اراء و مقالات

إنعقاد الجمعية العمومية لبورداب وبوردابيات الرياض

حقنة انسولين على الحائط

فراشات سيسيليا الحزينة!

مظاهرة الغضب الكبرى لنصرة تابت الثلاثاء 25 نوفمبر بنيويورك

الوقفة الإحتجاجية للجالية السودانية بولاية كوينزلاند الأسترالية بمناسبة الــــ G20

صدور كتاب (نخلة لاتنبت والأبنوس) ,,, تاج السر الملك

بيان من التحالف الديمقراطي بمنطقة واشنطن الكبري

بيان من القوي السياسية السودانية المعارضة والناشطون بكالقيري/ كندا

المنبر العام

آراء و مقالات ابحث

منتدى الانترنت

تحديث المنتدى

المتواجدون الآن

English Forum

تحميل الصور اكتب بالعربى

دليل الخريجين

اجتماعيات

الاخبار

أرشيف المنبرللنصف الثانى05 مكتبةالدراسات الجندرية الارشيف والمكتبات مواضيع توثيقية ومتميزة قوانيين و لوائح المنبر
مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 21-11-2014, 04:20 AM الرئيسية

مكتبة الفنان الراحل مصطفى سيد احمديحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
31-12-2003, 08:54 AM

sheba

تاريخ التسجيل: 15-12-2002
مجموع المشاركات: 1874
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية


    يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية


    .........يحى فضل الله.........

    برزت قصيدة يحى فضل الله وأخذت موقعها المميز فى تجربة الأستاذ مصطفى سيدأحمد ـ حيث كان واحداً من أوائل الذين رفدوا هذه التجربة ، وهى فى بواكيرها مطلع الثمانينات ، بمجموعة نصوص أقل ما توصف بأنها جديدة تماماً شكلاً ومضموناً ، حيث كانت هذه النصوص موغلة فى الرهافة ، لكن رهافة مختلفة عن سائد رهافة الغناء الأنيق حينها ..

    وكان بينه وبين الراحل مصطفى ود كبير وعلاقة اخوية صادقة كانت اكثر من علاقة شاعر ومغنى

    تغنى له الراحل المقيم باكثر من اثنى عشر نصاً تقريبا ..حيث كانت بداياته مع مصطفى بنصوص (يا ضلنا) و(حبالنا الجوة) و(السحاب ) و(ياخطوتك) ، وهى نصوص توازى فى عنفوانها عنفوان تجربة مصطفى..
    رويداً بدأت نصوص يحى فضل الله تتخذ لنفسها روحاً جديدة وخطاً رافضاً ، وهذا أقل ما يمكن أن نوصف به نصوصاً كأغنية (استلاب)

    بعد ذلك إمتازت المرحلة الثانية من النصوص التى غناها مصطفى ليحى فضل الله بكونها قد كتبت بلغة فصحى ، وإن كانت محافظة على وتيرتها المتداعية غير المحافظة على أساليب القصيدة التقليدية ، ويبرز ذلك جلياً فى أغنية (استلاب ) و(أسئلة ليست للإجابة) .. وعلى نفس الوتيرة جاءت ، قصيدة (غيابات الخليل ) .. آخر ما تغنى به الراحل المقيم مصطفى لمبدعنا يحى فضل الله .. ثم اغنيات (مساماتك) و(ضوء شبابيك البيوت )

    ثم ان هنالك اغنية (صرخة) التي تغنت بها عقد الجلاد والاغنية سُمعت في تسجيل له بالعود لكن بعد ما سمع مصطفي بان عقد الجلاد قد تغـنت بها قام " حردها "

    وهنالك اعمال مشتركة بينه وبين الشاعر قاسم ابوزيد مثل اغنية علميني الاحتمال و عمل اخر جميل كتب لمسرحية ضوء البيت وهو اغنية زمن بروح زمن بجي شارك فيهما يحى قاسم بالكتابة وغناهما مصطفى

    يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية ، تلك التجربة الثرة التى مازالت ـ ويقينى أنها ستظل تشكل وجدان هذا الشعب الباحث عن الحرية
    التحية له فى منفاه فى برارى كندا ، مع أمنياتنا له العودة .. إلى دفء شموس الإستواء .. وإلى وطن ... متسع كالسماء





    (1) يا خطوتك
    يحى فضل الله
    *********
    لا زمن حبك حقيقة
    لا تعب زمنكفرح
    لا دغش وترك صدح
    لا بعد ليلك صبح
    ....
    يا خطوتك ... يا خطوتك
    يا خطوة الوجع الجرح
    لا الفيها منك ابتدى
    لا البيها منك انتهى
    يا خطوتك يا خطوتك
    يا خطوة ضاعت
    بين صراخك والصدى
    بين المسافات والنوى
    بينك وبين كل المشاعر
    الفينا غرقت فى الغنا
    يا خطوتك يا خطوتك
    يا خطوتك داست على
    الحرف اليبس فوق الشفاه
    داست على البوح والكلام
    داست عليك
    على انتظارك والملام
    داست عليك
    على الدروب الماشة منك
    وجاية ليك
    لا فتر فيها الولف
    لا سكت فيها الحرف
    يا خطوتك يا خطوتك
    بين ابتعادك وانتظارى
    بين مشاوير طفلة ضاعت
    بين عيونك وافتكارى

    يا عيونك وافتكارى
    يا عيونك وافتكارى




    (2) استلاب
    يحى فضل الله
    **********
    خبرينى
    والمساء الشاحب الخطوات
    يحترف التعب..
    ورحيل أغنيةٍ توشوشُ
    فى خبايا الإنتظار
    تضيع منى
    كى اجاذب كل أطراف الزمان
    أهدهد الكلمات
    لا أقوى على شىءٍ من الذكرى
    وهذا العقلُ متعب
    رجوع الدرب .. لا يفضى إليك
    ولا إلى اللغةِ الصريحة
    كى أحدد ما تبقى من رحيقك
    فى مسام الروح .. والجسد إشتعال
    وهذا النبض .. أتعب
    *********
    وتلك الخطوة إبتعدت
    عن الصحو المكمِّل للحقيقة
    أغلقت بالخبث أبواب الوضوح
    زيفت صوت المغنى
    عهرت لغة النشيد
    ضيعت حلم الصبايا ..
    فى طوابير الرغيف
    غيبت حلم الطفولة
    أنهكت حزن الشيوخ
    همشت منك .. القضايا
    فى إحتمالك للتواصل
    والمرابون إستباحوا
    هذه الأرض الحلوب
    فيا جميلة .. خبرينى
    كيف بددنا الكذوب
    فى انتظارك بالكذوب
    ثم إنّا لم نعد ندرى بأنا
    مذ حملناكِ .. جنينا
    قد نسينا أن نضع فيه الملامح
    كى نحددما فعلنا بانعتاقك
    لو سـُئلنا كيف ضيعنا
    إنبهارك بالخصوبة
    وأرتضينا أن نسلم للعساكر
    من ثمارك ما يطيب




    (3)ضو شبابيك البيوت
    يحى فضل الله
    ***********
    يا ضو شبابيك .. البيوت
    بين التوهج .. و الخفوت
    بسرح معاك .. و اسألك
    قبال ما يخنقنا الرماد ...
    و يعلم العقل الحياد
    قبّـال لهب حلمك يفوت
    وجذوتك تبهت ... تموت
    بسرح معاك و استفسرك
    عن ظلمة تمتد و تطول
    وإتلخبطت فيها الفصول
    عن كلمة ضاعت في الفراغ
    بين البزيـِّف و البقول
    عن سر يباس البذرة ..
    في طين الحقول
    عن كل أحلام .. الصغار
    الما لقت ... غير الذبول




    (4)تعالى نشوف
    يحى فضل الله
    **********
    حبالنا الجوة .. ما تخنت
    حبال السما الممدود
    حبال الصوت وكت يرجع
    يجيب الخاطر المردود
    *********
    تعالى نشوف..
    غنواتنا البقت فى الدنيا ما بتشوف
    تعالى نشوف..
    حروف البكا .. الجوّاها مافى حروف
    تعالى نشوف .. تعالى نطوف
    على المدن البِقت أشباح
    على الجوع القعد مرتاح
    على الكلمة البِقت فى الجوف
    تفتش سكة الأفراح
    **********
    تعالى نشوف
    منو البقدر يخاصم طفلة
    صِبحت هازلة فوق مدّ
    الأسى .. الحرّاق
    يا غنوتنا ما تفوتى
    ويا كلمتنا ما تموتى
    فتشى فوق ضمير الكلمة
    عن وتراً رحل ... فرّاق
    وعن ولداً رحل ... فرّاق
    وعن بلداً رحل ... فرّاق
    وعن عِلماً رحل ... فرّاق
    تعالى نشوف ..
    غُنانا الفينا ما بشفع
    حديثنا الجوّة ما بِنفع
    زمنا الفينا ما بشفع
    تعالى نشوف .. تعالى نطوف
    تعالى ..نعلم الشُفّع
    تعالى ..نعلم الشُفّع





    (5) السحاب
    *******
    السحاب لو اصلو
    خاصمنا ... و تعب
    و الرياح الفي الدرب
    شتّتتْ فرح القوافي
    و بّددت حزن المنافي
    برضو ريدك فينا باقي
    في الحنايا ..وفى الزوايا
    في عيون أطفال بتكتب بالدوايا
    في المشاوير والحكايا
    و جّوه ثابت في القلب
    ************
    يا سمحه ما غابت مدينة
    يا سمحه ما بموت الفريق
    و لابينهش في غناوينا الحريق
    و الوتر دايماً بغني ..
    للقوافل الجايه من وجع الطريق
    ***************
    و السحاب برضو بيعود
    ويجينا بي برق البشارة
    بينا بينك لا موانع لا سدود
    بيناتنا بس تبقي الجسارة




    (6)غيابات الخليل
    يحى فضل الله
    **********
    بالأمس .. كان غناؤنا عذبآ
    و كنت تتخذين قافيةً
    لها طعم التواصلِ .. و التبادلِ بين قمحٍ و خصوبة
    فلماذا تأخذين الآن شكلاً يرتدي لغة الظهيرة
    يقتفي ظل الفجيعةِ
    تختفي منه العذوبة؟
    إنها اللغة التي عمقت فينا التداعي
    و غلغلت بين العظامِ
    تزامن الوجعِ المعبأ بالضياعِ ... و بالرطوبة
    فأخترنا من بين الزحام
    خرائط الفرح الملون
    بالطبول العازفات مقاطعآ تنمو علي عين الحبيبة
    بادرتني هواجسي
    فأستعرت من الشوارعِ عظمةً كانت تحدقُ في الحياةِ
    و تعتريها الأمنياتْ
    و سمعتُ من مدنِ الخرابِ حكاية الآتين منك
    يلعقون السمّ
    من شفةٍ تدندنُ بالرخيصِ من التباكي .. التشاكي 00 الأغنياتْ
    فيا بنتُ المسافةِ والرجوعْ
    و يا بنتُ الخريطةِ و الدموعْ
    إذهبي مني 00 تمنِّي
    و أمنحي القلب التجلِّي
    و غادري اللغة التي ظلت تموتْ
    أغرزي فيّ الثباتْ
    الله يا وجعآ تمدد في العشيةِ 00
    و الصباحْ
    الله يا حلمآ تناثر بين افواهِ الرياحْ

    و يا طفلةً ظلت تفتشُ عن ضفيرتها
    تحدقُ في حطامِ الأمسياتْ
    سافري
    سافري
    سافري
    سافري 00 فيّ 00 شموسآ و وتر
    عمقي جرحي اقترابآ و سفرْ
    لأغنيكِ التماسك
    أبتغي منكِ الوصول
    أمنحي القمح الخصوبة
    أمنحيني نفسي 00 دون خوفٍ 00 دون همس
    وأمنحي المدن الدليل
    فيا طفلةً ظلت تفتشُ عن ضفيرتها
    بين دمعٍ 00 و رحيلْ
    هل يكون الموت نوعآ من تآلف
    في غياباتِ الخليلْ ؟




    (7) يا ضلنا
    ******
    يا ضلنا المرسوم ..
    على رمل المسافة
    وشاكى من طول الطريق
    قول للبنيـّة الخايفة
    من نار الحروف
    تحرق بويتات الفريق
    قول ليها ما تتخوفى
    دى النسمة بتجيب الأمل
    والأمل بيصبح رفيق
    والأصلو فى الجوف إندفن
    لا بتنسى .. لا بنمّحى
    لا بنتهى منو الحريق
    ********
    والفينا من آهات أليمة
    فى حكاوينا القديمة
    لا بيرحل عن عيونـّا
    ولا بتغشاهو الهزيمة
    والقبيل راجِنو نحنا
    يوم تبشـِّر بيهو غيمة
    لما تمطر يوم علينا
    الفرح يملا المدينة
    والبلودات الحزينة
    يا ضلنا...




    (8.)اسئلة ليست للاجابة
    يحى فضل الله
    ************
    ما معنى أن نحيا .. ولا ندرى
    بأن العشق قد يبقى
    سجيناً فى الخلايا....
    ما معنى أن نشهد موات الأغنيات
    ما معنى هذا الصمت الذى لا ينتهى
    وبرغم حوجتنا الصراخ
    ***************
    هل يختفى الظل الذى لا ينتمى
    إلا لمعرفتى وجهلى ؟
    هل نودع بعضنا ونذهب
    فى سراب الذكريات؟
    كيف تبدو الذكريات ؟
    كيف يبدو طعم أيام الشجن ؟
    من يعلم ذكرياتى
    كل اشكال التداعى
    والرحيل المر دوماً
    حين يختلط المدى بالمآسى ..
    والمخاوف وأحتضار الأمنيات ؟
    ****************
    تعِبٌ هو البرق الذى
    لا يضيءُ أقبية الخبايا
    لا ينتمى للسحبِ ..
    والعشبُ الذى لا يرتوى
    إلاّ بطعمك يا عصيراً من
    خليط الدهشةِ الأولى
    وأحتراف الأغنيات




    (9) مساماتك
    يحى فضل الله
    ***********
    مساماتك بتشقق
    عشان تشرق صباحاتك
    صباحاتك بتتعانق مع الفكرة
    وتاخد من جراحاتك
    نضيف إحساسنا بى بكرة
    ويا بكرة . .. ويا بكرة ..
    *********
    يا بكرة الغصن ناشف
    ويا بكرة الفرح يوماتى بيكاتل
    حزن أطفال بيتشابى
    عشان تعرف شنو الفى
    إيدنا لى بكرة
    شنو الداخرنـّوا لى السكة
    عشان تشرق صباحاتك
    عشان تقصر مسافاتك
    عشان تبرق غماماتك
    عشان تخضر مساحاتك
    عشان بكرة
    وبعد بكرة



    جزء من النص فى الاعلى نقلا عن سودانايل بقلم محمد حامد عبد الماجد/جدة
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

العنوان الكاتب Date
يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية sheba31-12-03, 08:54 AM
  Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية sheba31-12-03, 02:41 PM
  Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية sheba31-12-03, 02:44 PM
  Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية sheba31-12-03, 02:46 PM
  Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية sheba31-12-03, 02:47 PM
    Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية Yahya Fadlalla01-01-04, 03:35 AM
  Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية sheba27-02-04, 04:30 PM
    Re: يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية Al-Masafaa09-03-04, 10:32 AM

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

يحى فضل الله علامة كبيرة فى تجربة مصطفى سيد أحمد الغنائية فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·




الصفحة الاولى
  المنبر العام
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012
مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م
 نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م
أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م
مدخل أرشيف العام (2003م
 مدخل أرشيف العام (2002م
مدخل أرشيف العام (2001م
مكتبة البروفسير على المك
 مكتبة د.جون قرنق
مكتبة الفساد
 مكتبة ضحايا التعذيب
 مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
مكتبة دارفور
مكتبة الدراسات الجندرية
مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور
مواضيع توثيقية متميِّزة
 مكتبة قضية سد كجبار
 مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي
 مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م
مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani)
مكتبة عبد الخالق محجوب
 مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد
مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية
مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
 مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم
مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا
مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد
مكتبة العلامة عبد الله الطيب
مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008
 مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن
منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم
مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح
مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية
مكتبة من اقوالهم
مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين
 منبر الشعبية
منبر ناس الزقازيق
مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى
اخر الاخبار من السودان2004
جرائد سودانية
اجتماعيات سودانية
دليل الاصدقاء السودانى
مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان
الارشيف والمكتبات
اراء حرة و مقالات سودانية
 مواقع سودانية
 اغاني سودانية 
 مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد
دليل الخريجيين السودانيين
 الاخبار اليومية عن السودان بالعربى













|Contact us |About us | Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها

© Copyright 2001-02
Sudanese Online
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de