملية التعليمية وطرق المحاباة والمجاملة فى مصر التى تستعملها بعض المنظمات تفقد تلك المنظمات المصداقية , وتجعل منها مرتعا خصبا لبعض المحتالين الراغبين فى تحقيق اهداف شخصية مما يعتبر خرقا لحقوق الانسان من قبل العاملين فى ذلك المجال الحساس .
    فقد عدد كبير من اللاجئين المقدرة على مواصلة تعليمهم فى مصر وفى عدد من الدول التي تستضيف اللاجئين وهناك حالات كثيرة حاولت لسنوات طويلة مواصلة تعليمها لكنها فشلت فى ذلك نتيجة لسياسة بعض المنظمات ومفوضيات شئون اللاجئين والشخصيات والطرق الغريبة التي يتبعها هؤلاء .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

03-09-2010, 11:45 PM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    الدهشة "

    دخلت تركيا مندهش وخرجت منها وانا اكثر دهشة واستغرب فمن الوهلة الاولى وعندما هبطت الطائرة فى مطار اسطنبول الدولى لحظة النظام الشديد والنظافة الشديد فى المطار وخرجت من المطار وكان الشهر مارس مازلت بقايا الجليد على اسفح الجبال دهشتي حقيقة المعمار الشديد والبناء المميز وخليج الباسفور وكبرى اسطنبول المعلق

    وحتى فى المستشفيات كان النظام سيد الموقف , وبدأت دهشتي تزاد في أول اختلاط لى مع الموطنين فأنات تلحظ الطريقة الغريبة فى التعامل وكما زكرة سابقا عندما تدير اى حوار مع اى شخص تركى فانك تلاحظ جهلة التام بالعالم الخارج اللهم اللا أشياء بسيطة جدا وتلاحظ النبرة العنصرية فى التعامل وفى محاولة فرض الثقافة التركية التي هى فى الأساس ثقافة عربية , كانت فى اغلب الأوقات خلال السنتين التي قضيتها فى تركيا اجمع ملاحظات عن الاختلاف والفرق ما بين تركية ومصر وكانت المحصلة دائما وجه شبه كبير وقد تتطابق النتائج فى بعض الأحيان لتصل الى 100% من التشابه فى العادات الحالة الوحيدة التي لم تتطابق هى حالت اللغة العربية فسلوك الفرد التركى سلوك عربى صرف يشبه لحد كبير سلوك الموطن العربي في المنزل وفى الملبس وفى طريقة الحديث وفى بعض الأحيان طريقة السير وطريقة التعامل

    اما فى القضايا الانسانسية فان الموطنين الأتراك يشبهون لحد كبير العرب فى البحث عن المصلحة الشخصية فى اى نوع من أنواع التعامل الشخص حتى فى الزواج فهم يبحثون عن الفائدة التى سوف تعود عليهم فقط لا غير ولا ينظر حتى التركي الى مدى بعيد فينظر النتيجة التى قد تترتب على هذا التفكير الانانى من ضرر كبير قد يلحق بالأخر خاصة من المهاجرين او اللاجئين وان كان القانون التركي نفسه يحرم ويجرم الزواج من اللاجئين فان بعض الموطنين الأتراك لهم المقدرة على الحيلة والخداع والتمويه (( فكل شئ ممكن وجائز فى تركية )) ولا يوجد خط فاصل ما بين الفضية والشرف ولا الأمور الإنسانية ولا حتى الشعور بالم الآخرين , وقد شهدت انا بام عيني منظر غريب حيث أطلق احد الاترك النار على تركى اخر فسقط المقتول على الارضى يتلوى من اللم ويلفظ أنفسه الأخير واخرج مطلق النار كرسى صغير امام منزلة واخذ يتناول سيجارة فى تلزز شديد وكانه لم يفعل شئ اى انه قتل شخص وواصل حياته دون تردد , وهى قصص تكرر كثيرا فى تركيا حيث اننى كنت قد تقدم بشكوى الى منظمة العفو الدولية فرع تركيا ضد احد المواطنين الأتراك اتهم فيه احد الأتراك بتزوير أوراق خاص بى واستغلال اسمى فى اعمل تخصه هو وتزوير اوراق رسمية أخرى بمساعدة عاملين فى مستشفى حاج تبا وهى مستشفى جامعي كبير وتعد جامعة حاج تبى الجامعة الثانية فى تركيا بعد جامعة الشرق الأوسط : المهم اجريت المقابلة التى كانت قد تمت بواسطة محامى بريطاني وسيدة تركية أخرى المحامى البرطانى كان هو المنسق لمكتب منظمة العفو الدولية التى باشرت اعملها فقط فى العام 2008 والغريب كما زكرت سابقا ان تركى تنعدم فيها المنظمات الدولية اولا اللجنة الدولية للصليب الأحمر لا يوجد لها مكتب تمثيل فقط يتعامل الصليب الأحمر مع الهلال الأحمر التركي والسبب مشكلة الأكراد منظمة مراقبة حقوق الإنسان الدولية لا يوجد لها ممثلين على الأرض يوجد فقط مكتبة مفوضية شئون اللاجئين المهم بعد ان أجريت المقابلة وبعد ايام تصورو ماذا حدث الشئ الذى جعلني اندهش لدرجة الاستغراب إن الفتاة التي أجرت معي المقابلة اتصلت بى عبر الهاتف وطلبت منى مقابلتها والسبب انها ترغب فى اخذ توقيعي لان المنظمة تحتاج الى توقعي لبداية التحقيق وهى طبعا كاذبة ومنافقة كانت ترغب فى الحصول على توقيعى للاستفادة منه ضدي انا بالتعاون مع الشخص المذكور والذي كان عضوء فى منظمة العفو الدولية فى تركيا ويعمل فى برنامج مشترك مع مفوضية شئون اللاجئين وبالرغم من ثبات تهمة الاستغلال الجنسي والعمل وسط اللاجئين بسم غير حقيقي وبالرغم من إثبات حالت الكذب والتزوير, فى تركية اذا ارتكب اى شخص جريمة خارج نطاق تركية ودخل تركية لا تعتبر تلك جريمة كل انواع الجرائم (قتل, تزوير, تحرش جنسي, اغتصاب , استغلال جنسي , الاستيلاء على أموال دون وجه حق ))

    تخيل انك معظم الأتراك الذي اعرف ناشطين فى مجال حقوق الإنسان واللاجئين وذاك هو أسلوبهم الغدر, الخيانة ,التزوير الغش فما بالك بشخص غير متعلم وهناك إلف الأتراك فى السودان حاليا ان النسيج الاجتماعي السوداني والمجتمع السوداني في خطر لقد دخلت الرشوة والمحسوبية الى السودان ابان الحكم التركي المصري هكذا قال مقرر التاريخ لدينا


    نواصل
    من خارج المنبر العام
    amiralnour@gmail.com
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

04-09-2010, 09:29 PM

amir jabir

تاريخ التسجيل: 12-01-2006
مجموع المشاركات: 5550
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق (Re: amir jabir)

    إلى المنظمات الإنسانية و مجموعات حقوق الإنسان اللاجئ إدريس سليمان؛ قبل فوات الأوان



    اللاجئ السوداني إدريس سليمان إدريس احمد من اللاجئين السودانيين بالقاهرة ؛ منذ ست أشهر طريح الفراش لا يتمكن من الكلام أو الحركة إلا بمساعدة أصدقائه و الذين يعتنون به ويقدمون له الطعام أيضا .

    ويذكرون إنهم في ليلة الخامس من مارس عام 2010ف يوم الجمعة تلقوه في السكن بحي سرايا القبة بين الموت والحياة بينما قال لهم سائق التاكسي انه مجهولون مصرين اعتدوا عليه وكلفه بنقله إليهم .



    وتم نقله إلى المستشفى الدمرداش الأقرب إلى مسكنهم لكن المستشفى اعتذر عن استقباله دون بلاغ من البوليس عن حالته إلا ان مركز البوليس في قسم الزيتون رفض فتح بلاغ لحالته بالمعلومات القليلة التي قدمها أصدقائه عنه . والمركز مستنكرا ان يكون الجناة مصريين . تم نقله إلى مستشفى روكسي ثم إلى مستشفى الحياة ثم مستشفى السنابل بغرض إسعافه ؛ وأخيرا استقبلته سنابل ؛ وتمكنت من إيجاد علاج بعد ثلاث أيام من الحادثة على قولهم .



    استمر إدريس في غيبوبته بغرفة العناية الفائقة لمدة تسعة أيام ثم نقل بعد ذلك إلى غرفة خاصة بالمستشفى وبقي بها لمدة شهر ؛ ولم تتغير حالته وتم نقله إلى الشقة التي يسكن بها وتقرر الأطباء ان يستمر في علاج بالدلك الطبيعي .

    تقول تقارير الأطباء انه مصاب في النخاع الشوكي سبب في تصلب أعصابه ؛ وطوال الشهور الست يتمكن فقط من تحريك جفون عينه. وتستمر علاجه بالدلك والحقن المساعدة كما قرر الأطباء وذلك بتكليف مالي باهظ دونما تعلم عائلته إلى مدى تسمر حالته .



    و إدريس سليمان هو لاجئ سوداني من منطقة مهاجرية بإقليم دارفور ؛ ولد عام 1983ف ونشا في مدينة ود مدني ؛ لكنه في جونيه من عام 2009 اضطر للهرب من بلاده واللجؤ إلى مصر عقب تعرضه للاعتقال والتعذيب في الخرطوم في مايو 2008 ف اثر اتهامه بكونه عضوا في حركة العدل والمساواة السودانية التي اقتحمت الخرطوم في العاشر من ذلك الشهر . وكان يعمل سمكريا في ورشة للسمكرة في مدينة امدرمان ؛ وظل معتقلا لمدة ثلاث أشهر مع التعذيب لدى سلطات الأمن في الخرطوم ثم أطلق سراحه تحت المراقبة على حد قول عائلته.



    وتقدم عقب وصوله القاهرة بطلب الحماية إلى المفوضية السامية لشئون اللاجئين بالقاهرة في اوت من عام 2009 ف وقبلت حالته كلاجئ لكنه لم يتلقى أي معونة للحماية أو السكن بالقاهرة مما اضطر للعمل حتى ساعات متأخرة من الليل . وقد وافق مكتب المفوضية بدفع فاتورة علاجه في المستشفى لمدة شهر ورعت حالته منظمة كريتاس الشريك التنفيذي لمكتب المفوضية بالقاهرة لكن المفوضية والمنظمة قالتا إنهما عاجزتان عن مواصلة دفع نفقات علاجه بعد ما قرر الأطباء انه في حاجة إلى علاج مستمر ؛ وعلاج نهائي بزراعة جينات وراثية والتي تكلف مبلغ 50 الف جنيه مصري.



    وتقول عائلته ان السلطات المصرية رفضت فتح بلاغ ضد الجناة بمركز البوليس بالزيتونة لان البلاغ يثبت ان المعتدون عليه مصريون على حد تعبيرهم ؛ وهي حالات تتكرر .



    عائلته التي تنتظر شفائه وهي عاجزة في مواصلة علاجه في ظل رفض كريتاس ومكتب المفوضية الاستمرار ه أو حتى الاستمرار في دفع نفقات علاجه المستمرة تحول وضع اللاجئ إدريس سليمان إلى حالة جد مأسوية يجدر الإبلاغ عنها إلى كل النشاطين السودانيين في الخارج ومنظمات حقوق الإنسان والمنظمات الإنسانية بغية إيجاد طريقة لعلاجه ومساعدة عائلته في ذلك .



    مركز دراسات السودان المعاصر

    قسم الرصد الصحفي

    5 شهر سبتمبر 2010 ف
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

هكذا نعيش في بلادهم كيف يعيشون هم في بلادنا المصرين والأتراك بوست للتوثيق فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·




الصفحة الاولى
  المنبر العام
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012
مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م
 نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م
أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م
مدخل أرشيف العام (2003م
 مدخل أرشيف العام (2002م
مدخل أرشيف العام (2001م
مكتبة البروفسير على المك
 مكتبة د.جون قرنق
مكتبة الفساد
 مكتبة ضحايا التعذيب
 مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
مكتبة دارفور
مكتبة الدراسات الجندرية
مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور
مواضيع توثيقية متميِّزة
 مكتبة قضية سد كجبار
 مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي
 مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م
مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani)
مكتبة عبد الخالق محجوب
 مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد
مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية
مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
 مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم
مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا
مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد
مكتبة العلامة عبد الله الطيب
مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008
 مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن
منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم
مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح
مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية
مكتبة من اقوالهم
مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين
 منبر الشعبية
منبر ناس الزقازيق
مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى
اخر الاخبار من السودان2004
جرائد سودانية
اجتماعيات سودانية
دليل الاصدقاء السودانى
مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان
الارشيف والمكتبات
اراء حرة و مقالات سودانية
 مواقع سودانية
 اغاني سودانية 
 مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد
دليل الخريجيين السودانيين
 الاخبار اليومية عن السودان بالعربى













|Contact us |About us | Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |

للكتابة بالعربي في المنتدى

للرجوع للصفحة الرئيسية اراء حرة و مقالات
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
اضغط هنا لكي تجعل المنتدى السودانى للحوار صفحتك الرئيسية لمتصفحك
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة bakriabubakr@cox.net
الاخبار اليومية Contact Us اتصل بنا أجتماعيات

© Copyright 2001-02
Sudan IT Inc.
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de