مكتبة د. اشراقه مصطفى حامد

صور لصلاة العيد للسودانيين حول العالم.....و عيد سعيد

المنبر العام

مقالات و تحليلات ابحث

بيانات صحفية

تحديث المنتدى

المتواجدون الآن

مواقع سودانية

Latest News Press Releases

دليل الخريجين

اجتماعيات

الاخبار

أغانى سودانية الارشيف والمكتبات مواضيع توثيقية ومتميزة اغانى مختارة
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 23-07-2014, 02:53 AM الرئيسية

مكتبة اشراقة مصطفى(Ishraga Mustafa)فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « الموضوع السابق | الموضوع التالى »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
17-07-2007, 11:08 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر

    {1}
    المطر، ذاكرتى المجروحة بخربشات الطين...
    صبى لينا يامطيره
    وتصب المطرة...
    كوانين المحنة تولعها الامهات ..التوقعات تتقرفص فى بوابة الانتظار....الحيطان تذوب ...الزرع غرق
    وغرقت معه احلام صغيرة
    مقدرتنا على تلقائية الفرح... نجرى الشارع... ثياب مهترئة ومبلولة
    شليل ووين راح
    شليل احلامنا الصغيرة
    كبر المسكين فى بطن تمساح الزمن ولم يرى النور عينيه
    وبيوتنا التى تنهار بقسوة المطرة
    الانثى ايضا تقسو
    شليل ووين راح، كانت لعبتنا التى اوشت لنا بالشتات، كلنا يبحث عن شليله، كلنا فقد شليل روحه
    هلّ الخريف وهلّ
    اهلا به وسهلا
    الزرع فيه يخضر والضرع فيه يكبر
    والعشب ينمو
    يهفهف كارواحنا الحمامة
    نلعب خمسة أطفال.. طفلات، تتشابك أيادينا وأقدامنا الصغيره فى شكل دائرى
    وعصارة.. عصارة
    يا دنيا عصارة.. تمرين آخر للذات فى مواجهتها للدوائر التى ارتهنت حياتنا
    دائرة الدنيا {العصارة}
    دائرة الثورة {الخسرانة}
    دوائر كل القيامات المحتملة
    وتعويذة القلب عشب نضر {ينفرش} {ساكوبيس} جدتى الذى يحمينى من هفوات النفس.. ضعفها وذهولها
    يحميها مشارط التشريح.. لمن تكتبين يا أنثى؟ لماذا تكتبين؟
    اكتب رجلا لم يعبرنى الآن.... رجل بقى فى مخيلة حماماتى، يشدو باحلامى.. اكتب احباطاتى.. امنياتى وبعض اشتهاءات. أكتب لاكسى روحى عشبا، واكتب لعنتها، شجونها وصبابة اغنياتها..
    أكتب لالملم نفسى من غيابها الممعن واحرضها ضد الموت والشرود.. ضد عصارة الدنيا وصدوع الغناء
    العشب.. حبر روحى الذى يحكينى شدو المنارات البعيدة..
    اكتب لاقاوم{ بوت} الزمن الذى عفص عشب روحى... سال الدم الاخضر.. اكتملت الدائرة.. لاخرم بين {البوتات} التى استدارات ومارحمت الارحام ومويتها..
    عصارة.. عصارة
    يا دنيا عصارة..
    العشب يوخزه الطين
    يصحو القلب من ذهوله وينده الحبيب لدخول الغابة
    أدغالها تحمى حقنا فى الحلم
    مجرد الحلم
    وتستر حروفى التى تناثرت ذات يوم احترق فيه غزال الروح
    اللعنة.. من يحمينى من المشارط ويحميك..
    أكتب ما اشتهى
    اكتب العلاقة بين الانقلابات العسكرية و{الانقلابات العاطفية}*
    حظنا التعيس باننا التقينا فى زمن الدبابة، حديقتنا الباردوية
    لم أهمس لك بعد جلسة استماع لمصطفى سيد أحمد...
    آآآآآخ... انا أنثاك وبريدك ياحبيبى
    لم تحرض عيونى نداك ليأخذنى بعيدا عن ضجيج العالم وربكته
    لم ينقر مطر أصابعك على روحى بعد عروض معهد الموسيقى والمسرح
    ولم تتشابك جمرات أصابعى مع غيمة قلبك
    ولم تلوننى بعد معارض كلية الفنون الجميلة
    لم تنحت فى الصلصال وتطلقه فراشة تبحث عن رحيقك
    الله من حظنا...
    السابقون كانوا اكثر حظا
    واللاحقون اسوأ حظا
    خصخصت مشاعرهم... لم يسمعوا غناء العزلة فى زمن الغناء الاجش.. الالوان تسيل فى وجوه تغريب الذات
    وفستان الربيع الزاهى الانوثة تحول الى فصل الدين عن الدولة ليساعد فى اظهار الرقم...
    انتهى زمن الحب ياحبيبى
    فنحن فى زمن التيك آوى والمس كول
    لاشىء اذن سوى ان ادعوك للبكاء...
    قفا نبكى من وخز الطين لنبت العشب
    وخز الخوف من بكره الاقسى
    من الالم الذى يمكلنا ولا نملكه، ذلك الذى ينخر جراحاتنا ولا يسأم والروح تذبل والموت يسكنها ولايرحل
    ادير بطين قلبى الايسر، يصهل فرح يتسلل، يأتينى، يغطينى، يبلل وجهى رزاز السؤال لماذا يوخز الطين النبت؟
    هانذى قد انكأت غيبوبة صحوك ولم تأتى الاجابة
    لا شىء الاه ياحبيبى
    لا شىء الا وخز الطين للنبت..
    مالا تعرفه ان فى الطين خصوبتى
    وفى النبت حقيقتى
    وماكنت سوى {جارية} خضراء ايامى حين اتيتك حانية
    قطوفى غير دانية
    لن تظفر بفرسة عمرى الجريح يامهرا لم يجيب على حجوة ام ضبيبنة وعن صلة الطين بالنبت
    تغيرت الاشياء... كل الاشياء
    وماعادت للغتى حمما وماعدت اضبط بوصلة اشتهاءاتها مع وقع اقدام روحك
    هانت تأتينى والليل فى تمام العذابات...
    أذن أحكينى من الطين أنشودة
    ساحكيك من دمى نبتة
    احكينى حكاية الطين منذ بدء الخليقة واحكينى عن ارتهان خصوبة النشيد للطين
    ساغنيك...
    الطين والمطر
    الخصب والجنون
    النبت والحريق
    وهذا السؤال المتوهط قلق النشيد... لماذا ينكر النبت طينه؟
    ماذا ستحكى لبساتين اللهفة والشوق والكتابة؟
    خذ اذن روحى ياهذا وانتزعنى من اللهث وراء المستحيل
    ماعدت فرسة اراهن عليك,,,, اراهن على شدوك الذى يعذبنى
    اراهن على وخز الطين للنبت لينتزعنا من هذا الصهيل
    وهبنى غيمة من كفك... او ليفتك بى صداع الغنا النصفى..



    * اسم ديوان للشاعر اسامة الخواض

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 30-07-2007, 01:15 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 06:51 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    {2}

    صباح المطر... صباحات تموز الحزين...

    دعنى الآن انهمر...
    انهمر نصا يطعنك فى خاصرة نهرك حين جرفتنى أسئلة الشوق وشجن اللهفة ولوثة الهوية
    ماذا اعددت لى الليلة؟
    هل اشعلت الشموع التى عجنتها لك ليلة امس من روحى وأغانى البنات
    والطبول هل الهبتها بنار أسئلتى الحلزونية وحصارى لك من كل الجهات الممكنة واللاممكنة
    ما كان عليك ان تتفاءل بقدوم الثورة وتتوهمها ترقد تحت جلدى وتتوسد احلام ملايين الفقراء
    الاترتج الآن ارض حرثتها وبزرت فيها بزور شوقك ولهفتك؟ ان السنابل تنتظر وحان الآن وقت قطافها.....فلا تتأخر ياحبيبى....
    فالثورة تنهض....
    والنشيد ينهض
    والنساء وقودها و إزميل غناها
    مساء الشوق ياحبيبى
    المعجون بخميرة الانتظار
    دعنى الآن أحبك
    يالون هزيمتى الذى لاينمحى.....
    لم تأتينى كما اشتهيت
    وتركت النار تضطرم فى حشايا
    لعنتنى وانت تنزل من ملكوت عرش الجسد متدثرا بالخذلان وشظايا مرآة ذاتى المغروسة فى جسدك سؤال بلد... وهكذا تخرج نفسك كالشعرة من عجينتنا الخاثرة محملنى الذنب الكبير لانكساراتنا وإجهاض الثورات التى لم تكتمل شروط اشتعالها... فكيف اكتملت شروط انفجارك ولم تشتعل تلك البيوت الصامته المنكسرة.... انى أشتعل فاحزر
    أنا التهب
    انا الثورة الماجنة
    التى حملت جيناتها الخسران والهزيمة
    أنا كاكى العسكر فى ليالى الانقضاض على حلم مدن فقيرة
    وانا وقود دباباتهم
    وهدير مدافعهم
    والصوت المشروخ فى هنا امدرمان....

    انا سنار
    ورحط مهيرة
    وسيوف قبيلتها من الرجال
    انا فضيحة التاريخ فى الزبير باشا
    وادغال جنون الرغبة فى جنوبنا البعيد
    ونيرانى التى اشعلت فتيل الموت فى دارفور
    أنا هيروشيما البلد المستكين
    أنا يونسها أدمنت الزعيق
    ونعيق مشروعها الحضارى
    وثرثرة ساستها
    ومجون قادتها
    ولعنة معارضيها فى ليلها السرمدى البهيم
    انا...الطوفان المحمود
    وخاتم نشيد التغيير
    انا التناقض والضدين
    انا سطوة اليسار المنشطرة فى نهرين
    ولعنة سياسة التمكين
    فكيف عشقتنى ياروميو
    وما انا جوليت
    ولم اكن تاجوج المحلق
    انا اللعنة تفرهد
    فى كلتوم...
    اشول...
    سهى....
    وبنات الجيل الجديد...


    ونهارات العشب ياتموز... يا ابن الحياة

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 18-07-2007, 06:53 AM)
    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 30-07-2007, 02:31 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 07:29 AM

أبوذر بابكر

تاريخ التسجيل: 15-07-2005
مجموع المشاركات: 4807
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    إشراقة

    دائما بقول للناس إنه المطر ده، هو حبر الخالق
    يغمس قلم المشيئة فى بطن الغيوم، عشان تكتب أسامينا
    ترسم وجوهنا، وتشكل مواعيد الحياة، الحياة كلها

    تتمازج الألوان ويتحكر الضوء مرات نص الأعمار والآجال
    ومرات ينسحب ويخلى المقاعد كلها للعتمة

    تموز مرتبط عندى بالسياب و "جروف" جيكور
    عرائش العنب وعربدة الطين الصديق بين قعدات الشعراء المحزونين
    وشعر الواطا الأخلفت السماء معاها مواعيد الهطول

    وتموز الإله، ويوليوس القيصر
    فينوس قربان للضوء، وأفروديت تغالب الذبد وإصرار السواحل على الإحتفاظ بكل غنيمة "المرقة" الأفروديتية

    أفروديت "تلفح توب" المرمر وتمرق على الحبان

    والناس تغنى

    والبحر مليان رقيص ونوارس وملح وأشواق للرمال العاشقة

    وبين ده وده

    يبقى المطر "مأذون" الخصب، يعقد قران الأرض مع السماء

    ويتدفق الغناء الأخضر، تتوحم عليهو الواطا

    عشان كده كل الناس السمحين والحلوين بجو لونهم "أخدر"

    ولى تانى رجعة يا إشراقة للمطر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 07:41 AM

عبدالغني كرم الله بشير

تاريخ التسجيل: 06-12-2005
مجموع المشاركات: 1082
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: أبوذر بابكر)



    إشراقة..

    شعرك، دوما، يتخذ شكل البحث، رحلة، في آفاق النفس، أبن بطوطة في عجائب الأسفار وغرائب الأمصار، يسرج خيله، ثم يمضي مدفوعا بغريزة المغامرة، وابنها الفضول، لتحسس جرح قديم أو ألق "كلاهما وجه لحزن واحد)....

    وتكتمل الجرأة، حين يدون "ابن بطوطة"، كل اكتشافاته، في خرائط الجسد، والروح، كما هي، لا كما يريد الرأي العام، أو التقاليد..

    في البدء

    Quote: صبى لينا يامطيره
    وتصب المطرة...


    أنهن وليات، صغار، لذا (تصب المطرة)، ولو قالو لها، إرجعي (لجمعت قطيراتها، حتى تلك التي تسربت للباطن،)، وعرجوا للسماء...وانتفخوا كقطن منفوش، ورجعوا كسحب وغيم..


    احتاج لوقت، لتمثل النص، ولي عودة، ....

    ****
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 11:35 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    Quote: أنهن وليات، صغار، لذا (تصب المطرة)، ولو قالو لها، إرجعي (لجمعت قطيراتها، حتى تلك التي تسربت للباطن،)، وعرجوا للسماء...وانتفخوا كقطن منفوش، ورجعوا كسحب وغيم..


    ياعبدالغنى....

    تعود الى بيتها؟ اين بيت المطرة؟ فى السماء ام فى الارض؟
    ان رجعت كسحب وغيم الا تشتاق ان تنزل الى الارض لتغسلها من آثامها وجنونها؟

    هل بقى المطر حنينا؟
    انه ينقر الآن على روحى
    يذكرنى بامرأة العزيز

    كان المطر عشقى
    وكان عالمى الذى اسكنة باطمئنان
    كان ذلك قبل ان تندهنى فجيعة الغيمات وترحل بى بعيدا حيث لا ذاد الا اللعنة...
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 08:04 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: أبوذر بابكر)

    Quote: يبقى المطر "مأذون" الخصب، يعقد قران الأرض مع السماء

    ويتدفق الغناء الأخضر، تتوحم عليهو الواطا



    ساعود يا اياذر لاحكى لك عن المطر الذى كان ينقر نافذتى بحنان
    المطر يسكننى فى تموز
    والعشب ينمو
    ينمو
    رغم عصارة الدنيا

    لحين عودة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

19-07-2007, 10:21 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: أبوذر بابكر)

    Quote: تموز مرتبط عندى بالسياب و "جروف" جيكور
    عرائش العنب وعربدة الطين الصديق بين قعدات الشعراء المحزونين
    وشعر الواطا الأخلفت السماء معاها مواعيد الهطول


    أبوذر.......لى تانى رجعة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 08:37 AM

د.محمد حسن

تاريخ التسجيل: 06-09-2006
مجموع المشاركات: 12002
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    هذا الصباح

    تداخلت مجموعة من الاشياء في راسي

    المطر المختلط بالبشارة والترقب والخوف

    نقر خاطرتي صوت مصطفى سيد احمد ( يا مطر عز الحريق) وانا في انتظار المصعد

    فتحت المنتدى
    رايت الاشراق يزخ حروفا مطرا

    بللني وبلبلني
    شكرا اشراقة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:23 AM

معتز تروتسكى

تاريخ التسجيل: 14-01-2004
مجموع المشاركات: 9829
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: د.محمد حسن)

    خالص التحايا
    الاستاذه العزيزة
    Ishraga Mustafa

    ياستى يديك العافية كمان وكمان ويخليك لاسرتك الصغيره والكبيره
    وصدقينى كم هو جميل أن اراك هنا مع عاصفة رقيقة هى الموسيقى لكننا ظلننا نجرى تعديلا دوريا على اجهزتنا العصبية لتتناسب مع الجرعات الروحية المقرره علينا بطريقة (فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر)..
    ياستى اقرا الموضوع بى رواقة وساسعى فى محاولة الرجوع..

    التحايا النواضر..
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 01:25 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: معتز تروتسكى)

    معتز سلامات...

    وفى انتظار عودتك ظافرا ببعض فرح

    Quote: الاستاذه العزيزة


    والله يامعتز فى جنس فراسخ بين الاستاذه والعزيزة دى
    ماتشيل الاستاذه وخلينى اختك العزيزة البتريدها رأيك شنو؟

    والتيات النواضر الزوربية
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 11:38 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: د.محمد حسن)

    Quote: يا مطر عز الحريق


    احدى قصاصات العشب بتبدأ بالمطر عز الحريق
    اهديك لها يا د. محمد حسن,,,

    ولكن كيف الحال لو كان المطر هو الحريق نفسه؟
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:20 AM

Adil Osman

تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    لماذا تموز يا اشراقة مصطفى؟
    وما هو الشهر الذى يقابل تموز فى التقويم الزمنى القريقورى؟

    سأعود للتعليق على كتابتك الوجع. كتابة مأزومة. ومتفائلة فى ذات الوقت. تندغم فى الوطن وجراحاته وفى الكون ونقائصه وازماته. وتبحث عن خلاص ملتبس و شخصى ووطنى وكونى. يا للمازق!
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 01:29 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Adil Osman)

    سلامات كتابتى المأزومة... المتفائلة

    لماذا تموز؟ خلى العشب والمطر يحكى فى قصاصات روحى

    ياللمأزق... فعلا ياعادل.. مأزق كونى هى حكايتى مع العشب والمطر

    ولحين عودتك... ليبقى العشب حبر الروح الحزينة... ليبقى مطرها الحنين الذى كان
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 01:29 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Adil Osman)

    عزرا مكرر

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 18-07-2007, 01:30 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 11:38 AM

خضر حسين خليل

تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 15072
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    علينا اللعنة إذن
    هل هي المصادفة وحدها يا إشراقة أم أن هناك تفاصيل أخري بالأمس القريب لامس عماد عبد الله كل أوتاري وما كنت أخفيه في روحي فقلت له وبالحرف الواحد ( كلنا في الحزن منفي كلنا في الهم منفي ) وحاجة عجيبة ....
    لتفاجئينا بتموزك وقصاصات العشب والمطر وما الي ذلك من ما حلمنا به .... وهو كذلك يا إشراقة لدينا الآن الي جانب ذاك الوطن المقسم في جنباتنا كمية لا بأس بها من الحنين والانين والألم المشتهي وتفاصيل أظننا قد تناولناها ذات بوست هنا ووو وشليل ياصديقتي هو حلم صبانا وأمنيات عقلنا الجمعي ذات طفولة بريئة طفولة لاتخلو من بؤس وفقر غير إنها كانت طفولة كريمة ... شهدت مواسم رحيلنا الأولي بحثاً عن شليل وما تبعه من شلالات احلامنا التي وئدت بقدرة البعض فماذا يظنون سيدتي ؟ وبم سيجيبون علي أسئلة بحثنا الكثيرة التي لا تنتهي ؟؟... الان الان يا إشراقة ها إنت تفتحين كوة جديدة لننفذ من خلاله مباشرة لذاك العالم من الضفة الأخري نسترجع حواراتنا القديمة, بحثنا المضني وراء تفاصيل صغيرة , ضحكنا البريئ ,,, والمطر بكامل إنسيابه يملأ حفر بلادناوتحولها مستنقعات ومنتجعات لانثي الانوفليس وبقية حشرات الخريف المحظوظة

    ثم :

    دعيني أقول لك شكراً لهذه الكتابة العميقة شكراً وأنت تسمحين لي
    بالتسلل الي ذاكرة ايامي دون قيد أو شرط

    سلمت إشراقة سلمت


    التعديل بغرض التنسيق

    (عدل بواسطة خضر حسين خليل on 18-07-2007, 11:53 AM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:16 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: خضر حسين خليل)


    ياخضر الكلام.....

    فى كتابة بتخليك تزازى بعيد وماتقرب زى مزازة عشوشة من ود ابرك رغم انه زمن خصوبتها وجنونها
    كتابة زى شختة كبريت انفجار الحزن
    كتابة تقراها وتفتح قلبك لصرير الريح والعدم

    كتابة بتحاول تلبس سيتان التفاؤل وتضحك
    تضحك من نفسها ومن اللى كتبها
    كتابة زى الولادة المتعسرة... هى الكتابة فى تموز
    اما تطلع مشوهة وكئيبة وتجر الشوك على جسدها وتعلنه فى سوق التشريح الاكبر
    او جنا سبعة... تهدهده قبل ما يلمس حليب الحكايا

    اها تعقيبك ده خلانى ازازى من بعيد لبعيد
    وخلانى اقرب من لعنات جيلك.. اجيالنا واصرح بملء فجيعتى... كفاية والله كفاية...

    تسلل ياصديق كما ترغب ان لم يحوشك شوك اللعنة المتوسدة كتابتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 01:36 PM

هند محمد

تاريخ التسجيل: 30-05-2007
مجموع المشاركات: 4300
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    Quote: يحميها مشارط التشريح.. لمن تكتبين يا أنثى؟ لماذا تكتبين؟
    اكتب رجلا لم يعبرنى الآن.... رجل بقى فى مخيلة حماماتى، يشدو باحلامى.. اكتب احباطاتى.. امنياتى وبعض اشتهاءات. أكتب لاكسى روحى عشبا، واكتب لعنتها، شجونها وصبابة اغنياتها..
    أكتب لالملم نفسى من غيابها الممعن واحرضها ضد الموت والشرود.. ضد عصارة الدنيا وصدوع الغناء
    العشب.. حبر روحى الذى يحكينى شدو المنارات البعيدة..
    اكتب لاقاوم{ بوت} الزمن الذى عفص عشب روحى... سال الدم الاخضر.. اكتملت الدائرة.. لاخرم بين {البوتات} التى استدارات ومارحمت الارحام ومويتها..
    عصارة.. عصارة


    حقيقى ابداع استاذة اشراقة ..تسلم الآنامل
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 05:25 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: هند محمد)

    شكرا ياهند على دفئك المنثور هنا
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 02:33 PM

Sally Balla

تاريخ التسجيل: 17-06-2007
مجموع المشاركات: 58
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    العزيزه جدا اشراقه
    دوما اتوه في روعت كتاباتك
    ولكن هذه المرة...
    قرات خطوط شعرك جداول
    تذوب في جسد الأرض وتسقي تراب الخمائل
    محبتي,
    سالى

    (عدل بواسطة Sally Balla on 18-07-2007, 02:37 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 05:31 PM

salah elamin

تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 1423
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Sally Balla)

    بل انتي العشب
    وانتي المطر


    يا صديقتي.

    تحياتي لواصل ومرافي.
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:21 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: salah elamin)

    يا ابا سامر

    لك من المطر انسانيته
    ومن العشب فرحة

    ولك كل مودتى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:18 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Sally Balla)

    سالى... البنية الصارت ام وذادت جمال روح

    لو تعرفى انا كيف سعيدة بيك؟!
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 05:34 PM

abubakr

تاريخ التسجيل: 22-04-2002
مجموع المشاركات: 16044
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    هل يمكن ان اقرء فقظ ؟
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 08:30 PM

ريهان الريح الشاذلي

تاريخ التسجيل: 22-02-2005
مجموع المشاركات: 2178
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: abubakr)

    Quote: عشرة قصاصات للعشب والمطر


    في حضرتك يطيب الاستماع ..امطري..
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:27 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: ريهان الريح الشاذلي)

    ريهان ياصديقتى الواعية....

    امطرى.... المفرده دى براها حكاية... حكاية من تلك الدفيانة ومليانة شجن
    مطرى...
    مطرى يا بنية غضب
    ونار
    حزن
    وانتظار
    مطرى... رهينة للصمت الداوى الآن فى وديان عمرى

    ومع ذلك سامطر...
    ربما تعشوشب امكنة بعيدة تلوذ فيها الروح من ترحالها وانشراخها

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 18-07-2007, 10:28 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

18-07-2007, 10:22 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: abubakr)

    يا ابابكر

    للقراءة ايضا جروفها الحزينة
    كما للكتابة حقولها الملغومة بحكايات صعب تنهمر فى تموز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

19-07-2007, 09:02 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    {3}
    صباحات الشجن... قصاصات الخوف

    افتقدك جدا
    افتقد سمرة قلبك التى عشقت
    افتقدك فى أمكنة هديل الروح فى تلك الحقول البعيدة
    ولا افتقدك فى اى مكان آخر...
    الامكنة التى اسكنتنى الخوف...
    يا......
    بى من الشجن مايقتل
    يقتل كل شىء الا الخوف...
    أكتب لك بدم غريب .. دم انثى لا اعرفها.. دم الخوف
    الخوف فى تموز والخوف منه
    نفتح عيونا على الدنيا ويفتح الخوف جداوله فى حياتنا
    لو كنا نستطيع ان نقرأ كف الايام لعرفنا اى الامكنة ستكون رحيمة بنا واى النهارات تقرئنا من النار صهوة وصهيل..
    النار ياحبيبى النار
    النار فى يدى
    صهوتها رغوة اشتهاءاتى
    وفحيحها غضبى
    وسيطانها حزنى
    أنا النار ياملك النار
    ورهينة لهيبك ...
    ما كنت اود ان افتح دفتر الخوف، الخوف من مواجهة الذات فى غيها العظيم، من جلدها السادى، الخوف من لون الشمس ودوشة القمر فى بحر روحى.
    حكاية المطر ليست حكايتنا وحدنا.. حكاية ناس كتاررررر، نقشوا قبلنا احلامهم على سطح ماء آسن وحزين ونفشوا امانيهم عهنا للرحيل ومضوا بعيدا أو بقوا يتلون سيرة الغياب فى حضرة العشب الطرى..
    مال العشب يذكرنى الآن بالكاكى؟
    اينصهر الامر فى حكايتى وحكايتك وحكاياهم مع الخوف؟
    العشب أخضر
    والكاكى أخضر
    وبينهما انكشطت خضرة عينيك قبل ان ابحر فيها كما اشتهيت...
    سنينا بعدد سنوات الهزيمة وفروض طاعتنا للعذاب واستسلامنا لحكاية الخوف...
    الخوف من الجوع..
    الظمأ...
    الحرمان...
    الغنا...
    الهواء والهوى..
    الاستكانة والصمت المبين فى حوش الكلام
    من الدبابة المشحوطة فى تاريخنا بانتظام..
    من يومها تغيرت الاشياء، الحياة صارت طاحونة احلامنا تلك التى لم تعد تشبه براءتنا الاولى..
    مرت دهورا من الخوف
    وستأتى سنوات ضوئية من الخوف ايضا
    ستخترقنا ونحن فى غفوتنا ساهون
    وفى ركوعونا طائعون...
    الخوف لايمنحنى لحظة سؤالك يادم الهزيمة، لحظة واحدة اتنسم فيها عشب روحى المشتهى
    بعدها فليقتلنى الخوف منك وعليك وعلى البلد السلام
    بعدها .. دع جثتى تطفح فى التاريخ حكاية لوحشة الطين وقسوة المطر
    الم تقل بان لى من الارواح تسعين؟
    سانبت اذن فى سنة ميلاد قادمة باليقين...
    سأنبت ضد الخوف... ضد الارتهان...ضد.. ضد.. ضد...الذات الرهينة

    ونهارات الخوف الكاسينى...
    نهارات الخوف المرافقنى ومرافقك فى مماشى العمر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

19-07-2007, 08:21 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

19-07-2007, 08:33 PM

عبدالكريم الامين احمد

تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32333
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    Quote: سنينا بعدد سنوات الهزيمة وفروض طاعتنا للعذاب واستسلامنا لحكاية الخوف...
    الخوف من الجوع..
    الظمأ...
    الحرمان...
    الغنا...
    الهواء والهوى..
    الاستكانة والصمت المبين فى حوش الكلام
    من الدبابة المشحوطة فى تاريخنا بانتظام..
    من يومها تغيرت الاشياء، الحياة صارت طاحونة احلامنا تلك التى لم تعد تشبه براءتنا الاولى..
    مرت دهورا من الخوف

    دي يا اشراقة كتابة لاتقاوم
    واسكرين يعرض قصة وطن ..حكاية جيل..حكاياتنا جميعا ووجعنا التاريخي ...!!!
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 11:05 AM

طلال عفيفي

تاريخ التسجيل: 20-06-2004
مجموع المشاركات: 4380
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: عبدالكريم الامين احمد)


    إشراقة ..

    كتابة تشبه الورطة الإنتي وإحنا فيها ..
    التنازع بين واقعنا المهين والعجيب وأحلامنا المفرهدة
    المُصرة على الصحيان ..


    أتمنى أن تسير الحياة وتنقلب ذاكرة هذا الشهر وتتحول
    بتفاصيل أحلى وأجمل ..

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 12:04 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: طلال عفيفي)

    ياطلة...

    تسميها ورطة
    وعادل يسميها مأزق

    واسميها ..... ماعارفة

    ربما الربكة
    ربما الحقيقة
    وقد تكون المصالحة
    الموت...
    اغنيات الحقول
    شدو الحيطان الجوايا...
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 12:01 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    Quote:
    دي يا اشراقة كتابة لاتقاوم
    واسكرين يعرض قصة وطن ..حكاية جيل..حكاياتنا جميعا ووجعنا التاريخي ...!!!



    سلامات ياكريم

    بس كيف قاومنا؟
    وبنقدر نقاوم من تانى؟

    المقاومة دى فعل محبة، تقاوم شجر نهض جواك كيف؟
    اهى دى الكتابة {غابة} وشبت حريق فى روحى
    وماعندى قدرة اقاومها
    بمشى معاها على جمرات هواها
    وليس بى رغبة لاطفىء نارها

    فى تموز تصعب المقاومة... صعب تكست انين الانهار
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 02:21 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    {4}

    نهارات الموت.... لعنة الورطة

    لم أنم ليلة أمس... كانت الحياة فى دمى تتمرد ضد الوجع وتترصد خطوات شوقى للمصالحة
    نمت وطعم الرحيل فى قدمى والغياب سيد الامكنة والانتماء..
    صحوت والموت يتلبسنى، يشق قلبى الى نصفين، كل نصف مفتت الى عشرات الحسرات بهزيمة العمر.
    الموت.. الغياب.. ومن اين لنا بالحياة وصناعة الموت اكثر رواجا فى بلاد النيل؟
    الموت الساطع بعمق تلك القرى، تلك الجبال والناس الطيبين التحت مياه السد..
    ومنذ متى واجهنا الحقيقة؟
    نعام الخوف الدافنة رأسها فى وهم الخلاص...
    الخلاص من الوهم
    أكانت كل الاشياء صديقة وطبيعية وصادقة؟
    الحقيقة هى القهر السكن عمرى يوم قصت حاجة بتول جوهرة روحى وخواتم خصوبة البنات
    الحقيقة.. مافرحنا بالشوق اللى اتكور زى دومة ماصلحت فى تاريخنا الا للكد
    والحقيقة ,,,, قالوا لينا روضن رقصة الحمام يوم دخلة الروح لبيت القصائد الشجية
    نعجة
    وأسد
    هى الحقيقة
    نعجة البلد حين تكون انت الاسد
    تقول لى الحقيقة....
    تبدأ من هنا الحقيقة
    والمصالحة ايضا من هناتبدأ
    حقيقة سمعا وطاعة يامولاى
    وسوط العنج الشاهر ضد غناء الروح
    الحقيقة منسية فى كتب التاريخ
    واحدثك ايضا عن الغياب؟
    الحقيقة فى بيوت البجا المادخلتها شموس
    فى قرى شهقت رغبتها فى الحياة والحوت يبلعها ويتجشأ احلامنا ويدفع بنا فتات امنيات لشوارع ماعرفت خطاوينا الفتها..
    الحقيقة فى صمتك...
    فى شظايا مرأة ذاتى
    للحقيقة وجه واحد
    وللزيف تاريخ وحكاية
    حكاية الأرض العطشانة من سنين الكينونة
    الارض المن تنشف بيطلع منها دعد الحرمان، الرحيل، الهجرات، وليالى المنفى الحزينة..
    ثعابين الذات طلعت فى تظاهرة ضد..
    زيفنا...
    صمتنا....
    ثرثرتنا....
    وشطب الآخر من ذاكرة الانهار
    وتسألنى من صلبك؟
    اجبنى اولا... من صلب عصافير روحى؟
    وكيف تدفن ملحمة قلبى الجزعة فى وسط التاريخ تنتحب لتغنيها انثى بصوت اجش...

    يابنى ال... اللعنة هذا رمزكم
    فليعش كذبكم شاهرا نجومنا المنطفئة بين الامم
    ..... الحقيقة....
    ....المصالحة....
    كم شجرة ليمون تنتح الآن؟
    كم صفقة هف نداها يغسل غباش تنهيدات الليل؟
    وكم من الليالى وفية...
    وفية لاشتعالى...
    ولنبضك.... ايجحدنى الآن... لماذا تكذب وروحك لاترقص دون خربشات اصابعى على ظهر قلبك؟

    ان جليت باسلاك روحى حكايتنا... حكاية آخرين واخريات التقيناهم قبل ان تبتلع احلامهم انفاق البلاد البعيدة وقبل ان تخبو لوعة الحبيبة الوحيدة وهى تدندن ..{ كل الناس اتنين اتنين} وتراقب ببرود انطفاءة شمعة روحها... فلا احد هنا سوى الوحشة وصمت الليل وبعض انفاس حبيب عالقة باهداب الرحيل.

    اذن حكيتك عن الموت...
    انه غيابك...
    انه رحيل النهر...
    انه الصمت المدوى...
    شجر الروح الساكن...

    ومساء الهجرات يا رجلا كنت حبيبى.... ياتموز ... يا....ورطتى الكبرى

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 30-07-2007, 02:38 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 05:17 PM

خضر حسين خليل

تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 15072
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    هو من النوع الذي يمشي بقلبه يستعيد ذكريات الأمور بعينيه الدامعتين ويمشي بين الناس في الاسواق وهموم الدنيا تحاصره , كان رجلاً يا إشراقة رجلاً من طينة الزمن الجميل والوطن الذي لم يكن فيه جائع ينام .
    حاصرته أيامنا التعسة حاصرته فإرتحل ضارباً الكف بالكف وهو يردد بأعلي صوته ودمه الارجواني يعلو جبهته يعلو جبهته يعلو جبهته فسقط وهو يغني للأرض أغنية الخريف ثم التحف السماء ونام

    (عدل بواسطة خضر حسين خليل on 20-07-2007, 05:22 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 05:34 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: خضر حسين خليل)

    رجلاً من طينة الزمن الجميل والوطن.......

    ولهذا اكتبة فى تموز... الشهر الوحيد الذى يخصنا...
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 06:49 PM

خضر حسين خليل

تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 15072
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    وأنا سأكتب لإمرأة خصتني بأيام دافئات ثم ذهبت قبل أن تحصد بنفسجاً
    زرعته بقلبي فعلي قراؤنا الأعزاء مراعاة فروق الدمع

    ....

    وهذا طينك طينك طينك يا الله
    (النواب / وتريات ليلية)

    كانت أيامي ساعتئذ تميل شمسها نواحي ثورة ظنناها ستأتي بالمفيد
    ثورة كانت تحلم فيما تحلم بالعدل الاجتماعي وشروط جديدة لاحداثيات
    وطننا البسيط المقتصد حتي في أحلامه كنا كذلك يشهد الله .. نستمع لخطابات
    المحجوب بزهو ما بعده زهو نقرأ لماركس وأنجلز وفلادمير بعقل مفتوح
    نغني خلف كورال البلاد ( ياليلي ليلك جن ) و (وحارنك نحنا ودارنك ) الا
    أن فاجأتنا الأغاني البائسات ونحن نبحث عن الطريق .....
    كان حلمنا في تلك الايام لايمكن الوصول اليه بذات لغة الهاتف ونحن في
    إنتظار همس صديق أو حبيب من الطرف الآخر وكلها خيبات .....

    خت من فوق كتفك إيدو
    هز بالمنشور وبشر
    يومها فرهد
    في عيونك غصن أخضر وفرحة
    أكبر من شجونك ياجميلة

    وأحلامنا ببساطة لم تخرج من الكلمات أعلاه قيد سطر لم تكن كثيرة لكنها
    للأمانة كانت في حوجة لجهد (مبالغ فيهو) ومابين الاحلام والامنيات والوطن
    بكامل تفاصيله نبتت أغصان تلك الفتاة فصارت جزؤً من عروقي ... عروقي يا
    صديقتي ... حدثتها ذات مساء أمدرماني بأن الغد سينصفنا وأن الاتي أجمل
    وإن وإن وإن ..... أكتفيت كعادتي بإبتسامتها ومضيت والأمل في الغد يكبر
    بداخلي ونبتها يكبر في عروقي ..... كانت الايام يا إشراقة في تلك الفترة
    تمنحنا بعض الامان المرتجي كان السودان كله لاذال في نبضه بقية جمال وبقية
    طعم وبقية نكهة وبقية لون ..... الآن لم يعد كل ذلك الان ياصديقتي صارت
    الذكريات حتي هي ذهبت مثلها مثل الوطن وآثرت بدورها جيوب أدفأ من قلبي
    الفقير وتركت ما تركت من أشجار حضورها في عروقي .....
    والله إن هذا البوست يناسبني جداً
    أشهد الله
    أشهد الله

    فإحتمليني صديقتي
    وأشهدك أيتها الاشراقة والامر يومئذ لك الامر يومئذ لها الامر يومئذ له
    الامر يومئذ لنا
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 07:06 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: خضر حسين خليل)


    يا خضر... يا ابن الحزن... هانحن رفيقان.. ساعود لالعن معك الاغنيات البائسات
    لنحزن ماشاء لنا الحزن.. انه تموز...

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 30-07-2007, 02:46 PM)

                   |Articles |News |مقالات |اخبار

20-07-2007, 09:49 PM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    Quote: الآن لم يعد كل ذلك الان ياصديقتي صارت
    الذكريات حتي هي ذهبت مثلها مثل الوطن وآثرت بدورها جيوب أدفأ من قلبي
    الفقير وتركت ما تركت من أشجار حضورها في عروقي .....
    والله إن هذا البوست يناسبني جداً
    أشهد الله
    أشهد الله



    ليس هناك جيوب ادفأ من قلبك ياخضر
    الجيوب يكمن ان تمتلىء ولكن اذا فقد القلب دفئه فليس هناك من قوة تهز فروع نبضة

    الذكريات هى عدو النوم الاول....
    الصديقة الازلية للارق...

    الله شاهد...
    وتموز يشهد....
    ان العشب ينمو رغم كل شىء... رغم كل شىء
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 09:37 AM

خدر

تاريخ التسجيل: 07-02-2005
مجموع المشاركات: 13183
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)





    لو آخر غيمة أطلت .. كانت عبرت
    فوق الموجات تعريشة ضل
    للشتلة النادية المسقية
    ماكن الطل بارح جسدكـ
    ولفح الشوم اتوجه و قصدكـ






    استجابه متأخرة و إعتذار ياام واصل
    غيمة .. شعر عماد الدين ابراهيم
    موسيقا و أداء طارق ابوعبيدة
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 09:53 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: خدر)

    لكن يا ابولقاء تعريشتك
    وغيمات صوتك
    بتغسل الحزن
    وبتبكى...
    والبكاء طمبرة الروح... تهز الجسد اللاميها وتنفرد زى كف رضيع

    ياخى انت تقعد تغنى، تغنى بس وانا ابكى

    كدى كويس ياخدر... كم مرة بكيت وانا بسمعك، غيمات صوتك بتشيلينى للبعيد، لحتات فينى خايفة اجيها واهبشها....

    شكرا يا ابا خالد للطل ولى لفح الشوق الكسى تموز فرحة وشجرة الليمون فرهدت.. شايفاها ياطارق مالية عيونى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 10:04 AM

محمد عثمان

تاريخ التسجيل: 10-11-2006
مجموع المشاركات: 6279
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    Quote: المطر، ذاكرتى المجروحة بخربشات الطين...
    صبى لينا يامطيره
    وتصب المطرة...
    كوانين المحنة تولعها الامهات ..التوقعات تتقرفص فى بوابة الانتظار....الحيطان تذوب ...الزرع غرق
    وغرقت معه احلام صغيرة
    مقدرتنا على تلقائية الفرح... نجرى الشارع... ثياب مهترئة ومبلولة


    كلااااام
    شكرا اشراااقة
    و لى عودة...
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 10:55 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: محمد عثمان)

    محمد عثمان

    اهلا بيك فى تموز
    ومسيتنيى كلامك... شال يستر حزنه
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 10:11 AM

أبوذر بابكر

تاريخ التسجيل: 15-07-2005
مجموع المشاركات: 4807
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    Quote: لو آخر غيمة أطلت .. كانت عبرت
    فوق الموجات تعريشة ضل
    للشتلة النادية المسقية
    ماكان الطل بارح جسدكـ
    ولفح الشوم اتوجه و قصدكـ


    خدر المهلك

    تعرف
    بى عمايلك دى الله بوديك الجنة

    لأنك زول أخدر

    تموز/يوليو يا إشراقة

    ينضم بكامل قواه الخريفية

    وبكل حمولات الندى والدعاش

    الحزن والأغنيات

    الخيبات والأمنيات اللسه مفرهده

    حينضم لل "الأشهر الحرم"
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 11:01 AM

Ishraga Mustafa

تاريخ التسجيل: 05-09-2002
مجموع المشاركات: 11799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: أبوذر بابكر)

    تموز....
    خلاصة عمر... كانت نضارته فى الخفقة البتشبه نسمة الريف الساكنى
    تموز.... انثى تهيل عليها رماد الخسارة وتمسك سراب المنى....
    تموز هو الصحراء...
    الساكنة اسراره....
    تموز هو لعنتى...
    شهيق روحى...
    وجهى الحقيقى البشوف بيهو العالم...
    نهرى البغسل فيهو كل الخطايا وبرجع يوم ولدتنى أمى...
    نقية وشفافة ... وليتنى بقيت كما دلقنى رحمها فى ذاك التاريخ الجميل...

    تموز يا ابازر... فقد الاصدقاء... الحبيبة والوطن...

    هو تموز.... ازمتى... ازمتكم... ازمة ابى
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

21-07-2007, 10:43 AM

خضر حسين خليل

تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 15072
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus

Re: فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر (Re: Ishraga Mustafa)

    دقسن خطاك معترة
    والنيل قصادك
    ما وراك
    وبي قفاك
    حاجات كتيرة بتشبهك

    (الكلمات لأحد شعراء جيلنا/ غناء أشرف حسن)

    أظنها تشبه أحزان تموز
                   |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 3:   <<  1 2 3  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

فى تموز: عشرة قصاصات للعشب والمطر فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·

Home الصفحة الاولى | المنبر العام | | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2014م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م |
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011 | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م | نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م |أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م | مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م | مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م |مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م |مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م |
مدخل أرشيف العام (2003م) | مدخل أرشيف العام (2002م) | مدخل أرشيف العام (2001م) | مكتبة الاستاذ محمود محمد طه |مكتبة البروفسير على المك | مكتبة د.جون قرنق | مكتبة الفساد| مكتبة ضحايا التعذيب | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة دارفور |مكتبة الدراسات الجندرية | مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور |
مواضيع توثيقية متميِّزة | مكتبة قضية سد كجبار | مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي | مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م |مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani) | مكتبة عبد الخالق محجوب | مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد |مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية | مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان | مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم |مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا | مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد |
مكتبة العلامة عبد الله الطيب | مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008 | مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن | منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم |مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح | مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية | مكتبة من اقوالهم |مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين | منبر الشعبية | منبر ناس الزقازيق |مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى | اخر الاخبار من السودان2004 |
اراء حرة و مقالات سودانية | مواقع سودانية | اغاني سودانية | مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد | دليل الخريجيين السودانيين | الاخبار اليومية عن السودان بالعربى|
جرائد سودانية |اجتماعيات سودانية |دليل الاصدقاء السودانى |مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان |الارشيف والمكتبات |
Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها

© Copyright 2001-02
Sudanese Online
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de