مكتبة عبد المنعم عجب الفيا

صور لصلاة العيد للسودانيين حول العالم.....و عيد سعيد
جالية NYC تدعوكم لحفل عيد الفطر والفنانة سامية العسل وعروض خاصة بالاطفال-الثلاثاء 7/29
دورة الاتحاد السوداني الأمريكي لكرة القدم ساسف الكبرى بفرجينيا، عطلة عيد العمل، 30-31 أغسطس
مكتبة الكونغرس تنظم برنامج لتكريم الراحل الطيب صالح في يوم 4 أغسطس

المنبر العام

آراء و مقالات ابحث

منتدى الانترنت

تحديث المنتدى

المتواجدون الآن

English Forum

تحميل الصور اكتب بالعربى

دليل الخريجين

اجتماعيات

الاخبار

أرشيف المنبرللنصف الثانى05 مكتبةالدراسات الجندرية الارشيف والمكتبات مواضيع توثيقية ومتميزة قوانيين و لوائح المنبر
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 25-07-2014, 12:18 PM الرئيسية

مكتبة عبد المنعم عجب الفيا(agab Alfaya & عجب الفيا )معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « الموضوع السابق | الموضوع التالى »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
02-12-2003, 03:46 AM

degna

تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2980
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين

    تحياتي للجميع وحقيقة طولت في الرد في البوست الاصلي للاستاذ عجب الفايا ولم اجد البوست ولهذا افردت بوستا جديد للمادة المهمة وكاتب الموضوع هو استاذي الفاضل محمد ادروب محمد


    معربات البداويت


    ان اللغة العربية التي تواضع السودانيون على اعتبارها لغة للتواصل والتخاطب فيما بينهم او ما يمكن ان نسميه "عربي السودان"، لهجة من لهجات اللغة العربية تتميزعن بقية لهجاتها في البلدان الاخري بسمات واضحة ومتميزة؛ وهي نتاج لمزج عناصر محلية من السمات الثقافية لأهل السودان من نوبة وبجة ونوبيين وفور وانقسنا والقبائل المسماة بالقبائل النيلية والعرب، وعبر تاريخ طويل، بالعربية. ونتيجة لكل ذلك، فقد دخلت لتلك اللهجة عناصر لغوية مختلفة من اصوات واسماء وتصريفات لا ترد في اللغة العربية الأم حيث تم انتاج تلك اللهجة التي تجمع بينها خصائص مشتركة تميزهاعن لهجات اللغة العربية في البلدان العربية الاخري.

    بل ان تلك اللهجة يمكن تقسيمها الى لهجات محلية يتم التحدث بها في مناطق السودان المختلفة. وبما ان لكل مجموعة من المجموعات المذكورة لغتها التي تتميز بخصائص لغوية تختلف عن خصائص لغة المجموعة الاخرى، فقد اختلفت العناصر اللغوية المؤثرة في اللهجة العربية من منطقة لأخرى، ومن ذلك نتجت الاختلافات التي نسميها "عربي جوبا" او "عربي البداويت".. الخ.

    والبداويت شعب قد عرف في المنطقة منذ ما يزيد على الأربعة آلاف سنة قبل الميلاد، وقد ورد ذكرهم في الآثار التاريخية في المنطقة من فرعونية وآثار مملكة اكسوم. وهم يتحدثون لغتهم: البداويت ببعض الاختلافات والتي يمكن بسهولة ملاحظتها وتقسيم المنطقة، وفقا لذلك، الى ثلاث مجموعات رئيسية في مجالات جغرافية في عمومها: في شمال منطقتهم نجد لهجة البشاريين وفي الوسط لهجة الأمارأر، وفي الجنوب نجد لهجة الهدندو.

    ويمكن ملاحظة تأثر من قطن في مناطق البشاريين من المجموعات الاخرى بلهجتهم، ومن استقر في جوار الهدندو نجده قد تأثر بلهجتهم، ونلاحظ غلبة لهجة الأمارأر في وسط المنطقة. ذلك هو هو الوضع الغالب، ولأن الأمر امر حراك بشري فإنه من المنطقي ان نجد في الشمال او في الجنوب او في الوسط تداخلات لغوية من هناك ومن هناك.

    في سبيل بيان بعض العناصر اللغوية من الاصوات والاسماء والتراكيب اللغوية التي دخلت العربية السودانية من لغة البداويت نوضح التالي.



    الاصوات:

    تركيب مقطع النسبة([1]):

    نقول- نحن السودانيون: "زيداب" اذا ارادنا نسبة جماعة زيد، ونقول: "خوجلاب" اذا ارادنا النسبة لخوجلي ونقول علياب وكلها اسماء قبالئل.. ونقول "هلالاب" و"مريخاب".. الخ لمن يشجعون فريق الهلال او فريق المريخ. ومقطع النسبة (آب) الألف – المدة- والباء ليسا اداة نسبة في العربية، واصل المقطع من البداويت وقد صار ذلك جزءا من التراكيب اللغوية المعروفة في عربي السودان.

    صوت الإمالة للفتح:

    فيما يبدو واضحا فإن ظاهرة تحويل نطق الفتحة يتلوها سكون إلى صوت إمالة للفتح ظاهرة مستشرية في "عربي السودان" وبعض المناطق الأخرى. فالعبارة: " بَيْتْ " ننطقها بصوت إمالة للفتح بعد الباء: " بِيتْ "– أو ننطق الباء مكسورة مع إمالة للفتح. ونقول: " بِيضْ " وليس " بَيْضْ " كما هو نطقها في العربية، ونقول: "صِيفْ " بدلا عن " صَيْفْ "، و" سِيفْ " بدلا عن " سَيْفْ ".. ونقول: "صُهِـيبْ " و" عُقِـيـلْ" و" ضيفْ ".. الخ. محولين ذلك الصوت- الفتحة يتلوها سكون- لصوت الكسر الطويل الممال المنعدم في العربية وهو كثير في البداويت([2]).



    العبارات:

    يستعمل بعض السودانيين وخاصة الشايقية ومن تأثر بهم عبارة "بيع" لمعنى البيع والشراء على السواء. فيقولون: "بعت كتاب" اذا اشترى كتابا او اذا باع كتاب، وفي البداويت يقال: ( كامْ أدْلِبْ) وتعنى: بعت جملا وفي الوقت ذاته تعنى اشتريت جملا، ومن هنا جاء ذلك الاستعمال في العامية السودانية للمعنى المزدوج للعبارة: بيع والذي يعني البيع والشراء معا.



    الاسماء:

    وتورد في الصفحة المذكورة:

    مرفعين او المرفعيب: وهو في البداويت: (مِرْأفِ)، ويسمى (كرايْ). والتركيب بالباء الاخيرة (مِرْأفِيبْ) تركيب تذكير وتنكير فالباء الخيرة اداة تذكير وتنكير. فهم وعند تعريف الاسم يحذفون الباء: ( أُ مِرْأفِ) حيث ان ( أُ ) هي اداة التعريف و(مِرْأفِ) هو الاسم المعرف، والملاحظ حذف الباء الاخيرة وهذا ما يجعلنا نقول ان الباء للتنكير حيث انه وبتعريف الاسم فقد تم حذفها؛ ويقولون: (مِرْأفِيتْ) للأنثى- التاء اداة التأنيث- ونلاحظ حذف الباء وهذا ما يجعلنا نقول ان الباء للتذكير فقد حذفت عند تانيث الاسم.

    بعشوم: وهو في البداويت: (بْأشُ)، ولا اعرف سببا لورود صوت الميم في نهاية الاسم اذا كان مصدره البداويت ما لم يكن تبديلا لصوت الباء الاخيرة في (بأشُوبْ) بصوت ميم وذلك كثير في اللغات.

    فُندُقْ: وهو الاداة التي يدق فيها البن، وينطقها البداويت: (فِنْدِقْوْ). ولا اعتقد ان مصدرها البداويت لأني اعتقد ان ان تعاطيهم لل (جَبَنَ): القهوة حديث ثم انهم لا يزرعون البن مما يرجح ان الاسم قد ورد اليهم من جوارهم في المرتفعات الحبشية حيث يزرع البن([3]).

    سكسك: لم اسمعها عند البداويت، ويستعملون (سِنْدِدْ) لذلك المعنى.

    عنكوليب: وهي في البداويت: (انْكُولِيبْ) او (انْكُولِ) بمعنى قصب السكر، وللقصب عموما يقولون: (اقَّ).

    قنقر: وهي السنبله او ثمرة الذرة او الدخن.

    دوف (في لحم الدجاج): وفي البداويت (دُوفْ)- الواو ينطق بصوت ضم ممال للفتح- وهو قطعة اللحم ايا كان اللحم.

    دبس: وفي البداويت: (دَبَسْ) وتعني: آلام روماتيزم. وقد ورد عنها انها الورم في جسم الانسان وخاصة الوجه.

    شلوفة: وهي في البداويت ( شَلُوفْ)- بتسكين الفاء، وصوت التاء المربوطة في آخر الاسماء لا يرد في البداويت- وهو خرطوم الفيل وجمعة: ( شَلُوفَ).

    شبال (في الرقص): لم اسمعها عند البداويت.

    درفون: الطفل او الشافع اليافع، وسمعت فيه عند بعض البداويت: (نِفْرُوْد) بنفس المعنى ولم اسمع عندهم درفون.

    طبلة بمعني القفل، ومنها الفعل طبل: وهي في البداويت (تَبْلَ)- بفتحة قصيرة على اللام، وصوت التاء المربوطة لا يرد في البداويت- ويستعملون الاسم للمعني المذكور ويشتقون منه الفعل المذكور.

    جلا: وهي في البداويت: (جَلَ)- بفتحة قصيرة على اللام- وتعني العدم او الفلس.

    دعاش: وهي في البداويت: (دآشْ)- بتركيب بالحرف الشبيه بالدال في اول العبارة، وهو صوت ينطق بوضعك طرف اللسان على سقف الحلق ووراء الاسنان او تضعه مثنيا قليلا للوراء في ذلك الموضع، وتعني الهواء الذي يهب من الناحية التي يصب فيها المطر او رائحة المطر.

    سِكْوِ: وتعني في البداويت المطاردة او الملاحقة، ويبدو انها الاصل في: سك، يسك في العامية السودانية.



    محمد ادروب محمد/ عضو الجمعية الدولية لدراسات الثقافة البجاوية.

    استراليا- بيرث.

    ‏2003‏-11‏-24



    --------------------------------------------------------------------------------

    Φ اسم المادة مستوحى من مادة: (المعربات السودانية) للدكتور جعفر ميرغني وهي من اجمل ما قرأت في هذا.

    ([1]) نشرت المادة ضمن بوست في صفحة (سودانيزاونلاين) على الانترنت، وحسب ما ورد في المادة فقد تم الاعتماد في ذلك كليا علي كتاب دراسات في العامية- دكتور عون الشريف قاسم- الدار السودانية- 1974.

    ([2]) راجع (بداويت) اصدارة الجمعية الدولية لدراسات الثقافة البجاوية، العدد السادس: قاموس بداويت/ عربي صفحة (3.

    ([3]) راجع مقالتنا: "إيتمولوجي الاسم: بجا" في العدد السادس من اصدارة بداويت، صفحة (18.
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

02-12-2003, 06:20 PM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    الاخ العزيز دقنة
    شكرا جزيلا لهذه المساهمة القيمة والشكر موصول للاستاذ ادروب
    علي هذا النهج العلمي الرصين في رد الكلمات التي اوردناها
    الي مصادرها البجاوية الصحيحة.
    واسف للتاخير علي الزيارة حيث انني اعاني من بطي شديد جدا
    في تصحف المنبر الي الدرجة التي تعذر معها اسهامي في المواضيع
    المطروحة.
    ولي عودة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

03-12-2003, 02:54 AM

degna

تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2980
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: Agab Alfaya)

    الاستاذ الفاضل عجب الفايا تحية واحترام

    نحن في انتظار تعليقاتك القيمة جدا واضافات الثرة للموضوع
    لك التحية والسلام
    ali adroub
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

05-12-2003, 07:54 PM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    Quote: يستعمل بعض السودانيين وخاصة الشايقية ومن تأثر بهم عبارة "بيع" لمعنى البيع والشراء على السواء. فيقولون: "بعت كتاب" اذا اشترى كتابا او اذا باع كتاب، وفي البداويت يقال: ( كامْ أدْلِبْ) وتعنى: بعت جملا وفي الوقت ذاته تعنى اشتريت جملا، ومن هنا جاء ذلك الاستعمال في العامية السودانية للمعنى المزدوج للعبارة: بيع والذي يعني البيع والشراء معا.


    الاخ دقنة
    الاخ الاستاذ محمد ادروب محمد
    كل القبائل الناطقة بالعربية في السودان وليس الشايقية وحدهم
    يستعملون كلمة البيع لتعني البيع والشراء علي السواء
    فيقول الواحد منهم :انا بعت،اذا اشتري.
    وهذا ليس خاصا بعربية السودان ولم ياتي من البداويت، وانما له
    اصل عربي قديم .
    القرآن استعمل البيع بمعني البيع والشراء معا:
    "واحل الله البيع وحرم الربا"
    ويقال ايضا :ابتاع، اذا اشتري.
    ونواصل
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-12-2003, 04:43 PM

adroub

تاريخ التسجيل: 21-08-2002
مجموع المشاركات: 48
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: Agab Alfaya)

    الاخ عجب الفايا .. تحياتي وتقديري.
    فيما يتعلق بما اوردته عن استعمال عبارة (بيع) بمعنى (البيع والشراء) من ان (كل القبائل الناطقة بالعربية في السودان) تستعمله فهذا لا اعرفه ولا اعتقده، فالرشايدة مثلا لا يستعملون ذلك التعبير لذلك المعنى؛ وقد ورد في مداخلتي بأن (بعض السودانيين وخاصة الشايقية) يستعملون ذلك التعبير لذلك المعنى.

    وفيما اعتقد فانه وفيما يتعلق بالآية القرآنية (واحل الله البيع وحرم الربا) فانها صيغة من صيغ البلاغة في اللغة العربية، حيث يذكر البعض ويقصد الكل. فنص القرآن على (البيع) ولكن الواضح هو ان المقصود هو (التجارة) ككل ببيعها وشرائها. فالدين قد احل التجارة كلها (وليس البيع وحده) وحرم الربا، وعليه فلا اعتقد ان التعبير هنا هو ما نتحدث عنه.

    ولقد اوردت عبارة (ابتاع) بمعنى: (اشترى) وذلك صحيح، ولكننا نلاحظ اولا انه لم يقل (باع) للمعنى: اشترى وانما قال (ابتاع) ولم يعن البيع بحال، فهل هنالك فرق لغوي في اللغة بين(باع) و(ابتاع)؟. ونلاحظ ايضا ان التعبير وبالعبارة المباشرة (باع) لا تعني: اشترى في عربي بقية الدول كما اعرف عن لغة السعوديين والمصريين وغيرهم.

    ثم انه وباالتحليل اللغوي للعبارة: (ابتاع) فان الزائد فيها، وكما هو واضح، هما الألف والتاء. فتفعيل العبارة هو: (افتعل) واصله: (فعل): باع، فالباء هي (فاء الفعل) والالف (عين الفعل) والعين (لام الفعل). إذن فالزيادة- الالف والتاء- في اللغة العربية هي القضية هنا، ومن ذلك: (اكتال) في الآية القرآنية (واذا اكتالوا على الناس يستوفون) والمعنى اقرب لقولك: اذا طلبوا الكيل من الناس يستوفون، وتكملة الآية هي: (واذا كالوهم او وزنوهم يخسرون) اي ان المطففين اذا طلبوا ان يكيل لهم الناس يستوفون، واذا كالوا او وزنوا للناس يخسرونهم. ومنها (ابتدر) على وزن (افتعل) اذا فعل شيئا مبكرا واصله (بدرَ)، ومنها (انتحر) = (افتعل) واصلها (نحر) = (فعل).

    واذا ثبت هنا، بذلك، ان ليس كل من تكلم العربية في السودان يستعمل العبارة (بيع) للمعنى المذكور؛ واذا ثبت انه لا العربية السعودية ولا المصرية تتستعمل العبارة للمعنى المذكور، واذا تمت الموافقة على التحليل اللغوي او "تصريف" العبارة، فمن اين دخل الاستعمال للمعنى المزدوج في العربية عند بعض السودانيين؟

    وما قلته هو ان عند البداويت عبارة تعني البيع والشراء معا، وعلاقة انسان المنطقة بتجارة السودان قديمة قدم ما كان البحر بوابتها وقدم ما كان البداويت وسطاءها وناقليها ومن مستهلكيها وطرفا فيها، وهذا ما يرجح عندي ان ذلك وراء الاستعمال المذكور للعبارة عند بعض متكلمي العربية في السودان.
    ولك شكري، ودمت.
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

06-12-2003, 08:54 PM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    Quote:
    واذا ثبت هنا، بذلك، ان ليس كل من تكلم العربية في السودان يستعمل العبارة (بيع) للمعنى المذكور؛ واذا ثبت انه لا العربية السعودية ولا المصرية تتستعمل العبارة للمعنى المذكور، واذا تمت الموافقة على التحليل اللغوي او "تصريف" العبارة، فمن اين دخل الاستعمال للمعنى المزدوج في العربية عند بعض السودانيين؟

    الاخ الاستاذ محمد ادروب
    هذا ما ورد في لسان العرب عن الاستعمال المزدوج لكلمة بيع:

    البيع : ضد الشراء،والبيع الشراء ايضا،وهو من الاضداد.وبعت الشي:
    شريته.والابتياع ،الاشتراء.وفي الحديث :لا يخطب الرجل علي خطبة اخيه
    ولا بيع علي بيع اخيه،قال ابوعبيد:كان ابو عبيدة وابو زيد وغيرهما من اهل العلم يقولون انما النهي في قوله لايبيع علي بيع اخيه انما
    هو لا يشتر علي شراء اخيه،فانما وقع النهي علي المشتري لا علي البائع
    لان العرب تقول بعت الشي بمعني اشتريته،قال ابو عبيد وليس للحديث عندي وجه غير هذا..
    وقال الفرذدق:
    ان الشباب لرابح من باعه
    والشيب ليس لبائعيه تجار
    يعني من اشتراه.

    قال الازهري:قال ابوعبيد البيع من حروف الاضداد في كلام العرب،
    يقال باع فلان اذا اشتري وباع من غيره،وانشد قول طرفة:
    وياتيك بالانباء من لم تبع له
    نباتا ولم تضرب له وقت موعد
    اراد من لم تشتر له زادا

    وقال اخر:
    اذا الثريا طلعت عشاء
    فبع لراعي غنم كساء
    ..." - انتهي كلام صاحب اللسان

    كما ذكرت ان عرب السودان يستعملون البيع للشراء والبيع علي السواء ربما يكون الرشايدة استثناء اذا صح ما اوردته عنهم اخي ادروب
    مع ملاحظة ان كلمة الشراء دخلت مؤخرا في اللهجات العربية السودانية
    وصار كل من يقول بعت بمعني اشتريت يوصف بالتخلف بين اقرانه!!
    ولك مني جزيل الشكر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-12-2003, 04:50 AM

degna

تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2980
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: Agab Alfaya)

    up up


    ali adroub
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-12-2003, 04:20 PM

adroub

تاريخ التسجيل: 21-08-2002
مجموع المشاركات: 48
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    الاخ عجب،
    تحياتي،
    الحقيقة هي ان ما اوردته عن المادة (باع) بمعنى (باع واشترى) في اللغة العربية وما اوردته من امثلة كان رائعا، وتتجلى هنا اهمية البحث المؤسس.

    وقد لفت ذلك نظري لإحتمال اود مناقشته هنا.

    اولا: لعله من المفهموم أن تكون في لغة ما عدة اسماء لشئ فيما يسمي بالمترادفات.
    ثانيا: لنتفق على اختلاف طبيعة الفعلين (باع) و(اشترى)، فالاول يعني فيما يعني نقل سلعة- او خدمة- من ملكية "ذمة" شخص لذمة شخص آخر بمقابل، والثاني يعني انتقال ملكية الشئ المباع لذمة المشتري بمقتضى ذلك المقابل. فهاهنا اذن عبارة تؤدي وبالكامل معنى (انتقال ملكية لذمة): (اشترى)، وهاهنا عبارة تؤدي معنى (انتقال الملكية من ذمة): (باع)؛ وأراه غريبا ان يستعمل اسم في العربية لمعنيين متعاكسين ما لم يكن في الامر اعتبار آخر. فيا ترى ماهو مبرر استعمال اسم واحد للضدين، وقد ورد في مداخلتك بان (البيع: ضد الشراء)؟

    فإذا كان ذلك كذلك فان ما يتضح لي، ولغرابة ذلك، هو ان استعمال الكلمة لمعنيين متعاكسين- وليسا متماثلين او مترادفين- في العربية لابد وانه ناتج من تأثير لغة اخرى بها هذه السمة وهذا الاستعمال. والسؤال هو: هل هنالك، وفيما نعرف، لغة من اللغات التي عايشت او تعايش العربية بها هذه السمة بحيث يمكن ان تكون وراء ذلك الاستعمال لتلك العبارة؟

    ولعله من المعلوم تأثر اللغات بعضها ببعض، وان اللغات تأخذ من غيرها ما تحتاجه من أسماء لأداء معان لا توجد فيها أو لمجرد التجمل والتزين. وفي ذلك يورد الشيخ جلال الدين السيوطي في كتابه: الإتقان في علوم القرآن- بهامش القاضي أبي بكر الباقلاني المكتبة الثقافية، بيروت، لبنان 1973 - صفحة 135: (أن في القرآن اكثر من مائة لفظ غير عربي). ويقول دكتور جعفر ميرغني في دراسته " المعربات السودانية" – صفحة 58، مجلة حروف العدد (2-3) مزدوج 1991– (إن السيوطي قد أبان بروايته بأن سبعة وعشرين لفظ من تلك الألفاظ مأخوذ من لسان الحبشة)، ويضيف الدكتور وبحق: (ان تلك النسبة نسبة عالية من عينة صغيرة) ويقول صفحة 53: (.. كيف لو نظرنا في الألفاظ العربية كلها ولم نقتصر على ما ورد في القرآن خاصة؟ قواعد الإحصاء تقول أنه لابد أن يزيد عدد المعربات من الحبشية أضعافا مضاعفة)؛ ويضيف: ( أن السيوطي في كتابه " المزهر في علوم اللغة وأنواعها" والذي وضع فيه بابا كاملا للمعربات لم يورد فيها فيما عرب من الحبشية غير لفظة " هَرْج" وأن معناها بالحبشية: القتل).

    وفيما يتعلق بمقولة ان (كل القبائل الناطقة بالعربية في السودان) تستعمل ذلك التعبير، او ان (عرب السودان يستعملون البيع للشراء والبيع علي السواء) فهذا يحتاج في نظري لتدقيق اكثر. فقد سمعت ذلك الاستعمال لتلك العبارة عند البعض ولكني لا استطيع الجزم بأن ذلك هو الاستعمال السائد، مثلا، عند كل اهل الخرطوم- المدن الثلاث- او مدني او القضارف او عطبرة او بورتسودان او نيالا. بل ان ما استطيع ان اجزم به ومن سماعي في هذه المناطق هو ان اغلبية السودانيين، عندما يتحدثون بالعربية، ليس عندهم استعمال المعنى: (اشترى) للعبارة: (باع).

    ثم ترى ايهم الاستثناء اخي عجب استعمال بعض السودانيين لذلك المعنى لتلك العبارة ام استعمال الرشايدة؟ اضف الى ذلك ما قلته من اننى لم اسمع ذلك الاستعمال للعبارة المذكورة في السعودية– والرشايدة اصولهم من السعودية وهم اكثر المجموعات السودانية قربا لعربيها- ولا في مصر، ذلك على طول ما مكثت فيهما ولم اسمعه في غيرهما.

    وفيما يتعلق بمقولتك بأن (كلمة الشراء دخلت مؤخرا في اللهجات العربية السودانية وصار كل من يقول بعت بمعني اشتريت يوصف بالتخلف بين اقرانه)، فالجزئية الاخيرة (وصار كل من يقول بعت بمعني اشتريت يوصف بالتخلف بين اقرانه) مفهومة عندي في خضم الفهم السطحي للامور الذي نعيشه، واحساس البعض بانهم قد "مسكوا الثور من قرنيه" وعدم محاولتهم بذل اي مجهود لمعرفة لما وراء ما يقولون او ما يسمعون او فهم لما وراء ما يدور حولهم. ولكني مشغول اكثر بالجزئية الاخرى: (أن كلمة الشراء دخلت مؤخرا في اللهجات العربية السودانية)، هل يمكن استحضار تاريخ – تقريبي طبعا- لذلك، هل نستطيع مثلا ان نقول ان ذلك قد حدث قبل خمسين عام او قبل قرن او عشرة؟ اقصد انه لابد من محاولة لتحديد ذلك والتدليل عليه.

    ولك الشكر اخي عجب،
    ودمت.
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-12-2003, 08:58 PM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    Quote: ولكني مشغول اكثر بالجزئية الاخرى: (أن كلمة الشراء دخلت مؤخرا في اللهجات العربية السودانية)، هل يمكن استحضار تاريخ – تقريبي طبعا- لذلك، هل نستطيع مثلا ان نقول ان ذلك قد حدث قبل خمسين عام او قبل قرن او عشرة؟ اقصد انه لابد من محاولة لتحديد ذلك والتدليل عليه.


    الاخ الاستاذ ادروب تحية طيبة
    الامر الذي لا جدال فيه ان اهل بوادي وارياف وقري السودان
    كانوا ولا زالوا يستعملون كلمة بيع بمعني الشراء علي النحو الوارد
    في لسان العرب الذي اوردناه في ردنا اعلاه.
    ولكن بانتشار التعليم المدرسي والتمدد المديني نسبة الي مدينة
    بدات كلمة شراء تدخل شيئا فشيئا لسان اهل السودان. ربما يكون
    من الصعب تحديد فترة زمنية معينة ولكن يمكن القول عموما ان كلمة
    شراء بدات في الانتشار بانتشار وسائل الاعلام والذي يمكن التاريخ
    له من النصف الثاني للقرن العشرين.
    ان اقتفاء الاثر التاريخي لالفاظ اللغة لا يتلمس في لغة المدينة وانما
    في لغة البوادي والارياف.
    ونواصل

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

09-12-2003, 08:58 PM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    Quote: ولكني مشغول اكثر بالجزئية الاخرى: (أن كلمة الشراء دخلت مؤخرا في اللهجات العربية السودانية)، هل يمكن استحضار تاريخ – تقريبي طبعا- لذلك، هل نستطيع مثلا ان نقول ان ذلك قد حدث قبل خمسين عام او قبل قرن او عشرة؟ اقصد انه لابد من محاولة لتحديد ذلك والتدليل عليه.


    الاخ الاستاذ ادروب تحية طيبة
    الامر الذي لا جدال فيه ان اهل بوادي وارياف وقري السودان
    كانوا ولا زالوا يستعملون كلمة بيع بمعني الشراء علي النحو الوارد
    في لسان العرب الذي اوردناه في ردنا اعلاه.
    ولكن بانتشار التعليم المدرسي والتمدد المديني نسبة الي مدينة
    بدات كلمة شراء تدخل شيئا فشيئا لسان اهل السودان. ربما يكون
    من الصعب تحديد فترة زمنية معينة ولكن يمكن القول عموما ان كلمة
    شراء بدات في الانتشار بانتشار وسائل الاعلام والذي يمكن التاريخ
    له من النصف الثاني للقرن العشرين.
    ان اقتفاء الاثر التاريخي لالفاظ اللغة لا يتلمس في لغة المدينة وانما
    في لغة البوادي والارياف.
    ونواصل

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

17-12-2003, 04:09 AM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    up
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

22-12-2003, 05:35 AM

Agab Alfaya

تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين (Re: degna)

    Quote: وأراه غريبا ان يستعمل اسم في العربية لمعنيين متعاكسين ما لم يكن في الامر اعتبار آخر. فيا ترى ماهو مبرر استعمال اسم واحد للضدين، وقد ورد في مداخلتك بان (البيع: ضد الشراء)؟

    فإذا كان ذلك كذلك فان ما يتضح لي، ولغرابة ذلك، هو ان استعمال الكلمة لمعنيين متعاكسين- وليسا متماثلين او مترادفين- في العربية لابد وانه ناتج من تأثير لغة اخرى بها هذه السمة وهذا الاستعمال. والسؤال هو: هل هنالك، وفيما نعرف، لغة من اللغات التي عايشت او تعايش العربية بها هذه السمة بحيث يمكن ان تكون وراء ذلك الاستعمال لتلك العبارة؟

    ولعله من المعلوم تأثر اللغات بعضها ببعض، وان اللغات تأخذ من غيرها ما تحتاجه من أسماء لأداء معان لا توجد فيها أو لمجرد التجمل والتزين. وفي ذلك يورد الشيخ جلال الدين السيوطي في كتابه: الإتقان في علوم القرآن- بهامش القاضي أبي بكر

    الاخ ادروب سلام
    كانت الملاحظة دي دائما في بالي لكن عامل الوقت منعني من المشاركة
    هنالك باب كامل في فقه اللغة العربية اسمه:الاضداد
    ولحسن الحظ يمكن مراجعة شيخ جلال الدين السيوطي الذي اشرت اليه
    انت اعلاه وذلك في كتابه:المزهر في علوم اللغة العربية
    الجزء الاول - باب معرفة الاضداد ص 309
    وهنالك جماعة صنفوا في الاضداد منهم ابن الانباري،في كتابه الاضداد
    اذن ليس بمستغرب ان تكون باع من الاضداد علي النحو الذي سبق
    بيانه والذي يجري به لسان اهل السودان في البوادي والقري .
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

معربات البداويت للاستاذ عجب الفايا وجميع المهتمين فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·

Home الصفحة الاولى | المنبر العام | | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2014م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م |
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م | نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م |أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م |
مدخل أرشيف العام (2003م) | مدخل أرشيف العام (2002م) | مدخل أرشيف العام (2001م) | مكتبة الاستاذ محمود محمد طه |مكتبة البروفسير على المك | مكتبة د.جون قرنق | مكتبة الفساد| مكتبة ضحايا التعذيب | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة دارفور |مكتبة الدراسات الجندرية | مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور |
مواضيع توثيقية متميِّزة | مكتبة قضية سد كجبار | مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي | مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م |مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani) | مكتبة عبد الخالق محجوب | مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد |مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم |مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا | مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد |
مكتبة العلامة عبد الله الطيب | مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008 | مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن | منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم |مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح | مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية | مكتبة من اقوالهم |مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين | منبر الشعبية | منبر ناس الزقازيق |مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى | اخر الاخبار من السودان2004 |
اراء حرة و مقالات سودانية | مواقع سودانية | اغاني سودانية | مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد | دليل الخريجيين السودانيين | الاخبار اليومية عن السودان بالعربى|
جرائد سودانية |اجتماعيات سودانية |دليل الاصدقاء السودانى |مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان |الارشيف والمكتبات |
Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها

© Copyright 2001-02
Sudanese Online
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de