جاء بأحد المواقع ذات المصداقية والسبق والمهمومة بالشأن السوداني خبرا" />

مذكرات المهندس خالد نجم الدين عن أحداث مساء 21 أكتوبر 1964م

خمسون عاما على ثورة أكتوبر: حلمنا الذي سيكتمل

حملة للدفاع عن كرامتنا التي اذلها المشير الراقص ووقف المصريين اسأتهم لنا.

وكذا الاسود يا مريخ , وصدق مازدا ( مباريات الكؤوس تكسب و لا تلعب ) !

احتفالات ثورة اكتوبر بالمملكة المتحدة

مرحبا Guest [دخول]
أخر زيارة لك: 22-10-2014, 05:47 AM الرئيسية

اراء حرة و مقالاتنجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
24-03-2014, 05:08 PM

مريم الصادق المهدى

تاريخ التسجيل: 24-03-2014
مجموع المشاركات: 1
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



نجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى


    جاء بأحد المواقع ذات المصداقية والسبق والمهمومة بالشأن السوداني خبرا عن امرأة سودانية نمساوية اسمها نجوى قدح الدم، وقد وجد الخبر تداولا كبيرا في مواقع التواصل الاجتماعي الاسفيري..
    فرصة لابوح عن نجوى..
    منذ متى اعرفها.. لا ادري على وجه التحديد.
    المرحلة الابتدائية مدرستي التمرين والشاطئ بكلية المعلمات العريقة، ام مدرسة الشاطئ الثانوية العامة النموذجية، وتواصلت الرفقة الزمالة والصداقة لمدرسة ام درمان الثانوية العليا للبنات درة وأولى مدارس التعليم العالي للبنات بالسودان..
    امدرمانيات نحن.. من ام در أمان الخائف.. أسرا منشأ ومزاج.. وايضاً خريجات مدرسة ام درمان الثانوية العليا فخر تعليم البنات لزمن..
    كل العقد النضيد.. اطراهن اليوم فيرتجف قلبي شوقا وغبطة.. الحبيبات كمادات القلب بالدفء والحنان، ضمادات جروح الزمان وجبارات كسوره.. حيثما حللن نفعن ورفعن الرأس عاليا:
    نجوى، نجلاء، فافي، فاطمة، منال، نوار، شاهيناز، إيمان، سلمى، هبة، حنان .. وأسماء جميلة اخر..
    واحدة منهن هي نجوى. أبوها عمي عباس قدح الدم، رحمه الله، كبير أسرة قدح الدم بحي العباسية وإمام جامع الاسرة العتيق. أمها خالتي نفيســـــــة سالم الام الرؤوم رحمها الله وخالتها معلمة الأجيال خالتي عائشة سالم التي شكلت لأبناء وبنات جيلي وأجيال قبلنا وأخر بعدنا رمزا للفن والذوق والعلم، وهي تعلمنا كل جمعة الفنون في البرنامج الأحب جنة الأطفال. أخواتها وأخوها رحم الله منهم من مضى لدار الخلود وأعز الأحياء منهم ولم شملهم بعدما اكتسبوا من خبرات العالم ومعارفه وجنسياته الهولندية والسويدية والألمانية، حال الكثير من بني الوطن الذين ضاق بهم وطن فتشتتوا في أنحاء الكرة الأرضية يلتمسون مأوى لفعلهم، وملاذ لأفكارهم. بعدما احتل وطنهم جزء من بنيه طردوا فعل كل من ليس منهم باسم الصالح العام وفائض العمالة، ومنعوا صوت كل من لا يغني لحنهم، وجرموا وجود كل من لا ينتمي لهم..
    فكان حال الاسرة الامدرمانية العريقة الأصيلة ان انتشر أفرادها في سودان مهجر عريض حدوده بحدود الكرة الكرة الأرضية، بينما تقاصرت وانكمشت حدود الرقعة المسماة السودان، وتفجرت الحروب في اجزاء عديدة منه، فازداد انكماش الرقعة الصالحة للعيش فيه واكتظت مدنه بالنازحين طلبا للأمن وطلبا للعمل وطلبا للتعليم وطلبا للعلاج وطلبا للعيش..
    نجوى بت نفيسة تلك المرأة الباسمة، التي تسمع تماماً عندما تتكلم، وتفهم تماماً ما تقصد عندما تطرح رأي، الواثقة بنفسها، والمعتدة بامدرمانيتها..
    هي امرأة؛ نعم. وسودانية؛ نعم. ولكنها ليست نمساوية، وإنما لديها جنسية ألمانية. جنسية زوجها عالم الطاقة الشمسية والمرجع فيها على مستوى العالم. وكذلك نجوى.. وهي مقيمة وزوجها وابنتها الحبيبة نفيسة في النمسا لظروف العمل، كما انها رئيسة الجالية السودانية بها..
    عندما امتحنا للشهادة السودانية جلست نجوى في المساق العلمي رياضيات. ودخلت لتفوقها جامعة الخرطوم، الجامعة الام، كلية الهندسة قسم الهندسة الميكانيكية. وتخرجت نجوى بتفوق فتم تعيينها مساعدة تدريس بكلية الهندسة بجامعة الخرطوم، ثم اختيرت من قسم الهندسة الميكانيكية لبعثة لعمل ماجستير في الطاقة الشمسية بألمانيا..
    وفي ليلة شديدة البرودة في شتاء 1994 وبينما انا في سكن الجامعة بليفربول اذا بزميلة لي تناديني من غرفتي لتلفون الصالة المشتركة بالسكن لشخص يريد التحدث الي. فوجدتها نجوى.. بصوتها الفرح وطريقتها التلقائية وحنانها الدفاق طفقت تكلمني عن امر فاجأني تماماً. لم أتساءل او استغرب كيف عرفت بوجودي في إنجلترا، او كيفية حصولها على رقم تلفون مكان سكني.. فيمكن ان تحصل عليه بسهولة من اي من أفراد أسرتي الذين يعرفونها منذ يفاعتنا كما اعرف انا أسرتها وتعرفني.. وقد تحصل عليه من عادل، الذي كان آنذاك يمر بتمحيص أبوي الدقيق بعدما أعلن له عن رغبته بالزواج مني. فقد عرفتني نجلاء بعادل عندما كنا؛ نجلاء وانا، نبحث عن دواء لخالتي نفيسة والدة نجوى.
    بصورة مباشرة.. وبدون التفاف حول الكلام؛ قالت لي نجوى:(مريوم انا ماشة أتزوج راجل ألماني). سكت برهة لاستيعاب الامر، فواصلت:(انه نومان، احمد.. أستاذي المشرف علي في البحث في الجامعة). كنت قد تمالكت روعي فكان اول سؤال:(ألماني ابيض عديل كدا يا نجوى وعيونه خدر..).. فجلجلت ضحكة نجوى:( آيي والله يا مريوم، ابيض عديل وشعره أشقر وعيونه خدر).. لم يخطر ببالي ان اسأل عن دينه لآني اعلم انه لن يكون محل سؤال. ولكني قلت لها رأيي ان العرس يجب ان يكون في السودان ليرى عزوتها ويلاقي أهلها ويتعرف على السودان. وقد كان.
    في مارس 1996 بعد حفل زواجنا سافرنا زيمبابوي واستضافتنا نجوى ونومان حيث يعملان. عملت نجوى بوكالة البيئة التابعة للأمم المتحدة. جابت أقطار الارض حفاظا على البيئة، وايضاً على حق الدول النامية في التطور دون حجر من الدول التي تقدمت وأمسكت القلم في يدها..
    ولان الله يحب النجوى.. خص هذه النجوى بامتحانات متتالية في فقد الأعزاء، وأكثر في صحتها. ولكنها عبر كل امتحان تحرز علامات عالية في الصبر واليقين والخروج بمزيد من القوة والإشراق وجمال الروح والإحساس بألم الآخرين ومعاناتهم والإصرار على بذل كل الجهد في مساعدة الناس.. بتلقائية وبكرم وبحب، كأنما هي التي تأخذ وليست التي تعطي..
    آلمني كثيراً ان ورد ذكرها بصورة كأنما هي دخيلة على السودان. لن أعدد السودانيون اصحاب الجنسيات الاخرى الذين فاوضوا باسم السودان في اخطر الملفات، ولا الذين عملوا كسفراء من موالي المؤتمر الوطني. فحقا يجب ان يكون السفير/و باسم السودان سوداني/ة الجنسية. وهذا امر يجب الا يخضع للمجاملة او الاستثناء لأهل ولاء المؤتمر الوطني. ولكن؛ هناك العديد من السودانيين الذين حصلوا على جنسيات اخرى، ومعلوم ان قانون الجنسية السوداني يبيح الجنسية المزدوجة، ولديهم الرغبة والقدرة والخبرة على خدمة وطنهم السودان والعمل على تطوير أهلهم. فهل نحجر عليهم ذلك.
    ليس لدي علم بتفاصيل امر عرض سفارة على نجوى من عدمه. ولكني على يقين من انها، ولو عرض عليها، فلن تقبل. لانها الاحرص على السودان وسمعته ومكانته. حتى لو استهان اخرون بالسودان وتقلدوا منصب سفير ولديهم جنسيات اخرى، فنجوى لن تفعل ذلك.
    ولكنها ستظل تسعى مثل سودانيين آخرين عديدين داخل وخارج السودان ممن لديهم جنسيات اخرى، او ممن لم يشركوا مع جنسيتهم السودانية جنسية اخرى، دون كلل او يأس، لخلاص السودان من هذا الوضع المأزوم الكرب الذي يعيشه وطننا ويكابده أهلنا..
    الغضب الذي تغلغل فينا بفعل سياسات خرقاء، فاشلة، خطلة وخطرة هو الذي يجعلنا لا نمحص اي خبر، بل ننشره. وانعدام الثقة الذي بثه بقصد ودهاء وخطة مدروسة الخانقين على مفاصل الدولة السودانية، مستعملين مواردها الإعلامية والأمنية في بث الفرقة والشتات بين مكونات الشعب السوداني الأبي الكريم؛ هو الذي يجعلنا نصدق اي سوء يقال عن اي منا..
    ولكن آن لنا ان نفيق، ونستفيق.
    من الغضب الذي قادنا لقتل بعضنا بعضنا، والقتلة الحقيقيون في الامن والأمان يتفرجون، وربما يتندرون.. وآن لنا ان نعترف بوجود انعدام الثقة فيما بيننا، لنواجهه بإجراءات عملية، فنحن الادرى بمداواة جروحنا..
    فهوني عليك نجوى حبيبتي.. فلا بد للفجر ان ينجلي ولابد للقيد ان ينكسر.
    وموعدنا الصبح. أليس الصبح بقريب؟
    والعاقبة للمتقين.. والحمد لله رب العالمين.

    (عدل بواسطة بكرى ابوبكر on 24-03-2014, 09:32 PM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

25-03-2014, 10:05 AM

محمود بكر

تاريخ التسجيل: 25-10-2005
مجموع المشاركات: 697
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: نجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى (Re: مريم الصادق المهدى)

    ] لقد جاورت اسرة هذه السيدة منذ ميلادي في العباسية وكان شقيقها المرحوم (عقبة) دفعتي حيث درسنا الخلوة
    في خلوة جدهم الشيخ احمد قدح الدم في مسجده الشهير بالعباسية شرق
    كما تفضلت الاميرة مريم ليس هناك علة في ترشيحها سفيرة ان كانن السبب الجواز الاجنبي فكثير من حاملي الجوازات الاجنبية
    تولوا وظائف سيادية او كان السبب انها من خارج السلك الدبلوماسي فان كثير من سفراء السودان اتوا من خارج الوزارة
    بل ان هذا عرف عالمي بتعين سفير من خارج السلك الدبلوماسي لانجاز مهمة معينة [B
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

26-03-2014, 03:31 AM

munswor almophtah

تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 15799
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: نجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى (Re: محمود بكر)

    شكرا دكتوره مريم على الإنصاف والإصطفاف الواعى

    (عدل بواسطة munswor almophtah on 26-03-2014, 05:16 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

26-03-2014, 11:55 AM

مجدى طمبل\



للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: نجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى (Re: مريم الصادق المهدى)

    مجدى طمبل-مُقيم بالنمسا
    السلام عليكم …
    هنالك عدة ملاحظات على الخبر أو المعلومات التى قيل أنها من (مصدر موثوق), بموقع صحيفة حريات:
    1/ أولاً الكاتب لم يكتب إسمه ولاإيميله.
    2/ المعلومات الواردة خطأ, وكلها ملفقة والكاتب والمصدر (الموثوق) يظهر أنهم بيكتبوا عن نجوى قدح الدم أخرى غير التى نعرفها ويعرفها الكثيرين من المقيمين فى النمسا والمعارف والأهل والأصدقاء.
    والمهندسة نجوى عباس قدح الدم من االأسرة الأمدرمانية المعروفة, ووالدها رحمه الله معروف بورعه وحبه للإسلام والمسلمين , وكذلك جدها أحمد قدح الدم . ويتشرّفون برعاية جامع قدح الدم أقدم جامع في أمدرمان لأكثر من (100)عام, ويرجع تاريخه الى 1898، وكأول مسجد في مدينة أمد رمان صُلِّيت فيه الجمعة عقب معركة كرري. ووالدها كذلك سياسى أدى واجب الوطن.
    وهوأحد مؤسسي الحركة الوطنية السودانية وسكرتير نادي الخريجين لأكثر من (16) عامًا ومؤسس حزب الأشقاء حتى نهاية الاستقلال.
    فالمهندسة نجوى عباس قدح الدم, شبَّت وترعررعت فى كنف هذا الوالد القدوة، المتديّن المثقّف، وكانت المهندسة نجوى قريبة منه ومِمايقوم به، ولذلك تأثّرت به.
    هى خريجة جامعة الخرطوم, وحاملة ماجستير منها فى الطاقة الجديدة والمتجددة, وعملت كأستاذة بها. وعملت فى وكالة ناسا الفضائية بفلوريدا, وخبيرة سابقة فى وكالة البيئة التابعة للأمم المتحدة.
    وهى سودانية حتى النخاع وليست نمساوية, تقيم وأسرتها بفيينا,وحاملة لجنسية زوجها أحمد الألمانى الأصل, وأحد الخبراء فى عالم الطاقة الشمسية. وهو مسلم ( أحمد), وقدم للسودان ولكثير من الدول الإسلامية كأفغانستان, علمه ومعرفته وهو مرجع فى مجاله. والأخت نجوى ليست دخيلة على السودان, والأغلبية فى أوروبا يحملون جنسياتها لتسيير أمورهم وأسرهم بلا عوائق, وأمثال هؤلاء عطاءهم للسودان عامة وأهلهم ومعارفهم وأصدقاءهم خاصة. والآن حتى داخل الدولة والسلطة التنفيذية مَن لديهم جنسيات أجنبية.
    وتنشط المهندسة نجوى الآن في مجال إرساء دعائم السلام والتنمية مع الاهتمام بدور المرأة في السلام والتنمية وتتواجد من أجل ذلك فى كثير من اللقاءات والمؤتمرات فى جميع أنحاء العالم، تدافع بكل ماتستطيع عن السودان والقارة الأفريقية ودول العالم الثالث. هى رئيسة الجالية السودانية بالنمسا وعضو المجلس الأعلى للجاليات السودانية. والأخت نجوى لم يعرض عليها منصب سفيرة فى يوغندا ولا غيرها، مع أنها أكفأ من ذلك المنصب وتمتلك القدرة والخبرة وتستطيع خدمة وطنها السودان فى مجالات أعلى وأرفع، وحسب معرفتنا بها، لن تقبل، وحسب قناعاتها، فهى باذلة جهودها للسلام والتنمية، ومقتنعة بأنَّ الصراع أصبح صراع تقارب وموارد اقتصادية وطبيعية وأديان . فلو أنَّ الكاتب تقصىَّ الحقائق واتصل بها وبمن يعرفونها، فنمر التلفونات متداولة بين أفراد الجالية ، لما أورد معلومات خاطئة ومُلفقة بعيدة عن الشفافية والدِّقة.والإسم الملفَّق شيندلر لا أدرى من أين أتيت به؟ أم فقط لإبعادها عن سودانيتها ودينها؟
    والمؤتمر الإقتصادى السودانى النمساوى بفيينا، فى أكتوبر 2012، لم تكن وراءه الأخت نجوى، بل السفارة السودانية بفيينا، وقاطعته الجالية السودانية بالنمسا، مع أنهم وبحكم التخصُصات المختلفة التى يتمتَّع بها المُقيمين هُنا، كانت ستسهم فى إنجاحه، ولأنَّ السفارة تجاهلت الجميع، قرَّرت الجالية المقاطعة . وحتى هذه اللحظة لم يجتمع وزير الخارجية الدكتور على كرتى فى كل زياراته المتكررة لفيينا، بالجالية السودانية.وأما فرية أنَّ الأخت نجوى طمأنت السودان بأنَّها تلقت وعداً من الرئيس ( موسفينى) بطرد المعارضين السودانيين من يوغندا، فهل كنت أنت أو( مصدرك الضَّارب)، عفواً ( الموثوق)، حضوراً. فياريت نبتعد عن االحقد والحسد ونشر الأكاذيب, ونعيش كسودانيين, نعمل من أجل الوطن.
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

01-04-2014, 01:35 PM

Galal Eldin



للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube



Re: نجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى (Re: مريم الصادق المهدى)

    وين النت نجوي خلوة تتصل علي بسعة (عم عباس رحمة اللة ) اخوةا ا د جلال الدين خليفة ج سرت ةك

    gmkhalifah@hotmail.com
    00218911957342
    or 00218944853650 اللة يحفظ الأسرة و الوطن و يجمع الناس في الخير
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |اخبار

[رد على الموضوع] صفحة 1 من 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

نجوى بت نفيسة(نجوى قدح الدم)/مريم الصادق المهدى فى FaceBook

· دخول · أبحث · ملفك ·




الصفحة الاولى
  المنبر العام
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الثانى للعام 2013م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2012
مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2012م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2011م
مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2011
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2011م
 نمدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م
أمدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2010م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م
 مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2009م
مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2008م
مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2008م
مدخل أرشيف العام (2003م
 مدخل أرشيف العام (2002م
مدخل أرشيف العام (2001م
مكتبة البروفسير على المك
 مكتبة د.جون قرنق
مكتبة الفساد
 مكتبة ضحايا التعذيب
 مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
مكتبة دارفور
مكتبة الدراسات الجندرية
مكتبة العالم البروفسيراسامة عبد الرحمن النور
مواضيع توثيقية متميِّزة
 مكتبة قضية سد كجبار
 مكتبة حادثة يوم الاثنين الدامي
 مكتبة مجزرة اللاجئين السودانيين في القاهرة بتاريخ 30 ديسمبر 2005م
مكتبة الموسيقار هاشم مرغنى(Hashim Merghani)
مكتبة عبد الخالق محجوب
 مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد
مكتبة مركز الخاتم عدلان للأستنارة والتنمية البشرية
مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان
 مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم
مكتبة تنادينا,الامل العام,نفيرنا
مكتبة الفنان الراحل مجدى النور محمد
مكتبة العلامة عبد الله الطيب
مكتبة احداث امدرمان 10 مايو 2008
 مكتبة الشهيدة سهام عبد الرحمن
منبر اليوم الحار لخريجى كلية الهندسة و المعمار بجامعة الخرطوم
مكتبة الراحل المقيم الطيب صالح
مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية
مكتبة من اقوالهم
مكتبة الاستاذ أبوذر على الأمين ياسين
 منبر الشعبية
منبر ناس الزقازيق
مكتبة تهراقا الفن الدكتور محمد عثمان حسن صالح وردى
اخر الاخبار من السودان2004
جرائد سودانية
اجتماعيات سودانية
دليل الاصدقاء السودانى
مكتبة الراحل المقيم الاستاذ الخاتم عدلان
الارشيف والمكتبات
اراء حرة و مقالات سودانية
 مواقع سودانية
 اغاني سودانية 
 مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد
دليل الخريجيين السودانيين
 الاخبار اليومية عن السودان بالعربى













|Contact us |About us | Discussion Board |Latest News & Press |Articles & Analysis |PC&Internet Forum |SudaneseOnline Links |

للكتابة بالعربي في المنتدى

للرجوع للصفحة الرئيسية اراء حرة و مقالات
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها

اضغط هنا لكي تجعل المنتدى السودانى للحوار صفحتك الرئيسية لمتصفحك
يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع بشرط وضع "نقلا عن سودانيز اون لاين"و الاشارة الى عنواننا WWW.SUDANESEONLINE.COM
الاخبار اليومية Contact Us اتصل بنا أجتماعيات

© Copyright 2001-14
SudaneseOnline.Com
All rights reserved.

If you're looking to submit news,video,a press release or or article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de